EN
  • تاريخ النشر: 18 مايو, 2010

القادسية بطل كأس الأمير..وسعدان يشكر فرنسا

تقديم: مصطفى الأغا، الضيف: عبدالرحمن محمد، التاريخ: 17 مايو

تقديم: مصطفى الأغا، الضيف: عبدالرحمن محمد، التاريخ: 17 مايو

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين:
-بعد ما انتزع منه لقب الدوري في المتر الأخير القادسية انتزع لقب كأس أمير البلاد من الكويت حامل اللقب

  • تاريخ النشر: 18 مايو, 2010

القادسية بطل كأس الأمير..وسعدان يشكر فرنسا

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين: -بعد ما انتزع منه لقب الدوري في المتر الأخير القادسية انتزع لقب كأس أمير البلاد من الكويت حامل اللقب -والأهلي يتوج في الدوري البحريني على حساب المحرق وأهداف التتويج يسجلها الرفاع -والأهلي ينهي موسمه الكروي بطلا والانتصار 18 في رصيده -عيناه عسليتان وسماره من النيل ويتكلم العربية إنه المصري حسام حسن مدرب الزمالك في قراءة صداوية -رابح سعدان يقول لولا فرنسا لما تأهلنا إلى المونديال والإصابة تحرم مراد مغني ومايكل بالاك من التواجد في جنوب إفريقيا -باولو فريرا نجم تشيلسي ومنتخب البرتغال يقول لصدى الملاعب لولا روح المجموعة لما تألق دروجبا بهذه الطريقة ومجموعتنا صعبة في المونديال -والنجم الأردني ياسر النصري كيف يرى الرياضة أينما كنتم السلام عليكم ورحمة الله هذي تحية مني أنا مصطفى الأغا ونلتقيكم يومياً، يعني مش يومياً يومياً بس معظم الأحيان يومياً، عبر الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل MBC وبرنامجكم صدى الملاعب، مع مجموعة MBC فيكم تحققوا أحلامكم، امسك الموبايل اكتب كلمة دريم أو حلم على الأرقام اللي هلا طالعة على الشاشة وحقق حلمك، اليوم بالطيارة أخ لبناني قال بده بيت في بيروت، اكتب قول اللي بدك إياه، طبعاً إخوتنا في ليبيا وموريتانيا والسودان إلكم رقم دولي موجود هون وفيكم طبعاً تشاركوا وفالكم طيب، يوم الأربعا 48 ساعة من هلا، مع الإعادة بيصيروا 24، فائز جديد ممكن يكون انت اللي عم تتفرج علي هلا أخي المشاهد، بنرحب بضيفنا لهذه الليلة، انت ما راح يطلع لك شي، الكابتن وين ما رحت بلاقيه، عبد الرحمن محمد عبد الرحمن محمد: يا هلا شو أخبارك مصطفى الأغا: أبو عوف حمد الله ع السلامة عبد الرحمن محمد: الله يسلمك، شو أخبارك مصطفى الأغا: كنا سوا في قطر عبد الرحمن محمد: قطر الحبيبة نعم، شو أخبارك انت مصطفى الأغا: تمام والله مشتاق لك عبد الرحمن محمد: قبل ما تبتدي ممكن أقول شي؟ مصطفى الأغا: قول عبد الرحمن محمد: يسلم عليك سعيد خورشيد مصطفى الأغا: الله يسلمك ويسلمه عبد الرحمن محمد: بتعرفه سعيد خورشيد مصطفى الأغا: آه طبعاً عبد الرحمن محمد: ويقولك ليش اتصلت في الشرطة يوم اتصل بك، ما بعرف شو القصة مصطفى الأغا: لسة ما بلشنا دخل حامي، على قصة قطر أنا فعلاً حابب أشكر إخوتنا في قطر حبايبنا اللي الحقيقة كان استقبال أكثر من حافل أكثر من رائع، معاملة طيبة، صح ولا لا أبو عوف عبد الرحمن محمد: صحيح نعم مصطفى الأغا: ناس طيبين من أطيب ما يمكن، الحقيقة اليوم وأنا كنت في المطار أخت هي ووالدتها أنا لسة معي الكارت، الأخت فاطمة بن درويش بن عبد الله، يعني حكت كلام عن هذا البرنامج ولاحظت إلهن حب كبير جداً لـMBC، الحقيقة بيحبوا MBC ومجموعة MBC بشكل كبير عبد الرحمن محمد: مصطفى صدى الملاعب حبب الناس في MBC مصطفى الأغا: لا MBC محبوبة بدون صدى الملاعب عبد الرحمن محمد: محبوبة ولكن انت زدت المحبة مصطفى الأغا: لا لا بتكلحها تعميها أبو عوف؟ عبد الرحمن محمد: لا والله جد مصطفى الأغا: MBC طبعاً قناة كبيرة عبد الرحمن محمد: أكيد مية في المية مصطفى الأغا: لاحظت حب كبير اليوم، تشرفنا أيضاً بإنه كنا على مائدة سمو أمير البلاد، الحقيقة كل التحية لأهلنا في قطر اللي يبدو لي وأنا واثق ويبدو لي فعلاً إنه كأس العالم 2022 قد تكون قطرية الهوية، نبدأ بالحدث مع نهائي كأس أمير الكويت، القادسية بطل الدوري واجه الكويت بطل كأس ولي العهد وحامل اللقب، وأحمد الأغا تابع اللقاء الختامي المثير [مقطع من مباراة القادسية والكويت] أحمد الأغا: مسك الختام كلمتان اختزلتا الموسم الكروي الرياضي الكويتي بنهائي كأس أمير البلاد على ستاد الكويت بين الكويت والقادسية الذي زُف باللقب الثاني بعد تتويجه بالدوري فتسلم الكأس الغالية من يد ولي العهد نواف الأحمد الجابر الصباح، نذهب للقاء العيار الثقيل والكعب العالي بـ12 مرة للقادسية وتسع مرات للكويت وهو حامل اللقب فسعى للحفاظ عليه والخروج من الموسم بثلاث بطولات، ورغم أنه بدأ بشكل سلس إلا أن التوقعات لم تأتي كما تشتهي أنفس المحبين فالعزم من القادسية كان أقوى بكثير وكمن يطرق الفولاذ محاولاً لويه بشتى الوسائل المتاحة من العرضيات إلى التمريرات إلى التسديد الذي كان السلاح الأبرز حتى الاختراق لم يلق مجيباً له ولم يجد نفعاً لا مع الكويتي ولا حتى من المهاجمين الذين أهدروا الكثير فحجب صوت الآهات الذي كان يعلو مع كل فرصة على أي شيء آخر ولكثرتها لم ترتح حناجر الجماهير القدساوية بالتحسر على ما فات، طبعاً العميد لم تكن مهمته الدفاع فحسب بل أنه حاول لكن بخجل، القدساوي لم يهدأ ولا لحظة وكأنه في حرب ضروس ومن يصمد للنهاية هو الفائز فلم يدخر ذرة عرق واحدة إلا واستغلها لتحقيق التقدم الذي تأجل للثاني، وهنا أعادنا القادسية إلى سيناريو الأول لكن مع تغير بسيط فالقائم حرم السوري فراس الخطيب إهداء الفرحة وافتتاح باب التسجيل، الملكي كما يحب البعض لم يتأثر بأن الحظ والتوفيق لم يقفا إلى جانبه بل أكمل على نفس المنوال فكراته أتعبت ولم يتعب وسلكت كل الطرق والدروب حتى خشبات المرمى لم تسلم منها في حين كانت الفرصة الأبرز للكويت من البرازيلي روجيريو قبل الأشواط الإضافية والتي لم يتم بها شيء حتى حان موعد الحسم بركلات الترجيح والتي كان فيها أكثر من بطل أولهم نواف الخالدي الذي أبعد كرتين فحقق الملكي أربعة أهداف منحته ثنائية هذا الموسم، ومن المؤكد أنه لا خاسر هنا فالكل رابح لكن كرة القدم الكويتية هي الفائز الأكبر، أحمد الأغا، صدى الملاعب مصطفى الأغا: ألف مليون ترليون كودرليون مبروك للقادسية ومثلهن هارد لك للكويت، وأيضاً تحية من صدى الملاعب وأحمد الأغا للقادسية وجماهير القادسية في الكويت وبرة الكويت [أغنية للقادسية] مصطفى الأغا: ومعي عبر الهاتف من الكويت نجم منتخب الكويت ونادي القادسية الكابتن بدر المطوع، كابتن بدر مسا الخير وألف مبروك بدر المطوع: مسا النور، هلا والله أخي مصطفى مصطفى الأغا: هلا والله، من زمان ما شفنا ها الوش الحلو، بدر شو مكوشين على كل شي القادسية بدر المطوع: والله الحمد لله، أول شي أحب أمسي عليك وعلى الضيف عندك أبو عوف والحمد لله على كل حال قدرنا نحقق يمكن إنجاز، حصلنا على الدوري وكأس السوبر الكويتي وأيضاً أغلى كاس اللي هو كأس صاحب السمو أمير البلاد، الحمد لله قدرنا نختمها ختام مسك الحمد لله مصطفى الأغا: الختام كان مسك لفريقك بس كان مسك إلك؟ انت ما لعبت يا بدر بدر المطوع: الفريق ما هو بدر المطوع الفريق نادي القادسية اللاعبين كلهم يشاركون وكلهم وفوا وكفوا في المباراة مصطفى الأغا: بدر، نحنا قصداً حكينا معك، بعرف إنه الفوز للجميع لكن أنا بدي مشاعرك انت الخاصة بدر المطوع: أنا الصراحة اكتشفت اللي يقعد برة يشوف المباراة فرق يعني عن اللي يلعب، لا الصراحة الله يعين الجمهور الصراحة إذا كدي الله يعين الجمهور عبد الرحمن محمد: يعني ما تلوم الجماهير لما تتعصب على اللعيبة بدر المطوع: والله عذرتهم يعني أعصابي اليوم اتلفت بصراحة، أول نهائي ما أشارك فيه مصطفى الأغا: بدر حتى يوم مباراة القادسية والكويت أنا كنت موجود في الكويت يعني شو قصتكم كمان مع الكويت ما شا الله مكوشين كمان على كل شي بالبطولات، يعني تراجع كاظمة والعربي النصر بدر المطوع: السنوات الأخيرة المنافسة تنحصر بين نادي القادسية ونادي الكويت وهما اللي يحققون اللقب وأكثر نهائيات يعني ما شا الله القادسية والكويت والحمد لله على كل حال يعني قدرنا نحسمها مصطفى الأغا: يعني الآن شو حاسين انتو أموركم ماشية حتى آسيوياً؟ بدر المطوع: الحمد لله أيضاً كأس الاتحاد الآسيوي الحمد لله قدرنا نتأهل لدور الثمانية والآن فترة راحة اللاعبين تدري يمكن الموسم كان طويل وخاصةً نادي القادسية يملك يمكن عشر لاعبين في المنتخب الكويتي فهم كانوا مضغوطين في تصفيات كأس آسيا، فالآن ياخذولهم راحة لمدة شهر أو شهرين وبعدها إن شا الله نرجع مصطفى الأغا: بدر، جهاد وفراس أديش هما إضافة للقادسية بدر المطوع: أكيد ضافوا أشياء كثيرة يعني فراس وجهاد، فراس يمكن قدم نفسه يعني الدوري الكويتي صار له سبع سنوات ... فراس الخطيب، فأكيد إضافة حق نادي القادسية وأيضاً جهاد يمكن لعب موسم في الكويت ومن أروع المواسم اللي قدمها فشد انتباه الجميع، وصاروا إضافة كبيرة يعني فراس وجهاد لاعبين دوليين في منتخب سوريا ومن أفضل اللاعبين مصطفى الأغا: رايح على ملجا شوي ولا كتير؟ بدر المطوع: الله كريم مصطفى الأغا: لا بدك تخبرني يا بدر بدر المطوع: والله إذا في شي راح أخبرك مصطفى الأغا: لا هلا خبرني رايح ولا مانك رايح بدر المطوع: لا والله للحين ماكو شي عبد الرحمن محمد: يمكن بعد التعادل مع ريال مدريد ما بيروح؟ مصطفى الأغا: بس في تجربة احترافية بأوروبا، نعم أم لا بدر المطوع: والله إن شا الله أتمنى مصطفى الأغا: وين، قول وين بدر المطوع: والله ما أدري مصطفى الأغا: بدر إيش بيك، قول بدر المطوع: والله إذا في شي بقولك، لحد الآن ماكو شي مصطفى الأغا: وعد؟ بدر المطوع: إذا صار شي أول واحد تدري انت مصطفى الأغا: حبيبي بدر عبد الرحمن محمد: كابتن بدر أسلم عليك أول شي بدر المطوع: الله يسلمك عبد الرحمن محمد: أهنيك انت أول شي على مستواك الرائع في الكويت ومنتخب الكويت وطبعاً تهنئة موصولة للكابتن محمد إبراهيم اللي يمكن وصل نادي القادسية لهذا الشي ونهني نفسنا قدساوية على بطولتين ها السنة مصطفى الأغا: حبيبي كمان طلع قدساوي بدر المطوع: الله يسلمك مشكور مصطفى الأغا: كابتن بدر ألف مبروك وشكراً إلك وطبعاً بالتوفيق لك وللقادسية إن شا الله في الاستحقاقات الآسيوية بدر المطوع: مشكورين مصطفى الأغا: قدساوي؟ عبد الرحمن محمد: قدساوي من زمان مصطفى الأغا: من زمان ومن the woman عبد الرحمن محمد: حلوة هذي، أول مرة تقول شي حلو، وهي آخر مرة أظن مصطفى الأغا: إن شا الله عبد الرحمن محمد: لا أنا أشجع القادسية من زمان أيام يعني كنت أحب محمد بوحمد، فيصل الدخيل مصطفى الأغا: الحقيقة معظم الناس بتشجع القادسية من أيام زمان عبد الرحمن محمد: لأنه فعلاً كانت تقدم كرة جميلة مصطفى الأغا: طيب بالكويت قدساوي، بالبحرين؟ عبد الرحمن محمد: محرقاوي مصطفى الأغا: طيب، بدراما حابسة للأنفاس انتهى الدوري البحريني ببطل غاب عن التتويج من 15 سنة، الهدية جاءته من الرفاع والخاسر هو المحرق، طبعاً شكلها حزيرة بس للتوضيح أكثر المحرق قابل الرفاع خسر منه بهدفين، الرابح بالنتيجة هو الأهلي اللي توج بلقب الدوري، كيف، عمار علي راح يجاوب [مقطع من مباراة المحرق والرفاع] عمار علي: مصير هذا بيد ذاك ومصيري بيد غيري، والأحجية بآخر مباراة بالدوري البحريني التي جاءت كما في كل مرة بين المحرق والرفاع لكن الرفاع هنا بلا ناقة ولا جمل إذ يقف ثالث الترتيب من غير حظوظ لأن يكون بطلاً، وعين المحرق هي من ترى التتويج من يد الأهلي الذي يتصدر الترتيب، والأهلي مصيره بيد الرفاع لكي يفوز على المحرق، وإذا تعادلا سيكون هناك لقاء حسم بين الأهلي والمحرق، وأعتقد بأني قد دوشت رؤوسكم، لذا فإن المحرق يجب عليه الفوز لأن يكون بطلاً لكن شكله ليس للبطولة ينوي، فإذا كان أداءه هنا ليكون بطلاً فلن يكون أبداً والرفاع سينجز المهمة للأهلي في ظل التهديد الذي شهدناه على مرمى المحرق علماً بأن من يشهد الخطورة يلعب من دون جمهوره الذي عوقب من قبل الاتحاد البحريني، والمستوى بشكل عام لم يصل لكي يكون باسم قطبي الكرة بهذا البلد لذا انتظرنا الشوط الثاني والذي لم يهدأ به الرفاع أبداً وكأن الفوز هو التتويج بعينه لهذا الفريق حيث اللحظات ضغط بضغط وبين كل هذا شاهدنا المحرق بإحدى الكرات التي كاد أن يسجل بها لكن الحظ لم يخدمه فقط بأن يخسر الرفاع حارسه بعد تلك الكرة، لكن المحرق خسر الدوري بعدها على أقل تقدير عند الدقيقة 72 حين أنهى الرفاع مسلسل هجماته بهدف سجله عبد الرحمن مبارك، ومبارك يبارك للأهلي وليس لفريقه حيث النتيجة تتوج الأهلي وليس الرفاع ولا المحرق، ولكي يتم تأكيد الفوز وأقصد فوز الأهلي