EN
  • تاريخ النشر: 17 ديسمبر, 2009

الشباب يطارد صدارة الهلال للدوري السعودي.. واستقالة المرزوقي مرفوضة

تقديم: مصطفي الأغا، الضيف: عصام سالم ، تاريخ الحلقة: 16 ديسمبر

تقديم: مصطفي الأغا، الضيف: عصام سالم ، تاريخ الحلقة: 16 ديسمبر

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين:
-رئيس الاتحاد يستقيل ولا تُقبل استقالته والشباب يجدد فوزه على نجران ويبقي على مسافة الثلاث نقاط من الهلال متصدر الدوري السعودي
-والاتفاق بعشرة لاعبين يخسر للمرة السادسة ويترك ألف سؤال حول حقيقة مستواه والوحدة يصعد للمركز الرابع

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين: -رئيس الاتحاد يستقيل ولا تُقبل استقالته والشباب يجدد فوزه على نجران ويبقي على مسافة الثلاث نقاط من الهلال متصدر الدوري السعودي -والاتفاق بعشرة لاعبين يخسر للمرة السادسة ويترك ألف سؤال حول حقيقة مستواه والوحدة يصعد للمركز الرابع -بعدما تصورنا أن أتلانتي المكسيكي سيفجر المفاجأة برشلونة يعيد الأمور لنصابها ويلعب على لقب كأس العالم للأندية -وبعد مباراة عجيبة مازمبي الكونغولي بعشرة لاعبين كاد أن يفوز على أوكلاند النيوزيلاندي ثم سقط بالقاتلة -كل الكبار فازوا في الدوري المصري وطلائع الجيش سلم الراية لبتروجيت -وفي مباراة تكريم نجم القادسية والكويت علي عبد الرضا الأزرق الكويتي والأبيض الإماراتي حبايب -صالح النعيمة أحد أساطير كرة القدم السعودية يتحدث على جزئين لصدى الملاعب وأينما كنتم السلام عليكم ورحمة الله هذه تحية مني أنا مصطفى الأغا ونلتقيكم يومياً عبر الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل MBC وبرنامجكم صدى الملاعب، اللي حابب يركب تويوتا لاند كروزر 2010 سيارة ما في أختها ثمنها حوالي 50 ألف دولار، بس يبعت كلمة Cup أو كأس على الأرقام اللي شايفها والسحب يوم السبت، إمتى؟ السبت، معكم لسة أربعا وخميس وجمعة ونهار السبت، ماشي، معنا شاب أحلى من هاني، منور، مو أحلى من هاني؟ يمكن؟ يمكن ولا أكيد؟ شاب مغربي والله بتيجي العرايس ع السريع، ومعنا شاب أحلى من الاتنين الكابتن عصام سالم عصام سالم: أهلاً يا أبو كرم مصطفى الأغا: مدير تحرير الرياضة في الاتحاد الإماراتية عصام سالم: أهلاً بالكل يا مصطفى، انت عمال تجامل اشمعنى احنا ما نجاملش مصطفى الأغا: ومعنا من العاصمة السعودية الرياض النجم الكبير فهد المهلل نجم السعودية السابق، مسا الخير يا كابتن فهد المهلل: مسا النور، أهلا وسهلا أخ مصطفى مصطفى الأغا: هلا حبيبي، وبعد شوية راح يكون معنا من العاصمة أبو ظبي موفدنا لكأس العالم للأندية أحمد الأغا، راح نبدأ إذن بالحدث، قبل ما نحكي عن مباراتي اليوم بنذكر فقط إنه رئيس نادي الاتحاد الدكتور خالد المرزوقي تقدم باستقالته من رئاسة النادي للأمير سلطان بن فهد الرئيس العام لرعاية الشباب، تم رفض هذه الاستقالة، أخبار الاتحاد تم تعيين حمد الصنيع مديراً عاماً للكرة خلفاً لحمزة الإدريسي اللي عاد للجهاز الفني، أعدكم إنه هذا الموضوع راح يكون بهدوء وبروية ويمكن الخميس يكون عندنا مفاجأة عبر صدى الملاعب، إنما إنه نتصل بفلان وهذا مسكر موبايله وهذا ما حنوصل لنتيجة، حنضل بحكي لا يقدم ولا يؤخر، بدنا الحقيقة على لسان أصحابها، إذن راح نروح لمواجهات الأسبوع 12 من دوري زين السعودي للمحترفين بلقاءين اليوم جروا، الشباب استضاف نجران، والوحدة حل ضيفاً على الاتفاق، قصة الليث مع الليث سلام المناصير [مقطع من مباراة الشباب ونجران] سلام المناصير: بثقة وإصرار الشباب يواصل مشواره في دوري المحترفين السعودي ويضيق الخناق على المتصدر الهلال، الليث يستقبل على أرضه نجران في مباراة يبحث فيها صاحب الضيافة عن ثلاث نقاط تعزز من حظوظه في المنافسة على لقب الدوري الغائب منذ عام 2006، أما طموح الضيف القادم هو العودة إلى الديار بنتيجة إيجابية تبعد الفريق عن منطقة الخطر، الشباب يؤدي ويمتع في دقائق المباراة الأولى فقط، استحواذ على الكرة وسيطرة واضحة في منطقة الوسط بقيادة النجم الليبي طارق التايب، ناصر الشمراني فشل في المحاولة الأولى ونجح في الثانية، الزلزال الشبابي يخطف هدف الانتصار في الدقيقة 19، كل شيء تغير بعد الهدف، أداء الشباب يتراجع إلى أدنى المستويات ونجران يتحرر من الضغوط ويحرج أهل الدار كثيراً وبخاصة من القائد المخضرم حسن اليامي، الشوط الثاني لم يشهد أي تغير في الصورة، الشباب يحافظ على هدفه ولم ينجح في تعزيزه بآخر، فيما خاب مسعى لاعبي نجران في العودة إلى المواجهة، فوز لم يكن سهلاً كما ظن البعض وخالد البلطان يقول عقب المباراة إن فريقه قدم أسوأ أداء لحد الآن، ثلاث نقاط تبقي الليث في الوصافة بـ29 نقطة وبفارق ثلاث نقاط عن الصدارة، وبالمقابل يتلقى نجران ثالث هزيمة على التوالي ونقاطه السبع أعطته المركز العاشر، سلام المناصير، صدى الملاعب مصطفى الأغا: ونذهب لمن، لنجم الشباب والشاب فهد المهلل، مسا الخير كابتن فهد المهلل: مسا النور مصطفى، أهلا وسهلا مصطفى الأغا: الشباب اللي دايماً بنقول عنه الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل لم يكن لا أحلى ولا أكمل ولا أجمل ولا أمثل اليوم، ليش فهد المهلل: الحقيقة مصطفى