EN
  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2010

الخضر يواصلون الاستعداد.. وبوسيرو يبني منتخبا للمستقبل

تقديم: مريان باسيل، الضيف: جمال علي، التاريخ: 23 مايو

تقديم: مريان باسيل، الضيف: جمال علي، التاريخ: 23 مايو

مريان باسيل: نرحب بكل متابعي شاشة كل العرب MBC في هذه الحلقة من صدى الملاعب، كما أرحب بضيفي في الاستوديو الكابتن جمال علي نجم العراق السابق، مسا الخير كابتن

  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2010

الخضر يواصلون الاستعداد.. وبوسيرو يبني منتخبا للمستقبل

مريان باسيل: نرحب بكل متابعي شاشة كل العرب MBC في هذه الحلقة من صدى الملاعب، كما أرحب بضيفي في الاستوديو الكابتن جمال علي نجم العراق السابق، مسا الخير كابتن جمال علي: مسا النور مريان باسيل: في هذه الحلقة نتابع: -الهلال السوداني يقلص فارق النقاط بينه وبين المتصدر المريخ -المنتخب السعودي يواصل معسكره في النمسا والبرتغالي بوسيرو يرد على المنتقدين ويقول نعمل بصمت لبناء منتخب للمستقبل -الموسم الكروي السعودي هل حقق الآمال أم أن الظروف الصعبة التي مرت بها بعض الأندية بعثرت الأوراق -بأقوى دوري في الوطن العربي كم عدد النجوم التي سطعت هناك -كيف هي تحضيرات محاربي الصحراء قبل انطلاق المونديال -الجماهير الإيطالية تودع منتخبها بالاستهجان وكاكا وفابيانو يعودان رسمياً لكتيبة السامبا وأدريانو مصاب بالاكتئاب والسبب دونجا -لم ينطلق المونديال بعد والانتقادات تلاحق مارادونا وتؤكد أنه غير مؤهل لقيادة المنتخب الأرجنتيني -ميليتو صانع النصر للإنتر في أمم أوروبا هل يكون ضمن تشكيلة الأرجنتين القادمة مريان باسيل: مرة جديدة لازم نذكركم بإنه فرصتكم لتحقيق أحلامكم ما زالت موجودة مع MBC مسابقة الحلم تستمر بتحقيق الأحلام، اشتركوا طبعاً على الأرقام الظاهرة عندكم على الشاشة والله يوفق الجميع، صار عندنا فايزين اتنين من الأردن ومن السعودية وباقي فرصة واحدة ما تروحوها عليكم، في ختام مباريات الجولة 12 من الدوري السوداني استضاف الهلال نظيره النيل الحصاحيصا آملاً بتحقيق الفوز وملاحقة المتصدر للبطولة فريق المريخ، تفاصيل اللقاء مع أحمد الأغا [مقطع من مباراة الهلال والنيل الحصاحيصا] أحمد الأغا: اختبار جديد للهلال حامل اللقب بالدوري السوداني برحلته للحفاظ عليه أمام النيل الحصاحيصا، تقليص الفارق بين المتصدر المريخ والتعويض عن الخروج من أبطال أفريقيا وإفراح الجماهير بنسيان ما مضى هو ما يصبو إليه، وبما أنه على علم بندية النيل ومقارعته للكبار فالحل كان لكسر تلك العزيمة وشل الحركة وكسب ود الشباك بهجوم ضارب وسريع ولا هدوء فيه منذ الدقيقة الأولى، هذا الود استغرق 14 دقيقة حتى تحقق بهدف أول من مهند الطاهر بتسديدة ارتطمت بقدم المدافع فأخطأها محمد آدم ، السرعة بالضرب قريب كان أم من بعيد بالتسديد أو الإختراق ازداد من الهلال المصر على القاضية من هذا الشوط وعدم الإنتظار حتى الثانى وكلما كان التحرك أسرع كانت النتائج أفضل وفعلا الخطة التى دخل بها البرازيلى كامبوس كانت ناجحة ووصل الى المراد بالهدف الثانى بالدقيقة السادسةالثلاثين من مهند الطاهر الهلال لم يدع النيل يلتقط أنفاسه فعاد للطرق من جديد عله يزيد الغلة والتى بقيت على حالها حتى الثانى المدرب المصرى أحمد سارى وجد نفسه بموقف حرج بأقوى اختبار منذ توليه مهام تدريب النيل خلفا لبرهان تية ولم يكن أمامه سوى العودة للثانى لتحسين الصورة الباهتة التى ظهر بها فعاد وكأن شيئا لم يكن والمهم هو الأداء الطيب والنتيجة قد تتغير معه ، آمال السارى تحقق جزء منها بالأداء أما النتيجة فلم تتغير ويبدو أن الهلال اكتفى بالهدفين والنقاط الثلاث التى قلصت حجم الفارق بينه وبين المتصدر المريخ ، أحمد الأغا ، صدى الملاعب مريان باسيل : إذن بعد هذه الجولة أصبح ترتيب الفرق على الشكل التالى فى الدورى السودانى : المريخ مازال فى الصدارة ب33 نقطة يليه الهلال ب30 نقطة من 11 مباراة الخرطوم فى الثالث ب21 وجزيرة الفيل فى الرابع ب17 نقطة والموردة فى الخامس ب17 نقطة من 12 مباراة إذن كابتن يبدو أن بس المركز الأول والثانى المريخ والهلال عندهم لسة مباراة ، الباقى لعبوا 12 وهنا لسة 11 ، تقارب فى الأداء بين المريخ والهلال والنقاط جمال على :هما دايما تعودنا هذا الصراع الأزلى يعنى بين المريخ والهلال ، الهلال الهفوة اللى فقد بيها الثلاث نقاط أمام الخرطوم فى وقته هى اللى عملت هذا الفارق وإلاإحنا إتعودنا