EN
  • تاريخ النشر: 15 ديسمبر, 2009

الجزء الثاني في حديثه لصدى الملاعب الجابر: احترام المنافس سمة مطلوبة في كرة القدم

الجابر في حديثه لصدى الملاعب

الجابر في حديثه لصدى الملاعب

رفض سامي الجابر مدير الكرة في نادي الهلال السعودي التأكيد على أن ناديه اقترب من الفوز بمسابقة الدوري (موسم 2009-2010)، لأن هذا من شأنه التقليل من حظوظ بقية المنافسين خاصةً الاتحاد والشباب، اللذين يقدمان مستويات رائعة في الفترة الحالية، ولديهم آمالٌ مشروعة في اللحاق بقمة الترتيب في ظل فارق لا يتعدَ الثلاث نقاط.

رفض سامي الجابر مدير الكرة في نادي الهلال السعودي التأكيد على أن ناديه اقترب من الفوز بمسابقة الدوري (موسم 2009-2010)، لأن هذا من شأنه التقليل من حظوظ بقية المنافسين خاصةً الاتحاد والشباب، اللذين يقدمان مستويات رائعة في الفترة الحالية، ولديهم آمالٌ مشروعة في اللحاق بقمة الترتيب في ظل فارق لا يتعدَ الثلاث نقاط.

وقال الجابر في الجزء الثاني من حديثه لصدى الملاعب: "الاحترام سمة مطلوبة في كرة القدم، لذا لا يمكن أن أخرج لأصرح لوسائل الإعلام أن الهلال هو النادي الأفضل في السعودية، وأنه الأقرب لنيل بطولة الدوري مع نهاية الدور الأول، فكل تلك التصريحات تقلل من شأن الآخرين، وهذا ليس من صفاتي، أحب أحترم المنافس سواء اتحاد أو شباب، لكي أجدهما يحترموني داخل الملعب".

وأضاف نجم الهلال السابق "بكل موضوعية أجد أن المنافسة ستكون ساخنة بين الهلال والشباب والاتحاد، فالفارق قريب جدا، ويمكن تداركه بسهولة في حالة أي تعثر، وبالنسبة لباقي الأندية فهم إذا لم ينجحوا في كسب أكبر عدد ممكن من النقاط في الجولات الثلاث المقبلة، يكونوا من وجهة نظري بعاد عن إمكانية التقدم للانضمام للسباق مع فرق المراكز الثلاثة الأولى".

وبالحديث عن التقييم المنتظر للاعبي الهلال سواء محترفين أو محليين، أكد الجابر أن التقييم سيكون مع نهاية شهر ديسمبر/كانون الأول، وسيكون مع جلسة مع المدير الفني بلجيكي إيرك جريتس، رافضا الكشف عن آرائه بخصوص أي لاعبي في صفوف "الزعيم" أمام وسائل الإعلام، حتى لا يتسبب في إحراج أي منهم، لأنهم بمثابة زملاء له في الفريق، ولا يمكن نقدهم علانية.

كان الجابر قد نفى في الجزء السابق من حديثه لصدى الملاعب تركه لمنصب مدير الكرة بنادي الهلال للتفرغ للدعاية لملف استضافة قطر لمونديال 2022، قائلا "مستحيل الابتعاد عن الهلال إلا في حالة واحدة وهي أن يطلب مني الأمير عبد الرحمن بن مساعد المغادرة، أما أني أتخلى عن نادي الهلال هذا مستحيل، فقط مباراة واحدة لا تحكم يعني، غيابي كان قسري ويعرفه الأمير عبد الرحمن ويعرفه المدرب جريتس، لكن لن أتخلى عن نادي الهلال وعن الأمير عبد الرحمن بن مساعد وعن جمهور نادي الهلال ببساطة".

وأضاف "إحنا في منطقة الخليج سنكون كلنا قطريين وفي الشرق الأوسط سنكون قطريين، وقطر أعرف إنه رسالتها التي تريد أرسلها للعالم إنه كلها تمثل العرب أولا والشرق الأوسط".