اليوم الشباب بعيد طبعاً عن مستواه وقدم أسوأ مباراة في الموسم وخصوصاً أمام نجران، أنت تعرف مصطفى الفريق إذا كان متأخر في الترتيب مثل فريق نجران يصعب على أي فريق يقابله وخصوصاً إذا كان الشباب اللي في المراكز الأولى، طبعاً اليوم مباراة الشباب كان تفكيره في المباراة لكسب ثلاث نقاط وهذا حصل عليه، طبعاً المستوى بعيد كلياً عن مستواه المعروف وحتى الأفراد لشباب لم يقدموا المستوى المأمول، أجمل ما في المباراة اليوم أعتقد هي كرة التايب اللي لعبها لناصر الشمراني مصطفى الأغا: يعني سبقتني وأنت المحلل الخبير في صدى الملاعب، سبقتني كان بدي أقولك أجمل تمريرة شفتها، يعني الحقيقة التايب ملك الكرات التمريرات، شيء غير طبيعي طارق التايب، شوف الباصة، ها كابتن فهد المهلل: طارق التايب مصطفى لاعب كبير، لاعب خبرة، صاحب عقلية في الملعب، يدير المباراة بتصرف عجيب أثناء المباراة، التحكم يدل على لاعب قدرات عالية، لا تنسى حتى كرته أمام نادي الهلال اللي تعادل الهلال والشباب 2-2، لعب كورة أعتقد صعب أي لاعب يلعبها كصانع ألعاب، اليوم قدم كورة جميلة جداً أحرز بها الفارق بين فريق الشباب ونجران مصطفى الأغا: مين اللي ما عجبك اليوم في الفريق بالشباب فهد المهلل: والله الحقيقة الكل يعني، وأنا أتفق وأشاطر الأستاذ خالد البلطان عندما صرح بعد المباراة إن الشباب لم يقدم المستوى المأمول منه وإنها أسوأ مباراة قدمها في هذا الموسم، أينعم أنا أشاطره في الكلام إن الشباب اليوم ما تقدر تقول فيه نجم، الشباب كان يبحث عن ثلاث نقاط والمفترض إنه يكون في شوي من المستوى، 40%، لكن دخل في مباراة اليوم يبحث عن النتيجة فقط، المستوى بعيد عن المباراة وعن مستوى الشباب المعروف مصطفى الأغا: نسمع رأي الزملكاوي كابتن عصام سالم، ها عصام سالم: أولاً أقول للأخ خالد البلطان إذا كان غير راضي عن أداء فريقه فأنا أهنئه على هذا الفريق مصطفى الأغا: نعم عصام سالم: لإنه عندما يكون سيء المستوى ويكسب ثلاث نقاط غالية بهذا الشكل ويقترب ويضيق الخناق على الهلال ويضيق الفارق إلى ثلاث نقاط أتصور أن الفريق يملك أكثر بكثير مما قدمه لكن يكفي أنه وهو سيء يكسب الثلاث نقاط تحت كل هذه الضغوط، الحاجة التانية التايب تمنه فيه، تمريرة سحرية وتمريرة حريرية صنعت هذا الفارق وكلما ظهر التايب كلما ارتبط فريقه بالصدارة وبالمنافسة على البطولة، هذا هو طارق التايب الذي يصنع دائماً الفارق مصطفى الأغا: إن شا الله يكون عم يسمعنا هو بيحب صدى الملاعب عم بيتابع، الاتفاق الحقيقة اللي رجع بمستواه هذا الموسم عاد ليحيرنا من جديد، بعد ثلاثية نجران وبعد الفوز على الاتحاد خسر اليوم على أرضه أمام الوحدة بثلاثية قاسية، راضية الصلاح تابعت المباراة [مقطع من مباراة الاتفاق والوحدة] راضية الصلاح: الكلام عن مباراة الاتفاق والوحدة يدفعنا للتفكير بالمستوى الكبير الذي ظهر به الفريقين في الأسابيع الماضية، الاتفاق أقنع في الأداء والنتائج ليكون فوزه على الرائد في الجولة السابقة حافزاً ليكمل مشوار العطاء بعد ابتعاده عن المراكز الأخيرة، وضيف عنيد هو الوحدة الذي قدم بدوره مستوى يحسد عليه أوصله إلى المركز الرابع بجدارة، التعادل كان سيد الموقف في لقاء الذهاب وانطلاقة جديدة اليوم وبداية هادئة كللت في الأخير بهدف التقدم لأصحاب الأرض والجمهور بإمضاء حسين النجعي من كرة ثابتة، بعد تسجيل الهدف عادت الأمور إلى سابق عهدها، هدوء من الطرفين والحكم يخرج البطاقة الحمراء في وجه المغربي يوسف المنجاري ويخلط أوراق المدرب الروماني إيوان، الاتفاق ينهي الشوط الأول في أمان لكن شباكه استسلمت في الثاني للأهداف الوحداوية التي بدأها عسيري بهدفين واختتمها المغربي جديوي بثلاثية حرر بها أبناء مكة بقيادة البرتغالي جوميز، راضية الصلاح، صدى الملاعب مصطفى الأغا: حنأرجيكم ترتيب فرق الصدارة في الدوري السعودي كيف صارت، الصدارة هلالية بـ32 نقطة، الشباب 29، الاتحاد ثالثاً 19 نقطة لكن من عشر مباريات، الوحدة رابعاً 16 نقطة من عشر مباريات، الأهلي خامس 15 نقطة من 11 مباراة، ما بعرف إذا الشباب حاطين باقي النتائج، حنشوفها إن شاء الله، مو حاطينها بقية النتائج، راضية بس قالت إنه الاتفاق فاز آخر مباراة على الرائد لأ هو فاز على نجران كابتن فهد الاتفاق برأيك شو مشكلته فهد المهلل: والله مصطفى الاتفاق عنده مشاكل كثيرة مصطفى الأغا: عدلنا إياهن، كام واحدة نشوف فهد المهلل: أعتقد إنها مشاكل إدارية واضحة وطافحة على السطح طبعاً، الخلل أيضاً في جلب اللعيبة الأجانب، أعتقد الموارد المادية يعني ضئيلة عند نادي الاتفاق، لا يوجد عندهم طبعاً راعي، أعتقد إن هذي سبب رئيسي، إذا نتكلم عن الاتفاق فإن الاتفاق صاحب التاريخ صاحب النجوم، وجوده في أي مسابقة، الآن الاتفاق فريق متذبذب المستوى، بعيد كل البعد عن المنافسة الحقيقية، هذي أكيد تسبب مشاكل عند أي مدرب ، المدرب الآن حتى جديد المدرب أعتقد إنه صعب الحقيقة يسجل مع الفريق الاتفاقي بوجود ظروف مشابهة لهذي الظروف الصعبة وخصوصاً مصطفى الأغا: تتوقع هبوطه للدرجة الأولى؟ فهد المهلل: احنا ما نتمنى للاتفاق خصوصاً صاحب تاريخ وصاحب إنجازات تاريخية، ما نتمنى مصطفى الأغا: مين تتمناله مكانه إذا ما تتمنى للاتفاق، مين تتمناله، الرائد ولا القادسية فهد المهلل: والله مصطفى لا تحرجني مصطفى الأغا: يا فهد انت بتقول ما نتمنى، هما نزلوا اتنين، فأنت تقول لمين تتمنى، والله فهد ما في منه فهد المهلل: الهبوط شيء محزن مصطفى مصطفى الأغا: صحيح، فهد يعني أنا عادةً ما بحب أدخل الضيوف بأمور تانية لكن بيضل الاتحاد مثلاً فريق بطل، فريق العميد، فريق كبير فهد المهلل: الاتفاق مصطفى الأغا: لا عم بحكي عن الاتحاد مش على الاتفاق، لكن اليوم لو أخدتك إنه المرزوقي استقال ولم تقبل استقالته، أنت كيف بس ترى فريق الاتحاد هلا، هل هو فعلاً في أزمة كبيرة عميقة، هل مشاكله ممكن حلها، ممكن يعود وينافس على اللقب؟ فهد المهلل: أنا الاتحاد مصطفى مو غريب، ممكن يرجع للمنافسة في أقرب وأسرع وقت في الدروي والالتحاق بالهلال والشباب، لكن أنا أعتقد إن الاتحاد بعد ابتعاد الأستاذ منصور البلوي واجه مشاكل الحقيقة يعني، تخيل الأستاذ منصور البلوي ثماني سنين تسع سنين وهو مع الفريق، مع المجموعة، مع اللعيبة، يستقطب لعيبة أجانب، حضور قوي مع اللعيبة، البديل للأستاذ منصور البلوي ليس بالأمر الهين، يعني أعتقد يواجه مشاكل الاتحاد من أمور إدارية أكثر ما هي أمور فنية مصطفى الأغا: نعم فهد البلوي: أعتقد إن الاتحاد وجود أبو ثامر في الفريق أو قربه للفريق حيحل مشاكل كثيرة وخصوصاً الأمور المعنوية أكثر ما هي مادية مصطفى الأغا: نعم، من ينال لقب الدوري، هلال شباب اتحاد أهلي اتفاق نصر فهد المهلل: أنا أتمناها شبابية لكن أعتقد الأقرب الهلال مصطفى الأغا: والله فهد المهلل: هذا الواقع يعني مصطفى الأغا: والله يا كابتن فهد انت فهد المهلل: إذا صار في شي يعني مصطفى الأغا: إي، لكن انتو أقراب، الشباب قريب يعني تلات نقاط فقط لسة بقيان 11 مرحلة فهد المهلل: لا هذا توقع يعني مصطفى لكن ممكن يعني الفرق المتأخرة هذي حفاظاً على بقاءها ممكن تحرج نادي الهلال، ممكن تحرج نادي الشباب، ممكن تعطل أحد الفريقين هادول مصطفى الأغا: نعم فهد المهلل: يعني كرة القدم ما فيها شي غريب يعني مصطفى الأغا: أحلى شي ببرنامجنا اليوم إنك انت منوره يا كابتن فهد المهلل والحقيقة سعيد فهد المهلل: بوجودك وبوجود أستاذ عصام مصطفى الأغا: لا وين عصام، عصام خلاص غاب عصام سالم: انت بس الكابتن فهد وخلاص كفاية مصطفى الأغا: آه فهد بس عصام سالم: وأنا معاك، أنا موافق مصطفى الأغا: شكراً كابتن فهد المهلل نجم السعودية السابق، شكراً لك فهد المهلل: الله يحييك مصطفى الأغا: شكراً عصام سالم: إنها أزمة الإتي في الكرة السعودية مصطفى الأغا: آه حلوة عصام سالم: الاتحاد والاتفاق، نفس المشاكل ونفس الظروف، نفس التراجع، المسألة تحتاج إلى إعادة نظر في الناديين بشكل كبير مصطفى الأغا: نعم عصام سالم: أنا أتفق مع كابتن فهد إن نادي الاتحاد افتقد كثيراً منصور البلوي مصطفى الأغا: بصراحة أقولك شغلة معلش أنا آسف بس، كل ما ذُكر منصور هناك من يتصل ويقول كم أعطاكم، طيب قبضت اليوم انت عصام سالم: ولا لية علاقة بالأخ منصور مصطفى الأغا: وفهد بعد عصام سالم: الأخ منصور يعرف إنه مفيش علاقة بينا خالص مصطفى الأغا: يا أخي نحنا بنتحدث، واليوم إدارة الاتحاد عم بتناشد منصور إنه يرجع عصام سالم: بالظبط الإدارة نفسها، طيب الإدارة قبضت هي الأخرى؟ مصطفى الأغا: بيجوز ما بنعرف عصام سالم: طبعاً هو دة عيب كبير يعني أنا بعتقد بشبهه زي فلورنتينو بيريز بتاع ريال مدريد، دعم الفريق بصفقات كبيرة، حقق مصطفى الأغا: يخطئ يصيب عصام سالم: أكيد، مفيش إدارة ناجحة على طول الخط مصطفى الأغا: نعم عصام سالم: حقق الفريق في عهد بطولة آسيا مرتين وشارك في بطولة العالم ويعني إنجازات لا يمكن لأحد أن ينكرها، عودة حمد الصنيع أعتقد لمنصب مدير الكرة في الاتحاد مكسب كبير يعيد كثير من الأمور للفريق الاتحادي، وبرغم أنه مبتعد الآن عن الصدارة إلا أن فريق الاتحاد يمكن أن يعود في أي لحظة ولكن يبقى السؤال متى تكون الصحوة الاتحادية مصطفى الأغا: متى، هذا سؤال المليون دولار، بس ممكن احنا نجاوبكم عليه بعد شوي، كنت أتمنى شغلة واحدة بس، أصدقائي الأعزاء إذا بدي أقول، حمد الصنيع وفراس تركي والدكتور خالد المرزوقي، عندما يكون هناك أزمة من المفترض أن يخرج الواحد على الشاشة، ممكن كل المحطات حابة تاخدكم، اطلعوا احكوا على ناديكم، قولوا شو عم بيصير، صارحوا وكاشفوا الناس، مش نسكر الموبايل وما نعد نحكي، أنا بس هذا يعني رسالة حب وتقدير لطبيب القلب الحقيقة اللي أنا أحبه من قلبي خالد المرزوقي عصام سالم: أنا أقولك حاجة يا مصطفى معلش إعلامية في هذا الجانب، إن أنا في رأيي المسؤول قوته الحقيقية بتبان وقت الأزمات مصطفى الأغا: نعم عصام سالم: مش وقت الانتصارات، كلنا بنتكلم وقت الانتصارات، وقت الأزمات لا بد أن نواجه ونوضح ونصارح الناس بكل ما هو خلف الكواليس مصطفى الأغا: راح نروح لفاصل أول من الإعلان، بعد الفاصل: وبعدما تصورنا أن أتلانتي المكسيكي سيفجر المفاجأة برشلونة يعيد الأمور لنصابها ويلعب على لقب كأس العالم للأندية، وبعد مباراة عجيبة مازمبي الكونغولي بعشرة لاعبين كاد أن يفوز على أوكلاند النيوزيلاندي ولكن [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، ونحن