فإن الرفاع أتم معروفه على هذا الفريق بأن يسجل الهدف الثاني ويريح لاعبيه الذين تواجدوا على المدرجات، ومن ينزل إلى أرض الملعب هم المتوجون إذ انتظر لاعبو الأهلي الصافرة بفارغ الصبر حتى بدأوا احتفالاتهم التي جاءت بعد 15 عاماً غابوا بها عن التتويج واليوم عادوا بمساعدة الرفاع، عمار علي، صدى الملاعب مصطفى الأغا: هاي هي كرة القدم الحقيقة لعبة المفاجآت وألف مليون ترليون تحية للأهلي وبنقولهم ألف مبروك وهارد لك للي ما فاز وهذي تحية من صدى الملاعب للأهلي البحريني [أغنية للأهلي] مصطفى الأغا: راح نأرجيكم ترتيب كامل الفرق بالدوري البحريني، الأهلي طبعاً بطل والمركز الأول بـ41 نقطة، المحرق 40، الرفاع 38 نقطة، النجمة 23، البسيتين 23، طبعاً هما عشر فرق في الدوري البحريني، بعدين المنامة والشباب والحالة والمالكية والرفاع الشرقي هبط للدرجة الثانية، راح تكون هناك مباراة فاصلة بين المالكية والحالة يوم الثلاثاء 18 مايو، معي عبر الهاتف من المنامة مراسل صدى الملاعب عبد الله عاشور، عبد الله مسا الخير، شو ها الدراما في الكرة البحرينية عبد الله عاشور: والله استاذ مصطفى أول شي مسا الخير وأمسي على أبو عوف وأقول مسا الخير لكل مشاهدين MBC، والدراما مثل ما قلت دكتور يعني دراما مثيرة وأحداث ممتعة شهدتها الأمسية الكروية اليوم في ختام الدوري البحريني، الكل كان يترقب المباراة خاصةً الأهلاوية وعشاق النادي الأهلي اللي ابتعدوا عن التتويج 15 سنة من آخر موسم مصطفى الأغا: هل كانت هذه النتيجة متوقعة؟ عبد الله عاشور: من خلال الأداء اللي كان يقدمه الرفاع في المباريات الأخيرة وتأهله في منافسات كأس الاتحاد الآسيوي والصحوة الأخيرة اللي كانت لنادي الرفاع وفي الوقت نفسه المحرق تراجع أداءه وهبط خاصة ممكن لفترة التوقف الأخيرة في الدوري كان لها تأثير على لاعبين المحرق، فعلاً مباراة اليوم كانت رفاعية من خلال الأداء والمستوى والرفاع استحق الفوز بهذه النتيجة مصطفى الأغا: بس الجمهور ما كان كتير، ليش مصطفى الأغا: بالضبط أستاذ مصطفى يعني الجماهير اليوم يعني جماهير الرفاع فقط كانت متواجدة لأن جماهير المحرق متعرضة لعقوبة الإيقاف من قبل لجنة الانضباط ولجنة المسابقات بعد الأحداث اللي صارت اليوم في المباراة الأخيرة مع الأهلي في المرحلة قبل الأخيرة واضطرت لجنة الانضباط إيقاف جماهير الأهلي وحرمانهم بعد أن قاموا برمي بعض قارورات المياه لأرضية الملعب وكانت عقوبتهم غياب جماهير المحرق، وجماهير الأهلي كانت عقوبتهم من العام الماضي كان معاقب جمهور الأهلي في مباراة نهاية الدوري يعني الأحداث اللي صارت مصطفى الأغا: وين بدهم يحتفلوا معناته، راح يطلعوا على الشوارع ولا طلعوا ولا شو اللي صار عبد الله عاشور: والله اللي صار إنه اليوم شفنا مع نهاية الشوط الأول وبداية الشوط الثاني دخول مجموعة من جماهير الأهلي اندمجوا مع جماهير الرفاع، لجنة المنظمين عند الباب يمكن انخدعوا وقالوا هذي جماهير الرفاع، فشفنا جماهير الأهلي دشوا مع رابطة الرفاع واندمجوا معهم، وكانوا هم يشجعون الرفاع في هذي المباراة مصطفى الأغا: طيب، عبد الله عاشور مراسلنا في البحرين شكراً جزيلاً لك عبد الله عاشور: شكراً مصطفى الأغا: أبو عوف عبد الرحمن محمد: أول شي نبارك لفريق الأهلي بعد عودة 15 سنة لبطولة الدوري البحريني مصطفى الأغا: بس فوز يعني عبد الرحمن محمد: فوز ولكن أنا كنت أحس إنه الرفاع بيفوز نظراً للمستوى فعلاً الراقي اللي قدمه الرفاع خصوصاً وهو فايز في كأس الاتحاد الآسيوي على الفريق الصيني في الصين، يقدم مستوى رائع مصطفى الأغا: على فريق هونج كونج هذا جنوب الصين عبد الرحمن محمد: جنوب الصين نعم، وهذا معناه إنه فريق مقتدر، الأهلاوية الكل كان اليوم يشجع فريق الرفاع نظراً لأنه أي خسارة لفريق المحرق، الأهلي بيكون هو بطل الموسم وشفنا الاحتفالية اللي كانت عند لعيبة الأهلي وهم يشاهدون المباراة، طبعاً الدقيقة 88 أنهت كل الأشياء بالنسبة لفريق المحرق ويستاهل الأهلي لأنه فعلاً الأهلي السنة هاي قدم مستوى أيضاً راقي يستاهل إنه يكون بطل الدوري مصطفى الأغا: بس حرقة للمحرق ما هيك عبد الرحمن محمد: أكيد ولكن أكل الحلوى البحرينية مصطفى الأغا: شو بتفرق الحلوى البحرينية عن العمانية عن الحلوى اللي أكلناها اليوم في قطر؟ عبد الرحمن محمد: انت كلت حلوى في قطر؟ مصطفى الأغا: إي عبد الرحمن محمد: أنا ما كلت، انت من وين كلت الله أعلم مصطفى الأغا: أنا الحقيقة فايق 7.30 الصبح بتوقيت الإمارات في قطر، راح نروح لفاصل من الإعلان، بعد الفاصل: الأهلي ينهي موسمه الكروي بطل والانتصار 18 في رصيده، وعيناه عسليتان وسماره من النيل ويتكلم العربية إنه المصري حسام حسن مدرب الزمالك في قراءة صداوية [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: يوم الأربعا 48 ساعة من هلا معكم الفرصة لتبعتوا كلمة حلم أو دريم على الأرقام اللي هلا طالعة على الشاشة وتبعتوا شو بدكم، اليوم أخ مضيف لبناني قال بده بيت قلناله اشترك وانت وحظك، طبعاً إذا اشترك أبو عوف ما راح يربح عبد الرحمن محمد: أني مو محظوظ مصطفى الأغا: ما شا الله، الله عاطيك عبد الرحمن محمد: اللهم لا حسد لا رب، عندك ملح؟ مصطفى الأغا: اليوم زميلنا خالد جاسم كنا بمكان فقال لي أهو ناصر خليفي، قلتله كيف شفته قالي حاسدني على نظري، عنده خمس أشهر وأربع أيام أجازة عبد الرحمن محمد: ما شا الله ما بيسلفنا شوي؟ مصطفى الأغا: اليوم أسدل الستار على الدوري المصري في آخر مبارياته في الأسبوع التلاتين بلقاءات لا تقدم ولا تؤخر للبعض، الأهلي فاز على الإنتاج الحربي، والزمالك تعادل مع المنصورة اللي هبط للدرجة الثانية، المصري البورسعيدي تعادل مع الجونة بهدف، إنبي فاز على الاتحاد السكندري بهدف، فيما كانت الفرصة الأخيرة للبعض فتعادل غزل المحلة مع حرس الحدود وهبط للدرجة الثانية برفقة بترول أسيوط الذي خسر من الإسماعيلي بهدفين، فيما فاز اتحاد الشرطة على طلائع الجيش وبتروجيت خسر من المقاولون العرب بالثلاثة، حمادي القردبو ولقاء الأهلي [مقطع من مباراة الأهلي و] حمادي القردبو: الأهلي يحافظ على لقب بطولة الدوري المصري والأهلي ينجح بقيادة مديره الفني حسام البدري في رفع عديد الرهانات الصعبة بتجاوز مخلفات الإصابات العديدة وخاصة تجديد دماء الفريق بعناصر شابة، إدارة الأهلي جددت للإطار الفني المصري لموسم مقبل والأهلي يختتم موسمه بمواجهة الإنتاج الحربي، مباراة تحصيل حاصل والتشكيلة شابة تسعى للإقناع وإضافة الفوز 18 في رصيد فريقها بعد تعادلين متتاليين، قيل إن راتب حسام البدري هو خمس راتب جوزيه المدير الفني السابق أما النتائج فواعدة مبشرة، في الشوط الأول فرص مهدورة وجماهير الأهلي تلخص الموسم على طريقتها، بعدها ومع حلول الدقيقة 70 حقق القائد أحمد بلال الأهم وسجل هدف المباراة الوحيد ليختم الأهلي موسمه بفوز يرفع المعنويات، الهدف كاد يصبح هدفين إلا أن الوجوه الشابة أضاعت عديد الفرص السهلة لتبقى النتيجة على حالها وأسدل الستار على الدوري، الأهلي حافظ على لقبه والأهلي تأهل إلى دور المجموعات في دوري أبطال إفريقيا فهل يستعيد الأهلي عرش إفريقيا أم أن البدري سيحتاج لوقت أطول لضمان انسجام الجيلين، حمادي القردبو، صدى الملاعب مصطفى الأغا: وراح نعطيكم ترتيب فرق الدوري المصري، الأهلي طبعاً في الصدارة وبطولة 65 نقطة، الزمالك 55، الإسماعيلي 52، اتحاد الشرطة 47 وهو نفس رصيد بتروجيت 47 نقطة، حرس الحدود 45، الإنتاج الحربي 41 وإنبي 41، طلائع الجيش 40، الاتحاد السكندري 35 بفارق نقطة عن المقاولون والجونة والمصري البورسعيدي تصوروا تلات فرق 34 نقطة، غزل المحلة 31 هبط، المنصورة 19 هبط وبترول أسيوط 19 وهبط، أبو عوف عبد الرحمن محمد: أول شي طبعاً نبارك لنادي الأهلي البطل المتعود على هذه البطولة لسادس موسم ولكن أنا أعتقد الأهلي يعني ما قدم المستوى المرجو منه في هذه البطولة مصطفى الأغا: مدرب جديد واللاعبين وبعضهم أصيب وبعضهم غاب عبد الرحمن محمد: مية في المية ولكن أعتقد إنه الكابتن حسام البدري قدم مستوى راقي جداً، أنا مع التجديد معاه لأنه فعلاً اكتسب خبرة كبيرة جداً من جوزيه، ولذلك أعتقد إنه الاعتماد على ابن البلد مهم جداً في هذي الفترة، مباراة غزل المحلة أنا أعتقد كان يعني لا يتمنى مقابلة المصري مع الجونة لأنه تعادلهم مع بعض نزل غزل المحلة للدرجة الثانية بالرغم إنه ما استفاد يعني تعادل في المباراة وما استفاد من الأفضلية اللي عنده في تقديم مباراة أو ثلاث نقاط، الغريب في هذا الدوري هذا الموسم المقاولون العرب اللي كان سيطه متواجد في البطولة الإفريقية عدة مرات ولكن مركزه 11 لا يليق بفريق مثل المقاولون مصطفى الأغا: كان مهدد بالهبوط عبد الرحمن محمد: لذلك أقولك لا يليق بهذا الفريق الكبير في مصر إنه يكون في هذا المركز مصطفى الأغا: أهلاوي ولا زملكاوي انت؟ عبد الرحمن محمد: انت تعرف أهلاوي طبعاً، البركة في الشيخ طه إسماعيل مصطفى الأغا: نعم، من شان هيك راح نحكي عكس الأهلي، راح نحكي عن الزمالك، كلنا سمعنا طبعاً بالإنجاز اللي حققه حسام حسن لنادي الزمالك لما انتشله من القاع اللي كان فيه كان في المركز 13 مع هنري ميشيل، الآن صار منافس على الدوري المصري، لكن الأهلي طبعاً لم يدع المجال للقلعة البيضاء إنه يتوج نيابةً عنه، لكن بيبقى إنه حسام حسن يستحق التصفيق عن كل ما قدمه لناديه، عاشق حسام حسن، عمار علي عمار علي: لا أخفيكم سراً بأني أعجبت بقيادته للزمالك حتى تخيلته قائد ميدان من الطراز الأول، يكره الهزيمة ويحب الفوز ولا للتعادل من شأن لديه، قائد رجع بذاكرته لأيام الخيل والليل والبيداء تعرفني والرمح والقرطاس والقلم، قلب حالهم من فريق يدخل الميدان وهو كبير وليس للكبير من دخل سوى اسم الزمالك القديم، حتى عاد بهم وكأن عصا موسى كانت بيديه فسبحان مغير الأحوال، وصل للزمالك بالأسبوع 11 وبجعبة الفريق 11 نقطة فقط بقيادة المدرب الفرنسي هنري ميشيل، ميشيل خواجة ولون عيناه أزرق أو أخضر وابن النيل لون عينيه عسلي وسماره كأبناء بلده لكنه جلب لفريقه 44 نقطة منذ استلامه الفريق وحتى انتهاء الدوري الذي وصل به حسام إلى المركز الثاني في وقت تنبأ الكثيرون بأن يكون الزمالك ضمن الدرجة الثانية أيام الخواجة، أول مباراة خسر بها أمام حرس الحدود والثانية تعادل مع الأهلي وشتان ما بين الأهلي الذي كان بعزه وبين الزمالك الذي شبهته وقتها بالخارج من الحرب مهزوم إلى أخمص قدميه لكنه تعادل، ثم حقق معهم ثمان انتصارات متتاليات والسيرة لهذا المدرب إبداع بإبداع، وإذا من شيء ينغص محبته بقلوب من أحبوه فإنه عصبية الرجل هذا فتارة تراه وديع ومسالم وبلحظة أخرى يتعارك مع ملابسه التي يرتديها، ليس من شأني ولا من شأنكم لكن الذي من شأني مدح حسام حسن لأنه عرف كيف يكون منقذاً لأعرق الأندية المصرية، لم يأبه للأسماء التي من حوله من اللاعبين فقد كان يزج الصغار ويتغاضى عن الكبار، شذبهم وهذبهم حتى صار أباً لا يكبرهم بالكثير لكن عقله يزن بلداً لحالها إنه المصري حسام حسن، عمار علي، صدى الملاعب مصطفى الأغا: عمار عاشق عن جد لحسام عبد الرحمن محمد: وتحول شاعر من كثر محبته لحسام، طبعاً أول شي تحية لأخوي العزيز حسام حسن ابن نادي الأهلي سابقاً مصطفى الأغا: سابقاً، ومدرب الزمالك حالياً اللي كاد يلعوز الأهلي في مباراة الديربي عبد الرحمن محمد: ياما لعوز الزمالك، فتحية لحسام يعني المدرب القدير أقدر اسميه بعد ما مسك بعد هنري ميشيل في الأسبوع العاشر كان يمتلك الزمالك 11 نقطة، صحيح خسر من حرس الحدود ذهاب وإياب ولكن حرس الحدود من أقوى الفرق الموجودة حالياً ولها سيط مصطفى الأغا: وخسر من اتحاد الشرطة عبد الرحمن محمد: وصل بالفريق إلى المركز الثاني وقدر ينتشل الفريق، ثمان انتصارات متتالية بعد التعادل مع الأهلي، يحسب كل هذا لحسام حسن يعني قدر يكيف اللاعبين مصطفى الأغا: أنا مع اللاعب المحلي أينما كان عبد الرحمن محمد: أيضاً أنا مع المدرب المحلي في كل مكان، لو أعطي الفرصة قدر يستغني عن زكي وميدو وشيكابالا كثير من المباريات خلاه في الاحتياط، حسين ياسر اللاعب اللي يمكن معظم اللاعبين تركوه على الاحتياط عطاه الفرصة ولاعب أساسي وقدر يسجل في الأهلي، أنا أعتقد إنه هذا المدرب فعلاً يحتاج للمساندة الأقوى من إدارة الزمالك خصوصاً كابتن حازم إمام مصطفى الأغا: نعم، بس بذكركم إنه اشتركوا وحققوا احلامكم مع MBC، نروح الآن لفاصل من الإعلان، بعد الفاصل: رابح سعدان يقول لولا فرنسا لما تأهلنا إلى المونديال والإصابة تحرم مراد مغني ومايكل بلاك من التواجد