EN
  • تاريخ النشر: 08 مايو, 2010

تحت قيادة المدرب العراقي أديشو الجيش بطل الدوري السوري بعد غياب 7 أعوام

الجيش فوز باللقب بفارق نقطتين عن الكرامة

الجيش فوز باللقب بفارق نقطتين عن الكرامة

قدم برنامج "صدى الملاعب" التهنئةَ لنادي الجيش بعد حصوله على لقب الدوري السوري لكرة القدم للمرة الحادية عشر في تاريخه بعد غيابٍ عن منصة التتويج دام نحو سبعة أعوام، وذلك بعد فوزه على الساحق على الطليعة بخماسية نظيفة في الأسبوع السادس والعشرين الأخير.

  • تاريخ النشر: 08 مايو, 2010

تحت قيادة المدرب العراقي أديشو الجيش بطل الدوري السوري بعد غياب 7 أعوام

قدم برنامج "صدى الملاعب" التهنئةَ لنادي الجيش بعد حصوله على لقب الدوري السوري لكرة القدم للمرة الحادية عشرة في تاريخه بعد غيابٍ عن منصة التتويج دام نحو سبعة أعوام، وذلك بعد فوزه الساحق على الطليعة بخماسية نظيفة في الأسبوع السادس والعشرين الأخير.

وأكد الإعلامي مصطفى الأغا مقدم البرنامج أن الجيش يستحق الفوز باللقب عن جدارة واستحقاق، مشيرا إلى أنه قدم مستويات جيدة طوال مباريات الموسم.

وأشاد الأغا بمدرب فريق الجيش العراقي أيوب أوديشو، الذي عمل طفرةً في أداء النادي طوال هذا الموسم، لافتا إلى أنه أثبت كفاءته كمدرب يمتلك من الإمكانيات الفنية التي تجعله يحقق النجاح.

وأشار إلى أن برنامج "صدى الملاعب" سوف يحتفل يوم السبت مع الجيش بلقب الدوري السوري، واحتفالات اللاعبين باللقب الغائب عن الفريق منذ سبع سنوات.

وسجل أهداف الجيش كل من برهان صهيوني هدفين (5 و60)، وماجد الحاج هدفين (6 و34)، ومحمد الواكد هدف (93).

وبهذا الفوز رفع الجيش رصيده إلى 58 نقطة، وتجمد رصيد الطليعة عند 35 نقطة في المركز التاسع.

وتعادل الكرامة حامل اللقب في المواسم الأربعة الماضية مع ضيفه جبلة بثلاثة أهداف لكلا الطرفين في حمص ليرفع الكرامة رصيده إلى 56 نقطة في المركز الثاني وتجمد رصيد جبلة عند 18 نقطة في المركز الثالث عشر.

وفي مباريات أخرى تغلب الاتحاد على ضيفه الشرطة بهدف وحيد، والوثبة على مضيفه تشرين بهدفين مقابل هدف، والمجد على ضيفه عفرين بثلاثية نظيفة، وتعادل النواعير مع ضيفه الوحدة بهدف لهدف، والجزيرة مع ضيفه أمية بهدفين لهدفين.

وهبط كل من جبلة وعفرين إلى الدرجة الثانية وصعد بدلا منهما كل من الفتوة وحطين اعتبارا من الموسم المقبل.