EN
  • تاريخ النشر: 26 يوليو, 2011

السركال أقرب العرب إلى رئاسة الاتحاد الأسيوي

السركال يملك فرصة كبيرة لرئاسة الاتحاد الأسيوي

السركال يملك فرصة كبيرة لرئاسة الاتحاد الأسيوي

توقع ضيف حلقة أمس من برنامج "صدى الملاعب" الدكتور محمد عواضة؛ أن يتولى الإماراتي يوسف السركال رئاسة الاتحاد الأسيوي لكرة القدم خلفًا لمحمد بن همام الرئيس الحالي الذي صدرت بحقه عقوبة الإيقاف مدى الحياة من قِبَل لجنة الأخلاقيات في الفيفا.

توقع ضيف حلقة أمس من برنامج "صدى الملاعب" الدكتور محمد عواضة؛ أن يتولى الإماراتي يوسف السركال رئاسة الاتحاد الأسيوي لكرة القدم خلفًا لمحمد بن همام الرئيس الحالي الذي صدرت بحقه عقوبة الإيقاف مدى الحياة من قِبَل لجنة الأخلاقيات في الفيفا.

وردًّا على سؤالٍ لمصطفى الأغا عن قدرة السركال على الوصول إلى المنصب المرتجى أسيويًّا في الوقت الحالي؛ قال عواضة إن السركال لديه ميزة مهمة؛ هي دعم الإمارات، مشيرًا إلى أن هذا الدعم أسهم في نجاح عديدين من قبل؛ آخرهم الأمير علي بن الحسين رئيس الاتحاد الأردني الذي حصل على مقعد نائب رئيس الفيفا بفضل الدعم الإماراتي، ومؤكدًا أنه إذا أجريت الانتخابات بنظافة ودون لعب من تحت الطاولة، سيكون السركال رئيس الاتحاد الأسيوي القادم.

لكن عواضة تخوف أن يؤثر التنافس العربي على المنصب في فرص كل المرشحين له لصالح المرشحين من شرق القارة الصفراء. وقال: "تخيل اليوم يصير خلاف بالشرق، خصوصًا أنه في 3 أو 4 شخصيات مرشحين. وعندنا نظام بالدول العربية إذا اختلفت أنا وياك يا أخي بلا الاثنين وجيبوا واحد تالتقبل أن يستوضح مصطفى الأغا ما يقصده من تلك العبارة فيقول إنه يتخوف أن يبتعد الاثنان لصالح مرشح أسيوي غير عربي.