EN
  • تاريخ النشر: 23 يوليو, 2010

الاتحاد في ثوبه الجديد.. والأزمة بين جوزيه ونور تتفجر

تقديم	مصطفى الأغا، تاريخ الحلقة	الخميس 22/7/2010، ضيف الحلقة 	فواز الشريف

تقديم مصطفى الأغا، تاريخ الحلقة الخميس 22/7/2010، ضيف الحلقة فواز الشريف

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة، صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين:

-الاتحاد، مدرب جديد وقيادة منتظرة، هل يكون بثوب جديد في الموسم السعودي المقبل

-سوء تفاهم أم سوء ترجمة أم سوء تقدير فرق بين مانويل جوزيه ومحمد نور

  • تاريخ النشر: 23 يوليو, 2010

الاتحاد في ثوبه الجديد.. والأزمة بين جوزيه ونور تتفجر

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة، صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين: -الاتحاد، مدرب جديد وقيادة منتظرة، هل يكون بثوب جديد في الموسم السعودي المقبل -سوء تفاهم أم سوء ترجمة أم سوء تقدير فرق بين مانويل جوزيه ومحمد نور - مع اقتراب الموسم السعودي الجديد من الانطلاق، من هم المتنافسون على اللقب -رئيس نادي الشباب خالد البلطان يرد على من قالوا إن التحالف الشبابي مع الهلال موجه إلى أندية أخرى -الأروجواني جورج فوساتي يحمل طموحات الليث نحو العالمية والأسيوية من البوابة المحلية -الهولندي آريان روبين فرط به الريال وكسبه ميونيخ ويريده الجميع -النجم عبد المنعم عمايري مارس لعبة انقرضت تقريبا ويعشق الأرجنتين والوحدة وأينما كنتم السلام عليكم ورحمة الله هذه تحية مني أنا مصطفى الأغا ونلتقيكم كل يوم عبر الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل MBC وبرنامجكم صدى الملاعب، والمقدمة اللى شفتوها كانت هذه من بشير كامل، هذه رؤية لبشير وربما ليست رؤيتنا لكن نحن نتمنى إن شاء الله إننا نكون دايما من البرامج المحببة لقلوبكم وفيكم تتواصلوا معنا عبر رسائل الsms على الأرقام اللى هلأ راح تطلع على الشاشة، وأيضا فيكم تتواصلوا عبر موقعنا على الإنترنت www.mbc.net/sada ، معنا اليوم ضيف يطلع معنا لأول مرة لكنه زميل وحبيب فواز الشريف مدير تحرير جريدة الرياضة، أهلا وسهلا فيك، شو أخبارك؟ منور دبى، أول مرة في صدى الملاعب فواز الشريف: منورة بأهلها، أول مرة في صدى الملاعب وبعدين بدأت في العناوين بالاتحاد والاتحاد والاتحاد مصطفى الأغا: ماشى، إنت قادم من جدة فواز الشريف: الاتحاد والأهلي مصطفى الأغا: تنيناتهم جايين وبعدهم الوحدة كمان، أكيد أن محبين نادي الاتحاد السعودي وهم كثر يعولون هذا الموسم على القيادة الجديدة للنادي بعد استقالة الدكتور خالد مرزوق وإدارته وعلى المدرب الجديد البرتغالي مانويل جوزيه صاحب الإنجازات مع الأهلي المصري، جوزيه عسكر في بلاده ولعب عدة مباريات ولكن ليس مع فرق من الصف الأول، ونبدأ بهذا التمهيد مع حمادي القردابو حمادي القردابو: على منصة التتويج أكمل الاتحاديون موسمهم الكروي وبالأفراح اختتم العميد سنة صعبة عسرة الهضم، في آخر تقرير عن الاتحاد الموسم الماضي قلت إني أتمنى أن أكون عاشقا للعميد رغم أن العميد يفرض علينا عشقه وهذا فقط لأن الاتحاد حير وأرق كل عاشق متابع، الموسم الماضى عانت جماهير النمور من هزائم كثيرة متتالية وعانت أكثر من أزمات اشتعلت وخلافات تأججت، هل الهزائم تسببت في الأزمات أم أن الأزمات قادت إلى الهزائم؟، سؤال نجهل جوابه لأن الاتحاد عانى من عدم إتحاد قياداته، الرئيس عانى كثيرا إلا أنه لم يستسلم إلى أن أوصل قاطرة الاتحاد سالمة غانمة إلى بر الأمان، الموسم الماضي اشتعل فتيل الخيبات منذ عثرة نهائي أبطال أسيا والموسم الماضي تفاءل الكثيرون بالخروج المبكر في دوري أبطال أسيا ليتأكد الجميع من فرض اللعنة، هذا الموسم صفحة جديدة مع رئيس جديد مكلف ومع مدرب ارتبط اسمه بالبطولات المحلية والقارية، البرتغالي مانويل جوزيه خبير محنك كلف خزينة النادي الكثير إلا أن مانويل جوزيه ليست لديه عصا سحرية يجمع بها الألقاب فالمدرب الناجح يفرض انضباطا والتزاما ويتدخل في الصغيرة قبل الكبيرة بيفرض تمارينا صباحية ومسائية أي وباختصار ظروف أقسى على اللاعبين ولكن هو عصر الاحتراف بما فيه من دخل وفير وبما يشترطه من التزام وعطاء كبير، الاتحاد عميد إذا اتحدت رجالاته والاتحاديون نمور إن ساندوا مدربهم