EN
  • تاريخ النشر: 26 يونيو, 2011

الأهلي يقترب من درع الدوري المصري

تقديم: ماريان باسيل ، الضيف: سامي عبد الإمام، عصام شلتوت(مصر): 25 يونيو/حزيران

تقديم: ماريان باسيل ، الضيف: سامي عبد الإمام، عصام شلتوت(مصر): 25 يونيو/حزيران

ماريان باسيل: أرحب بكل متابعي شاشة كل العرب MBC، في هذه الحلقة من صدى الملاعب، كما أرحب بضيفي في الاستوديو الكابتن سامي عبد الإمام، مسا الخير كابتن.

ماريان باسيل: أرحب بكل متابعي شاشة كل العرب MBC، في هذه الحلقة من صدى الملاعب، كما أرحب بضيفي في الاستوديو الكابتن سامي عبد الإمام، مسا الخير كابتن. سامي عبد الإمام: مسا النور. ماريان باسيل: وأيضا سينضم إلينا من القاهرة الزميل عصام شلتوت رئيس القسم الرياضي في جريدة اليوم السابع. في هذه الحلقة نتابع: ـ الأهلي يفوز على الإسماعيلي بهدفين لهدف ويتصدر الدوري المصري. ـ الزمالك يصطدم بالبورسعيدي بهدفين اللذين يحرمانه من التأهل ومن راحة بال النقاط الثلاث. ـ مظاهرات في ميدان التحرير تطالب بتطهير الرياضة من الفساد ورجالات النظام السابق. ـ تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين ومن علامة الجزاء الأهلي بطل لكأس الملك ولأول مرة على حساب جاره الاتحاد. ـ ردود فعل الصحافة السعودية على تتويج الأهلي وخسارة الاتحاد للقبه. ـ احتمالية زيادة عدد الأندية السعودية في الدوري الممتاز إلى 16 فريقا. ـ أجمل 5 أهداف في كاس الملك من هو الأجمل من بينها. ماريان باسيل: إذن البداية مع التذكير بمسابقة الحلم المسابقة اللي راح تحقق لكم أحلامكم كل ما عليكم هو أن تبعتوا مسج على الأرقام الظاهرة على الشاشة بقي فائز واحد فقط. البداية مع الأسبوع ال26 من الدوري المصري حيث أقيمت اليوم 5 لقاءات كان فيها الزمالك أمام المصري البورسعيدي بينما التقى الأهلي المتصدر أمام ضيفه الإسماعيلي ، المزيد حول لقاء المتصدر مع الزميل أحمد الأغا. أحمد الأغا: مفترق طرق بعد مجهود جبار من عملاق جبار أراد الابتعاد بالصدارة وضرب كل العصافير بحجر واحد بعد أن وصل إليها بجهد جهيد، الأهلي المتصدر ضيف الإسماعيلي الساعي إلى الاقتراب من الوصافة والصدارة بالثبات وتذبذب أداء الزمالك الذي أضاع على نفسه فرصة الحفاظ على القمة التي كانت تبعد عن الجميع إلا هو ومن دخول بأجواء الكرنفال الكروي الذي بدأ على المدرجات قبل المستطيل الأخضر عزم أهلاوي على إيجاد التقدم مبكرا وهذا لا يأتي إلا بالضغط والهجوم فهو أمتع وسيلة للدفاع، ففتحي جرب حظه وعماد أتعب بالحركات لكن لدراويش لم يكونوا اسما على مسمى للرد العنيف الذي اصطدم القائم الأيمن وحرمهم تقدما كاد ليغير مسار القادم فغيره غالي وبركات بعد 23 دقيقة تعبوها فيها ولا راحة ولا كلل ولا ملل بل عمل وصد ورد سريع بانقضاء الوقت مع الغليان الإسماعيلي على إعادة التوازن مرة أخرى لكن الصواريخ التي انطلقت من قاعدة الإسماعيلي والاختراق لم يأتي أكله فانتظروا ونحن معهم حتى الثاني متأكدين أنه سيكون مختلفا وتملؤه الإثارة والتشويق وفعلا ما هي إلا ثوان معدودة والاختلاف حل علينا من عمر السرية بالتعادل مستغلا ثغرات الأحمر الدفاعية، ومن قال بأن الإثارة ستتوقف هنا بل على العكس انطلقت من هنا وتحديدا من هذا التعادل الذي لم يستمر لأكثر من 12 دقيقة قلب بها جدو كفة الميزان مرة ثانية إلى جانب نادي القرن فهدأ الرتم بعدها قليلا وبدأت ساعة الحقيقة تقترب رويدا رويدا مع كل دقيقة