مع كأس العالم للأندية، اليوم عرفنا هوية الطرف الثاني في مباراة النهائي بعد مباراة هي الأحلى في البطولة حتى الآن جمعت بين برشلونة بطل أوروبا وأتلانتي المكسيكي بطل الكونكاكاف، فيما لعب مازمبي بطل أفريقيا مع أوكلاند بطل أوقيانوسيا على المركز الخامس، عمار علي [مقطع من مباراة برشلونة وأتلانتي] عمار علي: أنصار برشلونة يملئون مدينة زايد الرياضية التي ازدانت بكل شيء تحضيراً لعرس الأندية العالمي، والكرة تجمع بطل أوروبا المعروف بباعه مع بطل الكونكاكاف أتلانتي المكسيكي، والمعادلة تبدو غير متزنة الأطراف بكل عناصرها، لكن المستديرة لا تعرف صغيراً من كبير، ومن يسجل أولاً هو المكسيكي بدلاً من الأسماء اللامعة بصفوف البرسا، حيث اجتهد جاليرمو أمام مدافعين لهم أوزانهم وسجل أول بصمة له بشباك الكبير هذا بعد خمس دقائق فقط، والأرض تنقلب بكل معادلاتها وليس البرسا لوحده طلباً لهدف التعديل، حين جاء بعد ثلاثين دقيقة مرت أصعب من الصعب على لاعبي أتلانتي والذين استسلموا أخيراً لهدف سيرجيو الذي استغل هفوة بجزاء الفريق المكسيكي لم يكذب خبراً بالتسجيل بأسرع من البرق، وإذا كان عدد الحاضرين بمدينة زايد الرياضية قد فاق الخمسين ألفاً كانوا ينتظرون برشلونة وأداء برشلونة، فإن مثل العدد هذا وأكثر كانوا ينتظرون ميسي الذي استعان به المدرب بشوط اللقاء الثاني، وثاني الأهداف يأتي عبر البرغوث الأرجنتيني بعد نزوله بثوانٍ فقط، وطريقة التسجيل هي الاختراق ومن يجيد الاختراق غير ميسي، أما الهدف الثالث فكان من بيدرو بودريجيس والذي لا يختلف بالكثير عن ميسي سوى بقصة شعره وقليلاً بأدائه لكن معدل الطول نفسه بين الاثنين، ومدينة أتلانتي كلها تستسلم أمام بطل أوروبا وليس ناديها لوحده، حيث حمد الله كثيراً بأن النتيجة قد انتهت بثلاثية فقط ولم يصبح مسرحاً يستعرض به البرشلونيون مهاراتهم بالتهديف، والبرسا إلى مباراة الختام كما هو متوقع قبل ذلك بزمن طويل ليقابل ستوديانتيس الأرجنتيني، عمار علي، صدى الملاعب مصطفى الأغا: ونذهب إلى العاصمة أبو ظبي، معنا من هناك موفدنا لتغطية هذه البطولة أحمد الأغا، أحمد مسا الخير أحمد الأغا: مسا النور مصطفى الأغا: ضعنا مباشرةً في أجواء مباراة برشلونة وأتلانتي، أول مرة خمسين ألف، الملعب كامل full، حتى عصام بيقولي، عصام وصل بعد المباراة، احكيلي ع الأجواء وعن أجواء المباراة تحديداً أحمد الأغا: أول شي مصطفى كانت الأجواء فعلاً اليوم رائعة جداً، وحتى يمكن في كتير من الجمهور اللي حضر ما قدر يدخل لأنه فعلاً كان الملعب مليان جداً، العدد كان يقارب 41 أو 42 ألف بس اللي كان ظاهر هو أكتر من هذا العدد بكتير، فعلاً الأجواء كانت رائعة جداً حتى من الخارج كان وفد كتير، يعني حتى الطرقات، السيارات مصطفى الأغا: من حضر المباراة أحمد، اعطيني معلومات من حضرها أحمد الأغا: المباراة حضرها رئيس الاتحاد الدولي سير بلاتر ورئيس الاتحاد الأوروبي بلاتيني، كانوا حاضرين طبعاً، بس فيني أقولك إنه حتى الجمهور من جميع الإمارات كان متواجد، حتى من عمان حتى من دول الخليج مصطفى الأغا: حتى بعرف الأخت مها بدر مديرة تحرير الرياضية السورية جت من سوريا لتحضر المباراة أحمد الأغا: نعم مصطفى من جميع الإمارات حتى الدول المجاورة كلهن كان متواجد لحتى فعلاً يشوف برشلونة اليوم اللي كان طبعاً زي ما شفتو في المباراة مصطفى الأغا: طيب البعض الكثير تخوف من خسارة برشلونة للمباراة أحمد الأغا: لا هلا مصطفى يعني هو بس بما إنه الشوط الأول كان يعني مش متفاعل جداً مع اللقاء وتلقى صدمة بالهدف الأول بس شفنا نحنا بالشوط التاني كان مختلف جداً وبكل شيء وخاصةً لما نزل ميسي، أو حتى لما كان ميسي عم يتمرن، طبعاً الجمهور كله وقف بانتظاره، بس في خبر لازم كنا نقوله إنه رئيس الاتحاد الدولي سير بلاتر منح الشيخ محمد بن زايد الميدالية الذهبية في مباراة مازمبي وأوكلاند اللي انتهت طبعاً بتلاتة مصطفى الأغا: حرجعلك على مباراة مازمبي، خليك معي، حرجعلك لمباراة مازمبي، لكن أسأل عصام انت فت بعد المباراة عصام سالم: لا بعد المباراة انت بتدي إيحاء للناس كأني رحت بعد المباراة بساعات مصطفى الأغا: لا يعني عصام سالم: بعد عشر دقايق من بداية المباراة، طبعاً اليوم كان غير عادي يا مصطفى وحسينا أجواء مونديالية حقيقةً تختلف تماماً عن كل ما شاهدناه مصطفى الأغا: نعم عصام سالم: رغم إنه الوضع بردو تحسن إلى حد كبير في ستوديانتيس، كان في جماهير أرجنتينية مفاجأة في ستاد محمد بن زايد لكن اليوم اللي كان برة الملعب يا مصطفى لم يكن أقل بأي حال من الأحوال عن اللي برة مصطفى الأغا: اسألني أنا يا عصام، دة أنا دخت ع البطاقات والحقيقة لازم نشكر اللي بعتلي ماسجات اليوم محمد المحمود الحقيقة ومجلس أبو ظبي الرياضي لأنه بعتلي انت في الملعب، قلتله ما قدرتش أروح عصام سالم: أنا افتكرته بعتلك التذاكر، لأنه اعتذرلنا كلنا قلت يمكن إداك انت تذاكر مصطفى الأغا: لا والله، لكن عم بيبذلوا جهود خرافية والأخ يعني رامي، كتار عم بيحاولوا يساعدونا بأي شكل حقيقة، طيب حنتابع مباراة المركز الخامس اللي كانت مثيرة بين أوكلاند ومازمبي اللي لعب عشرة لاعبين، استطاع الحقيقة مازمبي إنه كان