EN
  • تاريخ النشر: 29 مارس, 2010

الرجاء ينفرد بالصدارة وهلال السودان يفوز بصعوبة

تقديم: مصطفى الأغا، الضيف: عبدالرحمن محمد، التاريخ: 28 مارس

تقديم: مصطفى الأغا، الضيف: عبدالرحمن محمد، التاريخ: 28 مارس

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين:
-في الدوري المغربي الرجاء يفوز والوداد يضيع الفرصة على نفسه

  • تاريخ النشر: 29 مارس, 2010

الرجاء ينفرد بالصدارة وهلال السودان يفوز بصعوبة

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين: -في الدوري المغربي الرجاء يفوز والوداد يضيع الفرصة على نفسه -وفي الدوري السوداني الهلال يعاود نغمة الفوز بعد خسارته أمام هلال كادوجلي -الأمير سلطان بن فهد بن سلمان ونخبة من نجوم الهلال يؤازرون جهود جمعية الأمير فهد بن سلمان لمعالجة مرض الفشل الكلوي بالتعاون مع موبايلي -النجم القادم من مكة المكرمة عيسى المحياني يصف تجربته مع الهلال بالناجحة ويعد جماهير الزعيم بالمزيد -مدرب المنتخب السوري فجر إبراهيم حقق ما عجز عنه العشرات غيره ومع ذلك هناك من يقف ضده لماذا وهو سيجيب شخصياً -النجمة كارول سماحة في أول حديث رياضي في حياتها والوجهة صدى الملاعب وأينما كنتم السلام عليكم ورحمة الله، هذه تحية مني أنا مصطفى الأغا ونلتقيكم عبر الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل، في كتير لهلا في ناس ما حفظوها، هي MBC وبرنامجكم صدى الملاعب، تواصلوا معنا عبر رسائل الـSMS على الأرقام اللي هلا طالعة على الشاشة، أو اشتركوا بخدمة جوال صدى الملاعب عبر الأرقام اللي راح تطلع بعد شوي، أو مع خدمة الرسائل المصورة MMS، أو عبر موقعنا على الإنترنت www.mbc.net/sada، هناك في الموقع فيكم تفوزوا برحلة الأحلام لمشاهدة نهائيات كأس العالم 2010 مع كاسترول، في لعبة معي أنا شخصياً أو مع ساب وفيزا كارد كمان بأعلى الموقع فيكم تفوزوا برحلة إلى نهائيات كأس العالم، اليوم معنا ضيف عزيز حبيب الفضائيات كابتن أبو عوف عبد الرحمن محمد: أهلاً مصطفى يا هلا مصطفى الأغا: عبد الرحمن محمد عبد الرحمن محمد: ها الأناقة الجميلة مصطفى الأغا: شو قلتلي اليوم، مسود؟ عبد الرحمن محمد: مسود اليوم، اللون الأسود طاغي عليك مصطفى الأغا: إن شا الله بس ما يسود وشنا عبد الرحمن محمد: إن شا الله انت قلبك أبيض مصطفى الأغا: حبيبي، بنبدأ من الدوري المغربي اليوم جرت أربع مباريات ضمن المرحلة 23، الرجاء الوصيف استضاف الفتح الرباطي، والوداد المتصدر لعب في ضيافة حسنية أغادير، والقنيطري تعادل مع الفاسي 2-2، والجيش لعب مع الاتحاد الزموري للخميسات، قصة المتصدر مع راضية الصلاح والوصيف مع أحمد الأغا [مقطع من مباراة الوداد البيضاوي وحسنية أغادير] راضية الصلاح: عجلة البطولة المغربية تدور بعد التوقف لمدة أسبوع بسبب مشاركة أربعة أندية في دوري أبطال أفريقيا وكأس الاتحاد الأفريقي، مباريات مهمة على مستوى القمة التي تعرف تنافساً كبيراً حتى في آخر لحظات الدوري، الوداد البيضاوي المتصدر رحل اليوم إلى أغادير لمواصلة رحلة الفوز التي أنهاها بإلقاء القبض على العساكر، والطرف الثاني هو حسنية أغادير الجريح بخسارة ثقيلة على يد المغرب الفاسي، أصحاب الدار وضعوا كل أوراقهم اليوم في محاولة لاستغلال عاملي الأرض والجمهور للظفر بنقاط المباراة فيما تخوف الفريق الودادي من السقوط ونزف النقاط لصالح غريمه التقليدي الرجاء، فكان التعادل السلبي عنوان الشوط الأول والذي رفضت فيه الشباك استقبال الأهداف من الطرفين لتكون البداية الحقيقية من رجل عز الدين حسان في الشوط الثاني، رفض الوداديون الهزيمة فانطلقوا للبحث عن تعويض ما فاتهم وزاروا الشباك لكنهم فوتوا كل الفرص الحقيقية أمام براعة حارس الحسنية، لكن دوام الحال من المحال ومسلسل الفرص الضائعة ينتهي بخبر سعيد للضيوف بهدف الكاميروني كيميدجو في مرماه، نهاية لم ينتظرها بادو زكي لكنه سعد بتعزيزه لصدارة الدوري، راضية الصلاح، صدى الملاعب [مقطع من مباراة الرجاء البيضاوي والفتح الرباطي] أحمد الأغا: جماهير حضرت على الموعد فتلذذت بطعم الإثارة وروح المنافسة ونفس التحدي والثأر في لقاء الرجاء البيضاوي الساعي لمواصلة الاقتراب من الصدارة والمنافسة على لقب الموسم والثأر من الذهاب والفتح الرباطي الطامح لبلوغ مكان آمن، وبمطلع الدقيقة 11 طمأن عمر نجدي المحبين بأن حضورهم لم يذهب مع الريح بهدف أول للرجاء، هجوم متقن ودفاع باهت من الفتح وهدف حرك الأجواء بالنظر نحو التأكيد والتطمين بتعميق الفارق أفكار الرجاء، فيما الاجتهاد والبحث للتعديل بات من نصيب الرباط الذي تحرك وأعاد الأمور بسرعة وكأن موعد القطاف حان فقطف رشيد روكي هدف التعديل، الأجواء الحماسية كانت على المدرجات قبل أن تكون على الميدان الذي كان ساحة للصد والرد فالرجاء يتقدم والفتح يعدل والرباط يبادر