تمر فالأهم هو الحفاظ على النتيجة ومن ثم التفكير بتحقيق الفارق وزيادة الغلة التي حال دونها الإسماعيلي ودون تعديل النتيجة التي كادت أن تتوسع أكثر من مرة فتوسع الفارق إلى 5 نقاط بفوز على الإسماعيلي عن أقرب المطاردين الزعيم المصري الهلالي- أحمد الأغا، صدى الملاعب. ماريان باسيل: طبعا كان مفروض يكون معنا الزميل عصام شلتوت لكن يبدو أنه تأخر في السكة بعد لسة ما وصلش، كابتن الأهلي يسعى للقب السابع له في الدوري المصري بيجوز يعني في وسط بعد العودة للدوري المصري كان في تراجع للدوري المصري الآن متقدم الأهلي يبدو أخذ صفحة جديدة بدأها. سامي عبد الإمام: آخر 10 مباريات حقق 8 فوز وتعادلين، يعني آخر 26 نقطة من أصل 30 نقطة ممكنة وهذا سجل ممتاز لفريق يعاني من غيابات لأبرز لاعبين نعرف أبو تريكة وعدد كبير من المباريات ما يشارك أيضا أحمد حسن غاب فترة من الإصابة وأيضا حرم من الطرد أمام بتروجيت ومع هذا الفريق يؤدي أداء جيد وبخبرة الكبار بخبرة لاعبين وحيوية الشباب ويجب أن لا ننسى عودة الاستقرار والعلاقة بين المدرب جوزيه واللاعبين اللي أثمرت عن هذا العطاء الجيد. ماريان باسيل: ممكن نقول الأهلي في الطريق للحفاظ على اللقب هذا الموسم بعد مشفنا الأمور هديت وتماسك أكثر الفريق. سامي عبد الإمام: هو أمامه عقبة يوم الثلاثاء المقبل الزمالك، القمة لو اتعداها بالتعادل أو الفوز هيكون قريب جدا للقب لأنه بقيت له 4 مباريات أمام الزمالك وأمام سموحة صاحب المركز الأخير وأمام المقاولين ضيف وآخر شيء يستضيف مصر المقاصة يعني منطقيا باستثناء الزمالك البقية سهلة لذلك فوزه على الزمالك أو تعادله مع الزمالك يبقى الفارق 5 نقاط. ماريان باسيل: بس اليوم بمباراة اليوم كان متأخر لما يكون فريق متأخر ويعود بهدفين هو كان متقدم بعدين تعادل بعدين فاز فا لما الفريق مثل الأهلي يعود بهدف ثاني الهدف الثاني اللي جابه جدو. سامي عبد الإمام: البديل دومينيك نزل بدال عماد متعب كان سيء اللي يشفع له التمريرة اللي قدمها لجدو واقتنص منها الهدف الثاني هدف جميل من لمسة واحدة وأعتقد الأهلي الآن يقدم أداء جيد على عكس الزمالك اللي مضغوط ومهدد يكفي أن نقول أن الأهلي كان متأخر ب5 نقاط عن الزمالك والآن يتقدم بفارق 5 نقاط يعني 13 نقطة حصلها وخلته يتقدم أكثر من الزمالك. ماريان باسيل: طبعا الزمالك إذن اليوم أصبحت آماله باللقب في مهب الريح بعد خسارته أمام مضيفه المصري البورسعيدي المزيد مع الزميلة دانا صملاجي. دانا صملاجي: عندما شد الزمالك رحاله إلى بورسعيد لملاقاة المصري كان يضع سيناريو النقاط الثلاث ولا شيء غيره خاصة وأنه يلعب قبل موعد لقاء خصمه المتصدر الأهلي بفارق نقطتين عليه، والمصري توقع خطة ضيفه وصيف الدوري ولنرى ماذا حضر صاحب الأرض لأبناء حسام حسن، المفاجأة الأولى كانت هدف التقدم المبكر الذي جاء عبر الدقيقة ال5 عبر المدافع الياسر، إذن عدم تركيز الزمالك أوقعه بالفخ ليتغير السيناريو المكتوب والجديد كان كالتالي، المصري فرض طريقة اللعب فرض على الدفاع للإبقاء على شباكه نظيفة وطبعا الشناوي كان خير حارس ومدافع، أما من الطرف الزملكاوي فكثرت هجماته من دون أي جدوى خاصة في ظل الرقابة على مهاجميه، الضيف يعي تماما أن عليه بذل المستحيل في الشوط الثاني لتغيير المص لصالحه لكن أصحاب الأرض أحبوا أن يعيدوا لقطة الهدف الأول في البداية أيضا ومن نفس اللاعب ليضيفوا الهدف الثاني الذي صدم كل مشجع