EN
  • تاريخ النشر: 11 ديسمبر, 2009

خسارة الاتحاد بخماسية هزت جدة بعنف الجابر فخور بجماهير الزعيم ونور يصف سقوط العميد بالكابوس

سامي الجابر سعيد بفوز الهلال التاريخي على الاتحاد

سامي الجابر سعيد بفوز الهلال التاريخي على الاتحاد

أسفرت خسارة اتحاد جدة أمام الهلال بخماسية نظيفة -في الأسبوع الحادي عشر من الدوري السعودي لكرة القدم، في المباراة التي جرت بينهما مساء الخميس باستاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض- عن ردود أفعال متناقضة تماما بين لاعبي وجماهير "الزعيم" المنتعشين بالفوز التاريخي، ونظرائهم المنتمين لصفوف "العميد" غير المصدقين بأن ناديهم خسر بتلك النتيجة الثقيلة والتي لن تنساها سجلات التاريخ.

أسفرت خسارة اتحاد جدة أمام الهلال بخماسية نظيفة -في الأسبوع الحادي عشر من الدوري السعودي لكرة القدم، في المباراة التي جرت بينهما مساء الخميس باستاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض- عن ردود أفعال متناقضة تماما بين لاعبي وجماهير "الزعيم" المنتعشين بالفوز التاريخي، ونظرائهم المنتمين لصفوف "العميد" غير المصدقين بأن ناديهم خسر بتلك النتيجة الثقيلة والتي لن تنساها سجلات التاريخ.

أبدى سامي الجابر -مدير الكرة في نادي الهلال، في حديثه بعد المباراة لـ"صدى الملاعب"- سعادته بالحضور الجماهيري الكبير الذي تواجد داخل المدرجات خلال المباراة الهامة، مشيرا إلى أنه لم يسبق له رؤية أنصار "الزعيم" بتلك الكثافة منذ فترات طويلة، وهذا دليل أن الأداء في الموسم الجاري نال رضا الجميع، بفضل تواجد جهاز فني على أعلى مستوى يقوده الفرنسي إيريك جريتس، في ظل قيادة حكيمة للأمير عبد الرحمن بن مساعد رئيس النادي.

ووصف الجابر الفوز على الاتحاد بخماسية بالنتيجة التاريخية التي حققها فريقه على منافس قوي له مكانة عريقة في الرياضة السعودية والأسيوية، مؤكدا استحقاق "الزعيم" الخروج بهذا الفوز والحصول على النقاط الثلاثة، ليواصل الفريق انفراده بصدارة الترتيب مع نهاية منافسات الدور الأول من مسابقة الدوري السعودي.

فيما طالب الأمير عبد الرحمن بن مساعد رئيس الهلال من لاعبي فريقه بعدم الخمول في الجولات المقبلة، خاصة أن هناك من يظن أن "الزعيم" حسم المنافسة على لقب الدوري بعدما أنهى الدور الأول من المسابقة متصدرا لجدول الترتيب بدون منازع، مطالبا بمواصلة بذل الجهد والعرق داخل الملعب للحفاظ على القمة وعدم التنازل عنها لصالح الأندية الأخرى التي ستستعد بقوة لإسقاط "الزعيم" من مكانته.

واتفق لاعبو الهلال على أن التوفيق كان مساندا لهم طوال المباراة، وهذا ساعدهم كثيرا على تسجيل خمسة أهداف في مرمى الاتحاد، وقال أسامة هوساوي إن الخروج بتلك النتيجة الكبيرة كانت طبيعية بعدما أظهر "الزعيم" فعالية كبيرة على مرمى منافسه، فيما أبدى الحارس محمد الدعيع تقديره لزملائه الذين نجحوا في خلق المساحات أمام مهاجمي الاتحاد وبالتالي لم يتمكنوا من تشكيل خطورة على مرماه.

رفض لاعبو الاتحاد التعليق على خسارته، إلا أن محمد نور نجم "العميد" الموقوف من لجنة الانضباط طالب جماهير ناديه بالهدوء وعدم الانفعال المبالغ فيه؛ لأن مثل تلك الهزيمة على الرغم من أنها تشكل كابوسا لكنها ورادة في كرة القدم في مثل تلك اللقاءات، فهي نتيجة تحدث مرة كل ألف عام نتيجة لتواجد ظروف معينة، ولو تكررت المواجهة أكثر من مرة ما انتهت بمثل هذه النتيجة.

ونفى نور أن يكون غيابه السبب الرئيسي في الخسارة أمام الهلال، مؤكدا أن بقية زملائه قادرون على تحقيق الانتصارات أمام أي منافس، لكن سوء الحظ عاندهم كثيرا هذا اليوم، ولم يستغلوا الفرص الكثيرة التي أتيحت لهم خاصة في الشوط الأول، ومن يهدر الفرص السهلة يندم عليها في النهاية، هكذا عودت كرة القدم لاعبيها وجماهيرها.

يذكر أن الهلال يتصدر جدول الترتيب برصيد 26 نقطة، بفارق ثلاث نقاط عن أقرب منافسيه الشباب صاحب المرتبة الثانية، فيما يأتي الاتحاد ثالثا بـ18 نقطة، ولديه مباراتان مؤجلتان أمام النصر والوحدة.