والبيضاوي يكرر برأسية من ياسين الصالحي بعد خطأ تقديري من الحارس علاء المسكيني الذي تحمل عبء الثاني بكل سكون، ويبدو أن الاستراحة وبرودة غرف الملابس لم تقلل من حرارة المنافسة ولم تنقص من تشويق الثاني فكرة الرجاء الأولى التي عانقت العارضة أطلقت صافرة الخطر للضيف الذي استعان بخبرة النيجيري الحسن يوسفو، الثالثة دائماً ما تكون ثابتة فبعد أن رفضت العارضة كرة الرجاء تلاها القائم بالرفض أيضاً لكن رأسية الصالحي لم تترك للرفض مكان لتكون آخر ما شهده الثاني، وبرغم الأخطاء الـ45 والبطاقات الصفراء التسع إلا أن اللون البيضاوي هو من طغى لاقتراب الصدارة، أحمد الأغا، صدى الملاعب مصطفى الأغا: إذن فوز صعب للرجاء وتعادل أصعب للوداد يعني الوداد لحق حاله أبو عوف عبد الرحمن محمد: في الدقايق الأخيرة تعادل وكانت الهزيمة طبعاً بتضره نظراً للمنافسين خصوصاً الرجاء والكوكب فازوا في المباريات وقربوا المسافة بينه وبين الوداد البيضاوي، حسنية أغادير اليوم لعب مباراة جميلة جداً، لذلك أعتقد أن الكل كان اليوم مع أغادير، الرجاء والكوكب مصطفى الأغا: برأيك ما انحسم شي لسة ما هيك عبد الرحمن محمد: لا لا مصطفى الأغا: الدوري 30 مرحلة عبد الرحمن محمد: لسة الدوري لسة تقريباً سبع مراحل موجودة، وسبع مراحل فيها 21 نقطة، 21 نقطة كفيلة بالمنافسة بين الكوكب والرجاء والوداد، أعتقد هادول الأقرب للمنافسة على بطولة الدوري المغربي مصطفى الأغا: طيب، الجيش الملكي كان على موعد مع الفوز حين حقق النقاط الثلاث من الاتحاد الزموري للخميسات، هذه المباراة تابعها عمار علي [مقطع من مباراة الجيش الملكي مع الاتحاد الزموري للخميسات] عمار علي: وأنا أشاهد الجيش الملكي المغربي وهو يرتدي الزي الأبيض وهو من أقال مدربه البلجيكي ولثرماوس والذي وضع الفريق بالمركز 11 بعدما كان ينافس على اللقب العام الماضي وبطلاً لقبل الماضي، تذكرت شيئاً سأقوله لكم بعد هدف العسكر الذين سجلوه بحلول الدقيقة 12 بهذا اللقاء، أما ما تذكرته فهو نادي الزمالك تحديداً حين استعان بابن البلد والجيش يستعين بابن البلد أيضاً وعند عزيز العامري الذي قلب حالهم وجعل كل هجمة لهم مشروع هدف محقق، ولو عددنا الكرات الضائعة التي أهدرها العسكر لكان مجموع الأهداف خمسة أهداف أو أكثر، لكن الحظ والاستعجال لم يكن بجانب الجيش حتى جاء نصف اللقاء الثاني حين عاود الاتحاد الزموري الخطأ من مدافعيه وهذه المرة كان عبد الرزاق المناصفي بالمرصاد لهذا الخطأ، سجلوا الثاني وعينهم على كأس الاتحاد الأفريقي عند مواجهة شبيبة بلوزداد الجزائري، اللقاء يجري لصالحهم طولاً بعرض حتى آخر أربع دقائق فيه حين دارت الدنيا ليخطئوا هم أيضاً ويسجل عنصر الجيش بمرماه بدلاً من مهاجم الاتحاد والنتيجة لم تتغير بفوزهم بهدفين لهدف واحد، عمار علي، صدى الملاعب مصطفى الأغا: إذن الصدارة بقيت ودادية بـ45 نقطة، الوصافة باتت للرجاء بـ42، والكوكب المراكشي ثالثاً بـ40 نقطة، بعدين الدفاع الحسني الجديدي 39، المغرب الفاسي 35، وأوليمبك خريبكة بـ32 نقطة والمركز السادس، أبو عوف أنت حسمت المعركة بين الوداد والرجاء والكوكب، لكن الجيش الملكي بلا نقاش خارج الحسابات عبد الرحمن محمد: الجيش ابتعد كثير جداً يعني تحسين المراكز وفوزه اليوم بالرغم إنه سجل ثلاث أهداف اليوم، حتى الهدف اللي سجله الدفاع في مرماه، فأعتقد الجيش بعيد مصطفى إنه يكون منافس على البطولة مصطفى الأغا: أنت إيش رأيك في الكرة المغربية عبد الرحمن محمد: كرة جميلة مصطفى الأغا: لعبت مرة كلاعب ضد المغرب؟ عبد الرحمن محمد: لعبت كثير ضد المغرب مصطفى الأغا: خسرتوا طبعاً عبد الرحمن محمد: طبعاً خسرنا وهذا كان أيام الشباب مصطفى الأغا: مع احترامي للكرة الإماراتية بس يعني الكرة المغربية في فارق عبد الرحمن محمد: في فرق كبير جداً وفي عراقة في الكرة المغربية ولكن أتمنى أن الكرة المغربية ترجع مثل ما كانت مصطفى الأغا: نعم، حنقرا شوية رسايل يعني شوية بينقرا وشوية ما بينقروا، الأخ أبو ركال البلوي عم بيقول مصطفى لازم تبلس أصفر وأزرق لأن عارفك نصراوي متعصب، ما شاء الله منين عرف ما بعرف، شوفوا أخ تاني عم بيقول أنا أتحداك أن تقرأ الرسالة بس مش كاتب، قال إيش رأيك تسمي برنامجك صدى الهلال أو صدى ياسر القحطاني، ها الحكي غير صحيح، الأخ بندر العنيزي قال لو تلبس كرافات موف تطلع عشرة على عشرة، ماشي، ومعاوية عم بيقول بدي أسألك أنت ليش بتكره الكرامة، يعني هاي رسالة بشرفكم بتنقرا، بتكره الكرامة، يعني الواحد لو شفطوا دمه بيطلع نصه أزرق الكرامة ويقولك، هاني من السعودية عم بيقول هل يمكن أن تستضيفني في البرنامج لأني أعتقد، هو يعتقد، أنني أفهم في تحليل الكرة وأكتب هذه الرسالة وأنا منسدح وفيني نوم بس صدقني أنا لاعب حارة سابقاً، أنا رأيي تكمل نوم أحسن، بتضحك ها، ليش تضحك إيش