زملكاوي، البورسعيدي تابع خطة الدفاع للتصدي لكل الهجمات، وإن نجح شيكابالا وحسين ياسر في التخلص من الرقابة في أكثر من فرصة إلا أن بطل المباراة الشناوي كان حاضرا بالمرصاد مع زميله إلياسو، الإحباط الذي سيطر على لاعبي الزمالك انعكس على أدائهم داخل الملعب والتوتر لم يساعدهم على تقليص الفارق بل كاد أن يخدم أصحاب التقدم اللقاء بهدف ثالث إلا أنه انتهى بفوز لن ينساه أبناء بورسعيد متقدمين مركزا واحدا في المركز السادس ولتتعقد مهمة الوصيف بإهدار المزيد من النقاط- دانا صملاجي، صدى الملاعب. ماريان باسيل: الزمالك الأسبوع الماضي تعادل وهذا الأسبوع خسر خلينا نشوف ترتيب جدول الدوري المصري كيف صار: الأهلي 55 نقطة. الزمالك 50 نقطة. الإسماعيلي 43. مصر المقاصة 41. اتحاد الشرطة 41. المصري البورسعيدي 40. ماريان باسيل: هزيمة قاسية كابتن للزمالك اليوم... سامي عبد الإمام: وكان ممكن تكون أقسى حقيقة، قبل ما تبدأ المباراة الأجواء مشحونة نتذكر إبراهيم حسن اتهم جماهير بورسعيد بقذف الحجارة على باص النادي الزمالك وجماعة بورسعيد نفوا هذا الشيء لذلك كانت الأجواء مشدودة قبل المباراة ومصل ما الأهلي ثأر لخسارته أمام الإسماعيلي بالذهاب الآن المصري البورسعيدي ثأر لخسارته لكن كان خسران 1-0 والمرة فاز 2-0، وهذه سابع مباراة للحارس الشناوي ما تهتز شباكه بدون يدخل مرماه أي هدف لذلك واحد من أبرز الحراس في الدوري المصري حاليا، بالمقابل مثل ما قلنا الأهلي أحرز 26 نقطة في آخر 10 مباريات، الزمالك أحرز 15 فقط في آخر 10 مباريات يعني 15 من 30 نقطة ممكنة، خسر 3 مرات، تعادل 3 مرات وفاز 4 مرات فقط.. ماريان باسيل: مشكلة الزمالك شو فيها الآن يعني شيكابالا كنا نتغنى فيه وهيك. سامي عبد الإمام: واحدة من ضمن مشكلات نادي الزمالك هي المشاكل الإدارية يعني شيكابالا ما معروف ينتقل لأوروبا ويجدد له هل هناك مال للتجديد وقيل أنه في بعض رجال أعمال عرضوا أموال لشيكابالا ومجلس الإدارة رفض، نفس الشيء قضية أحمد حسن ميدو بطاقته وصلت ولم تصل هناك مشكلة أمور كثيرة تحدث داخل المستطيل الأخضر تلقي بظلالها على الزمالك وأي هناك عصبية واضحة سواء إبراهيم وحسام في تصريحاتهم وحتى حسين ياسر سمعنا أنه كان يريد يترك الفريق بسبب عدم تلقي مستحقاته المالية واشتكى رابطة المحترفين في البرتغالي. ماريان باسيل: مش المفروض فريق مثل الزمالك كان متقدم على الأهلي ويحب يحرز اللقب ما تؤثر عليه هاي الأمور. سامي عبد الإمام: والمفروض أيضا احتفالات المئوية كانت هذه أفضل فرصة للتويج بالاحتفالات المئوية لكن ما كل الأمور تأتي ... ماريان باسيل: بعد الفاصل نتابع: مظاهرات في ميدان التحرير تطالب بتطهير الرياضة من الفساد ورجالات النظام السابق. و تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين ومن علامة الجزاء الأهلي بطل لكأس الملك ولأول مرة على حساب جاره الاتحاد. ماريان باسيل: أهلا بكم من جديد، ما زلنا مع الكرة المصرية حيث قررت لجنة المسابقات في الاتحاد المصري لكرة القدم بتوقيع غرامة مالية على أندية الأهلي والمالك والإسماعيلي والمصري البورسعيدي بعد الأحداث التي شهدتها مباريات المرحلة ال25 من الدوري المصري الممتاز واستقرت اللجنة على تغريم نادي الزمالك 25 ألف جنيه مصري بسبب الشغب الجماهيري في لقائه أمام طلائع الجيش وكذلك غرمت اللجنة الأهلي 15 ألف جنية مصري في لقاء إنبي وأيضا فرضت غرامة قيمتها 30 ألف جنية مصري على كل من الإسماعيلي والمصري البورسعيدي بسبب ما بدر من الجماهير خلال لقاء الفريقين. ما بعرف كيف إذا صدفة ولا لا بس الرباعي اللي لعبوا اليوم عم بياخدوا... يعني هذه المشاكل كابتن كانت تصير بالدوري المصري؟ يعني سمعنا حالات سب وجماعي و.. سامي عبد الإمام: بسبب الأحداث الأخيرة قوة الأمن ضعفت ربما أقل مما كانت عليه في الملاعب لكن الحقيقة الانضباط... ماريان باسيل: بس مش مفروض تكون أكثر هلأ لأنه صار في شد وكذا. سامي عبد الإمام: أحيانا بعض الجمهور يخرج عن النص وهذا يضر فريقه يمكن على سبيل المثال تعليق ظريف رئيس نادي الزمالك يقول لو نبقى ندفع الغرامات ييجي علينا ما راح نعمل شيء باتحاد كرة القدم راح نكون مديونين لاتحاد كرة القدم وحقيقة الجماهير تضر أنديتها ومع الوقت هيكون مزيد من القوة الأمنية الموجودة في الملاعب لأنه حقيقة الجماهير أحيانا بعضها يخرج عن النص وإشاعة ليزر ويهتف هتافات غير مرغوب فيها وأتمنى من الجماهير نفسهم أنه يرفضون هؤلاء ويمسكوهم ويسلمونهم لرجال الأمن ويرفضون دخولهم للملاعب. ماريان باسيل: مراسلتنا سماح عمار تواجدت في ميدان التحرير حيث قام بعض المتظاهرون بالتعبير عن رأيهم حول الرياضة المصرية وأيضا طالبوا بتطهير الرياضة من الفساد وطبعا كل ما يأتي به1ا التقرير لا يعبر عن رأي البرنامج أو محطة MBC. سماح عمار: وصل صدى ثورة 25 يناير إلى الرياضة فخرج عدد من الرياضيين في وقفة احتجاجية في ميدان المظاهرات ميدان التحرير للمطالبة بتطهير الرياضة من الفاسدين. نادر السيد(لاعب منتخب مصر السابق): أنا موجود النهاردة كمصري قبل ما أكون كرياضي والرياضة فيها ناس كتير جدا محترمة وناس كتير جدا فاسدة، الكل اللي فيها أننا نطالب بإسقاط النظام الفاسد ونطالب المراقبين أنها تحاسب الفاسدين في الرياضة لأن الرياضة ليها ميزانيات كتير جدا وميزانيات مدفوعة من الدولة اللي هي دولة يملكها الشعب لازم تكون لها مردود عند الشعب عشان كدة بنطالب النظام كله يتغير الناس الكويسة تفضل الفاسدة تمشي. محمود عبد المنصف(حارس مرمى الجونة): قبل ما نطالب أنه إحنا نطهر كل من كان مسئول عن الفساد قبل دة لازم ميكونش موجود ولازم يكون في تغيير إحنا مش ضد شخص إحنا ضد إن نظام قديم خدوا فرصتهم ونتمنى أن حد جديد ياخد فرصته ويعمل حجات جديدة للرياضة والرياضيين. علي السيسي(مدير تحرير جريدة المصري اليوم): ليس من المعقول أن مبارك وأبناؤه وأركان نظامه بالكامل في السجون وسمير زاهر وهاني أبو ريدة وحسن صقر وغيرهم فاسدين من رؤساء الأندية مازالوا موجودين بمواقعهم. سماح عمار: توعدوا باستمرار الوقفات الاحتجاجية من حين لآخر حتى تطهير الرياضة والاستجابة للمطالب. أسامة خليل(نجم الإسماعيلي السابق): نقول للمسئولين عليكم أن تتنبهوا لأن الشعب يتساءل لماذا وحتى الآن لم يحدث أي تغيير في اتحاد كرة القدم وخاصة وأن هذا الاتحاد كان مسئول مسئولية شعبية عن مشروع التوريث واستغلت كرة القدم لإلهاء الجماهير على الجانب الآخر للفترة ما بين 2005 حتى قيام الثورة. عمرو عبد الهادي(رئيس لجنة تحالف ثوار مصر): إحنا بنقول لهم يا جماعة إحنا وقفنا الوقفة دي سلمية وإن شاء الله لو محدش استجاب والكرسي طلع اللزق اللي فيه متين شوية ومحدش منهم اتشال من على الكرسي إحنا إن شاء الله وقفاتنا هتبقى عند بيوتهم ولازم يقدموا استقالتهم مش هنتراجع عن تطهير البلد كاملة. سماح عمار: سماح عمار- لصدى الملاعب، القاهرة. ماريان باسيل: طبعا مطالبات دائما بيجوز تكون من تحت العلن بس بمصر طالعين يطالبوا فيها عادي بميدان التحرير بتطهير الرياضة، شو يعني تطهير الرياضة؟ سامي عبد الإمام: ميدان التحرير أصبح رمز أي واحد يريد يوصل قضية للرأي العام أصبح رمز محل تقدير حقيقة، الآن عدد أكيد من رجالات اللي كانوا يمسكون مناصب رياضية بكل تأكيد كان إلهم صلة قوية أو ضعيفة مع السلطة السابقة هذا ما ينادي به المتظاهرين سواء في اتحاد كرة القدم والجهاز الأعلى للرياضة أو أعتقد المطالب يتحقق لكن الآن جميع المطالب القضاء والفن الرياضة وكل شيء فوقت واحد أعتقد كلها هتحل لكن مع الوقت. ماريان باسيل: طبعا أخيرا وصل زميلنا عصام شلتوت رئيس القسم الرياضي في جريدة اليوم السابع، راح عليك الكثير كابتن عصام . خلينا نبلش مع مباريات اليوم من الدوري المصري مباراة الأهلي والإسماعيلي ومباراة الزمالك الذي خسر اليوم من البورسعيدي. عصام شلتوت: أهلا بيكوا راح عليا في صدى الملاعب لازم أكون زعلان بس الحقيقة فرق التوقيت ظلمني بالإضافة للي بتتكلموا عليه عند ماسبيرو لا زال الناس ليها بعض المطالب وإن شاء الله تنتهي على خير زي ما ضيفك العزيز قال ، طبعا الأهلي وضع تقريبا قدم واحدة على منصة التتويج خاصة وأن الزمالك في أجياله المتعاقبة حاليا خلال ال5 سنوات الماضية لم يأتي جيل يستطيع اللعب في ظروف نفسية ضاغطة يا ليتهم يعني كانوا على قدر الجماهير البيضاء العظيمة التي تستحق التتويج من قرابة 6 مواسم وتستحق أن تكون بطلة حقيقية وتشجع حتى الرمق الأخير. ماريان باسيل: طيب الجماهير الزملكاوية كانت سبب أيضا بعقوبات حكينا عنها التي سيتحملها الزمالك بسبب السب الجماعي وبسبب استخدام الليزر كابتن ما رأيك بهذه العقوبات اللي حصلت للرباعي اللي لعب اليوم في الدوري المصري. عصام شلتوت: هي عقوبات باتت عاملة زي تسعيرة البضائع في مصر لكن اتحاد الكرة ومسئولو كرة القدم حتى في اتحاد الكرة لا زالوا لم يضعوا سيناريو نهائي لتصور مرضي للجماهير وزي ما سمعت المقطع الأخير مع حوارك مع ضيفك العزيز يعني حول التغيير والمطالبة لا زال الدكتور شرف الله يهديه والمجلس العسكري يتعاملوا مع الرياضة وكأنها لعب عيال مع أن سيناريو الفوضى الخشية في الشارع المصري تبقى منه لأنه ما تبقى من حزب بائد يستطيع النفاذ منها فهذه ليست الجماهير المصرية عامة هؤلاء هم من يروا في الخروج عن المألوف وكأنه هذا هو حال مصر الثائرة لكن في كل الأحوال هذه ثورة بعد 30 عام الجميع ربما التعبير سبق الناس لكن زي ما أخونا العزيز قال إن شاء الله الجرح تلتئم على نظافة والثورة النبيلة ودماء الشهداء الجميع سيحترمها مؤكد. ماريان باسيل: كابتن نحكي عن الأهلي اليوم يتصدر بفارق 5 نقاط عن الزمالك فهل الأهلي في طريقه للحفاظ على اللقب، للمرة الثامنة على التوالي. عصام شلتوت: زي ما قلت لحضرتك الأهلي وضع قدما على منصة تتويج الدوري والأهلي من أبناء برج اللعب تحت هذه الضغوط لا يلتفت نجوم الأهلي حولهم ودة السبب دائما في تعويض الفارق لكن كتب على جماهير الزمالك أن يأتيها جيل دائما ما يلتفت حوله وهو معه نقاط كانت حتى قرابة أيام لا نقول شهور 7 نقاط فارق ضاع 15 نقطة من نادي الزمالك في الدور الثاني ولم يضع من الأحمر إلا 4 نقاط فقط والزمالك في حاجة لأن يتدرب لاعبوه على اللعب تحت ضغط المنافس وتحت ضغط أي شيء كم رأينا يوم دامي للأهلي في بورسعيد ولكنه