ووضعوا اليد في اليد ليكتبوا مسيرة نجاح ليست جديدة عليهم، في معسكر البرتغال يقترب المدرب الجديد أكثر من لاعبيه وبنكهة برتغالية يقوى أمل الاتحاديين في موسم متألق، لاتهم نتائج المباريات الودية بقدر ما يهم انسجام المجموعة وضمان الإعداد الجيد والأجواء الصافية، حمادي القردابو، صدى الملاعب مصطفى الأغا: طبعا إذا كان العميد بخير والأهلي بخير والاتحاد بخير والنصر تكون الكرة السعودية دايما بخير بخير، لكن تحدثنا عن النصر وتحدثنا عن الشباب والآن نتحدث عن الإتحاد، عشان هيك إحنا بنحكى عن الاتحاد وبتقول إنك قادم من جدة، العميد هل المعسكر البرتغالى هل قدوم جوزيه إدارة جديدة مكلفة، هل يعنى أن العميد جاء بثوب جديد الآن؟ فواز الشريف: والله إحنا بمتابعتنا للإتحاد، مصطفى، يعنى إتمنينا تكون فيه إدارة جديدة وعمل جديد يخرج الاتحاديين من هموم الموسم الماضي لأن الموسم الماضي تعرضوا لأشياء كثيرة، لكن للأسف فوجئ الجمهور الاتحادي والمتابعين بأحداث الاتحاد اللي بدأت عملية الفصل بين المدرب والقائد محمد نور مصطفى الأغا: هلا راح نحكى عنه بالتقرير اللاحق، بس نحكى الآن عن الاتحاد ككيان فواز الشريف: ككيان لما تبدأ تغير بتجيب مثلا مدرب أوروبي بعده مدارس اللاتينية بتغير بشكل كبير وفجأة مدرب مثل جوزيه طبعا السيرة الذاتية تبعه بأنه عصبي، طبعا إحنا ما ندرى نتعامل كيف مع العصبية، في عملية العودة إلى مدرب كبير نحتاج إلى مدرب مرحلي حتى نعود إلى المدرسة مصطفى الأغا: مين هو المدرب المرحلي؟ فواز الشريف: المدرب المرحلي هو المدرب الذي يستطيع مع بداية دخوله لأي نادي كان أن يجمع كافة الأوراق الفنية التي تساهم في الفوز مصطفى الأغا: هل ترى أن جوزيه ربما شخصيته أكبر من شخصية الإتحاد؟ فواز الشريف: لا، أعتقد أن جوزيه أتى للقيام بدور، الدور هو تصفية النجوم في الإتحاد مصطفى الأغا: معناته حدا ممكن يعمل هالدور فواز الشريف: حقيقة ما كان جوزيه اللى بيعمل حاجة لأن هذه موجودة من العام الماضى لكن سبحان الله عشان تبان الحقيقة مصطفى الأغا: فواز، مين أتى بجوزيه؟ هو من يريد أن يصفى الرموز في الإتحاد فواز الشريف: العمل الإداري في الإتحاد، الاتحاد مقسوم إلى إدارتين، رئيس نادي للإتحاد ورئيس فريق كرة القدم، العمل في كرة القدم في أشياء غريبة جدا داخل الفريق وإتكلمنا فيها في الصحافة وقلنا إن الأخ حمد الصنيع غير مرغوب من اللاعبين، في أحداث تصير إحنا ما نعرفها ولكن خارج الكواليس إحنا بنشم رائحة أمر وبننقله للجماهير الاتحادية بكل شفافية مصطفى الأغا: حمد مشى خلاص فواز الشريف: حمد الصنيع موجود، حسن خليفة موجود، كابتن محمد نور طلع في حوار في جريدة المدينة وكان حوار جميل جدا، نشكر الزملاء اللى عملوه، وضح أشياء كثيرة جدا من الحقائق كنا إحنا نقولها للجمهور يقولوا لأ إنتوا بتحاولوا تحاربوا الاتحاد من أجل منصور البلووي، كيف إعلامي يحارب نادي، الإعلامي يفترض أن يكون هو الناقل لكافة الأمور الناقل للوضع ما يصير في داخل النادي مصطفى الأغا: هذه التهمة تنفوها؟ فواز الشريف: نعم،والحقيقة كشفت الأيام ما حدث، تصريح محمد نور أهه والحوار كشف بأننا برآء مصطفى الأغا: بتحكي على محمد نور، خلينا نحكى عن موضوع نور عشان نكمل القصة إن الحقيقة جوزيه مثل ما قال فواز مشهور بالحزم، محمد نور نجم الاتحاد ومشهور إنه قلب الفريق النابض، لما يكون في أحلى أيامه يكون الاتحاد في عزه في أحلى أيامه، الثنائية يبدو لى لم تكن على ما يرام مع بداية عهد جوزيه وزميلنا عدنان جاسمى مدير المركز الإعلامي في الاتحاد اتصل فيه وقال إن هناك سوء فهم لأكثر، أحمد الأغا أحمد الأغا: أزمة نشبت بين محمد نور قائد فريق الاتحاد السعودي والمدرب البرتغالي مانويل جوزيه الجديد الذي استلم دفة القيادة من فترة بسيطة فأرجعوا أسبابها لسوء الترجمة التي وصلت إلى نور وهذا سبب لا يقنع أحد ومنهم من ابتعد بأن محمد شعر أن قادمه مع المدرب لن يكون سلسا وجيدا بعد التعاقد مع البرتغالي نونو الذي سيأخذ مكانه في الفريق ومن أوصى بذلك جوزيه على أنه يحتاج للاعب صغير السن في هذا المركز وليقرب نور منطقة المرمى أكثر، البعض الآخر عزووا الأمور إلى أن التحدي من سيطر على عقلية جوزيه بغياب نور عن بعض التدريبات فعاقبه بالبقاء في منزله لمدة أربعة أيام لكن الخطأ تكرر