بيك عبد الرحمن محمد: هو مش كان يقولك أنا أبغى أحلل وأنت تقول كمل نومك مصطفى الأغا: عم بيقولك أنا لاعب حارة سابقاً، كلياتنا لاعبين حارات سابقاً عبد الرحمن محمد: باب الحارة مصطفى الأغا: بنروح لفاصل أول من الإعلان، بعد الفاصل سنذهب للدوري السوداني، هناك الهلال يعاود نغمة الفوز بعد خسارته أمام هلال كادوجلي، والأمير سلطان بن فهد بن سلمان ونخبة من نجوم الهلال يؤازرون جهود جمعية الأمير فهد بن سلمان لمعالجة مرض الفشل الكلوي بالتعاون مع موبايلي [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، وتحية الحقيقة لكل الإخوان اللي عم يبعتولنا رسايل حتى اللي عم يشتغلوا فينا وبيشتمونا، الحقيقة في أشياء يعني ما بحاول أفهمها مش عم بفهم ليش، يعني كتير ناس عم بتقول إنه أنت ضد الاتحاد، يا أخي ما جبنا سيرته لسة اليوم عبد الرحمن محمد: أي اتحاد؟ مصطفى الأغا: الاتحاد السعودي عبد الرحمن محمد: والله ما في نحنا ضد أي نادي مصطفى، يعني ما أعتقد إن أي واحد منا هني موجود ضد نادي بعينه مصطفى الأغا: الأخ عبد الغني من الحسكة عم بيقول أنت واحد منافق ومسيح جوخ، إي مسيح جوخ، دور على شي مسؤول، ماشي الحكي ببلاش، كنا نقول وما زلنا أن الدوري السوداني بين الهلال والمريخ لكن الهلال كادوجلي هزم الهلال فخلط الأوراق، فيما حقق المريخ خمسة انتصارات من خمس مباريات، مباراة الهلال رقم ستة كانت اليوم في الخرطوم وهي لم تكن سهلة على البطل، سلام المناصير [مقطع من مباراة الهلال والهلال كادوجلي] سلام المناصير: أخطأ من اعتبر أن هذا اللقاء ليس بالصعب على حامل اللقب، وأخطأ من قال أن الهلال سيمر مرور الكرام من بوابة الخرطوم، فهل نسى الهلاليون ما حدث لهم في المواجهة السابقة أمام هلال كادوجلي عندما خسروا بهدفين دون رد، الهلال الوصيف يستقبل الخرطوم ثالث الترتيب في رحلة البحث عن الصدارة أولاً ومن ثم المحافظة على لقب الدوري، مباراة ساخنة منذ بدايتها، ضربة جزاء ضائعة لأصحاب الأرض والضيوف لم يتأخروا في إعلان الأسبقية، النيجيري إيكي فرانسيس يتلاعب بالقمصان الزرقاء كيفما شاء ويهدي هدفاً لصديقه الراحل، أدرك الهلاليون أنهم في وضع صعب للغاية، اندفعوا للأمام بتركيز وإمعان من أجل تعديل الكفة قبل فوات الأوان، مهند الطاهري يعيد الأمور إلى نصابها والجماهير تتنفس الصعداء بعد دقائق عصيبة، الأخطاء ممنوعة أمام هجوم الهلال فهو يستغل أنصاف الفرص، الكونجولي الأصل السوداني الجنسية ممبيلي يرجح كفة أهل الدار في الشوط الأول، النتيجة لم تطمئن الجماهير والهلال يبحث عن التعزيز لتدارك أي خطر من الخرطوم المثابر، مهند الطاهر سجل هدفاً وضاع أكثر بكثير، وبالمقابل لم يهدأ هجوم الخرطوم وحاول تكراراً ومراراً تسجيل الخطورة الفعلية، تغييرات من الجانبين والحال لم يتغير عما سبق، الهلال يخرج من فخ الخرطوم بفوز قاده إلى مشاركة المريخ بالزعامة ولو بشكل مؤقت، سلام المناصير، صدى الملاعب مصطفى الأغا: في أمور حتزعل البعض، الصدارة الشراكة بين الزعيمين لكن المريخ يتفوق بفارق الأهداف وبمباراة أقل، فيما يحل جزيرة الفيل والهلال الساحلي ثالثاً ورابعاً بعشر نقاط، الخرطوم والموردة خامس وسادس بتسع نقاط، المنافسة ما شا الله مولعة ها المرة، أنا مع إنه تكون المنافسة مولعة في الدوري السوداني، تفاجأت إنه جمهور الهلال عادةً يملأ الملعب، ها المرة مش، مع إنه المباراة خطرة كانت عبد الرحمن محمد: مباراة خطرة ومباراة مهمة كانت يعني قبل المباراة 12 بتسع نقاط، الخرطوم لو يفوز يتعادل مع الهلال بنفس النقاط، وكانت مشكلة بالنسبة لكامبوس مدرب الهلال إنه يخسر مباراتين مصطفى الأغا: ترى مصيبة كانت عبد الرحمن محمد: إي فأعتقد إن الهلال قدم مستوى جيد بالرغم من إنه ضيع ضربة جزاء وبالرغم من إنه تأخر بهدف ولكن أنا أعتقد الهدف الأول هدف التعادل هدف جميل من مكان صعب جداً، سجله اللاعب مهند الطاهر، ولكن الهدف الثاني أعتقد دفاع الخرطوم قاله please سجل هدف مصطفى الأغا: قاله please عبد الرحمن محمد: نعم، وplease طبعاً تأخر وسجل هدف الفوز للهلال مصطفى الأغا: والله أنت مشكلة، أنت خطير، طبعاً من خلال قراءتنا لمجريات الدوري السوداني، شكله الدوري بإيد المريخ حتى الآن، إله 15 ومتقدم بفارق مباراة، بيبقى مباراته مع الهلال هي اللي حتحسم عبد الرحمن محمد: بس لسة مصطفى، ست مباريات لسة الدوري طويل بالنسبة للإخوان السودانيين مصطفى الأغا: الحقيقة لا خير في الرياضة ونجومها إن لم يكن فيهم خير لمجتمعاتهم، العام الخير يتوقف عند حد معين، مبلغ زهيد لا يتجاوز 12 ريال على جوال موبايلي 5060 يمكن تساهم به في إنقاذ حياة إنسان يعاني من مرض الفشل الكلوي، شعار رفعته جمعية الأمير فهد بن سلمان بن عبد العزيز وبالأمس القريب شارك الأمير سلطان بن فهد بن سلمان مع مجموعة من نجوم الهلال بالتعاون