تماسك أما لاعبوا الزمالك في بورسعيد فكانوا تشتمي رائحة خشيتهم من الأحداث ودة اللي صرح به حسام وإبراهيم عقب المباراة للمقربين منهم قالوا كنا نشتم رائحة خوف اللاعبين من مشهد الجماهير الثائرة الغاضبة. ماريان باسيل: بالنسبة للأهلي ما زال حتى الآن هو المرشح الأكبر للحفاظ على لقبه، كابتن حلينا نعود لموضوع المشاكل والتطهير الذي يطالب به الشارع الرياضي هل هو في حال تغيير رئيس الاتحاد للكرة في مصر هل هذا ما يطلبه الشارع المصري أم هي المسألة أكبر من هيك؟ عصام شلتوت: طبعا أكبر، هذا هو المسكن والعلاج السريع زي ما قلت لك لثوار سكتوا كثيرا ورأوا فساد كثير لكن حتى بعض الإعلام، التعميم في المحروسة دائما لا يجوز لأنها بالفعل تمتلك عظمة من أبنائها تستطيع تحقيق أي شيء وهذا ليس حوارا إنشائيا لكن التغيير تغيير مفاهيم الآن حتى الجمعية العمومية الطارئة هم من أتوا أصلا بهذا الاتحاد من يصرف على هؤلاء، قبل أيام كان محمود طاهر زعيم المعارضة هو الصديق الصدوق لسمير زاهر وكان كلاهما قريب من أسطول البترول سامح فهمي مورد الغاز لإسرائيل العملية متشابكة دعينا لا نلقي اتهاما وخلاص. ماريان باسيل: فقط بالنداء في ميدان التحرير وحمل الميكروفون كيغ سيحصل التغيير فقط من خلال هذا ال؟ عصام شلتوت: لا طبعا ليس من خلال هذا المنظر فقط لأنه هناك دور هو دور غائب لبعض الإعلام كما استولى إعلام الدولة خلال ال30 عام الماضية يعين بنقول عليها نشر لمن هو حكم بائد بعض الإعلام أيضا يروج للفاسدين ويظهره عبر قنواته ويلتحف معهم إذن الإعلام أيضا يمتلك خارطة طريق واضحة لو استطعنا تطهير أنفسنا من هكذا تشابك مع أهل النفوذ والسلطة الرياضية ولا نعرضهم على شاشاتنا ولا نكتبهم على أقلامنا، ولكن هناك دور أيضا للحكومة التي نصبت في ميدان التحرير العظيم سؤال بريء كيف يبقى من الحزب كاملا رجلين أحدهم يقود الشباب والآخر يقود الرياضة، أي منطق هذا.. ماريان باسيل: الحديث حول هذا الموضوع بده حلقة كاملة وأيضا نسمع كل الآراء مع أنه الزيارة كانت قصيرة جدا، كنا نتمنى كنت معنا من بداية الحلقة لكن تشرفنا فيك الزميل عصام شلتوت رئيس القسم الرياضي في جريدة اليوم السابع شكرا جزيلا لك. سنذهب إلى فاصل بعده نتابع: تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين ومن علامة الجزاء الأهلي بطل لكأس الملك ولأول مرة على حساب جاره الاتحاد. ردود فعل الصحافة السعودية على تتويج الأهلي وخسارة الاتحاد للقبه. ماريان باسيل: أهلا بكم من جديد، ما زالت جماهير الأهلي السعودي تحتفل بتتويج فريقها ليلة أمس الجمعة بأعز الكؤوس السعودية كأس خادم الحرمين الشريفين بعد الفوز على الاتحاد وحمل الكأس للمرة الأولى في تاريخها ونسترجع أحداث المباراة مع عمار علي. عمار علي: هي ليلة الليالي وهي التي قصتها شهرزاد لشهريار بألف ليلة وليلة، ويكفي فخرا لمن يلعب فيها بأنها تحمل أغلى الأسماء أبو متعب خادم الحرمين الشريفين والاتحاد والأهلي وجها لوجه بدربي يعرفه الجميع، لكن الذي لا نعرفه هو عماد الحوسني الذي قالوا بأنه مصاب لكنه أول من هدد مرمى مبروك زايد، وديمتري ينبه لاعبيه على أخطائهم الدفاعية التي كادت أن تعطي القلعة أول أهدافها والدقائق الأولى تكشف لنا أنيابا بيضاء غابت عنها حدتها لفترة طويلة وإن ظن البعض ونحن منهم بان يكون الكأس سهلا لديه لأنه أخرج الأقوى والأشرس بكل الأندية السعودية فإنه صار حملا وديع يستقبل