حيتقدم وحينهي المباراة لكن مباراة عجيبة غريبة حقيقةً، حنعرف المباراة مين اللي سواها إذا اللي قاعدين حيأرجونا مين اللي سواها، مانه ناوي، راضية الصلاح إذن بعد مباراة عجيبة مازمبي الكونغولي بعشرة لاعبين كاد أن يفوز على أوكلاند النيوزيلاندي ثم سقط بالقاتلة [مقطع من مباراة أوكلاند ومازمبي] راضية الصلاح: المركز الخامس اختار أن يكون نيوزيلاندياً والقارة الأفريقية تخرج من الباب الضيق، فوز هو الثاني لأوكلاند سيتي قابله خسارة ثانية لأبناء مازمبي الكونغولي، مباراة سريعة ومثيرة والفوز يعلن في الدقائق الأخيرة، الفريقان ضغطا منذ البداية لتكون النتيجة طرد الحارس كيديايا من صفوف مازمبي، عشرة لاعبين وجزنهايني يفتتح التسجيل لأبناء نيوزيلاندا، استمر العطاء في الأول وغابت الأهداف عن الأجواء، وشوط ثاني يحمل مفاجأة كبيرة للأفارقة، نقص عددي وتفوق في النتيجة بإمضاء هدفين في أقل من سبع دقائق، كاسندو يسجل أولاً وكاسوسولا يرد بالثانية، أبناء الكونغو فرحوا بالنتيجة لكنهم لم يستطيعوا الحفاظ عليها، الدقائق تمر وجزنهايني في المكان المناسب ليعلن التعادل، المباراة تعود إلى نقطة الصفر والجميع ينتظر جواب عن السؤال المحير، من صاحب المركز الخامس، الوقت ينتهي والبديل فانستيدن يحرر رفاقه ويهدي الفوز للكتيبة النيوزيلاندية، راضية الصلاح، صدى الملاعب مصطفى الأغا: أعود من جديد إلى أحمد الأغا موفدنا لتغطية هذه البطولة من أبو ظبي، أحمد هل من أخبار عن المباراة النهائية، ستوديانتيس برشلونة أحمد الأغا: طبعاً كل الأخبار تتحدث عن مباراة ستوديانتيس وبرشلونة، والجميع اتفق على إنه هي فعلاً نهائي مثالي وزي ما خبرنا إنه اليوم كان في عدد هائل من المشجعين، طبعاً في النهاية راح يكون هناك عدد أكبر من هذا بكثير مصطفى الأغا: هل جاء أحد من إسبانيا، نحن نعرف أن من الأرجنتين جا 3500، من إسبانيا عم بيجي مشجعين إسبان، من الدول المجاورة ربما أحمد الأغا: طبعاً عم بييجوا طبعاً بس الغالبية العظمى إلى حد الآن بتيجي من الأرجنتين، ممكن أن نشاهد أكتر من 10 آلاف أو 15 ألف مشجع جايين من الأرجنتين أو من بعض الدول التانية اللي يشجعوا فريق ستوديانتيس مصطفى الأغا: ماذا عن التنظيم أحمد، عن الدخول، عن الخروج أحمد الأغا: مصطفى احنا ذكرنا بكل الأوقات إنه فعلاً التنظيم يشهد له الجميع، وبكل الأحوال التنظيم جيد ورائع جداً، حتى اليوم يعني اليوم فعلاً كانت في أزمة كبيرة اليوم لأنه أغلبية الناس كانوا جايين بسياراتها ورغم ذلك في موجود باصات عند تجمع نقاط للمشجعين يعني يروحوا للملعب ويرجعوهم كمان، وفعلاً نشكر شرطة أبو ظبي بشكل خاص لأنه فعلاً بذلت جهد كبير أو خارق مصطفى الأغا: نعم أحمد الأغا: بتنظيم المرور مصطفى الأغا: أحمد أعتقد إنه طبعاً يوم الخميس حيكون في توزيع جوائز السوبر في مقر تليفزيون أبو ظبي وزميلنا العزيز محمد نجيب اتصل بينا ودعانا وانت إن شا الله أحمد ما بعرف أحمد راح؟ أحمد أحمد، بس أرجونا إياه بس يا جماعة، أحمد إن شا الله بكرة ميسي بيكون أيضاً موجود في هذه الجوائز، شكراً لك أحمد الأغا موفدنا لتغطية البطولة، شكراً أحمد الأغا: شكراً مصطفى الأغا: عصام عصام سالم: اليوم يا مصطفى كان ظهور برشلونة في أجواء البطولة أعتقد إنه أحيا البطولة بشكل غير عادي، يعني انت بتسأل عن الجماهير الأسبانية المتوافدة إلى أبو ظبي، المسألة مش محتاجة لا إسبانية ولا غير إسبانية لأنه يكفي الجماهير العربية كانت غير عادية وعشان أطمنك كان في جماهير سورية كانت رافعة لافتة اليوم All Syria love Messi، حاجة كدة يعني عشان يثبتوا وجودهم جوة الملعب، ولا تتصور أد إيه لما ميسي بدأ يسخن في بداية الشوط التاني كل الملعب فعلاً غير عادي ولحسن الحظ إن ميسي من أول لمسة جاب الجول، يعني دة اللي احنا بنقول عليه، الحب من أول لمسة، فعلاً قلب نتيجة المباراة وكان الجول التاني اللي عمل الفرق فعلاً مع مصطفى الأغا: انت برشلوني صحيح عصام سالم: لا ما انت عارف مصطفى الأغا: أنا بعرف إنك انت مانشستراوي وبعدين قلبت عصام سالم: ومن الذي لا يحب برشلونة مصطفى الأغا: أنا عصام سالم: الحاجة التانية في ملاحظتين في مباراة اليوم في منتهى الجمال، الفريقين كل فريق منهم كان بيضم في تشكيلته لاعب اسمه رفائيل ماركيز، تخيل دة رفائيل ماركيز ودة رفائيل ماركيز والاتنين مكسيكا مصطفى الأغا: نعم عصام سالم: الاتنين، الحاجة التانية بيدرو النهاردة اللي سجل الهدف التالت أول لاعب في التاريخ يسجل في ست بطولات خلال موسم واحد مصطفى الأغا: حلوة عصام عصام سالم: حلوة المعلومة دي مصطفى الأغا: حلوة عصام سالم: الست بطولات اللي شارك فيهم برشلونة هذا العام بما فيهم بطولة أندية العالم بيدرو سجل في كل هذه البطولات ولو أحرز برشلونة هذا اللقب يكون حقق إنجازاً تاريخياً بكل المقاييس مصطفى الأغا: كلمني عن الميدالية الذهبية من السير بلاتر من الفيفا للشيخ محمد بن زايد عصام سالم: أولاً هذه البطولة لولا دعم سمو الشيخ محمد بن زايد بأمانة ما استضافت الإمارات هذه البطولة، كلنا نعلم حجم الدعم الذي وفره مصطفى الأغا: نعم عصام سالم: من ضمن هذا الدعم أن سمو الشيخ محمد بن زايد أمر بتوفير مبلغ مالي كبير لدعم كرة القدم في الدول النامية، وأعتقد إن دي كانت رسالة إنسانية على أعلى مستوى مست شغاف القلوب عند الفيفا ووافقت على الفور بإسناد البطولة إلى أبو ظبي عاصمة الإمارات 2009 و2010 مصطفى الأغا: شكراً لك عصام، سنذهب إلى فاصل من الإعلان، بعد الفاصل: كل الكبار فازوا في الدوري المصري وطلائع الجيش سلم الراية لبتروجيت، وفي مباراة تكريم نجم القادسية والكويت علي عبد الرضا الأزرق الكويتي والأبيض الإماراتي حبايب [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، الأخت سامية بو من الجزائر عم بتقول شكلك تعبان، والله ماني تعبان، تعبان عصام؟ عصام سالم: لا خالص، بالعكس fresh ع الآخر مصطفى الأغا: fresh؟ fresh معناته حنروح مصر، حنروح للدوري المصري، أربع مباريات جرت اليوم كانت أهمها للمتصدر النادي الأهلي اللي قابل الجونة، فيما كان الزمالك على موعد مع الفوز وواجه بترول أسيوط، كذلك فعل الإسماعيلي وحصد النقاط من لقائه مع المصري ببورسعيد، وبتروجيت فاز أيضاً بهدفين في مرمى طلائع الجيش، قصة المتصدر مع سلام المناصير [مقطع من مباراة الأهلي والجونة] سلام المناصير: في أجواء متربة عمت العاصمة القاهرة الأهلي يعود إلى سكة الانتصارات بعد ثلاثة تعادلات سابقة، حسام البدري أعاد ثقة الجماهير بفوز لم يكن سهلاً على الإطلاق على الوافد الجديد الجونة، بتروجيت يواصل الزحف نحو الصدارة والإسماعيلي يقترب كثيراً، رسالة قرأتها الكتيبة الحمراء بإمعان قبل الدخول في مواجهة الأربعاء، الفوز ولا شيء سواه لأن التعثر بأي نتيجة يفسح المجال أمام الملاحقين لتهديد عرش الصدارة الأهلاوية، بهذا الشعار دخل الفريق الأحمر هذه المباراة، كالعادة الأهلي يواصل افتقاده للنجوم بسبب الإصابات، شوط أول كان سلبياً بالأداء والنتيجة، الوضع اختلف في النصف الثاني، الأهلي يبدأ بالهجوم في محاولة لتدارك الوضع وكسر نحس التعادل، في الوقت الذي كان فيه المخرج مشغول بتغيير أحمد حسن، فرانسيس يستغل خطأ الحارس عصام محمود ويضع كرته بهدوء في شباك الضيوف، الجونة ينتفض بعد الهدف، شن المحاولات الواحدة بعد الأخرى وحسان البدري يطبق نظرية البقاء للأصلح، عماد متعب خارج الملعب والبديل أحمد بلال، هجوم الأهلي يشهد تحسناً أفضل من ذي قبل، وكاد في محاولتين أن يطمئن النتيجة بهدف ثانٍ ولكن التسرع أضاع ليه ذلك، الصدارة بامتياز لحامل اللقب، الأهلي في الزعامة بـ32 نقطة، فيما بقي الجونة في مركزه الـ12 بـ16 نقطة، سلام المناصير، صدى الملاعب مصطفى الأغا: ونسأل الزملكاوي عن الأهلاوي، قول يا عصام، قسم وسمعني عصام سالم: الأهلي هو الفريق الوحيد في المسابقة حتى الآن يا مصطفى اللي تجاوز حاجز الـ30 نقطة، يعني وصل 32 نقطة وأعتقد إنه استعاد نغمة الفوز بعد تلات تعادلات متتالية، وأعتقد إن الفريق طبعاً لو قدم المستوى المنشود أو المستوى المتوقع منه لإنه نظراً لغياب نجوم على مستوى عالي زي أبو تريكة وزي بركات، بالمناسبة هما موجودين بكرة في السوبر مصطفى الأغا: نعم عصام سالم: عشان يعني يبقى الاتنين موجودين، لكن بشكل عام الأهلاوية غير راضيين عن الأداء، لكن عن النتيجة طبعاً بالتأكيد تلات نقاط مهمة جداً وفريق الجونة أدى أداء جيداً وكان أكثر من ند للأهلي فترات طويلة ويحسب له أنه قدم هذا الأداء في أول ظهور له في ستاد القاهرة في التاريخ، أول مرة يلعب في ستاد القاهرة مصطفى الأغا: خلينا نشوف الزمالك فريقه لكن الزمالك من بعد مباراة حرس الحدود اللي كانت الأولى في ظل قيادة حسام حسن عم بيقدم نتائج، الحقيقة مختلفة ممتازة، تعادل مع الأهلي، فوز على المصري البورسعيدي، فوز اليوم خارج الديار، قصة الزمالك مع عمار علي [مقطع من مباراة الزمالك وبترول أسيوط] عمار علي: أيعقل أن يغير أشهر توأم بمصر العربية حال الزمالك ليعود زمالكاً كما كان وكما يتمنى الكثيرون أن يكون، فبعد تعادل مع الأهلي، وفوز على بورسعيد جاء الدور على بترول أسيوط ليكون نقطة أخرى في سلم صحوة المدرسة البيضاء، الهدف الأول يأتي من حازم إمام بوقت ليس بالطويل أبداً على من انتظر الأبيض لفترة عسيرة بهذا الدوري، حيث الوقت يشير إلى الدقيقة التاسعة والزمالك يمشي من دون قيود أو شروط ويتمكن من تسجيل الهدف الثاني بعد سيل من الكرات على مرمى بترول، لكن الهدف هذا ألغي بداعي التسلل، ولا علاقة للتسلل بهذا الهدف لا من قريب ولا من بعيد، والأهم من الإلغاء هو حفاظ مدرب الزمالك وباعث الروح به من جديد حسام حسن حفاظه على هدوئه في وقت شهدت له الملاعب بعصبيته عندما يحس بغبن لشيء ما، على كل حال فإن الزمالك لم يهدأ بدلاً من مدربه وشن هجوماً كاسحاً لكي يحصل على التعويض عن هدف ملغى، والتعويض يأتي سريعاً بعد رأسية أحمد جعفر، والفضل ليس للاعبين بل لمن وحد جهودهم، عوض صبر الجماهير خيراً بعد أن وصل التهديد إلى هبوط الفريق هذا إلى دوري الدرجة الثانية لترتفع الأصوات مطالبةً إدارة الزمالك بالتجديد للتوأمين إلى أجل بعيد، لكن الحكم سيحتاج إلى وقت أطول من ذلك، وإن بدأت بوادر الشفاء سريعاً، المهم أن النقاط الثلاث قد حسمت والأنوار رجعت لتنير حارة الزملكاوية من جديد، عمار علي، صدى الملاعب مصطفى الأغا: من مستر هارد لك لمستر جود لك عصام سالم: أنا كنت حطلبها منك