مع موبايلي في زيارة مرضى الفشل الكلوي اللي تساهم الجمعية في علاجهم، تبرعوا جميعاً عبر الجوال 5060، عمار علي وهذا التقرير وبعده مراسلنا في السعودية ماجد التويجري الذي كان موجوداً في الزيارة في قلب الحدث ولقاء مع الأمير سلطان بن فهد بن سلمان عمار علي: يا من تنظر إلى هؤلاء المرضى تخيل بأن أحدهم كان أنت أو أخاك أو أباك لا سمح الله طبعاً، كيف سيكون حالك حينها، لا أود الافتراض أكثر لكني واحد من البشر قد عانيت من آلام الكلى وأعرف كيف يكون فما بالك بمرضى الفشل الكلوي أبعده الله عنكم، مرض لا أفهم به الكثير سوى معرفتي بأنه يحتاج ويحتاج إلى الكثير من المال، فحالة علاج واحدة تكلف المريض أكثر من 120 ألف ريال سعودي أو أكثر من 30 ألف دولار أمريكي، ولكم القياس بمن يملك حالة مريض واحدة ببيته للفشل الكلوي، ولعلي أرفع القبعة لجمعية الأمير فهد بن سلمان بن عبد العزيز الخيرية التي اتخذت على عاتقها معالجة حالات كثيرة لهذا المرض، لكن يداً واحدة لا تصفق كما نعرف جميعاً، يضاف لها تكلفة المرض التي تعد باهظة بكل بقاع الدنيا، فكيف سيكون الطريق، سؤال كان جوابه بيد ياسر القحطاني وأسامة الهوساوي وأحمد الصويلح وعيسى المحياني ونواف العابد والكوري سول، وإذا اختصرتهم فسأقول نادي الهلال السعودي، كل هؤلاء ويتقدمهم الأمير سلطان بن فهد بن سلمان مكملاً لمسيرة أبيه التي بدأها قبل سنوات، كل هؤلاء وبضغطة زر واحدة شاركوا بعلاج أحد المرضى، لم يكونوا أطباء طبعاً بل ضغطوا على أزرار هواتفهم النقالة برقم مخصص يبعث من خلاله مبلغاً زهيد جداً على شكل شهري يستنفذه الكثير منه بمكالمة لا تضر ولا تنفع بكل يوم لكنه هنا ينقذ حياة شخص أو أشخاص كثيرين إذا اجتمعت مثل هذه النخبة الخيرة من اللاعبين مع من يحبونهم بإرسال مثل هذه الرسالة التي تدعم مرض الفشل الكلوي، عمار علي، صدى الملاعب الأمير سلطان بن فهد بن سلمان: هاي أول زيارات الباقة الرياضية السعودية سواء كرة القدم، سباق السيارات الجديدة، وجميع الرياضات إن شاء الله، وجميع الشخصيات البارزة في المجتمع، صحفيين، إعلاميين، الإعلام المرئي كمان، وجزاهم خير وجميع من ساعدنا أولهم انت دايماً موجود ومصطفى دايماً يكلمني ويسأل عن الجمعية ودايماً يسألنا إذا احتاجنا شي أو ما احتاجنا شي، جميع الإعلاميين خاصةً قناة العربية دايماً اللي هي تعتبر الأخ الصغير للـMBC ماجد التويجري: تشوف إنه عملية وجود نجوم بحجم ياسر القحطاني ونواف العابد، كل الأسماء اللي حضرت، وأسامة هوساوي، مستقبلاً الفريق النصراوي والشبابي والأهلاوي والاتحادي، كل هذي تعطي حافز للجمهور الرياضي اللي متعلق جداً بالوسط إنه يللا يا جماعة تعالوا اشتركوا في الجوال حتى، 12 ريال تكلفة بسيطة إذا حسبت شهرياً لكنها ممكن تنقذ ملايين المرضى بالفشل الكلوي الأمير سلطان بن فهد بن سلمان: هذي إن شاء الله أول خطوة للاتجاه هذا، وهذا اللي نبغاه تحديداً، الجمهور الرياضي يمثل الجهة الشبابية من جميع المجتمع أو الشعب السعودي، والشعب السعودي انت عارف دايماً يحب فعل الخير ودايماً فعل الخير في كل المجالات، فإن شاء الله عن طريق الرياضة وعن طريق كرة القدم بالتحديد تبان معاناة مرضى الفشل الكلوي إن شاء الله في هذي الجمعية وجميع الإخوان اللي شغالين فيها وتعبانين عليها، أولهم الأمير عبد العزيز بن سلمان اللي دايماً يحث على مساعدة مرضى الفشل الكلوي ودايماً يحث على تقدم الجمعية، وهو صاحب فكرة 5060، هو اللي بث الموضوع وخلا الكل يعرف 5060، فالحمد لله أشكره وأشكر الجميع في الجمعية وكل المشتغلين في الجمعية واللي تعبوا في الجمعية ماجد التويجري: وأنا أقدرلك سمو الأمير شخصياً عملية رفضك الدائم وأنت عضو شرف هلالي للظهور عبر الإعلام المرئي الأمير سلطان بن فهد بن سلمان: الأعمال الخيرية ضروري، كمسؤولية دينية أولاً، كمسؤولية إني سعودي وعربي، بدأت الجمعية تحمل اسم الوالدة الله يرحمها ويغفر لها إن شا الله، فأول شي احنا عانينا منه، حرم سمو سيدي والدي الأمير سلمان مرت بمرض الفشل الكلوي فشي احنا نحس فيه كمان، فدايماً اللي تحس فيه أكتر تدفع فيه أكثر وتتعب فيه أكثر ماجد التويجري: بحكم إننا برنامج رياضي نود أن نخاطب الفئة الرياضية عن طريقك انت دكتور عبد الله الدغيثر، مدير عام الجمعية: التكلفة هذي إذا حسبناها يمكن أي واحد منا لو أجرى مكالمة تليفونية، في مكالمة واحدة يصرف 12 ريال، 12 ريال شهرياً يعني يمكن ما يعادل 30 هللة في اليوم وهذي مبلغ جداً زهيد لكن إذا تجمع يمثل ثقل كبير جداً، نحنا حالياً لدى الجمعية التزام أكثر من 75 مليون سنوياً بالمرضى الموجودين لدينا، فما بالك إذا نضيف مرضى آخرين، لذلك مثل ما ذكرت احنا نهيب بفئة الشباب يعني 12 ريال شهرياً قد لا تمثل الكثير لكنها تمثل لهؤلاء لمرضى الكثير مصطفى الأغا: طبعاً شعار MBC هو نحن نرى