EN
  • تاريخ النشر: 05 مارس, 2010

بعد ساعات من توليه المسؤولية الاتحاد الرياضي السوري يرفع شعار دعم الأندية والمنتخبات

النعسان يؤكد تأمينَ الاستثمارات للأندية

النعسان يؤكد تأمينَ الاستثمارات للأندية

أكد محمد لؤي النعسان -عضو المكتب التنفيذي الجديد للاتحاد الرياضي السوري- أن أولويات المكتب في الفترة المقبلة ستتركز على دعم ومساعدة الأندية، فضلا عن تأمين الاستثمارات لها حتى تحافظ على نشاطاتها في جميع الألعاب.

  • تاريخ النشر: 05 مارس, 2010

بعد ساعات من توليه المسؤولية الاتحاد الرياضي السوري يرفع شعار دعم الأندية والمنتخبات

أكد محمد لؤي النعسان -عضو المكتب التنفيذي الجديد للاتحاد الرياضي السوري- أن أولويات المكتب في الفترة المقبلة ستتركز على دعم ومساعدة الأندية، فضلا عن تأمين الاستثمارات لها حتى تحافظ على نشاطاتها في جميع الألعاب.

وقال النعسان -في تصريح لبرنامج "صدى الملاعب" على قناة MBC1 مساء الخميس 4 مارس/آذار-: "أولوياتنا ستكون العمل على مساعدة اللاعبين والمنتخبات الوطنية، والاتحادات، فضلا عن استقلالية الاتحادات، والتعاون مع الأندية".

وأضاف "أن الاتحاد سيعمل على مساعدة الأندية ودعمها، خاصة وأن الأندية هي ركن أساسي من أركان الرياضة السورية، كما سنسعى إلى تأمين الاستثمارات للأندية لأن نشاطاتها تحتاج إلى أموال كثيرة".

من جانبه، أعرب سلام علاوي -عضو المكتب التنفيذي السابق للاتحاد الرياضي السوري- عن أمله في نجاح المكتب الجديد، مطالبا بضرورة دعمه من القيادة السياسية حتى تحقق النجاح.

فيما قال فيصل البصري -الرئيس السابق للاتحاد الرياضي السوري-: "من حق الناس أن يعبروا عن رأيهم، وأن يختاروا من يرونه مناسبا لكل مرحلة، وهذا المجلس اختارته القوة الرياضية العريضة والواسعة من الأندية والاتحادات الرياضية، وبالتالي يحقق الإجماع الرياضي على هذه القيادة الرياضية الجديدة التي نأمل أيضا لها التوفيق، ونرجو أن تقود رياضتنا إلى شاطئ الأمان".

وكانت القيادة السياسية في سوريا قد اختارت المكتب التنفيذي الجديد للاتحاد الرياضي العام (أعلى سلطة رياضية سوريا) برئاسة اللواء موفق جمعة الذي كان يرأس هيئة الإعداد البدني في الجيش والقوات المسلحة.

واختير ماهر خياطة -لاعب منتخب كرة السلة السابق- لمنصب نائب الرئيس، في حين ضمت عضوية المكتب كلا من: لؤي نعسان، ومعتز قوتلي، وسيلفانا شاهين، ومحمد ميهوب علي، وإسماعيل حلواني، وطارق حاتم، وصلاح رمضان، والعميد بسام يونس ممثلا عن هيئة الجيش، ولاعب منتخب كرة القدم السابق العقيد حاتم الغايب ممثلا عن هيئة الشرطة، ودرويش حميد ممثلا عن وزارة الإدارة المحلية، وعلي طه ممثلا عن وزارة التربية.

وكانت القيادة السياسية في سوريا حلت قبل نحو 6 أشهر المكتب التنفيذي السابق الذي كان يرأسه فيصل البصري، وعينت لجنة تسيير مؤقتة برئاسة العميد فاروق بوظو الذي انتهت مهمته مع اختيار المكتب التنفيذي الجديد.