EN
  • تاريخ النشر: 18 ديسمبر, 2012

العهد اللبناني يوقف ثلاثة لاعبين وإداري لأجل غير مسمى

العهد اللبناني

إدارة العهد اللبناني أوقفت 3 لاعبين لأجل غير مسمى

أصدر نادي العهد اللبناني بيانا أكد فيه إيقاف ثلاثة من لاعبيه الدوليين إضافة إلى إداري في النادي وبنفس الوقت مترجم مدرب المنتخب اللبناني وذلك بعد اجتماع الهيئة الإدارية في نادي العهد بحضور كامل أعضائها.

  • تاريخ النشر: 18 ديسمبر, 2012

العهد اللبناني يوقف ثلاثة لاعبين وإداري لأجل غير مسمى

أصدر نادي العهد اللبناني بيانا أكد فيه إيقاف ثلاثة من لاعبيه الدوليين إضافة إلى إداري في النادي وبنفس الوقت مترجم مدرب المنتخب اللبناني وذلك بعد اجتماع الهيئة الإدارية في نادي العهد بحضور كامل أعضائها.

واللاعبون الثلاثة هم المهاجم محمود العلي والمدافع حسن مزهر والحارس محمد حمود حتى اشعار اخر، وتوقيف الموظف الإداري في النادي فادي فنيش، كما اتخذت الإدارة عقوبات إدارية ومسلكية داخلية بحق مجموعة أخرى من اللاعبين.

وجاء في البيان أيضا "تحتفظ الهيئة الإدارية لنادي العهد بحقها بإتخاذ الإجراءات القضائية والقانونية اللازمة تجاه كل من الحق الاذى المادي والمعنوي بالنادي أمام الجهات المختصة".

ولم يوضح البيان أسباب هذه الاجراءات.

وكانت كرة القدم اللبنانية قد شهدت قبل مدة فضيحة في المراهنات على المباريات القارية ومباريات المنتخب اللبناني، كما أن نادي العهد شارك لسنوات عدة في كأس الاتحاد الآسيوي، وأثيرت شبهات حول هذه "الفضيحةكما أن رئيس الاتحاد اللبناني هاشم حيدر أكد في تشرين الأول/أكتوبر الماضي وفي حديث تلفزيوني أن الشائعات التي أطلقت في الفترة الأخيرة حول وجود "لاعبين خونة في صفوف المنتخب" لها أساس من الصحة، دون أي توضيح تاركا الأمور أن تأخذ مجراها الطبيعي.

وأكد حيدر وقتذاك أن الاتحاد اللبناني يقوم بخطوات رادعة وسيجري الكشف عن أي نتيجة يتوصل إليها في هذه القضية، مضيفا "أي خلل في المنتخب سيقابله ردة فعل قاسية وسيتهم المتلاعب بالخيانة الوطنية".

وأشار مصدر في العهد رفض الكشف عن اسمه أن فريقه تحرك وأجرى تحقيقا موسعا ليصل إلى هذه القرارات مطالبا الأندية الأخرى أن تقوم بالخطوات عينها لتنظيف كرة القدم اللبنانية.