في جنوب إفريقيا، باولو فريرا نجم تشيلسي ومنتخب البرتغال يقول لصدى الملاعب لولا روح المجموعة لما تألق دروجبا بهذه الطريقة ومجموعتنا صعبة في المونديال [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، تصريحات وغيابات وإصابات وتحضيرات تخص مونديال جنوب إفريقيا اللي راح ينطلق بعد كام يوم، كل هذا وأكثر في فقرة الأخبار السريعة مع السريع المريع سلام المناصير -لولا فرنسا لما تواجدنا في مونديال جنوب إفريقيا 2010، هذا ما قاله رابح سعدان مدرب منتخب الجزائر، وأضاف الشيخ الجزائري في تصريحات صحفية أن اللاعبين الذين ولدوا في فرنسا ساهموا بشكل كبير في تحقيق الإنجاز والتأهل إلى المحفل العالمي الكبير بعد انتظار 24 عاماً، سعدان قال أيضاً عند استلام المهمة قلت لنفسي المهمة صعبة والتواجد في المونديال يحتاج إلى معجزة ولكن كل شيء تحقق بتعاون الجميع -بات بحكم المؤكد غياب نجم منتخب الجزائر ولاعب وسط لاتزيو الإيطالي مراد مغني عن نهائيات كأس العالم بسبب الإصابة التي يعاني منها في الركبة، الجهاز الطبي للمنتخب الجزائري أكد أن مغني لن يكون جاهزاً للمشاركة في المونديال رغم العلاج المكثف الذي يخضع له اللاعب حالياً في معسكر سويسرا -ونبقى مع الإصابات حيث تلقى المنتخب الألماني صدمة كبيرة بتأكد غياب قائده مايكل بالاك بعد أن أثبت الفحص الطبي إصابته بتمزق جزئي في أربطة الكاحل، الإصابة التي تعرض لها في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي ألقت بظلالها على الشارع الألماني، والذي كان يعلق آمالاً كبيرة على بالاك في قيادة منتخب بلاده للفوز بلقب كاس العالم للمرة الرابعة -في خطوة يبدو أن الهدف الأساسي منها إرسال تطمينات إلى الوفود والمشجعين الذين سيحضرون لمتابعة نهائيات كأس العالم، قوات الأمن في جنوب إفريقيا تنظم استعراضاً لمعداتها العسكرية التي ستستخدم أثناء البطولة للحد من أعمال الجريمة والسرقة والسيطرة على الأوضاع الأمنية ولكن السؤال الأهم هل ستنجح جنوب إفريقيا في إزالة مخاوف الضيوف بهذا الاستعراض الأمني سلام المناصير، صدى الملاعب مصطفى الأغا: بيقولوا عرض عسكري، أول مرة بسمع عرض شرطة، أبو عوف قال الله يعيني لأنه رايح على جنوب إفريقيا، كل هذا عسكر وجيش شو بدك أحسن من هيك عبد الرحمن محمد: خلاص اطمنت لما شفت هذا التقرير وهذا الخبر اطمنت الحمد لله مصطفى الأغا: مغني خارج كاس العالم عبد الرحمن محمد: أعتقد إنه خسارة للمنتخب الجزائري إنه يكون لاعب كبير خارج كأس العالم وخسارة أيضاً للاعب يعني كل لاعب يتمنى يكون متواجد مصطفى الأغا: بالاك عبد الرحمن محمد: أكيد بالاك حالياً يدعي على بواتينج بشكل كبير جداً لأنه حرمه من إنه يكون متواجد بكأس العالم مصطفى الأغا: بتصير بالتدريب ما هيك عبد الرحمن محمد: بتصير ولكن الدخلة كانت قوية ومتعمدة مصطفى الأغا: بس مش متعمدة إنه يؤذيه ويطلعه من كأس العالم، حيعمل فرق بالمنتخب الألماني عبد الرحمن محمد: أكيد انت محتاج لاعب خبرة وقائد ومتواجد مع المنتخب يعني بالاك أنا أعتقد محتاجه المدرب الألماني في كاس العالم مصطفى الأغا: طيب، في خبر إجا اليوم أكدت مصادر صحفية جزائرية أن كريم زياني غادر معسكر الخضر في سويسرا متوجهاً إلى مدينة مارسيليا الفرنسية بعد موافقة المدرب رابح سعدان على منحه إجازة ليوم واحد، أضافت المصادر أن زياني برر طلبه بظروف عائلية تحتم عليه السفر في هذا الوقت، فيما كشفت مصادر أخرى عن تلقي النجم الجزائري عرضاً احترافياً من نادي فرنسي كبير، من شان هيك طلب السفر بعجالة على ان يعود يوم الثلاثاء، كريم زياني مرتبط بعقد رسمي مع فولسبورج الألماني قال إنه لا يرغب في البقاء في النادي الألماني وأن مشواره المقبل سيتحدد قريباً، اضافت المصادر أن عودة مغني كما سمعنا قبل شوي مشكوك فيها بسبب خطورة الإصابة التي يعاني منها وهذا اليوم تأكد غيابه، ها عبد الرحمن محمد: أعتقد زياني إذا راح لفريق كبير ينظر للمشاركة في champions league، يمكن فريق مارسيليا لأنه فريق فوسلبورج خارج الحسابات وأكيد مثل هذا الخبر إذا صار صحيح بيتمناه كل لاعب لكن إذا كان حسب الظروف العائلية اللي هو شرحها للمدرب الأخبار