الأمل في كل مكان، ولا أحلى من هذا الأمل اللي شاهدناه، وتحية الحقيقة للأمير سلطان بن فهد وأيضاً لشقيقه الأمير أحمد، وأنا شخصياً تعرفت على والدهم الراحل الأمير فهد، محب للخير وكل عيال الأمير سلمان بن عبد العزيز والأمير سلمان من محبي الخير ليس فقط للإخوان في السعودية ولكن في الوطن العربي وفي العالم، والحقيقة مثل ما سمعتو أنا أشد أيضاً على أيدي الإخوة في دبي، الأخ محمود الغبيني مدير العلاقات العامة إنه 5060، 12 ريال شهرياً لا تمثل أي شيء، إنه تساهم في علاج شخص ومش بالضرورة فقط السعودية، شفنا أشخاص من سوريا ومن السودان عم بيتعالجوا يعني الخير يعم على الجميع عبد الرحمن محمد: مصطفى أول شي كل الشكر للأمير سلطان على هذا الدعم وعلى هذي المبادرة الجميلة، من خلال الرياضة تقدر توصل رسالة إلى جميع أنحاء العالم خصوصاً بالأشياء الإنسانية، أنا أتمنى من سمو الأمير سلطان بن فهد إنه يكون ريع المباراة النهائية لبطولة كأس خادم الحرمين الشريفين لصالح الجمعية، أتمنى هذا الشي، وأتمنى من دول الخليج كل مباريات الكأس ريعها يذهب للجمعية مصطفى الأغا: الحقيقة تحية أيضاً للنجوم اللي كانوا موجودين مع نجوم الهلال وأيضاً نجوم الكرة السعودية الحقيقة ما يقصرون، يعني شفنا نجوم الشباب ونجوم النصر ونجوم الاتحاد والأهلي موجودين دايماً لفعل الخير، لو الرياضي ما فيه خير لمجتمعه فهو ما فيه خير لأحد، تحية من جديد لهذه الجمعية ونذهب لفاصل من الإعلان، بعد الفاصل: النجم القادم من مكة المكرمة عيسى المحياني يصف تجربته مع الهلال بالناجحة ويعد جماهير الزعيم بالمزيد، ومدرب المنتخب السوري فجر إبراهيم حقق ما عجز عنه العشرات غيره ومع ذلك هناك من يقف ضده لماذا وهو سيجيب شخصياً [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: طبعاً أنتم مع صدى الملاعب، في كتير ناس عم بيقولولنا خففوا الفنانين، إذا هيك الفنانين فكتر منهم، ما هيك أبو عوف، قلتلي زيد عبد الرحمن محمد: زيد ولا يهمك مصطفى الأغا: بس حابب أشكر إياد ناصر زميلي وحبيبي وصديق عمري لا يهمك، الإعلامي الناجح مثل قصة جحا مع ابنه، بدك تقول ناجح بالأول لأنه في ناس مو معترفين إنه احنا ناجحين، محمود من جدة عم بيقول شكلك مثل شكل البتنجان يا هلالي، شكراً، شو بيه البتنجان عبد الرحمن محمد: لأنك لابس أسود مصطفى الأغا: أبو ركان عم بيقول ولا يهمك أدري إنك هلالي بس كتوم عبد الرحمن محمد: بس انت بتنجانة محشية مصطفى الأغا: لو بعرف شو محشية، أبو عوف، لا تفوت بالغلط، عم بيقولولك اللي بيهاجموك لسة مقتنع إنه أسامة هوساوي ما لازم يحترف بالدوري الأوروبي، نعم أم لا عبد الرحمن محمد: لا، أنا عند رأيي خلاص مصطفى الأغا: ماشي بنعملك حلقة، إبراهيم الحربي يشكر نجوم الهلال والأمير سلطان، عبد الرؤوف من حلب عم بيقول لا ترمى بالحجارة سوى الشجرة المثمرة ورجاء إضافتي لمساحي الجوخ لأنك تستحق، شكراً يا عبد الرؤوف، بعد تلاتين سنة من الاحتكاك بالرياضة السورية بقدر أقول إنه لم يمر على تاريخ المنتخب الوطني مدرب أثار الجدل الجماهيري كما أثاره المدرب الحالي فجر إبراهيم اللي أوصل المنتخب لنهائيات أمم آسيا بدون ولا خسارة، فهو الوحيد على مستوى القارة اللي حقق هذا الإنجاز، تصدر مجموعته ومع هذا هناك من ينادي برحيله، قصة فجر مع أحمد الأغا أحمد الأغا: لغز جديد من ألغاز الرياضة وكرة القدم السورية بالأخص وتحديداً المنتخب الأول، لغز بات يعرفه غير المهتم قبل الملم لكن لا يعرف الحل، لغز فجر إبراهيم المدرب المحلي السوري غير المحبوب ولأسباب ملامحها غير معروفة وكأنها شيفرة صعبة الفك، متاهة جديدة دخل بها المستشار فجر قبل أي غيور على كرة القدم السورية، نتائجه هي الأفضل على مر تاريخ كرة القدم السورية بحسب كلامه وهو الأحسن للتدريب وهذا شيء تأكد بنتائج المنتخب فجر إبراهيم: 35 مرتبة مرتفعة سوريا على تقدير العالم، بعتقد خلينا ناخد أرقام، نشتغل بالأرقام أكتر ما نشتغل بأمر شخصي، انت ما بتحبني ما في مشكلة، بنحكي مع بعض ونتفاهم أحمد الأغا: صدارة المجموعة الرابعة المؤهلة لكأس الأمم الآسيوية وعودة من الباب العريض للمشاركة بالنهائيات بعد عشر سنين عن الغياب، حتى بالتصفيات المؤهلة لكأس العالم كانت النتائج طيبة، قرارات جريئة إبعاد واستبعاد الكثير من النجوم لأسباب فنية، تصريحات نارية ولا عدول عنها، حملة ارحل السوريون لا يريدونك استمرت لفترة طويلة لكنها لم تزعزع عزيمة فجر الذي يعد بفجر جديد للكرة السورية، حتى بعد أن حقق ما عجر عنه الكثيرون على مر السنين عادت اللمزات والهمزات واللاءات لتنثر الرذاذ في العيون، مقدمة طويلة لكلمات لغز بسيط قديم جديد لماذا فجر إبراهيم مدرب سوري محلي غير مرغوب فيه أو لنبسط الأمور غير محبوب لدى الكثيرين، هل لأنه لا يملك الكاريزما المطلوبة بنظر البعض، هل لتصريحاته