EN
  • تاريخ النشر: 01 سبتمبر, 2009

الإعلام البحريني واثق من قدرات فريقه البحرين تهزم إيران برباعية قبل مواجهة السعودية

الصورة نقلا عن صحيفة الوسط البحرينية

الصورة نقلا عن صحيفة الوسط البحرينية

أنهى المنتخب البحريني آخر استعداداته الودية لمباراته المصيرية امام شقيقه السعودي في ملحق تصفيات كأس العالم، بفوز مستحق على المنتخب الإيراني وبأربعة أهداف لهدفين، في اللقاء الذي جمع المنتخبين على استاد البحرين الوطني، وأشرك فيه الصربي ميلان ماتشالا -المدير الفني- معظم تشكيلته الأساسية.

أنهى المنتخب البحريني آخر استعداداته الودية لمباراته المصيرية امام شقيقه السعودي في ملحق تصفيات كأس العالم، بفوز مستحق على المنتخب الإيراني وبأربعة أهداف لهدفين، في اللقاء الذي جمع المنتخبين على استاد البحرين الوطني، وأشرك فيه الصربي ميلان ماتشالا -المدير الفني- معظم تشكيلته الأساسية.

الصحف البحرينية أثنت على اداء فريقها في اللقاء، واعتبرته مؤشرا جيدا على قدرة "الأحمر" على تخطي نظيره السعودي في لقاء الذهاب السبت القادم في المنامة.

صحيفة الوسط البحرينية، في تقريرها عن مباراة إيران ركزت على "المؤشرات الإيجابية في التجربة الإيرانيةمضيفة أنه "كان من الصعب الكشف عن هوية التشكيلة الأساسية التي سيخوض بها منتخبنا لقاء السعودية، في ظل غياب عدد من المحترفين، وكذلك رغبة ماتشالا في الوقوف أكثر على جاهزية وقدرات بعض العناصر التي منحها فرصة المشاركة مثل: عبدالوهاب علي وأحمد حسان وراشد العلان ومحمود جلال وإبراهيم المشخص بجانب العناصر الأساسية".

أما صحيفة الأيام، فقد رصدت مساحة واسعة للقاء على صفحتها الأولى قائلة: "قدم منتخبنا عرضاً مقنعاً إلى حدٍّ كبير، يتوازى مع وضعية وظروف المباراة وكان الطرف الأفضل، وعمد ماتشالا للزج بأكثر من وجه جديد وأشرك سلمان عيسى وحسين بابا ومحمد حبيل ومحمود عبدالرحمن، بالإضافة إلى الوجوه الأخرى، واتضح اعتماده على المزج بين التشكيلين الأساسي والاحتياطي."

يذكر أن الشوط الأول انتهى بتقدم البحرين بهدفين لهدف، سجل محمود عبدالرحمن الهدف الأول من عرضية لحسين علي في الدقيقة العاشرة، ثم عزز إسماعيل عبداللطيف بهدف ثان لأصحاب الأرض، عندما تسلم كرة محمد سالمين وسط غفلة الدفاع الإيراني في الدقيقة 27، وسجل المنتخب الإيراني هدفه الأول عن طريق زندي قبل نهاية الشوط بعشر دقائق.

وبعد مرور تسع دقائق من الحصة الثانية، أعاد سلمان عيسى فارق الهدفين لصالح البحرين، عندما سجل الهدف الثالث برأسية ممتازة، وقبل نهاية المباراة بسبع دقائق، قلص الضيوف الفارق مرة أخرى عن طريق ركلة جزاء، أضاف منها زندي الهدف الثاني، وقبل صافرة النهاية احتسب الحكم ركلة جزاء أخرى لأصحاب الأرض، سجل منها السيد عدنان الهدف الرابع.

يذكر أن مدرب السعودية البرتغالي خوسيه بوسيرو اعترف بصعوبة المواجهة القادمة مع البحرين في الخامس من الشهر الحالي في تصفيات أسيا المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا، وذلك في مؤتمر صحفي عقده مساء الإثنين.