دايما نشوف الصراع وحسمه يتم من خلال لقاء الفريقين بالذهاب والإياب هو اللى يحدد من هو بطل الدورى مريان باسيل :بالضبط لكن كابتن إذا تعادلوا فى النقاط لكن فيه لسة فارق الأهداف بين الهلال والمريخ هل يؤثر كمان على الصدارة صح جمال على :أعتقد حسب القانون أو النظام داخل الكرة السودانية أعتقد إنه يؤثر الفارق وفى حالة تساوى الفريقين بالنقاط على الصدارة هل هناك مباراة فاصلة ، الحقيقة ماعندى علم بيها بسى إحنا اتعودنا دايما البطولة محصورة بين الهلال والمريخ حتى العقد الأخير لو لاحظنا ست بطولات هلالية وأربعة للمريخ وهذا الموسم بالتأكيد ماراح تخرج عن هذا الإطار مريان باسيل :يالمريخ يالهلال جمال على :يالمريخ يالهلال مريان باسيل : الهلال كان عنده مباراة واحدة بيجوز المريخ يرجع يتراجع جمال علي: فارق ثلاث نقاط ممكن تعويضه خلال لقاء الفريقين مريان باسيل: بالظبط، ضمن معسكر المنتخب السعودي في النمسا قام الأخضر بلقاء ودي أمام نظيره الكونجولي وهزمه بهدفين كما سيلاقي نيجيريا في 25 من الشهر الجاري لكنه للمرة الأولى منذ عام 94 لا يكون في المنتخب السعودي يستعد للمونديال، نتابع مع سلام المناصير سلام المناصير: المنتخب السعودي الغائب الأبرز عن مونديال جنوب أفريقيا 2010 يستعد مبكراً لاستحقاقاته القادمة بعد تجديد الثقة بالجهاز الفني البرتغالي خوسيه بوسيرو يعلن برنامج الإعداد المقبل، معسكر في النمسا ودعوة واسعة لنجوم الموسم السعودي، بوسيرو يمنح الفرصة للوجوه الجديدة في اللقاء التجريبي الأول أمام الكونجو والنتيجة انتهت سعودية بهدفين نظيفين، المعسكر مستمر والتدريبات صباحية ومسائية وعبد الله القرني وعبد الله شهيل يدخلون الأجواء بعد التعافي من الإصابات، الثلاثاء المقبل سيكون موعداً للاختبار الثاني أمام نيجيريا ومن ثم خوض آخر المواجهات التجريبية مع بطل أوروبا المنتخب الإسباني السبت المقبل، معسكر الأخضر لم يسلم من سهام النقد، البعض يقول ما الفائدة من معسكر مبكر والبطولات ستأتي بعد أشهر، وما الجدوى من مباريات قوية والمدرب لم يعلن التشكيلة النهائية، وآخرون يتساءلون هل أصبح المنتخب حقل تجارب كي يتم التغيير بين الحين والآخر، ولماذا استدعي أكثر من 30 لاعباً والكثير منهم يتواجد للمرة الأولى، وما هو السبب وراء غياب بعض الأسماء المهمة أمثال محمد نور ومحمد الشلهوب ومالك معاذ، تساؤلات وانتقادات لم يتأخر البرتغالي بوسيرو في الرد عليها، نعمل الآن في مرحلة انتقالية ونسعى لعملية التجديد والأهم خلق انسجام بين اللاعبين لأننا نهدف إلى بناء منتخب للمستقبل، بوسيرو لم يكتفي بهذا الكلام وزاد عليه قائلاً: نعمل بصمت من دون ضجيج لأن المرحلة المقبلة تحتاج إلى عمل دؤوب ومركز وسنمنح الجميع الفرصة والبقاء للأصلح، قد يكون البعض محقاً بتساؤلاته ولكن انتقاد مرحلة الإعداد برمتها لا يصب في مصلحة أحد فالمنتخب السعودي بعد الفشل في التأهل للمرة الخامسة للمونديال العالمي يحتاج إلى دعم واهتمام وليس لنقد هدام، سلام المناصير، صدى الملاعب مريان باسيل: يعني أسئلة منطقية كابتن، خلينا نبلش بوقت المعسكر جمال علي: خلينا نقول هدف البطولة هو بعيد يعني سواء كانت الخليج أو أمم آسيا فهي بعيدة، ولكن هناك فرصة للمدرب الآن أن يجمع كل اللاعبين بعد نهاية الدوري، يعني هناك فرصة إذا كان في باله أسلوب معين، هناك في باله تغيير أو تجديد خصوصاً واحنا شاهدنا بالبطولة السابقة بأمم آسيا كان هناك تجديد أيضاً بالمنتخب السعودي أيام أنجوش وأعطى ثماره الحقيقة أيام البطولة، يعني خلال بطولة أمم آسيا وصل للنهائي وكان قريب من البطولة اللي فاز بيها الفريق العراقي، لكن أنا أشوف الهدف الآخر هو إنه قد يجرب ويعطي فرص لبدائل وربما خلينا نقول خلق فريقين لبطولتين، يعني مثل ما شفنا الآن غياب مثلاً ياسر القحطاني لم يكن متوقع، هذي المباراة تهيئ اللاعب البديل والأسلوب المناسب لتوظيف هؤلاء اللاعبين خلال البطولة مريان باسيل: في البعض عم بيقول إنه هاي كمان نظرة بعيدة للمستقبل البعيد 2014 لتصفيات كأس العالم جمال علي: وهذا واضح في تصريحات بوسيرو مريان باسيل: حتى يعني استبعاد بعض اللاعبين هو يعني اجتذاب لاعبين جداد جمال علي: معناها أخذ بنظر العمر، أعمار اللاعبين وماذا سيكون حالهم للتصفيات القادمة اللي راح تكون بعد سنتين أو تلاتة، يعني اللاعب اللي عمره حالياً مثلاً دخل الثلاثينات، بعد سنتين لما تكون تصفيات كأس العالم أصبح عمره 32 أو 33، هاي مأخوذة بنظر الاعتبار، أضف إلى