EN
  • تاريخ النشر: 28 يونيو, 2010

أصداء العالم يرصد الأجواء العربية السودانيون يتابعون المونديال ومعظهم برازيلي الهوى

ضمن فقرة "كأس العالم بيتكلم عربي" في برنامج أصداء العالم، أعدّ عبد الحفيظ عقود مراسل البرنامج في السودان تقريرا حول الأجواء هناك، اتضح منها أن الغالبية من أبناء جنوب وادي النيل يرتدون قمصان السامبا البرازيلية ويمنّون النفس بلقب سادس للسيليساو!

  • تاريخ النشر: 28 يونيو, 2010

أصداء العالم يرصد الأجواء العربية السودانيون يتابعون المونديال ومعظهم برازيلي الهوى

ضمن فقرة "كأس العالم بيتكلم عربي" في برنامج أصداء العالم، أعدّ عبد الحفيظ عقود مراسل البرنامج في السودان تقريرا حول الأجواء هناك، اتضح منها أن الغالبية من أبناء جنوب وادي النيل يرتدون قمصان السامبا البرازيلية ويمنّون النفس بلقب سادس للسيليساو!

"تعيش جماهير الرياضة السودانية أجواء خاصة مع فعاليات كأس العالم التي تستضيفها القارة الإفريقية، حيث يفضل الكثيرون مشاهدتها في المقاهي والأندية مع أكبر عددٍ من الأصدقاء".

"-أشجع كل الفرق الإفريقية، وإذا خرجت عن القارة الإفريقية أشجع بالتأكيد البرازيل الفريق الأول في العالم.

-بشجع إسبانيا ولو ما إسبانيا إنجلترا.

-أشجع الأرجنتين".

"جنسيات إفريقية وعربية أبت إلا أن تشارك في المتابعة والتفاعل مع منتخباتها. في السودان انقسمت المعسكرات لأفضل المنتخبات العالمية، ونال المنتخب البرازيلي نصيب الأسد وسط الجماهير مع مزاحمةٍ من المنتخب الإسباني المرشح بقوة من قبل المراقبين والمتابعين للحصول على كأس العالم.

هكذا رشحت الأصوات المشجعة البرازيل والأرجنتين وإنجلترا وألمانيا وإسبانيا في انتظار ما ستسفر عنه المنافسة الحامية الوطيس".