EN
  • تاريخ النشر: 28 سبتمبر, 2010

بعد الخروج المبكر السوري حافظ للصدى: غرب أسيا درس كبير لنا

حافظ حزين بسبب الخروج المبكر

حافظ حزين بسبب الخروج المبكر

أبدى عدنان حافظ لاعب المنتخب السوري حزنه الشديد على تأكد خروج منتخب بلاده من بطولة غرب أسيا؛ لكنه أكد أن ذلك يمثل درسا كبيرا للاعبين.

  • تاريخ النشر: 28 سبتمبر, 2010

بعد الخروج المبكر السوري حافظ للصدى: غرب أسيا درس كبير لنا

أبدى عدنان حافظ لاعب المنتخب السوري حزنه الشديد على تأكد خروج منتخب بلاده من بطولة غرب أسيا؛ لكنه أكد أن ذلك يمثل درسا كبيرا للاعبين.

وقال حافظ لبرنامج "صدى الملاعب" -الذي يذاع على قناة MBC1- في حلقة يوم الاثنين: "أكيد نحنا حزنانين انه نحنا خرجنا بوقت مبكر من البطولة كان طموحنا أكبر من هيك".

وتأثر منتخب سوريا بعدم الاستقرار الذي يحيط به من بالقدوم إلى الأردن بمنتخب غير متجانس، ومجلس إدارة جديد، وتأخر انضمام بعض اللاعبين بسبب ارتباطهم بكأس الاتحاد الأسيوي.

وأضاف حافظ "إن شاء الله بالأيام القادمة تتغير الصورة، وبتكون غرب آسيا درس كبير لإلنا".

وتعادل منتخب سوريا في الجولة الأولى أمام الأردن قبل أن يخسر أمام الكويت، ويتجمد رصيده عند نقطة واحدة في المركز الأخير بالمجموعة الثانية، ليتأكد خروجه لأن متصدر المجموعة فقط يتأهل بالإضافة إلى المنتخب صاحب أفضل مركز ثان.

وقال محمد قدري حسن لاعب منتخب سوريا: "المنتخب السوري استهل مشوار النسخة السادسة بتعادل وبطعم الفوز مع نظيره الأردني صاحب الأرض والجمهور".

وأضاف "لكنه عانى أمام الكويت ليخسر في النهاية بهدف لهدفين، وليحزم حقائب العودة مبكراً وسريعاً إلى دمشق مستفيداً من درس المشاركة السادسة على التوالي بما لها وما عليها".