ذلك بعض اللاعبين شفنا مثل الهزازي على سبيل المثال كان الفترة الماضية مصاب ويا دوب رجع في الأدوار النهائية خلال البطولة مع الاتحاد مريان باسيل: طيب برأيك لما يكون الفريق البديل مثل ما انت عم بتقول هل سيسترجع الأسماء اللي تم استبعادها يعني لأمم آسيا أو للبطولات الحالية جمال علي: هناك هدفين، الهدف الأقرب هو الخليج وأمم آسيا، ولكن الأبعد هو تصفيات كأس العالم واللي هي أعتقد مهمة جداً بالنسبة للسعودية لأن السعودية فقدت فرصة كبيرة الحقيقة، احنا تعودنا نشوف الفريق السعودي متواجد في كأس العالم من 90 ولحد الآن، لهذا الآن مطلوب التجديد ومطلوب النظر بجدية وإعداد مبكر لتصفيات كأس العالم وهي تحسب الحقيقة للاتحاد السعودي وللجهاز الفني إنه بدأ بشكل مبكر بالإعداد، وهو الفريق الوحيد حالياً لو شفنا دول المنطقة بالخليج، الفريق الوحيد اللي يستعد هو الفريق السعودي، وهناك مباريات على مستوى يعني عندما يلاعب الكونجو اليوم ويلاعب نيجيريا مريان باسيل: وسيلاعب إسبانيا أيضاً جمال علي: ثم يلاعب إسبانيا بطلة أوروبا والمرشح القوي لكأس العالم يعني هاي الخبرات المتنوعة من مختلف المدارس الكروية بالتأكيد تعطي انطباع كامل للمدرب وتعطي فكر إنه وين احنا موقعنا من هذي المنتخبات ووين احنا لو شاركنا في كأس العالم مريان باسيل: نعم هي نظرة بعيدة ونظرة قريبة مثل ما قلت، خلينا نروح لفاصل بعده نتابع: الموسم الكروي السعودي هل حقق الآمال أم أن الظروف الصعبة التي مرت بها بعض الأندية بعثرت الأوراق، بأقوى دوري في الوطن العربي كم عدد النجوم التي سطعت هناك [فاصل إعلاني] مريان باسيل: أهلاً بكم من جديد، الهلاليون كانوا الأكثر سعادة في الموسم السعودي الماضي والاتحاد تدارك والشباب أنقذ موسمه أما النصر والأهلي لا يزالان يبحثان عن استعادة الأمجاد، حمادي القردبو معه قراءة في الموسم السعودي حمادي القردبو: الدوري السعودي وبطلان يتداولان على اللقب في السنوات الأربعة الأخيرة، الهلال والاتحاد عاماً بعام وفي ذلك علامة صحية فليس بإمكانك التكهن باسم البطل مسبقاً كما في عديد الدوريات، وليس وحده الدوري عرف بطلاً جديداً فالاحتفالات بكأس خادم الحرمين الشريفين انتقل من مقر نادي الشباب لتحط الرحال أخيراً في مقر العميد الاتحادي، الهلال والشباب حافظا على لقبي كأس ولي العهد وكأس الأمير فيصل والمنافسة في جميع المسابقات محصورة كالعادة بين الخمسة الكبار، الهلال والاتحاد والنصر والشباب والأهلي، خلال الموسم الماضي كان الهلال الأكثر استقراراً ليجني ثمار ما زرعه سابقاً، أهداف واضحة ومجموعة متكاملة زادها جريتس استقراراً فاحتفل الزعيم بلقب نادي القرن وأقنع ليغرد خارج السرب ويكون الوحيد الذي لم يؤرق جماهيره، البقية عصفت بهم الإصابات وأعاقتهم الأزمات فالاتحاد عانى كثيراً من لعنة خسارة دوري أبطال آسيا والشباب لم يلعب مكتمل الصفوف إلا في مناسبات قليلة فالإصابات لم ترحمه وأصابت أبرز نجومه، النصر والأهلي يمران بمرحلة إعادة بناء، العالمي أظهر إصراراً قوياً على استعادة الأمجاد والعالمي يقطع المرحلة الصعبة ويقنع بمجموعة متماسكة تحتاج محترفين أقوى ومدرباً محنكاً أكثر لتشعل المنافسة وتضمن مكاناً على منصات التتويج، وحتى العالمي لم يسلم من لعنة الإصابات التي حرمته عديد الركائز في أوقات حرجة، الأهلي وبقيادة مدربه البرازيلي الجديد لم يتوصل إلى إقناع جماهيره ولم ينجح في الاستفادة من الفرص التي أتيحت له فهو خسر نهائي كأس ولي العهد وهو ودع كأس الأمير فيصل في نصف النهائي، أحياناً يبهر وأحياناً أخرى يحير عشاقه، كل الكبار نافسوا بقوة وتحدوا الظروف الاستثنائية التي تعرضوا لها أما الوحدة والحزم والفتح فكانت لهم كلمتهم كذلك ولم يكونوا صيداً سهلاً، اجتهدوا كثيراً ولم يخيبوا التطلعات، نقطة الاستفهام الأكبر رافقت أداء الاتفاق الذي عانى كثيراً على غير عادته والأسباب الرئيسية مادية، تعثرت صفقة الرعاية فشحت الموارد وظهر الفريق بأداء مخيب للآمال، موسم استثنائي قاس على كثير من الأندية إلا أن الحصيلة دسمة والحضور الجماهيري غفير استمتع بأداء قوي بفضل نجوم تألقت وأبهرت، آسيوياً شاركت أربعة أندية اثنان تأهلا واثنان ودعا وعالمياً تعثر المنتخب، الخلاصة أن الحاضر مقنع والمستقبل واعد بمنافسة أقوى وحضور آسيوي أكثر تألقاً، حمادي القردبو، صدى الملاعب مريان باسيل: خلص الدوري كابتن لكن هل ممكن إنه نقرأ المستقبل للدوري السعودي أو الموسم المقبل من اللي صار مع الفرق في