التهديد تلو الآخر والتصدي دائما وأبدا من المبروك الذي بقي يبارك تراجع لاعبيه إلى خطوطهم الخلفية، لا بل لم نرى أي ظهور نستطيع أن نميز به الاتحاد صاحب ليلة الكسوف والليلة التي كانت قبلها، فجل اهتمامهم الحفاظ على الشباك وكأن التعادل سوف يعطيهم الكأس الغالية والدقيقة 46 هي الأغلى لجمهور العميد إن صح تعبيرنا ففيها وجدنا أول تهديد من قبل الجزائري زياية ومن بعدها دخل الاثنان إلى الاستراحة التي زينها وصول راعي اللقاء خادم الحرمين الشريفين إلى إستاد الأمير عبد الله الفيصل والذي صار شعلة نار من الهتافات الجماهيرية التي أطلقتها الحشود الحاضرة ترحيبا بقدومه، كيف لا وهم ينتظرون اللحظة التي تطأ قدماه المنصة الملكية التي أنارت بحضوره والذي بادلهم التحية بأفضل منها، والآن بات للقاء طعم آخر ليس كطعم الشوط الأول الذي مضى، الاتحاد يبدأ هذه المرة لكن كرته لم ترى النور والنور الذي نشده البرازيلي فيكتور سيموس لم يراه هو الآخر وذلك بسبب نباهة المبروك الذي لا يعرف متى تنتهي بركاته على الاتحاد حيث بقيت على الحراسة ولم تتعدى إلى الهجوم الذي يبعد عنه خطوات فقط فقد أضاع الاتحاد كرات لا تصدق تنفس بها الأهلاويون الصعداء وهي تمر أمام مرماهم والمباراة تصل إلى الأشواط الإضافية التي لم تنفع لفك الارتباط وركلات الجزاء هي التي أعلنت فوز الأهلي بعدما أضاع الاتحاد ثلاث كرات فيما سجل الأهلي جميع كراته عدا واحدة- عمار علي، صدى الملاعب. ماريان باسيل: ونبقى مع الزميلة دانا صملاجي التي ستأتينا بأهم ما كتبته الصحف السعودية حول لقاء نهائي الكأس. دانا صملاجي: لا طالما كتبت الأقلام السعودية عن الأهلي وعن مرضه الذي بعده عن منصات التتويج، لكن قلعة الكؤوس لم تمت فعادت لترسم البسمة مجددا على وجوه سكان أروقتها وها هي الصحف تعود أيضا للكتابة عن تحقيق الأهلي للقب الأغلى على حساب الاتحاد في لقاء سيبقى للذكرى، ونبدأ من أول العناوين والرياض بالخط العريض تكتب: الأهلي عريس جدة، والملك عبد الله بن عبد العزيز الذي شرف كل من حضر وتابع يتوج الأهلي العائد بعد غياب طويل. ونبقى في سيرة العودة ..عكاظ تذكر أن صاحب اللقب سيكون أحد ممثلي الأندية السعودية في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل على حساب الشباب، الرياضية أتت بتصريح رئيس الاتحاد إبراهيم علوان الذي بارك أولا للأهلي بفوزه وأكد أن الخسارة لا تقلل من عطاء أبنائه وشكر جماهير الفريقين على روحهم الرياضية. وإلى تصريح الصربي أليكس مدرب الأهلي قائلا أن اللقب أتى عن جدارة بعدما كانوا الأفضل مستفيدين من أخطاء العميد، وحديثه مع أبنائه بين الشوطين أتى بثماره في النهاية، ونختم بالخبر المفرح الذي ذكرته الجزيرة وهو أن الملك عبد الله بن عبد العزيز أوصى بإنشاء إستاد في جدة في موقع جديد بالقرب من مطار عبد العزيز الدولي مع توسيع إستاد الأمير عبد الله الفيصل تكريما منه للمستوى الذي ظهرت به الفرق السعودية وجماهيرها مجتمعة لتعكس الأفضل في الرياضة السعودية مستقبلا- دانا صملاجي، صدى الملاعب. ماريان باسيل: طبعا فرحة كبيرة لجماهير الأهلي وبيستاهلوا يفرحوا باللقب ويعتبر الأغلى في الكرة السعودية ... سامي عبد الإمام: كونه يجمع ال8 الأقوياء فيعتبر حتى أقوى مسابقة ليس لقيمته المعنوية كونه يرتبط اسمه بخادم الحرمين الشريفين وهذا شرف كبير ولكن أيضا يجمع 8 من الأقوياء وبالتالي فنيا الأقوى، الأهلي فعل ما عليه، يمكن