أقولك فين جود لك دي مصطفى الأغا: أنا قلت جود لك يا عصام عصام سالم: قلتلك في يوم من الأيام حتيجي مصطفى الأغا: أهي جت، قول عصام سالم: الجميل في التقرير إني بشعر إن عمار علي زملكاوي، أنا بحس كدة مصطفى الأغا: غير صحيح بس ماشي عصام سالم: لا هو قايلي على جنب مصطفى الأغا: لا غير صحيح مش زملكاوي عصام سالم: بحس بمشاعره يعني، هو الجديد في الأمر يا مصطفى إن دي أول مرة السنة دي الزمالك يكسب مباراتين متتاليتين مصطفى الأغا: نعم عصام سالم: وطبعاً يعني أكيد حسام حسن له دور كبير لأن الجهاز الفني أعتقد إنه عالج الفريق فنياً ونفسياً يعني قبل فنياً نفسياً، وبدأت الأمور للاستقرار والأكثر من ذلك بدأت في تشكيلة ثابتة يلعب بيها حسام في المباريات مصطفى الأغا: نعم عصام سالم: لأول مرة، غير إطلاقاً مرحلة هنري ميشيل اللي اختلط فعلاً الحابل بالنابل، وفعلاً فقد الفريق قوته بشكل كبير، النهاردة أعتقد إن التحكيم كان أقل كثيراً من مستوى المباراة، في الشوط الأول لم يحتسب ضربة جزاء صحيحة للزمالك، كانت لمسة يد واضحة، ألغى هدف صحيح مية في المية للمدافع المتميز محمود فتح الله مصطفى الأغا: نعم، شكراً لك عصام، الأخ شعبان خليف عم بيقول أنا مصري بالإمارات صاحب باسل عباس وعم بيقول أنا زملكاوي حتى النخاع، هو زملكاوي حتى النخاع، بيسلم عليك عصام سالم: لا هو باسل مصطفى الأغا: راح نأرجيكم بس كيف شكل ترتيب فرق الدوري المصري، الصدارة أهلاوية 32 نقطة، بتروجيت 28، الإسماعيلي 27، طلائع الجيش 24، الإنتاج الحربي 20، إنبي 20، واتحاد الشرطة والاتحاد السكندري والزمالك بالمركز التاسع بـ18 نقطة، راح نروح لفاصل تاني من الإعلان والأخير وبعدها: في مباراة تكريم نجم القادسية والكويت علي عبد الرضا الأزرق الكويتي والأبيض الإماراتي حبايب، وصالح النعيمة أحد أساطير كرة القدم السعودية يتحدث لصدى الملاعب على جزئين [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: أستطيع القول أن هذي أصدق شهادة أنا سمعتها في حياتي، راح نرجع للكابتن النجم صالح النعيمة، ودياً التقى اليوم المنتخبين الشقيقين الكويتي والإماراتي احتفالاً باعتزال اللاعب الكويتي علي عبد الرضا فضلاً عن استعداد الكويتي والإماراتي للتصفيات المقبلة من التصفيات الآسيوية، حمادي القردبو تابع المنتخبين طبعاً في المباراة الـ، خلينا نقول الاستعراضية [مقطع من مباراة الكويت والإمارات] حمادي القردبو: المنتخب الكويتي يستضيف شقيقه الإماراتي والمناسبة في ظاهرها تكريم نجم السالمية ومنتخب الكويت علي عبد الرضا وفي باطنها استعداد لتصفية كأس أمم آسيا، قيل في الصحف إن المهرجان سيحتوي مفاجآت وهدايا، لكن عدد الجماهير التي حضرت في مدارج ستاد الكويت كان متواضعاً، لا اختلاف في أن النجم علي عبد الرضا يستحق حضوراً جماهيرياً أكبر ويستحق كل تكريم بعد مسيرة حافلة بالإنجازات، وقد تستغربون أداء لعب المنتخبين ولكن الهدفان المسجلان كانا ضمن الخمس دقائق غير الرسمية المخصصة لعلي عبد الرضا، بعدها دخل المنتخبان في الجد، فالأزرق الكويتي يستعد لمباراة استراليا في السادس من الشهر المقبل، وهو الذي يتصدر مجموعته مع خصمه المقبل، أما الأبيض الإماراتي فتنتظره مباراة ماليزيا وهو الذي يطمع في الفوز والتأهل المباشر، الصربي جوران قال إنه يسعى لتأهيل لاعبيه قبل لقاء استراليا وأن الفوز الحقيقي يكمن في التزام الأزرق بالخطة المعتمدة، أما السلوفيني تاديتش فاختبر عديد الوجوه الشابة في سعيه لضخ دماء جديدة خاصةً وأن مهمته أسهل في بلوغ نهائيات الدوحة، عديد الركائز غابت عن المنتخبين والحائرون اجتهدوا لكنهم لم يعرفوا طريق الشباك وكل الأمل أنهم أجلوا ذلك للمباريات الرسمية المقبلة، حمادي القردبو مصطفى الأغا: عصام عصام سالم: أنا ما شفتش مباراة بين الفريقين يعني في العشرين سنة اللي فاتوا فيها هذا الكم من الفرص الضايعة، يعني رغم شوف انتهت في النهاية صفر-صفر لكن كم من الفرص غير عادي، وكما ذكر حمادي أعتقد إنهم مأجلين التسجيل للمباريات الرسمية، علي عبد الرضا يستحق هذا التكريم ولكن كان يستحق حضوراً جماهيرياً أكبر لأن بجد المدرجات كانت شبه خالية وهو ما لا يليق بتاريخ هذا اللاعب الكبير مصطفى الأغا: شكراً لك عصام، سنقدم للنجم القادم بدون ما أحكي عنه ولا كلمة، اسمه لوحده هو علامة ماركة مسجلة بحد ذاته، من ألقابه الإمبراطور، قيصر الكرة العربية، وكابتن العرب، صحيح مركزه قلب دفاع لكنه سجل 44 هدف، صالح النعيمة اللي بيستحق كل الألقاب وكل عبارات التحية على تاريخه الطويل والحافل مع الهلال ومع المنتخب السعودي، راح نكون معه على جزئين، مراسلنا في السعودية ماجد التويجري التقاه وحمادي القردبو ع المونتاج، اليوم وبكرة إن شاء الله، بنتابع ماجد التويجري: أبو فهد وينك يعني غايب عن الوسط غيبة طويلة، ما انت قريب من نادي الهلال، ليش هذا الغياب صالح النعيمة: يكفيني مبسوط في بيتي ماجد التويجري: لأ بس غياب يعني أنا أقول ليش مبتعد صالح النعيمة عن الوسط الرياضي، عشت في الوسط مرحلة طويلة، شو اللي خلاك تبتعد عن الوسط صالح النعيمة: هو اسمع خوي ماجد، لكل شي نهاية، له بداية ونهاية، أنا بديت كلاعب، ولله الحمد وفقت، وانتهيت كلاعب