هذا الموسم جمال علي: لا هو أنا أشوفها ظاهرة صحية عندما توزع البطولات، يعني هذي أفضل مما فريق واحد يحتكر، يعني فريق واحد عندما يحتكر البطولات معناها هناك عشرين لاعب هما الأفضل وهما اللي مسيطرين على كل الدوري، ولكن عندما توزع البطولة على أكثر من فريق مثل ما شفنا هذا الموسم، ثلاث فرق أحرزت البطولات الرئيسية هذا معناه هناك ستين لاعب مؤهل للفوز ببطولة وهذا بالتالي يخدم الكرة السعودية وعلى مستوى المنتخبات على الأقل، أحب أعقب الحقيقة على نقطة مهمة أشار إلها الأخ حمادي بالتقرير إنه الوضع المادي، الوضع المادي الآن أصبح الأساس ولكن مع إدارة هذه المادة، يعني ليس المال لوحده ولكن إدارة هذه المادة وتطويعها لمصلحة الفريق واجتذاب اللاعبين المهمين مريان باسيل: طبعاً في بعض الأندية لديها المادة ولديها كمان الرئاسة ولكن كان عندها إصابات كان عندها لاعبين مصابين فما قدرت يعني مثل الشباب مثلاً كان عنده العديد من الإصابات، مين بيتحمل المسئولية في هذه الحالة جمال علي: هذي ظروف، هل هناك إصابات بسبب خلينا نقول إرهاق معين أو عدم وجود بدائل مريان باسيل: طيب بالإرهاق كابتن مش كمان النادي يتحمل مسئوليته؟ جمال علي: هنا تبرز أهمية البديل يعني احنا نشوف كل الفرق اللي تحرز بطولات غالباً هي اللي عندها البديل الجيد لأنه ممكن تعويض اللاعب خصوصاً إذا كانت تنافس على أكثر من بطولة، البديل جداً مهم، ما ممكن لاعب واحد يخوض كل المنافسات في موسم واحد مريان باسيل: طيب خلينا نبقى مع الدوري السعودي الذي حفل بالكثير من النجوم على صعيد الأندية حتى أصبح من الصعب جداً إنه نفضل هذا على حساب ذاك، لكننا نستطيع أن نختار نخبة مميزة من النجوم من كل نادي، طبعاً في التقرير التالي مع عمار علي عمار علي: من الصعب جداً بأن تختار لاعباً أو لاعبين أو عشرة لاعبين حتى ضمن أقوى دوري بالوطن العربي فكل نادي بالأندية السعودية له رونقه وله نجومه الذين يعتمد عليهم وحتى نجران والرائد اللذين ألغيا هبوطهما لدوري الدرجة الأولى لهم نجوم يحكى عنهم بالساعات فكيف إذا أخذت نادي مثل الهلال أو الاتحاد والنصر والشباب ولا ننسى الأهلي أبداً، وعلى هذه الشاكلة تبدو الأمور، نجوم يصعب حصرهم مثلما يصعب تخطيهم على أرض المستطيل ناهيك عن الخطوط الأخرى، فعندما نقول نجوم بالدوري يتبادر إلى الأذهان المهاجمون فقط في وقت آخر استفتاء خرجت به الرياضية السعودية كان أفضل لاعب فيه هو المدافع الهلالي أسامة هوساوي وبجانبه كان المحترف السويدي ويلهامسون ومهاجم النصر محمد السهلاوي والحارس وليد عبد الله، حتى أن هداف الدوري السعودي وهو لاعب وسط وليس مهاجماً حين حصل عليه محمد الشلهوب بـ12 هدفاً فيما جاء أفضل مهاجم بالدوري حسب استفتاء الرياضية بـ11 هدفاً، إذن نقطة اختيار النجوم بالدوري السعودي تبدو أشبه بالمستحيلة وإن استطعنا أن نميز بعض الأسماء التي لها وزنها بقلب الأمور، الهلال بطل الدوري كان فيه القحطاني والسويدي والبرازيلي نيفيز والشلهوب، وعندما نقلب الصفحة إلى الاتحاد فإن أول اسم هناك هو محمد نور، ونايف هزازي والجزائري عبد الملك زيايا وأمين الشرميطي وإلى آخر القائمة، وكذلك الحال النصر الذي نجد فيه الحارثي والسهلاوي ونيفيز وأحمد عباس، والشباب كلهم شباب وكلهم نجوم من أول مهاجم وهداف ناصر الشمراني وحتى أفضل حارس بالمملكة العربية السعودية وليد عبد الله، وعند الأهلي نقف قليلاً فعندهم مالك معاذ وحسن الراهب والقوائم تطول لتشمل جميع الأندية كما ذكرت مسبقاً، عمار علي، صدى الملاعب مريان باسيل: إذن مثل ما قلت كابتن لما يكون في أكتر من فريق بيتنافسوا على البطولات بيكون في أكتر من لاعب وصعب تختار أكيد النجوم من الدوري السعودي جمال علي: وهذا اللي يخليه واحد من أفضل الدوريات الآسيوية، فعلاً يعني أعتقد إن عمار واضح، النجوم اللي ذكرهم صعب أن تحدد نجم أو اثنين أو ثلاثة، في كل فريق هناك مجموعة من النجوم وحتى على مستوى الخطوط يعني في كل فريق تلاقين نجم في الدفاع ونجم في الوسط وهناك نجم بالهجوم، إضافة لحراسة المرمى طبعاً، هذا اللي يخلي الدوري السعودي مريان باسيل: طيب مين التلات أسماء مثلاً ممكن انت تختارهم ياللي أكتر إشي لمعت فيه الموسم الماضي جمال علي: كثيرة يعني لو نظرنا على مستوى الهجوم، صحيح السهلاوي هو أفضل مهاجم ولكن هناك ياسر القحطاني، أنا أعتقد ياسر القحطاني في هذا الموسم استرجع مستواه ورجع لوضعه، سعد الحارثي عودته، هل نقدر نقول إنه غير نجم، بالعكس نجم على