EN
  • تاريخ النشر: 01 نوفمبر, 2009

احتل المركز الثاني بفارق الأهداف عن العين الجزيرة يستعيد وصافته للدوري الإماراتي.. ومعاناة الأهلي مستمرة

قمة الدوري الإماراتي تزداد اشتعالا بفوز الجزيرة

قمة الدوري الإماراتي تزداد اشتعالا بفوز الجزيرة

تمسك فريق الجزيرة بمطاردة العين، في صدارة الدوري الإماراتي الممتاز لكرة القدم، بعدما شاركه في الصدارة، إلا أن الأهداف تصب في مصلحة الأخير، وذلك إثر فوزه الصعب على مضيفه الإمارات بهدفين مقابل هدف، في ختام مباريات الجولة الخامسة.

تمسك فريق الجزيرة بمطاردة العين، في صدارة الدوري الإماراتي الممتاز لكرة القدم، بعدما شاركه في الصدارة، إلا أن الأهداف تصب في مصلحة الأخير، وذلك إثر فوزه الصعب على مضيفه الإمارات بهدفين مقابل هدف، في ختام مباريات الجولة الخامسة.

وسجل أهداف المباراة، للجزيرة سلطان برغش والمحترف البرازيلي ريكاردو أوليفيرا في الدقيقتين الـ21 و61، وللإمارات المحترف الإيراني مزيار أصغر في الدقيقة الـ60.

ورفع الجزيرة بهذا الفوز رصيده إلى 13 نقطة، متساويا مع العين، ليستعيد موقعه في الجدول، ويتفوق على الوحدة صاحب المركز الثالث برصيد 12 نقطة، فيما يتجمد رصيد الإمارات عند ست نقاط في المركز الثامن بفارق الأهداف عن النصر والظفرة؛ اللذين يحتلان المركزين السادس والسابع على الترتيب.

وافتتح الجزيرة التسجيل بعدما مرر أوليفيرا كرة إلى سلطان برغش، الذي شارك فريقه للمرة الأولى هذا الموسم، وقام بحركة فنية رائعة ضرب على إثرها 4 من مدافعي الإمارات دفعة واحدة، قبل أن ينفرد ويسدد بقوة في مرمى أصحاب الأرض في الدقيقة الـ21.

وسيطر الجزيرة على معظم فترات المباراة، وأضاع لاعبوه أكثر من فرصة محققة لمضاعفة النتيجة، قبل أن يدرك الإمارات التعادل عن طريق الإيراني مزيار أصغر في الدقيقة الـ60.

لكن المحترف البرازيلي أوليفيرا، الصفقة الأغلى للجزيرة هذا الموسم، تمكن من وضع فريقه في المقدمة مجددا، بعد دقيقة واحدة، حين تلقى عرضية من طوني تطاول لها برأسه، ووضعها في المرمى في الدقيقة الـ61.

وفي مباراة ثانية، واصل فريق الأهلي حامل اللقب سلسلة نتائجه المخيبة بتعادله مع ضيفه الشارقة بهدف لكل منهما، ليرفع رصيده إلى 4 نقاط، ويحتفظ بموقعه في المركز العاشر، في حين حافظ الشارقة على مركزه الخامس بعدما رفع رصيده إلى 8 نقاط.

وتقدم الأهلي في الدقيقة الـ75 من المباراة عن طريق نجمه أحمد خليل، إلا أن العراقي مصطفي كريم تمكن من إحراز التعادل للشارقة في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع الـ90 + 2، ليحبط أفراح جماهير الأهلي التي كانت تحتفل بالفوز.