ووفقت، في سنة من السنوات بعد ما ابتعدت بعدها تقريباً بسبع سنوات التحقت بإدارة الهلال اللي كانت ممثلة بصاحب السمو الأمير بندر بن محمد، وكنت مدير الفريق ولكن حصل ما حصل ويمكن طلعت في منتصف الموسم، بعدها يعني أنا الحقيقة مليت الكورة وكرهت الكورة بشكل عام، سواء إدارياً سواء محللاً سواء سواء، أياً كان، إلا إنه متفرج أكون مبتهج. عندما يطلق صالح النعيمة أي تصريح أو يطلع في أي قناة فضائية ويتكلم تقوم القيامة، صاحب السمو الملكي الأمير عبد الرحمن بن مساعد الله يكرمه ويمسيه بالخير ويوفقه، إن هو الرجل الوحيد عندما علم بألم بنتي على طول هو اللي جابلي البرقية المستعجلة من سيدي صاحب السمو الأمير سلطان بن عبد العزيز بدخولها مركز الأمير سلطان بسرعة، بعدها انقطعت العلاقة تماماً، وها النقطة هذي أو ها العمل اللي قام فيه الأمير عبد الرحمن بن مساعد لن أنساه له إطلاقاً ماجد التويجري: أنا أرغب أقول هنا نقطة مهمة أبو فهد، مين اللي كرهك في الكرة صالح النعيمة: اللي كرهني في الكرة الحقيقة خوي ماجد عدة إصابات، وأنا أقصد بعدة إصابات منهم الأقلام الصفراء ومنهم من ينقل عنك أشياء لم تقلها، من تجالسهم وتعتقد أنهم أصدقاء وهم أصدقاء سوء، وللأسف أقولها لأول مرة أصدقاء سوء ماجد التويجري: طبعاً أحترم كل الآراء لكن إذا سلمنا إنه جزء من كلامك حقيقي، بالتأكيد في ناس تستحق التقدير والاحترام في الوسط الرياضي وتستحق إنه انت ممكن تواصل العمل من أجلها صالح النعيمة: لا شك أنا أحترم من معي ومن ضدي، ودائماً الرجل اللي ما يكون له أصدقاء وأعداء هذا ما أعتبره رجل، أعتبره رجل سلبي، أنا رجل straight، أنا اللي في بطني في لساني على طول، أنا لا أتصنع الكلام، أنا أقول الكلام بدون عاطفة، يمكن يكون جفاف أسلوبي أو الحديث في أثناء تحليلي للمباريات يكون قاسي شوي أو يكون ماجد التويجري: منفعل في التعبير صالح النعيمة: مش منفعل أنا عمري ما أكون منفعل إلا مع المنتخب، وكل يمكن الشعب السعودي يعرف من هو صالح النعيمة وكيف كان يلعب صالح النعيمة، وإيش الأزمات اللي مرت على صالح النعيمة ولعب خلالها في المباريات وقدم مستوى جميل ولله الحمد، وهذي لا أندم عليها، بس الشي بشي يذكر مصطفى الأغا: في الجزء الثاني من الحديث شو قال صالح النعيمة عن الهلال، عن جريتس وسامي الجابر، وياسر القحطاني، مدرب المنتخب السعودي، حديث مثير جداً انتظروه يوم الخميس، عصام عصام سالم: تابعت صالح النعيمة لاعباً كما تابعته كابتن للهلال وكابتن للمنتخب السعودي، أيضاً تابعته إدارياً، تابعته محللاً، أعتقد أنه عندما يبتعد عن كل ذلك أعتقد أننا نخسر نجماً بكل المقاييس، أعتقد إن صالح النعيمة عندما قال في البداية أنا مرتاح في بيتي لا بد أن يدرك أيضاً أن الهلال بيته وليس بيته الفعلي فقط، عندما يقول أن صراحته وشجاعته وجرأته في طرح الآراء قد تسبب له الكثير من المشاكل، أعتقد إن دة حقيقة، لكن نحن نفتقد صالح النعيمة ع الأقل كمحلل تليفزيوني له وضعه وله مكانته مصطفى الأغا: سيعود صالح النعيمة، لا تنسوا، سيارة لاند كروزر موديل 2010، يوم السبت معكم من هلا للسب بس تبعتولنا كلمة كأس أو Cup على الأرقام اللي طالعة على الشاشة وشاركوا معنا وفالكم طيب، وبتشاهدوا يوم الخميس على قنوات الجزيرة الرياضية مباريات إياب الجولة السادسة من الدوري الأوربي وإليكم المباريات، دينامو زغرب الكرواتي مع تيميشوارا الروماني، لاتسيو الإيطالي مع ليفسكي صوفيا البلغاري، ليل الفرنسي مع سلافيا براغ التشيكي، ستيوا بوخاريست الروماني مع تفينتي أنشخيده الهولندي، إيفرتون الإنجليزي مع باتيه باريساف من روسيا البيضاء، جنوى الإيطالي مع فالنسيا الإسباني، فياريال الإسباني مع ريد بول سانزبورغ النمساوي، أياكس أمستردام الهولندي مع أندرلخت البلجيكي، رابيد فيينا النمساوي مع سيلتيك الإسكوتلندي، فنريخشه التركي مع شيريف تيراسبول من مولدوفا، وبنفيكا البرتغالي مع أيك أثينا اليوناني، هالة من الجزائر عم بتقول ألف مبروك ليحيى عنتر بمناسبة خطوبته على شقيقة زميله كريم زياني في حفل عائلي في باريس، الخبر على ذمة هالة عصام سالم: على مسؤوليتها مصطفى الأغا: آه، ما تبارك يا عصام عصام سالم: لما نلاقي الخبر رسمي مصطفى الأغا: شوف أميرة من الجزائر شوف شو قايلة، يجب أنا أن أشكر المنتخب الجزائري لتأهله لأنه صار لنا شعبية بالجزائر، أعتقد الجزائريين بيحبونا والمصريين بيحبونا من قبل ما حدا يتأهل، فتحي من مانشستر عم بيقول أحييكم رغم تقصيركم تجاه الدوري الليبي، تكرم عينك والله نحنا مقصرين معك حق، وأحلام من الجزائر عم بتقول الجزائرية اللي بتكرهك بتتحدث عن نفسها بعدين 35 مليون لو نقصوا واحد ما بتفرق، شو رأيك عصام عصام سالم: خلاص أنا معاك يا مصطفى، كل الناس بتحبك يا مصطفى مصطفى الأغا: يكفي انت معايا يا عصام عصام سالم: الله يخليك يا مصطفى، هو طبعاً في نهاية البرنامج أنا عايز بس مانشيت صغير أعبر بيه عن برشلونة بس مصطفى الأغا: قول عصام سالم: إن أتلانتي وضع يده في عش الدبابير فنال ما يستحقه من لدغات مصطفى الأغا: حلوين، شكراً لك يا عصام عصام سالم: شكراً يا مصطفى مصطفى الأغا: يوم الخميس وإن شا الله مفاجأة عبر صدى الملاعب، باي باي