النارية سبب، هل لشخصيته القوية، هل لأنه لم يدرب أندية، هل لقلة الخبرة سبب ومع ذلك حقق الأصعب، هل الصمت في زمن فيه النقد أحد من سكينة الجزار هو المطلوب، هل التعويض بمدرب محبوب وبنتائج ضعيفة أفضل، هل لأنه أحد المدربين الجذابين، هل المحبة والمودة هي المطلوبة في التدريب وهي من تصنع الفارق والنتائج، فترة تحتاج للنظر إلى القادم والتحضير لما هو أفضل والتطلع بصورة مشرقة عل فجر الكرة السورية والرياضية يعود للبزوغ من جديد، طبعاً في النهاية إرضاء الناس غاية لا تدرك ولن تدرك لكن يبقى السؤال لماذا، أحمد الأغا، صدى الملاعب مصطفى الأغا: معي عبر الهاتف من العاصمة السورية دمشق الكابتن فجر إبراهيم مدرب المنتخب السوري، مسا الخير كابتن فجر فجر إبراهيم: مسا الخير أخي مصطفى وصديقك الكريم وبشكر كتير الأخ أحمد على هذا التقرير الجميل جداً مصطفى الأغا: أحمد الأغا فجر اسمه إي، أولاً اسمح لي أهنيك وأهني الشعب السوري وأهني الكرة السورية بتأهلها لنهائيات كأس أمم آسيا بعد طول انتظار وأنتم الوحيدون، يعني من اليابان لإيران لأستراليا كله خسر إلا أنتم لم تخسروا ومع هذا يا فجر هناك من ينادي برحيلك، شو السبب فجر إبراهيم: أول شي بشكرك، وطبعاً هذي مو غريبة عليك تهني وتبارك طبعاً، رجل سوري أصيل، ما في شك كانت نتائجنا هي الأفضل، لكن موضوع الاستمرارية بالهجوم هاي نغمة تعودنا عليها وصارت طبيعية جداً بالنسبة إلنا، يعني ما عاد في شي غريب، تعرف المنتخب السوري هو بيعطي مساحة للكثير إنه يتكلموا فيه، مثل ما ذكر التقرير أنا عجبني الجملة الأخيرة إنه إرضاء الناس غاية لا تدرك لكن بدي بس أحكي بمعلومة بسيطة، إنه الغير محبوب من الغالبية وهذا الشي ماني شايفه مطلقاً، أنا شايفه بحيز معين وشيء معين وصرنا نعرف كلنا شو هي الخلفيات وشو هي الأمور مصطفى الأغا: فجر معلش خدني على أد عقلي، احنا بنتذكر بعض كتير منيح فجر، أنت حققت، أنا واحد من الناس كان ليا رأي لكن أنا لا أستطيع أن أحجب الشمس بغربال، حققت وتستحق التحية على هذا الإنجاز، نتفق نختلف هذا أمر آخر، لكن من أيام أواديس لحبيبنا موسى الشماس، والمدربين اللي مروا ولأكتر من اسم، ما كان في هاداك، هل يا ترى لأنه ظهور الإنترنت هو اللي ساعد على إنه موضوع المنتديات اللي ساعد على هذا، شو السبب، يعني مثلاً الأخ ريمون عم بيقول انت شايف حالك يا أخي، هل صحيح أنت شايف حالك؟ فجر إبراهيم: طبعاً الإنترنت أعطى مساحة كبيرة من الكلام، وهذا وضع طبيعي، يعني أشخاص كثيرون سواء كانوا باختصاص أو عدم اختصاص، صاروا يتكلموا في كرة القدم، وهون المشكلة إنه الجميع أصبح يتكلم بكرة القدم دون خلفيات، طبعاً أحياناً العاطفة تلعب دور، أحياناً المصالح تلعب دور لكن مصطفى الأغا: لحظة لحظة، معلش خليني أوقف عند كلمة، العاصمة يعني فجر إبراهيم من دمشق إنه بقية المحافظات بيصيروا يحاربوك؟ فجر إبراهيم: لا لا ما حكيت هذا الكلام، دمشق أو غير دمشق مصطفى الأغا: قلت العاصمة فجر إبراهيم: عم بحكي العاطفة أحياناً مصطفى الأغا: منيح إني سألتك لأني سمعتها العاصمة، طيب فجر هل فعلاً من يكتبون في المنتديات مراهقين؟ فجر إبراهيم: أنا ما أتكلم هذا الشي، ارتبطت في يعني ما حكيت مراهقين مطلقاً قبل كلام مصطفى الأغا: بس في منهن مراهقين ولا ما فيهن فجر إبراهيم: هذا كان لقاء مصطفى الأغا: فيهم ولا ما فيهم فجر إبراهيم: يتكلم شرايح كثيرة لا أدري، يعني يتكلم شرائح كثيرة بالمنتخب أو يكتبون، فهي شرايح متنوعة مصطفى الأغا: طيب فجر طبعاً أنا أعرف أنك باقي مع المنتخب وتم التجديد لك وستكون موجود في كأس أمم آسيا، صحيح فجر إبراهيم: تمام إن شاء الله مصطفى الأغا: ما هي أسلحتك في كأس أمم آسيا، تعرف أنت النهائيات ما في مجال للغلط هناك، وطول عمرنا بصراحة بنروح ضيوف شرف، بنخسر مباراة بنربح مباراة بنطلع برة من الدور الأول، من اليوم اللي شاركنا فجر إبراهيم: طبعاً الأسلحة واضحة وبسيطة، وشروطها واضحة وبسيطة، يعني أنا حكيت كنت باجتماع مع اتحاد كرة القدم قلتلهن معسكرات نوعية ومباريات نوعية مصطفى الأغا: شو نوعية، شو يعني فجر، أنا بعرف البير وغطاه، نوعية يعني بالبرازيل، بألمانيا، بإيطاليا، ولا فجر إبراهيم: لا لا أول شي هذا شي يعتمد على القرعة وما راح تفرق شو بتفرض القرعة، نحنا بتيجي قرعتنا اليابان أو كوريا راح نتحضر بمستوى اليابان وكوريا وأعلى من اليابان وكوريا لحتى ندخل بها النوعية، هذا اللي حكيته، طبعاً موضوع المعسكرات النوعية يعني ما بالضرورة تتم معسكرات خارجية بنوعية جداً عالية ومرتفعة لحتى نفوت على النهائيات بشكل كتير جيد مصطفى الأغا: طيب فجر موضوع المحترفين الناس كلها حكت فيه، هل أنت إلك يد في الموضوع، بتوعدهم ما بتوعدهم بتاخدهم بتجيبهم، شو الموضوع فجر إبراهيم: لا لا أنا حقولك الموضوع، أول شي نحنا في اتحاد كرة