فقرر استبعاده عن المعسكر التدريبي الذي يقام في البرتغال استعدادا للموسم الكروي السعودي الجديد فمنعه من اللحاق بالفريق والتحاقه بالأوليمبي ليتلقى تدريبا خاصا وهذا ما لاقى رفضا من نور أيضا، طبعا البعض الكثير أكل وشرب على هذه القصة حتى أن البيت الاتحادي تعجب من تضخيمها وأخذت أكثر من اللازم وأبعادا فوق ما تتحمل وأن الصواب والدقة في نقل ما حدث لم يتواجدا فاعتبروها مشكلة داخلية عادية تم التعامل معها داخل أسوار النادي وتم الاحتواء بشكل سريع، إذن هناك مشكلة سويت باعتراف الإدارة لكن لما كل هذا الصدى لذاك الخلاف فالإدارة متمسكة بابنها نور وبالبرتغالي الذي هدد بالرحيل عن الفريق حسب ما ذكرت بعض المواقع الإلكترونية في حالة تمسك إدارة النادي بإعادة اللاعب الذي وصفه بأنه غير ملتزم، المعروف عن جوزيه بأنه صارم يحب الانضباط ولا مشاكل له مع اللاعبين حتى النجوم فقط من يعصون الأوامر وغير الملتزمين، لكن هل يكون جوزيه بهذه السذاجة بأن يخسر ويحرق أقوى الأوراق الاتحادية من البداية ويصطدم بالإدارة التي سعت إليه وأنفقت الكثير عليه وهو على علم بمكانة نور القائد الذي لن يدخل هو الآخر في صراع مبكر مع المدرب الجديد، إذن ما هي إلا مشكلة صغيرة وبسيطة والأكيد أنها سويت لأن الخلاف لن يكسب أحدا شئ إلا الوفاق الذي سينعم به البيت الاتحادي ككل في موسمه القادم، يذكر أن الغائب الأكبر عن معسكر الاتحاد في إسبانيا ومباراة ريال مدريد العام الماضي هو محمد نور الذي أبعد هذا العام عن معسكر البرتغال، فما هي حقيقة الخلاف الذي لم يعرف بعد، أحمد الأغا، صدى الملاعب مصطفى الأغا: الله لا يجيب زعل، فواز حسألك أسئلة وتجاوبني ع السريع، أحمد قال أُبعد محمد نور عن معسكر البرتغال، صح أم لا؟ فواز: أبعد محمد نور مصطفى الأغا: من أبعده؟ فواز: من خلف هذا القرار مصطفى الأغا: من هو؟ فواز: إدارة كرة القدم في الاتحاد مصطفى الأغا: لماذا تبعد إدارة كرة القدم قلبها النابض؟ فواز: يتحدثون على إنه محمد نور هو عشماوي، هو قاطع رقاب رؤساء الاتحاد أياً كانوا مدربين الاتحاد مصطفى الأغا: إنه أقوى يعني، إنه نور أقوى من رئيس نادي الاتحاد؟ فواز: أقوى من رئيس نادي الاتحاد مصطفى الأغا: إذن الرئيس المكلف هو من لا يريد محمد نور؟ فواز: لا، يتحدثون عن إنه الرئيس المكلف طبعاً لا يستطيع إنه يتخذ قرار في مثل هذي الأمور مصطفى الأغا: هاي اتخذ قرار فواز: ما اتخذ قرار مصطفى الأغا: لكا مين اللي اتخذ القرار؟ فواز: المدرب، الجهاز الفني، العصا الجديدة التي تم استخدامها، وبالمناسبة ترى جوزيه مو بهذه السذاجة لكن المدرسة الاوروبية أصلاً لا تفضل النجوم مصطفى الأغا: كيف كان عنده أبو تريكة مدلل دلال في الأهلي؟ كان متبنيه مثل ابنه لابو تريكة فواز: على حساب نجوم ثانيين والحقيقة أدى محمد أبو تريكة الدور اللي، الآن ربما يكون عنده أحد ثاني يدلل يعني مصطفى الأغا: مين مثلاً، نايف هزازي، مين؟ فواز:يا ريت نايف هزازي، أعتقد إنه باختيار مدير الفريق هو سيدلل أحد اللاعبين مصطفى الأغا: يعني أنت الآن تقول أنه في مشكلة في الاتحاد فواز: زي ما قال رئيس المركز الإعلامي السوء مصطفى الأغا: هو قال سوء فهم أنت بتقول سوء بس، بس واضح إنكم انتم طرف وهم طرف فواز: لا مصطفى الأغا: كيف لا، مبينة فواز: احنا كإعلاميين بالذات لو تكلمنا عن هذا الشأن، هذا النجم الاسمراني، هذا النجم الذي استطاع أن يسيطر عشر سنوات على نجومية الملاعب السعودية في المنتخب السعودي، في الاتحاد، صاحب الضجيج، هذا نجم لا يختلف عليه أحد، هذا النجم هل تتعامل معاه بهذا الأسلوب وبهذي الطريقة؟ مصطفى الأغا: هل يمكن أن يكون النجم أكبر من المجموعة؟ فواز: الموضوع وما فيه ليست هذه القضية، القضية بسيطة جداً، أصيب، حضر التدريب الأول، حضر التدريب الثاني، في لعيبة كانوا خارج المملكة، جلسوا ثلاث أيام ما إجوا، بعدين وراك الإصابة عملية غرز في اليد يعني واضحة، الشاطر كان ممكن يعمل سيناريو أفضل، يعني لو واحد استشارني كان عملتله سيناريو أفضل إنه يبعد محمد نور برضا الجماهير، لكن هذي غير مقبولة، يعني في بداية المعسكرات حتى المصابين تلملم أشلاءك تلملم فريقك تلملم أمورك تطلع في المعسكر تشوف مين جاهز معاك ومش تبدي بمشكلة مصطفى الأغا: عموماً الآراء الصادرة في هذا البرنامج تعبر عن فواز: ما تحسسني إنها خطيرة مصطفى الأغا: الأخ أحمد العتيبي من الرياض عم بيقول تحية لفواز الشريف وقال إنك عميد كتاب الرياضي، الأخ اتحادي صميم عم بيقول الحل بإعارة نور، إنه بلا مشاكل فواز: والله نتمنى إنه ما ينتهي هذا اللاعب بهذا الأسلوب وبهذي الطريقة مصطفى الأغا: غياث الصافي من العراق عم بيقول برنامجكم رائع وأقول دائماً هناك من له رأي مختلف، ولكن لغايات شخصية وأنا متأكد من هذا الكلام، أبو راشد من الرياض عم بيقول تحية للنصر ونحن نحيي نادي النصر وكل الأندية العربية والسعودية، سالي الإماراتية شكراً لكي يا سيدتي أنتي والأخت سنيورة، والدكتور عبد الباقي من السودان أيضاً شكراً جزيلاً لك، نذهب إلى فاصل أول من الإعلان، بعد الفاصل: مع اقتراب الموسم السعودي الجديد من الانطلاق من هم المتنافسون على اللقب، ورئيس نادي الشباب خالد البلطان يرد على من قالوا إن التحالف الشبابي مع الهلال موجه إلى أندية أخرى [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: وهذه هدية أخرى من بشير كامل ودائماً الكرة السعودية نحن معها ومع كل المنتخبات وكل الأندية العربية، راح أقرا كام رسالة ع السريع، أبو نجود عم بيقول أنت والبكيري خلوا الاتحاد لوحده، رد فواز: خلينا مصطفى الأغا: طيب، أحمد من جدة عم بيقول نور لاعب عادي فواز: وجهة نظره مصطفى الأغا: نوال الاتحادية عم بتقول شكراً على استضافة فواز الشريف وهو حيادي، انت حيادي؟ فواز: إن شاء الله أكون حيادي، كنت ححلف مصطفى الأغا: أخ عم بيقول ما ندري من المظلوم، نور أم الإعلام أم الاتحاد فواز: الاتحاد مصطفى الأغا: كمان أخ عم بيقول ضيفك لا يعلم شيء عن الاتحاد ولا عن جوزيه فلا داعي للكلام عنه فواز: الحقيقة المركز الإعلامي أخد ناس جدد للمعسكر عشان ما توصل المعلومة ومع هذا وصلتنا كل المعلومات مصطفى الأغا: يعني عم تشبط بعدنان جستنيه، صالح الساري عم بيقول نور لاعب مغرور فواز: نور لاعب مخلص، رفع 21 بطولة وحقق الكثير للاتحاد في عشر سنوات مصطفى الأغا: جيد، في آخر عشرين سنة أي منذ عام 1990، موسم 90-91 لقب الدوري انحصر بين أربع فرق هي الشباب اللي أحرز اللقب خمس مرات، النصر مرتين، الهلال ست مرات، والاتحاد سبع مرات، 20 لقب توزعت بين الأربعة، طبعاً هناك أندية كبيرة أخرى مثل الأهلي والوحدة والاتفاق، لكن اللقب بقي بين هؤلاء، عمار علي عمار علي: المتعة تعود إلينا من جديد في 14 من الشهر القادم عندما تطلق صافرة أول مباراة من الدوري السعودي بموسمه الجديد، ولن نقول العام الماضي فنحن أبناء اليوم، ومن فاز فاز ومن خسر خسر وكل نادي ينضوي تحت هذا الدوري يحد بأسنانه لكي يكون موسمه موشحاً بالإنجاز قريباً كان أم بعيد، الهلال حامل اللقب وأي لقب بالدنيا سيدافع حامله عما جناه والسير لن يكون سالكاً وإن لم يكن سالكاً هو الآخر بالموسم الماضي، لكن المطبات قد تكون أكبر وأكثر، وإذا اختصرنا عنه شيء فإنه بطل الدوري وبطل كأس ولي العهد وهو الزعيم بكل معاني الزعامة، ومنه ننتقل إلى الاتحاد وعندما نقلب صفحة العميد فإنها لا تقرأ غير التعويض لما فات سيما وكلنا يعرف الاتحاد ويعرف صولات وجولات الفريق هذا، لكن حصاده لم يكن مثمراً والأمل من جماهيره بأن يقدم كرة قدم تمتع الجميع منافسين كانوا أم مناصرين، أما بطولاته فكانت أهمها وأغلاها عندما توج بكأس خادم الحرمين الشريفين للأندية الأبطال، والشباب فهو الشباب بهذا الموسم وبكل المواسم، صيفها وربيعها وشتاءها وكل فصل يمر عليه فهو يزهو وهو منافس وخطر محدق بكل الفرق من المقدمة وحتى المؤخرة، ومنه إلى النصر فموعده بهذا الموسم سيكون كبيراً وهو من خرج بذلك العام من دون أي شيء لكن أداءه وروح جماهيره هي الأروع وإن لم يحصل على أي شيء والكل يتوقع بأن يكون العالمي ضمن الفرق المنافسة لهذه السنة ولعل قلعة الكؤوس موعودة بأن تكون كاسمها الذي غاب لفترة طويلة ولا نعرف لماذا، حيث هجرته رياح البطولات وهبت عليه ريح الجفاف التي لم تمطر له أي شيء، بانتظار قادم الأيام ليكون مخضراً كلون هذا النادي، وإلى فارس الدهناء ننتقل برحالنا حيث أوقفت عجلة التقدم به بسبب ما مر بصفوفه بالعام الماضي من مشاكل للاعبيه وعدم وجود محترفين ضمن تشكيلته التي لم تقدم انتظرته جماهيره العريضة، عمار علي، صدى الملاعب مصطفى الأغا: طبعاً ضيفنا فواز مدير تحرير جريدة الرياضي المثيرة للجدل أحياناً لكن الحقيقة على الأقل من الإعلام ليس الأصفر فواز: كسبت الجولة الرياضي، الحقيقة أنا كنت في اجتماع للاتحاد الخليجي الرياضي وجدت حفاوة ومتابعة للرياضي من الجميع مصطفى الأغا: طيب، عشرين سنة والأندية أربعة، لكن هل هم الأربعة الكبار أم خمسة أم ستة يا فواز ومين هم؟ فواز: أتوقع إنه الموسم القادم الجميع متقارب جداً مصطفى الأغا: 14 نادي ها المرة لأول مرة فواز: 14 نادي حيكون أعتقد الجزء الامامي متساوي مصطفى الأغا: يعني؟ اتحاد، هلال، نصر، شباب، اتفاق، أهلي، من تضع في المقدمة؟ فواز: أعتقد ويمكن أتمنى، أعتقد النصر حيكون له شأن الموسم القادم مصطفى الأغا: أنا هذا كان سؤالي، في أخ اسمه عبد الله فرحان من أبها عم بيقول أنت تكتب دائماً عن النصر، شو السبب إنك تكتب عن النصر بأسلوب جيد؟ فواز: أنا أحب ماجد عبد الله وحتى الآن المنتخب يتم اختياره وما يكون فيه ماجد، اعتزل ماجد، أعتقد إنه المنتخب الاوليمبي لسة، فالنصر جميل، النصر فريق فيه شيء من الفن اللي هو الموسيقى، اللوحة مصطفى الأغا: والهلال ما فيه فن مثلاً؟ فواز: الهلال جاد مصطفى الأغا: بس الجدية تعطي أكلها مثل ما بيقولوا فواز: في العملية الكمية لكن الكيفية أجمل، الكيفية تبقى لا تختفي مصطفى الأغا: شفنا البرازيل طلعت هي والارجنتين والواقعية هي من أحرزت كأس العالم فواز: الواقعية في المسألة الفنية صحيح، لكن أنا بتكلم عن واقعية كثير من البطولات أخذها التاريخ ونسيناها، لكن تبقى بعض البطولات مميزة مصطفى الأغا: أبو خالد مرزوق عم بيقول أحبك يا فواز، أكيد عم بتحبه انت كمان، ما هيك، صديقك؟ فواز: أحبه مصطفى الأغا: أبو ديما عم بيقول أتمنى أن يلعب نور للنصر، إيش رأيك؟ فواز: حيكون مدهش مصطفى الأغا: ريم الشمراني عم بتقول تحية للضيف وللاتحاد، عزوز من جدة عم بيقول نور يريد التحكم بالاتحاد فواز: إذا كان في مكانة نور ومنزلته كنت أتمنى يكون هو الرئيس هذا الموسم، لو اتقدم كنت رشحته مصطفى الأغا: مجب الاتحاد عم بيقول عجيب أمرك يا فواز لو جابوا مدرب ضعيف قلت ضعيف وروحتوه، ولو جابوا قوي صرتوا تقولوا عصى غليظة ويش تبغون فواز: لا هي العملية فيها حسبة غير شكل، صح الكلام نبغى مدرب قوي ونبغى كذا ونبغى كذا، لكن مدرب لا يتورط في أمور اجتماعات خاصة وفي اتخاذ قرارات مصطفى الأغا: لسة يا فواز، لسة إجا امبارح الزلمة فواز: لا وجايب ظهير أيمن مكان راشد الرهيب ولاعب وسط أيمن مكان محمد نور، يعني باين حتى في اختيارات اللعيبة الأجانب في عملية يعني مصطفى الأغا: طيب الاخ متعب الحكمي عم بيقول نور لاعب كبير ولكن عليه أن يعيد حساباته، راح نروح لموضوع جديد كيف علق رئيس نادي الشباب على العلاقة المميزة التي تربطه برئيس نادي الهلال والحق أن هذا التحالف موجه ضد أندية أخرى، اللقاء أجراه مراسلنا في السعودية ماجد التويجري الموجود الآن في باريس، بنقوله اشتقنالك يا أبو تركي ماجد التويجري: التقارب اللي صار مؤخراً وهو تقارب كبير جداً، يعني يمكن حتى على مستوى رئيس نادي الهلال الأمير عبد الرحمن بن مساعد وأنت كرئيس نادي الشباب، التقارب الهلالي الشبابي خلينا نسميه، وبردو شفنا عملية الصفقة اللي تمت عمر الغامدي مع وليد الجيزاني، هل هو تقارب مقصود ضد أحد؟ خالد البلطان: والله انتو شفتو يعني سحبنا لعيبة أحد؟ أخذنا من أحد شي؟ اتكلمنا عن نادي معين؟ اتكلمنا عن شي؟ الناس سألت ليش احنا نتقارب، احنا ناس عقلاء يعني إدارة الهلال وإدارة الشباب إدارة تبحث عن مصالح ناديها واتكلمنا عن ويش أوجه التقارب بين ناديينا فقط لا غير، لم نتحدث أو يأتي يوم من الأيام أن أتكلم أنا أو سمو الأمير عبد الرحمن في أي شيء ما يخص نادينا، بالعكس هي مشاعر طيبة بيني وبينه ومشاعر طيبة بين كل الشبابيين والهلاليين وأعتقد إنه بالعكس هذا شيء طيب والمفروض يكون التقارب مع كل أندية المملكة وليس مع الهلال فقط، قضية الصفقة هذي جت وعلى فكرة هي الصفقة الاحترافية يعني أفضل من شراء بالأموال أو شراء عقد اللاعب، بالعكس التبادل حسب الحاجة تراه نظام يطبق في أوروبا، طبقناه مع الاتفاق العام الماضي والسنة هذي طبقناه مع الهلال، ليست المرة الأولى ويدل على إنه نظرة إدارة نادي الشباب نظرة جيدة بالتنقلات، ما عندنا مشكلة، ولو حتى جاء أي نادي آخر يطبق معانا هذا النظام احنا جاهزين ماجد التويجري: طبعاً ما تستطيع تنكر إنه حدث ردات فعل إعلامية في الموسم الماضي بينك وبين أكثر من طرف، الصفحات هذي حتبدأ موسم جديد وأنت مغلقها تماماً ولا لا زال عندك؟ خالد البلطان: مغلق بالنسبة لي، ما عندي أي نية أبداً لاني أنا أي شخص يبغي يمارس ضغط على نادي الشباب، تعرف طريقتي وتعرف طبعي، لو حد فتح لكل حادث حديث، أما يستمر الوضع بالشكل هذا احنا بالنسبة لنا ما احنا موجهين ضد حد ولا نبحث مع أحد أي شيء ولكن يبقى أن الجميع لازم يعرف شي إنه نادي الشباب نادي قوي حتى لو ما عندنا إعلام قوي حتى لو ما عندنا كذا، هو يعرف بالظبط الآن حجم نادي الشباب مصطفى الأغا: تعليق فواز: كلام في محله، أعتقد اللي صنع العلاقة مش البلطان اللي صنعها رئيس نادي الهلال، لأنه رئيس نادي الهلال هو رجل قدير جداً ويحب أن يقرب بين الأندية السعودية مصطفى الأغا: والبلطان مش رجل قدير؟ فواز: لا أقصد في البداية في صناعة هذا الأمر، البلطان رحب بهذا مصطفى الأغا: البلطان هو المتلقي والأمير عبد الرحمن فواز: هو صاحب المبادرة نعم مصطفى الأغا: طيب، حنقرا شوية رسايل، الكل شغالين على فواز، أخ عم بيقول الاتحاد قليل الدسم، أكيد تتفق معه، رائد من المدينة عم بيقول أنا هلالي وأتوقع أن يكون الاتحاد غير الموسم المقبل ولكن بدون نور فواز: صحيح مصطفى الأغا: أبو تركي عم بيقول لو انتقل نور للنصر هل سيكون كابتن في ظل وجود حسين عبد الغني، شوف ها السؤال الافتراضي فواز: محمد نور مصطفى الأغا: وحسين عبد الغني شو يسوي؟ فواز: محمد نور هو الأقدم وفي السن كمان مصطفى الأغا: أخ من اليمن عم بيقول أكره فواز لأنه اتحادي وأحب الديكور لأنه هلالي فواز: كلنا نحب الهلال مصطفى الأغا: والله من محبي الهلال؟ مش مبين عليك فواز: لا والله مصطفى الحقيقة ما عندي بند الكره، يمكن أحياناً الكاتب يحب يصير لامع حاضر موجود، فيغازل بعض الجماهير لكن نتمنى التوفيق للهلال والاتحاد مصطفى الأغا: بس لو لعب الاتحاد والهلال لمين تتمنى التوفيق؟ فواز: لعب الاتحاد والهلال في النهائي، أضاع محمد نور ركلة الجزاء، تصدق مصطفى جاتني رسالة يقول إنه منصور البلوي قال لمحمد نور ضيع ركلة الجزاء، بعدين رجع محمد نور سجل ركلة الجزاء الأخيرة، كنت أتمنى أرسله كيف أحلها هالحين مصطفى الأغا: ما راح نخلص، بعد الفاصل: الأروجواني جورج فوساتي يحمل طموحات الليث نحو العالمية والآسيوية من البوابة المحلية، والهولندي آريان روبين فرط به الريال وكسبه ميونيخ ويريده الجميع [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، ما شا الله كل الرسايل لفواز الشريف، أبو ندى عم بيقول ضيفك يدمر الاتحاد بحجة الدفاع عنه فواز: والله حاولنا نصلح الأمور، في نيتي إني أحاول أبني لكن إذا كان تدمير أنا أعتذر يعني مصطفى الأغا: أحمد عم بيقول نور من العشرة المؤثرين في الكرة السعودية فواز: صحيح مصطفى الأغا: واحد مش كاتب اسمه عم بيقول نتمنى إنك تبوس فواز على راسه على المقال الأخير اللي كتبه عن النصر، شو كاتب عنه؟ فواز: النصر يشرفني الكتابة عنه، جميل، أنيق، مؤثر، مهم، حضوره، جماله، جمهوره، مصطفى النصر ظاهرة يجب أن نعشقها مصطفى الأغا: كويس، خالد من المدينة بيحييك يا فواز، وسعود الشيباني عم بيقول نورت الشاشة يا فواز، وينه محمد بكيري هلا، أكيد عم بيتابع فواز: يا ويلي مصطفى الأغا: جديد نادي الشباب الأوروجواني جورج فوساتي اللي كان حارس مرمى ثم انتقل لعالم التدريب، قاد أندية كبيرة في أمريكا الجنوبية، درب منتخب أوروجواي وجاء لمنطقتنا مدرب للسد القطري فريق كبير، بعدين مدرب لمنتخب قطر، رجع لأمريكا الجنوبية ودرب إنترناسيونال البرازيلي، كلام كتير والبقية مع حمادي القردبو خالد البلطان: كل السبب في التأخير هو البحث عن الأفضل وحصل الأفضل بفوساتي اللي الحقيقة ليا أكثر من سنتين وأنا أحاول فيه إنه يجي عندنا حمادي القردبو: انتظره رئيس نادي الشباب طويلاً وثقته فيه كبيرة، أما نجاحاته فسبقته قبل وصوله، مدرب ترافقه التتويجات أينما حل، هو الأوروجواني الرحالة بين الأندية الجنوب أمريكية، الموسم الماضي كان الأجنبي الوحيد في الدوري البرازيلي وقبلها قاد ليجا ديكويتو الإكوادوري وهزم الاتحاد السعودي بالثلاثة في بطولة السلام