مستوى عالي مع فريق النصر، وكذلك بقية اللاعبين المحترفين طارق التايب، حسام غالي، وأنا أعتقد إنه الخبرة أصبحت بالاحتراف عند الأندية السعودية واجتذاب اللاعبين المحترفين على ضوء المراكز اللي تحتاجها الفرق هاي بدأت تعطي حلاوة أكثر وتعطي دعم أكثر للفرق السعودية مريان باسيل: لذلك هو الدوري الأكثر مشاهدة جمال علي: هو الأفضل مريان باسيل: بعد الفاصل نتابع: كيف هي تحضيرات محاربو الصحراء قبل انطلاق المونديال، الجماهير الإيطالية تودع منتخبها بالاستهجان وكاكا وفابيانو يعودان رسمياً لكتيبة السامبا وأدريانو مصاب بالاكتئاب والسبب بادونجا [فاصل إعلاني] مريان باسيل: أهلاً بكم من جديد، كاس العالم سينطلق بعد أسابيع قليلة ومحاربو الصحراء في قمة الاستعداد لتمثيل الجزائر والوطن العربي في البطولة العالمية، آخر أخبار المنتخب مع الجزائرية راضية الصلاح راضية الصلاح: جنوب أفريقيا وجهة المونديال المقبلة تنتظر أن تدق ساعة الصفر لتعيش جواً مونديالياً حقيقياً بامتزاجه بالألوان الأفريقية، الجزائر أفريقية عربية والكل يتمنى أن تنجح كتيبة الشيخ سعدان في تعدي عقبات الدور الأول الذي توقفت عنده الأفناك في مشاركاتها السابقة، إنجلترا وأمريكا وسلوفينيا أسماء كبيرة وتحدي حقيقي لرفاق زياني، سويسرا استقبلت محاربي الصحراء وأيرلندا على موعد مع المباراة الودية في 29 من هذا الشهر، الجماهير الجزائرية تمني النفس بفوز على أرض دبلن تمحي به كابوس الخسارة على يد أبناء صربيا، جماهير كبيرة جاءت من كل الجهات واجتاح حبها الكبير ميدان التدريب، زغاريد وأغاني قلبت الأجواء الأوروبية إلى جزائرية واليوم استغلت الجماهير العطلة الأسبوعية للانتقال إلى ملعب سيون لمشاهدة نجومهم في حصتهم التدريبية، أجواء تسبق الحدث لتكون المسئولية كبيرة على اللاعبين وكذا الطاقم الفني لإسعاد محبيهم في كل مكان، ثقة كبيرة وتحضيرات مكثفة ولأصحاب الخبرة كلمتهم كذلك، النجم الإيطالي أريجوساكي لم يخفي إعجابه بالمنتخب الجزائري وقالها بصراحة المنتخب الجزائري بحاجة إلى استغلال قوته وإمكانياته وسيذهب إلى أبعد نقطة، والنجم الكبير أبو تريكة يتمنى أن يزور الجزائر ويرى أن تشجيعها واجب عربي ومدرب أيرلندا كراباتوني يستدعي 24 لاعباً تحسباً للقاء منتخبه الودي مع الجزائر، أما هناك في الجزائر ترى التحضيرات تجري على قدم وساق والكل يتمنى أن يكون بجانب الأفناك، البلد بجميع أنحائها تزينت بألوان المنتخب ليبدأ العد التنازلي للعرس الكبير، الحديث على رفاق زياني غطى على بقية العناوين الأخرى فخصصت الصحف جزءاً كبيراً من مساحتها لعرض جميع أخبار أبنائها بالتفاصيل المملة، سبعة لاعبين غابوا عن الحصة التدريبية المسائية التي أجراها المنتخب الوطني السبت وعلى رأسهم مجيد بوقرة ومجاني ورياض بودبوز بداعي الإصابة، وغاب عن الحصة أيضاً لاعب الوسط الدفاعي حسين يبدا وجبور بسبب الآلام التي شعرا بها، والكل يدعي بالشفاء للاعب مراد مغني الذي اعترف أن إصابته معقدة لكنه يتمسك بأمل المشاركة في المونديال، راضية الصلاح، صدى الملاعب مريان باسيل: طبعاً ما بنحبش نسمع عن أي إصابات في المنتخب الجزائري ولا حتى تعب ولا إرهاق لأنه كلنا خايفين على مستقبل ممثل العرب الوحيد جمال علي: هو ممثل العرب الوحيد ونتمنى الحقيقة الشفاء لكل اللاعبين لأنه الآن المنتخب بحاجة لكل واحد من هؤلاء اللاعبين، من فترة المباريات الودية هي تجريب ولكن الآن دخلت مرحلة الثقة، يعني مباراة صربيا استفادوا منها ككادر فني وكلاعبين، الآن هي مرحلة ثقة، خصوصاً وأنه أيرلندا اختيار موفق للعب معاها على اعتبار أنه قريب من أسلوب الفريق الأمريكي اللي هو ممكن ينافس ضمن المجموعة، الفريق الجزائري الآن هو ليس هناك إعداد في المرحلة هاي، هي مرحلة استشفاء للاعبين لأنه كل اللاعبين طالعين من دوريات قوية من موسم مرهق فالهدف عادةً يكون المحافظة على مستوى اللياقة عند اللاعبين بالإضافة لعلاج الإصابات وخلق الانسجام من جديد والأسلوب اللي ممكن مريان باسيل: يعني بعد مباراة أيرلندا ستبدأ المرحلة الصح؟ جمال علي: الآن دخل الفريق خلينا نقول دخل أجواء كأس العالم من خلال مباراة أيرلندا، ولكن مع ذلك نقول النتيجة ليست مهمة بقدر تنفيذ فكر وأسلوب المدرب مريان باسيل: نعم، أقل من 20 يوم وينطلق المونديال العالمي ونحن نضعكم في آخر الأخبار مع سلام المناصير -قوتنا نستمدها من حب الوطن ولا نخشى أي منتخب في المونديال المقبل، قلب دفاع منتخب الجزائر مجيد بوقرة يقول أن الخضر سيذهبون إلى جنوب أفريقيا من أجل الاستمتاع بفنون كرة القدم وتشريف العرب بأحسن صورة، مؤكداً أن تشكيلة سعدان الحالية يمكنها أن تفعل الكثير في المحفل العالمي الكبير -انتظر المشجعون لساعات عسى أن يفوزوا بتوقيع أو بتذكار من نجوم المنتخب، ولكنهم انصدموا حين تجاهلهم اللاعبون وتوجهوا مباشرةً إلى الحافلة، الجماهير الإيطالية ردت على هذا التصرف بتوديع أبطال العالم بصيحات استهجان وسخط وهذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها الطليان لهتافات من هذا القبيل، المدرب قال في وقت سابق صيحات من هذا القبيل تأتي لأسباب سياسية وبسبب عدم استدعاء لاعب معين -ريكاردو كاكا ولويس فابيانو سيكونا جاهزين للمشاركة مع كتيبة السامبا في نهائيات كاس العالم، الكادر الطبي للمنتخب البرازيلي طمأن الجماهير بهذا الخبر وأكد أن النجمين كاكا وفابيانو وضعهما الصحي يتحسن بشكل كبير وسيكونا قادرين على اللعب بأقرب وقت -حزين مكتئب يحتاج إلى الكثير من الوقت حتى يخرج من الصدمة التي يعيشها اليوم، النجم البرازيلي أدريانو يمر بأزمة نفسية حادة والسبب عدم استدعائه لقائمة المنتخب بقرار من المدرب دونجا، الأخصائي النفسي لنادي فلامنجو البرازيلي يؤكد أن أدريانو شعر بخيبة أمل كبيرة لغيابه عن المونديال القادم ويلوم نفسه على تصرفاته السابقة والتي كانت سبباً مباشراً في إبعاده سلام المناصير، صدى الملاعب مريان باسيل: أكتر إشي لفت انتباهي الفريق الإيطالي، الفريق ليش الاستهجان جمال علي: أكيد هناك تعليمات وهاي تعليمات إدارية مريان باسيل: هني أبطال العالم جمال علي: ولكن يبدو هناك تعليمات إدارية بعدم التقرب من الجمهور ولكن الجمهور هذا محب يعني، ولكن أني ما أعرف الحقيقة سبب هذا الابتعاد الكبير عن جمهوره خصوصاً وأنهم الآن يعيشوا الأفراح وفوز ميلان بالبطولة الأوروبية وهما رايحين كأبطال العالم، لذلك كان شيء غريب مريان باسيل: طيب في إشي تاني لفت انتباهك كابتن؟ جمال علي: يعني تصريح بوقرة يبعث على التفاؤل وهذا ما نتمناه طبعاً، احنا اتكلمنا في الفقرة اللي قبلها إنه نتمنى إنه الفريق الجزائري مريان باسيل: شو قصدهم بالاستمتاع كابتن جمال علي: قد يقصد إنه ليس عليه ضغوط راح يمتع مريان باسيل: بالعكس الجزائر بيجوز أكثر فريق عليه ضغوط جمال علي: لا بالعكس اللاعب لما يحاول يقدم إمتاع النتيجة أيضاً راح تجي مريان باسيل: احنا بنتمنى ما يكون عنده ضغط بس احنا كلنا عم نستنى الفريق الجزائري جمال علي: هذا هو ما نتمناه إنه ما يكون هناك ضغط، المباراة الأولى هي أعتقد الضغط الحقيقي حيكون في المباراة الأولى وهي إن شاء الله نتمنى الفريق الجزائري يتجاوز سلوفينيا حتى يكون قريب من المرحلة التالية مريان باسيل: وأكيد البرازيليين مبسوطين إنه كاكا وفابيانو رجعوا جمال علي: أكيد طبعاً خصوصاً فابيانو مريان باسيل: بالظبط، المدرب الأرجنتيني الأصل فيسنتي كانتاتوري انتقد أسطورة كرة القدم العالمية مارادونا الذي يشرف على منتخب التانجو ووصفه بالغير مؤهل لقيادة هذه النخبة من النجوم بكأس العالم وذلك لأن مارادونا ليس له الخبرة في منتخبات أوروبا وأفريقيا فكيف سيكون حاله في كاس العالم، عمار علي معه المزيد عمار علي: قد يكون كانتاتوري محقاً بأن ينتقد مدرب الأرجنتين الأسطورة مارادونا لكني أشك بأن يكون المدرب هذا الذي اختارته تشيلي أن يكون قائد دفتها بالمونديال أشك بأن يكون قلبه على وطنه أو على منتخب بلاده بقدر الهالة الإعلامية التي يبغي أن يصل لها فسينتي، نعم فكل الصحف والمجلات أدارت رؤوسها نحو شيلي الآن ونحو مدربها الأرجنتيني الأصل وكيف انتقد مدرب بلده الأم في حين لو كان قلبه على بلده حقاً فيجب أن ينتقد قبل فترة طويلة جداً وليس قبيل انطلاق المونديال بأيام فقط، أين كان لسانه أيام الخسارة المذلة للتانجو أمام بوليفيا بستة أهداف مقابل هدف واحد، وأين كان لسانه عندما تأهلت الأرجنتين بصعوبة لمونديال القارة السمراء، أشك بنزاهته خصوصاً وهو زميل مارادونا كمدرب يشرف على بلد يشارك في كأس العالم، وكأرجنتيني الأصل فيجب الشد على أزر منتخبه وليس اختلاق المشاكل لهم قبل فترة وجيزة، وإذا أراد أن يداوي جرحاً فليداوي جرح شيلي أولاً وهي تلعب أمام إسبانيا وسويسرا والهندوراس ضمن المجموعة الثامنة، فيما تلعب الأرجنتين أمام نيجيريا وكوريا الجنوبية واليونان، عمار علي، صدى الملاعب مريان باسيل: مظبوط يعني مجموعة الأرجنتين شوي أسهل جمال علي: مجموعة الأرجنتين أكيد أسهل والتصريح هو