القدم قدمنا آخر مرة جميع أسماء اللاعبين المحترفين للسيد وزير المغتربين ووعد بحل كافة الأمور، نحنا عم نشتغل على الموضوع بشكل كتير مصطفى الأغا: معلش بس فجر، مرة سمعتك عم بتقول ما بدك تجيب لاعب ياخدوه من المطار ياخدوه عسكرية، هذا أمر غير وارد يعني أنت بتحكي في بلد مثل سوريا وأنت مدرب منتخب وطني، أنا واثق إنه هذا الشي لن يحدث، أنت جيب، ليش ما جبت انت، جيبه وبعدين إذا صار غير شي بتكون انت خلصت ضميرك بها الموضوع فجر إبراهيم: أخي مصطفى لحتى أكون صريح وواقعي معك، نحنا بعثنا كتير دعوات للاعبين المحترفين في بعض ما رد والبعض في نقطة مصطفى الأغا: مين ما رد، أنا بدي أعرف من اللي ما رد فجر إبراهيم: في كتير ناس بعتنالهم مصطفى الأغا: أعطيني مين اللي ما رد فجر فجر إبراهيم: احنا بعتنا لاتنين، في بعض المراسلات الحليم ما رد وفي بعض المراسلات لؤي ما رد، والبعض الآخر ردوا واعتذروا مصطفى الأغا: يمكن ما رد لأن تجربته سيئة مع المنتخب فجر إبراهيم: ما بعرف هو الأمر يتعلق فيه، لكن أنا عم بحكي بشي خاص بالمنتخب، البعض ما رد والمراسلات موجودة، لكن في نقطة جداً مهمة أخي مصطفى، وهذا حكي وأنا بالنسبة إلي هو قرار نهائي مصطفى الأغا: اتفضل فجر إبراهيم: هو ممكن أجيب لاعب مباشرةً على المباراة، هذا قرار أنا ممكن أجيبه على مباراة تحضيرية أما مباراة رسمية هذا من المستحيل، مين ما كان يكون مع احترامي الشديد للجميع يعني هذا كنت صريح فيه وواقعي فيه، إنه جيب لاعب من برة مباشرةً يلعب مع المنتخب السوري دون أن يكون جاي على معسكر أو مباراة تحضيرية، ما أعتقد إنه هذا الشي بيظبط، أنا بالنسبة إلي ما تظبط الأمور معي مصطفى الأغا: طيب فجر إلى أي مدى قلبك واسع، يعني إذا غلطت بتعتذر؟ فجر إبراهيم: مية بالمية مصطفى الأغا: طيب هل أخطأت في تعاملك مع الإعلام ومع الناس فجر إبراهيم: موضوع الخطأ وارد، لكن هناك فلسفة يعني بدي أحكيلك شغلة أخي مصطفى، يعني أنت كمدرب مو جاهز لأنه في كل لحظة واحد يتصل معك والله عندي مقابلة، واحد يجي على التمرين بيحكي معك مقابلة، على الأقل نكون منظمين شوي مصطفى الأغا: صحيح فجر إبراهيم: أنت طلبتني اليوم وطلبت نحكي سوا، صح؟ لما آخد موعد قبل فترة وأكون مرتب منظم أموري ومرتب أموري، يعني وانت ماشي بالطريق بيجي واحد يريد إجراء مقابلة، يعني هذا منطق؟ ولا غلط؟ مصطفى الأغا: لا بالعكس أنا أحييك وأحترمك، نختلف لكن باحترام، هذا اللي بدي أوصله، انت ونديم الجابي سمعت صرتو حبايب صحيح؟ فجر إبراهيم: أنا والجميع حبايب مصطفى الأغا: لا أنا ما بدي الجميع بدي نديم فجر إبراهيم: أكيد أنا والأخ نديم والجميع حبايب، نديم من ضمن الجميع يعني مصطفى الأغا: بس كابتن أبو عوف بيحكي معك شغلة ع السريع عبد الرحمن محمد: كابتن فجر أنا أهنيك على نتايجك الجيدة مع المنتخب السوري فجر إبراهيم: الله يبارك فيك عبد الرحمن محمد: وأهنيك على تجديد المنتخب السوري كمدرب، نفتخر إنه يكون منا وفينا يدرب المنتخب السوري وهذي النتائج الجميلة، ولكن النظام اللي أنت ماشي عليه هذا نظام صحيح وهذا النظام اللي بيوصلك إلى أعلى المستويات فجر إبراهيم: الله يبارك فيك وهذي شهادة بعتز فيها، شكراً كتير، شهادة على صدري من فوق مصطفى الأغا: نحنا فجر قلتلك نختلف لكن نعطي المساحة، نختلف باحترام، كل إنسان له رأي، أنا شخصياً قد يكون لي رأي إنه الكرة السورية تستحق إنه يكون لها مدرسة تقودها ويكون في صرف، لأنه إذا بتوصل لبطولات بدون صرف وبدون ما إنك فعلاً يعني عشرين مليون ما بتتحقق بسهولة، وأنا شفت يا فجر صور وأنت في ميكروباص وأنت في المطار ولا، لازم تصرف على الفريق حتى يصير منتخب فعلاً منافس يلعب مع فرق مثل الأرجنتين والبرازيل، مش مع سيراليون، صح ولا لا فجر إبراهيم: هذا كلام سليم مية بالمية والاختلاف في الرأي لا يفسد للود قضية، بالنهاية أنا بحكي نقطة جداً مهمة، كل الكلام ياللي انحكى أنا بحترمه وخاصةً اللي يتعلق بالنقد الفني، يعني وبشكر جميع الناس اللي أهدوني لعيوبي، وهذا شي أستفيد منه لأطور حالي، ما في إنسان كامل مصطفى الأغا: ما قلتلنا شو العيوب، عد لي شي عيب عيبين ع السريع فجر إبراهيم: لا عيوب كثيرة عبد الرحمن محمد: مين يتمنى يكون في المجموعة مصطفى الأغا: مين تتمنى يكون في المجموعة بس ع السريع فجر إبراهيم: هاي النهائيات بعتقد الجميع متقاربين مصطفى الأغا: طيب فجر إبراهيم مدرب المنتخب السوري شكراً جزيلاً لك وبالتوفيق كابتن فجر فجر إبراهيم: شكراً مصطفى الأغا: نذهب إلى فاصل من الإعلان، بعده: النجمة كارول سماحة في أول حديث رياضي في حياتها والوجهة صدى الملاعب [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: صدى الملاعب صدى الحيادية دايماً وصدى الجوايز، نحنا من سيارات لبلازما لكرات، لسفريات لنهائيات كأس العالم، للي بدكم إياه، حنسحب اليوم مع كاسترول فائز تالت حيروح لنهائيات كأس العالم الربع النهائي، من الباب للباب، بلوشي، بس فوتوا على موقع صدى الملاعب www.mbc.net/sada، لعبة ببلاش، لا SMS ولا بفلوس ولا بتدفعوا، اسحب يا طويل العمر عبد الرحمن محمد: أروح حق التنجرة مصطفى الأغا: وين رايح، عم بتطلع بترول انت؟ هات لنشوف، وين رايح؟ عبد الرحمن محمد: عشان أقرا اسمه مصطفى الأغا: انت ما دخلك، أنا راح أقراه، شو، الأخ محمد عبد المحسن الحربي من المملكة العربية السعودية فاز بجائزة الذهاب إلى نهائيات كأس العالم في جنوب أفريقيا، بنقولك ألف مليون ترليون مبروك عبد الرحمن محمد: صحيح يستاهل محمد وإن شا الله بنشوفه هناك في جنوب أفريقيا مصطفى الأغا: شو يوديك هناك، اشتركت بالمسابقة؟ عبد الرحمن محمد: أنا شاركت عدة مرات في المسابقة ولكن إن شاء الله لتشوفوني هناك مصطفى الأغا: حيدر من العراق عم بيقولك يا أبو عوف نشأت أكرم عم يلعب في هولندا، صحح معلوماتك عبد الرحمن محمد: أنا أدري إن علي الحبسي يلعب مصطفى الأغا: هاي محترفين خليجيين عبد الرحمن محمد: أساسيين؟ مصطفى الأغا: أساسيين إي عبد الرحمن محمد: علي الحبسي سنتين ما لعب مصطفى الأغا: إيش لك بعلي الحبسي، احكيلي عن نشأت عبد الرحمن محمد: نشأت لاعب أساسي نعم مصطفى الأغا: حنعمله حلقة إن شاء الله، عيسى المحياني حنعرضه إن شاء الله يوم الاثنين، من شان بيضلوا يقولوا انتو هلاليين فحنوزعهم للهلاليين على أكتر من يوم، بدي أجيبه هو وحبيب قلبه علي الزين، حبيبك عبد الرحمن محمد: علي الزين، حاضرين مصطفى الأغا: راح نجيب 500 كيلو بنادول عبد الرحمن محمد: يسوي رجيم ويصير يتمرن وبعدين متن مصطفى الأغا: رد عليه يا علي الزين، ضيفتنا المقبلة هي واحدة من أجمل الأصوات والأشكال كمان اللي بنسمعها في الساحة الغنائية العربية، يضاف لكونها نجمة لكنها فعلاً متواضعة جداً وهذا ما لمسناه من خلال اللقاء اللي أجرته زميلتنا المشاكسة جداً رندا جبر بصحبة الهادئ مرة مرة بشير كامل، كارول سماحة والمساحة الرياضية التالية حصرياً في صدى الملاعب -مسا الخير مصطفى، مسا الخير مشاهدينا، أنا هون متواجدة بأبو ظبي لعمل لقاء مميز مع الفنانة كارول سماحة، كارول معلوماتها بالرياضة ممتازة، تابعونا -أنا عرفت إنه انتي برازيلية كارول سماحة: إي صح، بحب اللعبة الحلوة كتير مش بس الكرة البرازيلية، بحب أتابع المونديال، وبحب البرازيل لأنه بحس في عندها فن باللعب -كارول يعني اسم الله عليكي إنه لياقة، احكيلنا كيف بتحافظي على جسمك ولياقتك كارول: بما إنه بحب كتير الأكل ما فيي أعمل دايت عن جد أنا بحب الأكل كتير، فبحاول أركز على الرياضة أكتر لأحرق كمية الأكل اللي باكلها، بس أكيد بحب الأكل بس بنفس الوقت ببعد عن الإشيا اللي فيها كتير فات، أنا كمان ما بحب كتير الحلو وقصص هيك، الرياضة بتعوض لي -شو معلوماتك عن الكرة، المنتخبات سواء العربية أو الأجنبية اللي بتحبي تحضريها كارول: بحب كتير لما بتابع دورة أفريقيا مثلاً، حضرت شوي كام ماتش، بحب آخر ماتشات، بحكم أسفاري ما كتير بقدر أتابع أو أحضر تليفزيون، كنت زمان بحضر النوادي الأوروبية أكتر، برشلونة، مانشستر، كنت كتير بتابعهم، بس هلا مع كترة الحفلات ما بقدر أتابع، بس مع المونديال راح أوقف شغلي وراح أحضر -بكأس العالم مين راح تشجعي كارول: البرازيل، يعني أكيد إذا في بلد عربي عم يلعب، الجزائر، أكيد بكون أول شي مع البلد العربي، وأكيد بعد لمين بيبقى للآخر، أنا إجمالاً مع أمريكا اللاتينية، تابعوا صدى الملاعب مع مصطفى أغا، معكم كارول سماحة مصطفى الأغا: طبعاً كل التحية لكارول سماحة ولكل الفنانين اللي طلعوا معنا، لطيفة ويسرا وكارول سماحة كلهم بيشجعوا الجزائر، أبو عوف بتشجع عبد الرحمن محمد: أكيد بشجع الجزائر في كأس العالم، ولكن بسمع أغاني كارول سماحة زيادة ها الحين لأنه ذكرت مانشستر وبرشلونة، وهادول الفريقين طبعاً العشق لهذا الفريق مصطفى الأغا: يوسف الزراع عم بيقول مين أبو عوف حتى يقيم أسامة هوساوي عبد الرحمن محمد: أبو عوف لاعب إماراتي ساكن في الإمارات وحالياً في صدى الملاعب مصطفى الأغا: لعب بكأس العالم يا شباب، الحبيب لعب بكأس العالم، اعتزاله كان في لوثر ماتيوس، شو اللي مين أبو عوف يا شباب الله يخليكم، تشاهدون الاثنين على قنوات الجزيرة الرياضية مباراة من الدوري الإسباني، أتلتيك بلباو مع راسينج سانتادير، ومباراة من دوري الدرجة الأولى الإنجليزي نيوكاسل يونايتد مع نوتينجهام فورست، ومباراة من الدوري الأرجنتيني، ريفر بليت مع أرجنتينوس جونيورز، طبعاً اليوم عيد ميلاد صديقتنا وحبيبتنا دانا صملاجي في سوريا صار عمرها 25 سنة، بنقولك happy birthday to you، شكراً لباسل عباس، وشكراً لك أبو عوف عبد الرحمن محمد: شكراً لك يا مصطفى مصطفى الأغا: شكراً إلكم ودايماً مع صدى الملاعب، باي باي