EN
  • تاريخ النشر: 29 مارس, 2010

تألق دائم مع الاتحاد السعودي الجزائري عبد المالك زياية.. هداف من طراز فريد

يراهن الاتحاد السعودي على لاعبه الجزائري عبد الملك زياية في تحقيق آمال النادي بالتقدم في بطولة دوري أبطال أسيا، فقد استطاع النجم الجزائري خلال أشهر قليلة من قدومه من وفاق سطيف الجزائري أن يضع بصماته، ويفرض شخصيته خلال مباريات العميد في لقاءات الدوري السعودي ودوري أبطال أسيا.

  • تاريخ النشر: 29 مارس, 2010

تألق دائم مع الاتحاد السعودي الجزائري عبد المالك زياية.. هداف من طراز فريد

يراهن الاتحاد السعودي على لاعبه الجزائري عبد الملك زياية في تحقيق آمال النادي بالتقدم في بطولة دوري أبطال أسيا، فقد استطاع النجم الجزائري خلال أشهر قليلة من قدومه من وفاق سطيف الجزائري أن يضع بصماته، ويفرض شخصيته خلال مباريات العميد في لقاءات الدوري السعودي ودوري أبطال أسيا.

ففي الدوري السعودي استطاع زياية أن يعيد هيبة العميد بتسجيله لهدف الفوز في مرمى الهلال ضمن منافسات الأسبوع الأخير من الدوري السعودي، وينتزع ثلاث نقاط غالية، رافعا رصيده إلى 45 نقطة، وهو الرصيد الذي وضع الاتحاد في مرتبة الوصيف بالبطولة بعد الهلال حامل اللقب برصيد 56 نقطة.

وفي دوري أبطال أسيا أعاد زياية للفريق طموحاته في المنافسة على لقب دوري أبطال أسيا لكرة القدم؛ بتحقيق الفوز الأول للعميد خلال منافسات البطولة هذا الموسم على حساب الوحدة الإماراتي في الجولة الثالثة، والتي انتهت بفوز الاتحاد بهدفين نظيفين أحرزهما عبد الملك زباية ومحمد نور.

ووقع عبد الملك زياية للاتحاد السعودي في يناير الماضي لمدة عامين قادما من وفاق سطيف الجزائري.

وولد زياية في 23 يناير 1984 ويبلغ من العمر حاليا 26 عاما، وتألق في صفوف وفاق سطيف، وقاده لنهائي كأس الاتحاد الإفريقي، لكنه خسره أمام الملعب المالي في النهائي بركلات الجزاء.

ودخل عبد المالك زياية التاريخ بتصدره قائمة أحسن مهاجمي المنافسات الدولية، حيث إنه يحتل المركز الثامن دوليا والأول عربيا، بعد تسجيله الهدف الرابع عشر له والمؤهل لوفاق سطيف أمام نادي بايلسا النيجيري.