مثل ما نقول غريب بالتوقيت إضافةً إلى أنه يتكلم عن منافس إله، يعني هو فريق منافس والمدرب كمنافس ما المفروض يكون التصريح بهذا الشكل، نعم هناك انتقادات كثيرة تعرض لها مارادونا خلال التصفيات وخلال تأهله، هناك أكثر من علامة استفهام حول وصول الفريق الأرجنتيني ومدى جدارته بالمنافسة ولكن الآن التوقيت غير مناسب لأن التصفيات انتهت وراحت بنتائجها، كذلك إنه مدرب منافس إله احترامه مريان باسيل: نعم، سنذهب إلى فاصل بعده نتابع: بعد 45 عام البرتغالي مورينيو يعيد كاس أوروبا إلى خزائن إنتر ميلان وهل يبقى أم يرحل إلى ريال مدريد، وميليتو صانع النصر للإنتر في أمم أوروبا هل يكون ضمن تشكيلة الأرجنتين القادمة، وكيف هي الأجواء قبيل قمة الزمالك والأهلي في كاس مصر [فاصل إعلاني] مريان باسيل: اهلاً بكم من جديد، بعد غياب 45 عام استطاع البرتغالي خوسيه مورينيو من إعادة كاس أوروبا إلى خزائن إنتر ميلان الإيطالية وإلى افراح محبيه، ولكن مورينيو الذي أصبح ثالث مدرب يقود فريقين مختلفين للقب دوري أبطال أوروبا سينتقل إلى تحدي جديد مع النادي الملكي الإسباني، أحمد الأغا وراضية الصلاح شاركوا جماهير الإنتر أفراحهم في هذا التقرير أحمد الأغا: مهمة انتهت في الإنتر، لن أبقى في إيطاليا وأدرس عرض ريال مدريد فأتمنى تحقيق اللقب مع ثلاثة أندية فسأكون الوحيد، أريد تحدياً مختلفاً في حياتي المهنية فقد حان الوقت لاتخاذ القرار، كنت سعيداً مع الإنتر وليس بإيطاليا، طبعاً الكلام ليس لي بل للداهية البرتغالي مورينيو وهو ما صرح به بعد وحتى قبل اللقب الثالث لإنتر ميلان الإيطالي، هذا الاسم سيرتبط بالإنتر إلى زمن طويل بعد ثلاثية الدوري والكأس والأغلى أبطال أوروبا بعد 45 سنة، فأعاد الأمجاد وصنع التاريخ الحديث، دهاء وحنكة وذكاء حاد وعقب مدبر وبصيرة نافذة ونظرة مستقبلية وعزيمة وحماس وطبع حاد قل أن يجتمعوا في رجل واحد، عندما كان في تشيلسي وحقق الألقاب معه دعاه رئيس الاتحاد الدولي بلاتر بالداهية، هذا الدهاء وتلك الحنكة ظهرت جلية بنصف نهائي البطولة عندما جمد برشلونة بالإياب وأخرجهم من البطولة، ومن هنا جاءت الرغبة بالتعاقد معه لكن بشروطه التي لم يتم الاتفاق عليها حتى الآن، ومنها استقلال تام عن الإدارة بتعاقدات مع اللاعبين أو صرفهم التواصل المباشر مع الرئيس دون وساطة من أحد بالإضافة إلى التحفيزات المالية الضخمة في حال إحراز الألقاب، طبعاً لا أحد ينكر ما فعله هذا الداهية البرتغالي بعقلية الإنتر الذي بات يلعب بأفكارهم فشهدنا هذا التغيير الكبير والروح القتالية والإصرار، أغلب عناوين الصحف والمواقع الإلكترونية جاءت بالإشادة للإنتر ولمدربه والغياب الطويل والصوم لمدة 54 سنة وإعادة اللقب، طبعاً الغالية صب الكلام نحو مورينيو الذي دخل التاريخ والوجهة القادمة، عندما كان بإنجلترا أثار الكثير من الجدل والمشاحنات وخاصةً مع الصحافة وشن الكثير من الحروب بالتصريحات النارية وفي إيطاليا لم يتغير الحال لكنه بات محبوباً بعد اللقب فهذا هو مورينيو ولم يتغير، فهل ستغيره إسبانيا إذ بات في النادي الملكي أم هو سيعيد التاريخ ويغيره، أحمد الأغا، صدى الملاعب راضية الصلاح: دييجو ميليتو الأرجنتيني الذي قال كلمته في الأخير بالرغم من سنه الذي قارب 31، نجم بكل المقاييس واكتشاف تحدى به المدرب الداهية مورينيو الجميع فأهدى ثلاثة ألقاب للنيرو تزوري آخرها لقب دوري أبطال أوروبا والذي غاب عن الخزائن 45 عاماً، سرعة وإثارة ودقة وفرص التهديف لا تضيع والشباك تخشى أن يقترب منها الإعصار الأرجنتيني في كل مرة، دييجو الذي يحمل اسم الأسطورة الأرجنتيني مارادونا عشق الكرة فأحبته وبدأ رحلة العطاء من بوابة الأرجنتين عندما حصل على لقب الدوري مع ناديه رايسنج كلوب وكانت ميزته الأساسية تسجيل الأهداف ثم الأهداف لينتقل إلى بلد الباستا إيطاليا ومن يشاهد دييجو لن يقول أبداً أنه أرجنتيني بملامحه الإيطالية، محطة أولى هي جنوا في الدرجة الثانية وميليتو يبقى هدافاً من الطراز الكبير، جنوا ينزل إلى الدرجة الثالثة ودييجو يرحل إلى الجارة إسبانيا وبالضبط إلى ريال ساراجوسا أين لعب مع شقيقه جابرييل ليسطع نجمه في نصف نهائي كأس الملك حين سجل أربعة أهداف من أصل ستة وتسلم شارة الكابتن بعد رحيل أخيه إلى برشلونة، العودة إلى إيطاليا كانت من بوابته الأولى جنوا في اللحظات الأخيرة من إغلاق سوق الانتقالات، دييجو فضل جنوا على أندية كبيرة أخرى وزادت نجوميته بتسجيله للأهداف لكن رئيس النادي قرر بيعه لحل