EN
  • تاريخ النشر: 22 يونيو, 2011

الجمهور يتحفظ والخبراء يرحبون بخليلودزيتش مدربًا لـ"الخضر"

خليلودزيتش في مهمة صعبة مع الخضر

خليلودزيتش في مهمة صعبة مع الخضر

تفاعل كبير لاقاه خبر الإعلان عن تعاقد الاتحاد الجزائري لكرة القدم "فاف" مع المدرب الفرنسي من أصل بوسني وحيد خليلودزيتش مديرًا فنيًّا جديدًا للمنتخب الجزائري؛ حيث قوبل الخبر بفتور واضح من جماهير الكرة الجزائرية التي عبَّرت في استفتاء أجراه الموقع الإلكتروني لصحيفة "الهداف" الكروية المتخصصة، عن قناعتها بأن خليلودزيتش ليس هو المدرب الذي كان الجمهور ينتظره لقيادة الخضر، حسب ما أكد 1331 من المشاركين في الاستفتاء بنسبة 58%، مقابل 954 قالوا إن المدرب الفرنسي على قدر تطلعات الجماهير الجزائرية.

تفاعل كبير لاقاه خبر الإعلان عن تعاقد الاتحاد الجزائري لكرة القدم "فاف" مع المدرب الفرنسي من أصل بوسني وحيد خليلودزيتش مديرًا فنيًّا جديدًا للمنتخب الجزائري؛ حيث قوبل الخبر بفتور واضح من جماهير الكرة الجزائرية التي عبَّرت في استفتاء أجراه الموقع الإلكتروني لصحيفة "الهداف" الكروية المتخصصة، عن قناعتها بأن خليلودزيتش ليس هو المدرب الذي كان الجمهور ينتظره لقيادة الخضر، حسب ما أكد 1331 من المشاركين في الاستفتاء بنسبة 58%، مقابل 954 قالوا إن المدرب الفرنسي على قدر تطلعات الجماهير الجزائرية.

في مقابل هذا الفتور الجماهيري، رحب عدد من نجوم وخبراء الكرة في الجزائر بمدرب باريس سان جيرمان ومنتخب كوت ديفوار سابقًا، معتبرين أنه يملك من قوة الشخصية والقدرات الفنية ما يجعله الرجل المناسب في المكان المناسب.

وطلب الأخضر بللومي نجم المنتخب الذهبي للجزائر إعطاء المدرب فرصة زمنية كافية لبناء منتخب على قواعد متينة، "تمامًا مثلما حدث مع جيلنا مع المدرب الروسي روجوف". ونصح بللومي المدرب الجديد بالاعتماد على المحليين؛ باعتبار ذلك السبيل إلى بناء منتخب قوي، وبأنه لا يجب جلب محترفين لا يشاركون من الأصل مع أنديتهم.

أما فضيل مغارية فكان أكثر المتحدثين حماسةً لخليلودزيتش؛ حيث قال لموقع صحيفة "الهداف" إن الجزائر في حاجةٍ إلى مدرب مثله؛ يملك شخصية قوية؛ للتحكم في اللاعبين أو المسؤولين على حد سواء، والقضاء على التهميش الموجود داخل المنتخب الوطني.

وكان الاتحاد الجزائري قد أعلن، اليوم، تعاقده مع المدرب الفرنسي البوسني الذي يبلغ من العمر 59 عامًا لمدة ثلاث سنوات بدايةً من أول يوليو/تموز المقبل.

وحدد "فاف" هدفين رئيسيين للمدرب الجديد؛ أولهما تأهيل المنتخب لنهائيات كأس أمم إفريقيا 2013، وثانيهما تأهيله لمونديال البرازيل 2014، وهو التحدي الذي وافق عليه المدرب.

وأكد بيان "فاف" أن الطاقم الفني المساعد للمدرب سيكون وطنيًّا؛ حيث عين كاوة عبد النور مدربًا عامًّا، فيما سيواصل بلحاجي حسان مهمة تدريب الحراس، بعدما راجت شائعات في الأيام الماضية عن أن خليلودزيتش يريد تعيين اللاعب السابق قريشي مدربًا عامًّا.