تقول غير عن ذلك، الخبر اليقين عند كابتن رابح سعدان مصطفى الأغا: طبعاً بس بحب أذكركم إنه فيكم تحققوا أحلامكم يوم الأربعا 48 ساعة من هلا فيكم تحققوا اللي بدكم إياه وتقلبوا حياتكم، وبنروح لفاصل من الإعلان، بعد الفاصل: باولو فريرا نجم تشيلسي ومنتخب البرتغال يقول لصدى الملاعب لولا روح المجموعة لما تألق دروجبا بهذه الطريقة ومجموعتنا صعبة في المونديال، والنجم الأردني ياسر النصري كيف يرى الرياضة [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: اشهدوا أننا جزائريون في كأس العالم وأبو عوف جزائري صار لونه أخضر عبد الرحمن محمد: شعار حلو اللي رفعته، كلنا جزائريون وأنا بكون جزائري في جنوب إفريقيا إن شاء الله مصطفى الأغا: عم بيعمل إعلانات لحاله إنه رايح على جنوب إفريقيا مع قناة الجزيرة، النجم البرتغالي باولو فريرا بيتحدث لزميلنا ماجد التويجري عن تتويج تشيلسي بلقب الدوري الإنجليزي وعن حظوظ المنتخب البرتغالي في نهائيات كأس العالم، مجموعة واو، اللي هي البرازيل وساحل العاج وكوريا الشمالية والبرتغال، الله يعين الأربعة، بنتابع ماجد التويجري: اليوم نبارك لكم تحقيق لقب الدوري الإنجليزي، تشيلسي يطل من جديد إطلالة قوية يعني منافسة قوية مع مانشستر يونايتد باولو فريرا: بداية أود أن أقول شكراً طبعاً سعدنا جداً بلقب الدوري الإنجليزي لأنه كان صعباً جداً وكان علينا الانتظار، المباراة الأخيرة مع مانشستر يونايتد الذي تأخر عنا بنقطة وحيدة، طبعاً فرحنا كثيراً بعد فشلنا في الفوز باللقب طيلة ثلاث سنوات كان فيها مانشستر يونايتد دائماً بطلاً والعودة إلى الفوز باللقب شيء رائع للنادي ولنا ماجد التويجري: كثير من النقاد يصفون إنه اللاعب يطلع من الدوري الإنجليزي إلى الأسباني ولا أي دوري آخر ولا الإيطالي يعتبر يغلط غلطة عمره، البعض يرى إنه كريستيانو رونالدو أخطأ عندما رحل من مانشستر مباشرة إلى ريال مدريد باولو فريرا: أعتقد أن الدوري الإنجليزي من أفضل الدوريات في العالم وكذلك الدوري الإسباني وتعرف علينا القول أن ريال مدريد هو أكبر نادي في العالم وبالنسبة لكريستيانو فقد كان حلمه منذ الطفولة أن يلعب مع ريال مدريد والريال نادي كبير والليجا الأسبانية ممتازة وتعرف في كرة القدم كل شيء وارد فبإمكان اللاعب البقاء في إنجلترا أو الانتقال إلى إيطاليا أو أسبانيا وهذا حسب رغبة اللاعب أو فريقه وعلي أن أقول أن الليجا الإسبانية ممتازة كذلك ماجد التويجري: كثيرون يقولون بإنه دروجبا هو من ساعد بالدرجة الأولى تشيلسي للعودة مجدداً والفوز بلقب الدوري الإنجليزي، توافق لا توافق باولو فريرا: يجب أن نفكر أولاً في المجموعة إن لم يكن لدينا روح فريق عالية فمن الصعب جداً على لاعب لوحده أن يحدث الفارق ومن الطبيعي أن اللعب في مجموعة قوية تعمل بجد سيبرز الفرديات ولهذا فقد تألق ديدييه وسجل كثيراً من الأهداف وهذا رائع، بالنسبة لنا لأننا فزنا باللقب وهو سجل 29 هدفاً وهذا كثير في الدوري الإنجليزي لذا نحن فرحون ولكن لولا مساعدة المجموعة لن يسجل كل هذه الأهداف ماجد التويجري: المحترفين في أوروبا عندما يكونون في نهاية مشوارهم الكروي يذهبون إلى محطة خليجية عربية، من الممكن أن نراك في السعودية أو قطر أو الإمارات أم هذا مستحيل باولو فريرا: أعتقد أن مستوى الدوريات العربية يشهد تحسناً كبيراً بمساعدة اللاعبين النجوم الذين يكملون مشوارهم هناك ويعلمون الناشئين وهذا شيء جميل ماجد التويجري: ماذا يمكن أن تحققون في كأس العالم باولو فريرا: مجموعتنا صعبة فيها البرازيل وساحل العاج وكوريا الجنوبية أعتقد أن علينا التركيز أولاً على مواجهات المجموعة وبعدها سنرى ما سيحدث مصطفى الأغا: من عجائب القدر إنه اللاعب ينتمي لبطل الدوري الإنجليزي تشيلسي وإنه الضيف اللي راح يحكي ينتمي للفريق المهزوم اللي طلع منه اللقب مانشستر يونايتد عبد الرحمن محمد: وين الضيف؟ أعتقد يمكن أختلف وياه في موضوع دروجبا، دروجبا لو في أي فريق يثبت نفسه، وهو اللي جاب الدوري من خلال 29 هدف اللي سجلهم، كان يفرق السنة هذي مصطفى الأغا: هلا أروح من البرنامج، يوم الأربعا فائز جديد، شكراً لك أبو عوف، شكراً إلكم وإلى اللقاء