مشكلة الأزمة المالية التي عصفت بالنادي، مصائب قوم عند قوم فوائد، ميليتو يبكي بحرقة في لقاء الوداع لينصفه الزمن في شهر مولده يونيو عام 2009 وعقد سيربطه بالإنتر لغاية 2013، مورينيو تحدى الجميع بهذا الشاب فكانت نظرته ثاقبة فسجل الهداف الأرجنتيني دييجو اسمه بأحرف من ذهب في سجل الهدافين الذين لن يغيبوا عن ذاكرة الساحرة المستديرة بعد أن ساهمت أهدافه الذهبية في تتويج إنتر الإيطالي بثلاثة ألقاب متتالية ورجل سحرية تنتظر أن يغير مارادونا قرار استبعاد النجم الساحر من المونديال ليقول كلمته برفقة نجوم الأرجنتين الكبار، دييجو سيحتفل بعيده 31 في 12 يونيو تاريخ أول مباراة للأرجنتين ضد نيجيريا فهل سيرقص الفتى الذهبي التانجو في عيد ميلاده أم سيحتفل مع الأهل والأقارب، راضية الصلاح، صدى الملاعب مريان باسيل: كابتن أول شي خلينا نبلش مع مورينيو، بحس مورينيو بيلبأله ريال مدريد جمال علي: هو الفريق اللي مضيع البطولة من سنوات بعيدة خليه يجيب مورينيو حتى يفوز، يعني تشيلسي بعد 50 سنة من فوزه بالدوري جاب مورينيو وفاز بأموال إبراموفيتش بس فعلاً كان هناك أموال معها عقلية اللي هي عقلية مورينيو، نفس الشي قبلها مع بورتو، أيضاً 17 سنة بعيد عن بطولة أوروبا فاز، والبارحة بعد 45 حقق الفوز الثالث مريان باسيل: طيب شو اللي بيميزه كابتن جمال علي: معروف عنه إنه انضباطي جداً وصارم يعني حتى يتدخل بوجبات اللاعبين، وهو صارم جداً خلال التمرين وخارج التمرين ايضاً، وهذي واحدة من أسرار نجاحه الكبير، يعني شخص خلينا نقول بالورقة والقلم يشتغل، أضف إلى هذا الواقعية عنده، يعني درب تشيلسي بأسلوب هجومي، عندما درب الإنتر شفناه مرات هجومي خلال الدوري الإيطالي ولكن ضمن بطولة أوروبا يتعامل مع كل المباريات اللي تطلب الدفاع يتبع الأسلوب الدفاعي الأمثل وقدر أن يوصل، إلى قبل بطولة أوروبا ما كان حدا يتوقع الإنتر حتى يوصل دور الأربعة مريان باسيل: إذن مورينيو خلينا نشوف شو بده يحقق مع ريال مدريد لما يروح، قمة جديدة بين الزمالك والأهلي هذه المرة في دور 16 من كاس مصر حيث تأهل الزمالك ليلة أمس على حساب الفيوم بينما جاءت بطاقة الأهلي من فوزه على نبروه، يلتقي الفريقان في الدور المقبل والمزيد مع حمادي القردبو حمادي القردبو: مباشرةً وبعد التأكد من أن الأهلي والزمالك سيلتقيان في الدور 16 لكأس مصر أضحى الشغل الشاغل للمصريين تأمين طاقم تحكيم أجنبي معروف في زمن قياسي، مباراة القمة سيديرها حكم أوروبي وحسام حسن يفضل مغادرة القاهرة ليعسكر في العين السخنة بعيداً عن ضغط الجماهير، الأهلي عسكر في مدينة 6 أكتوبر والشعار رفع تركيز اللاعبين إلى أعلى درجاته وتكرير سيناريو مباراة إياب دوري أبطال أفريقيا عندما استقبل الأهلي الاتحاد الليبي، حالة طوارئ في الفريقين وتساؤلات عديدة ترافق لقاء القمة المرتقب، هل سيكون للثنائي عمرو زكي وأيمن عبد العزيز الحق في المشاركة بعد فسخ عقديهما وانتهاء فترة إعارتهما مع نادي هال سيت الإنجليزي وديار بكر التركي، الجواب سيأتي من الفيفا بعد أن أرسل الاتحاد المصري برقية يستجني فيها الأمور، تساؤل آخر هل سيعاني الأهلي من لعنة الإصابات وهل ستتأكد مشاركة الثلاثي محمد فضل وأحمد فتحي ومحمد بركات، المباراة هي الثالثة للفريقين هذا الموسم فالعملاقان التقيا مرتين في الدوري، حسم التعادل السلبي مباراة الذهاب في حين انتهت مباراة العودة بالتعادل بثلاثة أهداف لكل فريق، أما مواجهة الأربعاء الحاسمة فلا تحتمل القسمة ولن تقبل التعادل نتيجة فواحد سيواصل والآخر سيودع، جماهير الزمالك تطالب بالتعويض عن خسارة لقب الدوري وتأكيد العودة القوية وجماهير الأهلي لا تقبل العثرات وترى فريقها الأجدر، الكل يستعد ويحلم والاتحاد المصري يشدد على ضرورة احترام الروح الرياضية ويتوعد كل من يخالف الميثاق الرياضي بعقوبات رادعة، قمة واعدة إلا أنها مبكرة جداً، حمادي القردبو، صدى الملاعب مريان باسيل: تشاهدون غداً على قنوات الجزيرة الرياضية خمس مباريات دولية ودية استعداداً لنهائيات المونديال، اليابان تستضيف كوريا الجنوبية، البرتغال تواجه كاب فيردي، وجنوب أفريقيا تستقبل بلغاريا، أقوى المواجهات الودية ستجمع إنجلترا والمكسيك والأرجنتين تواجه كندا، إذن مشاهدينا وصلنا إلى نهاية حلقة اليوم من صدى الملاعب، أشكر ضيفي في الاستوديو الكابتن جمال علي، شكراً لك كابتن جمال علي: شكراً مريان باسيل: وأكيد شكر خاص لفريق عمل البرنامج موعدنا راح يتجدد في الغد، إلى اللقاء