الودية التي نظمها ريال مدريد، خوسيه فوساتي فاز على الاتحاد بثلاثة أهداف في مقابل هدف، وأمام ريال مدريد خسر بأربعة أهداف مقابل هدفين ليقصي من المباراة ويودع عندما سجل كريستيانو رونالدو أول أهدافه مع النادي الملكي، ما يميز فوساتي أنه جمع بين الكفاءة وخبر جيداً العمل في منطقة الخليج، قاد السد القطري موسمين وفاز معه بسبعة ألقاب كاملة منها رباعية الموسم الاول الشهيرة، مع المنتخب القطري حقق نتائج ممتازة إلا أن خضوعه لعملية جراحية أنهى مهمته سريعاً، مع منتخب أوروجواي اقترب كثيراً من التأهل إلى مونديال ألمانيا إلا أن الملحق مع أستراليا لم ينصفه ليخسر بركلات الترجيح، مع ليجا ديكويتو هزم ريفربليت الأرجنتيني بالسبعة ومع الليث الأبيض ينتظر منه الشبابيون الكثير، حمادي القردبو، صدى الملاعب مصطفى الأغا: فوساتي كمان عصا غليظة ولا شو؟ فواز: والله فوساتي يعني الفضل يعود للأستاذ خالد البلطان مصطفى الأغا: قالك قعد سنتين لجبته فواز: خالد البلطان فعلاً صانع مدربين، صنع هيكتور ويصنع الآن فوساتي مصطفى الأغا: إذن الشباب غير مع فوساتي؟ فواز: إذا تجنب الإصابات وبعد عن الإصابات حيكون غير مصطفى الأغا: بس أنا حوقف عند كلمة، يعني يصنع مدربين، فوساتي ما يحتاج من يصنعه فواز: لا احنا دايماً بنتحدث كدة، في العالم العربي يختلف الأمر في دول برة، يجب إنه انت تجيب المدرب وتقوله هذا اللي موجود وهذا اللي نقدر نعمله، لو سمحت اتحرك في هذا الجانب، أحياناً بعض الأندية يفترض يعني مثلاً زي الوحدة زي كذا لما تجيب مدرب لازم تقوله احنا نبغى مثلاً ما ناخد بطولة، لازم تعترف إنك ما تقدر تجيب بطولة مثلاً، لكن احنا عاوزين مثلاً نبني فريق، عايزين نبني خطوة للأمام، لذلك صناعة المدربين انت توصله رؤيتك مصطفى الأغا: يعني في أكبر من الليث مثلاً؟ الشباب فريق كبير، يعني هو مدرب كبير وفريق كبير فواز: لازم يكون رئيس كبير زي خالد البلطان مصطفى الأغا: أنا بصراحة ماني مقتنع بما تريد أن توصله إلي فواز: والله لازم تقتنع مصطفى مصطفى الأغا: لا، أقتنع بالغصب؟ مش حقتنع فواز: يعني إذا صارت عصا جوزيه ما في عصا فواز؟ مصطفى الأغا: ما بعرف، عندي ما في، الأخ محمد من مكة عم بيقول رحيل جوزيه، لسة ما بلش، والعلوني والصنيع وخليفة وبقاء نور وعودة محمد الباز مديراً لكرة القدم فواز: هو موجود محمد الباز مصطفى الأغا: ماشي، أخ عم بيقول أنا هلالي وأحب ضيفك واشتريت جريدته، في كأس العالم الأخيرة وفي دوري أبطال أوروبا الأخير لمع النجم آرين روبن اللي كان مع المنتخب الهولندي وبايرن ميونيخ الألماني، كتار عضوا الأصابع اللي أفلت ها النجم من بين أيديهم مثل تشيلسي وريال مدريد، الكل الآن يريد آرين روبن، راضية الصلاح راضية الصلاح: الكلام عن الهولندي آرين روبن يحتاج للكثير من الوقت، هو نجم أثبت نفسه وقلب الموازين في كل مباراة لعبها، شبح الإصابات نال من النجم الهولندي في مناسبات كثيرة ليسيطر الخوف على الكتيبة البرتقالية في المونديال الأخير والذي عرف رجعة دينامو المنتخب في الوقت المناسب، ويا لها من عودة روبن الرجل المناسب في الوقت المناسب، رئيس نادي بارين ميونيخ أفصح أن النادي الذي يعرف كيف يعالج روبن هو فقط من يعرف قيمته الحقيقية وهو ما استفاد منه اللاعب بانتقاله إلى النادي البافاري حيث ودع الإصابات المتكررة التي رافقته مع أنديته السابقة كتشيلسي وريال مدريد، نجم بايرن ميونيخ أصبح أمنية النوادي الأخرى التي ندم بعضها عن الاستغناء عليه كالنادي الملكي وتشيلسي عندما شاهدوا بحسرة كبيرة الأداء الرائع لنجمهم السابق، في أسوار القلعة الحمراء أبدع صاحب 26 ربيعاً وأمتع رفقة فرانك ريبيري ليشكل ثنائياً رهيباً أكل الاخضر واليابس، كيف لا وهو الذي وصل إلى الشباك مرتين في أول ظهور له، موسم أول ما بايرن قاده إلى منصة التتويج بلقب أفضل لاعب في البوندس ليجا عام 2009، بروز كبير وإمتاع في التسجيل بالرجل اليسرى وإمكانيات عالية على مرواغة اللاعبين بسرعته الفائقة، هو اكتشاف نادي جوينجين الهولندي عام 2000 وليكون ورقة نادي آيندهوفن الرابحة الذي باعه لتشيلسي فأبدع لثلاث سنوات كاملة لكن الإصابات أبعدته عن الاضواء لينتقل إلى النادي الملكي الذي أسماه بالرجل الزجاجي لكثرة إصاباته، وبالرغم من تقديمه الكثير مع ناديه إلا أن تفكير الرئيس الملكي الجديد بيريز آنذاك بجلب نجوم كبار آخرين جعل النجم في لائحة المغادرين رغم رفض المدرب بليجريني الفكرة، لتكون الأسماء الهولندية الأولى في اللائحة وليغادر روبن إلى النادي البافاري ولتكون انطلاقته القوية والفعالة، روبن صاحب المهمات الصعبة ورغم تشبيهه بالفتى المدلل ميسي إلا أن البعض يعتبره أفضل بكثير لامتيازه بسلاسة غريبة في الوصول إلى الشباك، راضية الصلاح، صدى الملاعب مصطفى الأغا: ع السريع، سؤال إنه أحياناً أحد اللاعبين بيتميزوا في أندية خارج، يعني مثلاً روبن ووزيلي شنايدر، بتحس إنه الأندية بعدين بتندم عليه وبدها ترجعه، هل أنت مع هذا فواز: لا غير صحيح، بس أحياناً يكون اللاعب في عنده أخطاء وفي عنده سوء حظ مصطفى الأغا: وفي مدرب مش مرتاح فواز: نعم، وبمرحلة ثانية بينجح مصطفى الأغا: نعم والدليل مثلاً في كتير لاعبين لهلا كاكا ما عمل شي بالريال، لكن بغير مكان كان أحسن، رونالدينيو مثلاً ومايكل أوين فواز: يا دوب وضع رجله على المكان الصحيح، ربما مورينيو موجود أعتقد يعني ممكن يعمل حاجة مصطفى الأغا: يزيد الحارثي عم بيقول تحيتنا لفواز شريف مدير تحريرنا، عامر عم بيقول كيف تسأل الشريف عن الهلال إنه يكره الهلال ولا يتمنى له الخير، رد فواز: أنا لا أكره الهلال، والله أحبه وبعدين اسمع، رئيس نادي الهلال الامير عبد الرحمن بن مساعد، أنا اتعلمت الحب على يد عبد الرحمن بن مساعد، فكيف أكرهه مصطفى الأغا: هذا لا يعني إنك تحب الهلال، طارق الشريف عم بيقول أتمنى أن تكتب عن الهلال يا فواز فواز: إن شا الله مصطفى الأغا: سالم علي عم بيقول رأيك بنجران فواز: نجران أتمنى إنها تستفيد من الفرصة وإنها ترجع وبعدين سمعنا إنه الملعب في نجران حيتبني السنة الجاية، أتمنى إنه الفريق يبقى ما يهبط للدرجة الأولى حتى يحصل الملعب الجديد مصطفى الأغا: نعم، علي أهلاوي عم بيقول أنا أكره الاتحاد وأكره ضيفك فواز وأكره الرياضي بعد فواز: وأنا أحب الأهلي وأحب الأمير خالد بن عبد الله وأحب جمهور الأهلي مصطفى الأغا: بنروح لفاصل من الإعلان، بعد الفاصل: النجم عبد المنعم عمايري مارس لعبة انقرضت تقريبا ويعشق الأرجنتين والوحدة، [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، النجم المبدع عبد المنعم العمايري الحقيقة هو رجل مبدع في كل أدواره، تراجيدي وكوميدي، واللي ما بيعرف هو مارس الغطس، ها اللعبة انقرضت في الرياضات العربية، هو عاشق الكرة وأرجنتيني ووحداوي ودانا صملاجي التقته في دمشق عبد المنعم: بالتأكيد دايماً مع الأرجنتين أنا كتير بحب الأرجنتين من وقت ما كنت صغير وبالتحديد بحب مارادونا، فأنا بشجع مارادونا والأرجنتين، يمكن بوجود ميسي مؤخراً ونجوميته الكبيرة صاروا يشجعوا الأرجنتين، أنا الحقيقة قبل ميسي بحبه كتير، بتابع الدوري السوري والدوري الإسباني والإنجليزي، أنا بالأساس رياضي، يعني طول عمري بلعب غطس من وقت ما كنت صغير، كنت حتى مع منتخب سوريا بالغطس، بتابع الرياضة وبحسها جزء أساسي، هلا ما عاد عندنا الوقت الكافي بس هلا عم نستمتع وبنكون رياضيين بالمشاهدة، يعني بفضل المباراة عن فيلم أو مسلسل حتى لو كنت أنا فيه أو حلقة بدي أشوفها مثلاً وكان في مباراة بالتأكيد بتابع المباراة، بحب الوحدة وكنت أتابعه وكنت أنزل على المباريات وأحضر، وبحب الكرامة، أستاذ مصطفى علاقتي فيه قديمة جداً من وقت ما كان معيد بالجامعة في 89 وكلية الآداب وهو كان أستاذ واحنا كنا طلاب، وبعدين التقينا وزرته بلندن وهو من الاصدقاء والناس اللي كتير بحبهم مصطفى الأغا: واحد من أكثر نجوم إبداعاً وإمتاعاً، إن شاء الله برمضان حنشوفله شغلات ممتعة فواز: إن شاء الله وبعدين إذا كان هذا من طلابك مصطفى الأغا: بتكبرني كتير فواز: مش بالسن بحضوره المميز لأنه ممثل ناجح وحضوره مميز يعني أعتقد إنه انت مدرسة مصطفى الأغا: بس بدنا نقول إنه فواز حيصير واحد من محللي صدى الملاعب، شكراً جزيلاً إلك فواز مدير تحرير الرياضي، حنختم ها البرنامج وظهوري معكم مبدئياً إن شا الله قبل رمضان بيوم أو يومين بالأغاني الرياضية اللي كانت ولا تزال ملح المناسبات الكبرى، أصبحت عادة لا يمكن الاستغناء عنها، الكل يغني وبكل اللغات، عبروا عن مساندتهم الكبيرة لبلدانهم وهذي المقاطع وإن شاء الله بنلتقي دايماً على خير وباي باي