من أسبوعين قلت لك بطل المسابقة يلعب في دوري أبطال آسيا ولذلك هو يعرف أنه هاي فرصته الأخيرة وفعلا انتهز الفرصة والآن من سوء حظ الشباب جاءت عليه اللي صار مرتين يدفع الثمن أمام الأهلي ... ماريان باسيل: الأهلي ولا مرة فاز في هذه البطولة غير أمبارح. سامي عبد الإمام: الأهلي يعتبر هذا الفوز هو فاز على الوحدة 4-1 في مباراة الإياب وها المرة لكن ها المرة مباراة دربي كانت متساوية من بداية المباراة ولكن إصرار الأهلي كان أكبر لعب بمهاجمين اثنين من بداية المباراة وكان التهديد من بداية المباراة واضح في حين الاتحاد لعب بمهاجم وحيد هو عبد المالك زياية والباقين خلفه كان هناك حذر اتحادي أمام اندفاع أهلاوي ولأنه الأهلي يعرفون أنه هاي فرصتهم الوحيدة لإنقاذ الموسم وفعلا أنقذوه بأغلى الألقاب، وأيضا الفريقين قدموا مباراة رائعة كرمهم عليها وكرم أهل جدة خادم الحرمين الشريفين سيوسع الاستاد الحالي والأمر بإنشاء إستاد جديد. ماريان باسيل: يطلقون عليه اللاعب الخفي أو اللاعب ال12 لكن مع الأهلي السعودي الذي عانى طول هذا الموسم من أداء متقلب ونتائج متذبذبة كان هو الرقم 1 خلف ناديه الذي رسم له أجمل اللوحات ، أحمد الأغا، وقراءة في جمهور الأهلي. أحمد الأغا: قصة ليست من فصص ألف ليلة وليلة ولا من خيال ولا من وحي كاتب ولا لروميو وجولييت دخل بها، حالة ليست غريبة ولا دخيلة على الرياضة السعودية بشكل عام وكرة القدم بشكل خاص والأمثلة كثيرة من جماهير الزعيم والعميد وكل الأندية لكن لبطلنا هذا حكاية مختلفة، فإن ذكروا قيس وليلى وعنتر وعبلة وضربوا فيهم أجمل وأروع قصص الحب وما قيل فيها فجمهور الراقي جسد الهيام والعشق أكثر من تلك القصص والروايات بحالة عشق حقيقية رسمها بأمتع الأولان والأشكال فلم يفكر حتى بالتخلي عن معشوقه ولو للحظة واحدة رغم أنه عانى ما عاناه من الجفاء والحرمان والوعود وخيبات الأمل والأحلام التي تبخرت وتكسرت على التخبط والضياع فتاهت النفوس واحتارت بما لا يمكن أن يترك جانبا أو الرحيل عنه، ورغم كل هذا لم يفقدوا الثقة بل زادوا جرعة المؤازرة والدعم فأتعبوا ولم يتعبوا، وساندوا ولم يملوا ويكابروا فقال بأن الأهلي قلعة للكؤوس يمرض ولا يموت وثقوا بأنه سينهض بعد ثبات طويل ويزف الخبر السار ويزف نفسه عريسا بليلة لن تنام فيها جدة عن غيرها وأنهم سينالون المنار بعد صبر طويل فصبروا صبر أيوب ووجدوا الضالة والتعويض عن موسم لم يفيهم حقهم فتأكدوا بأن البشرى قادمة لا محال ، تحدثوا عن عودة من الباب العريض وطي صفحة الماضي بأفراح الحاضر فكان لهم ما كان بعودة ما بعدها عودة، وصول للنهائي وتكحيل للعيون وتشريف بحضور الملك عبد الله خادم الحرمين الشريفين خادم المملكة العربية السعودية فمنوا أنفسهم بروح ستنفض غبار ما تراكم كما فعلها الأهلي بكل رجالاته فانتزعوا من العميد الاتحادي لقب أغلى البطولات والكؤوس كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال فعادوا للأسيوية من جديد وختموها مسك الختام وهنا امتزجت العواطف ببعضها بتلاقي الشوق والحنين وفرحة اللقاء واستعادة أيام الزمن الجميل ففازوا قبل أن يتوجوا فخطوا الحاضر بذهبه الذهب- أحمد الأغا، صدى الملاعب. ماريان باسيل: إذن مرة جديدة أكيد لازم نبارك للأهلي ولجمهور الأهلي اللي وقف وقفة كبيرة مع ناديه وكان في تفاؤل أمبارح من الجمهور أنه راح يحرز اللقب. سامي عبد الإمام: الجماهير نموذجية بمعنى الكلمة عمرنا ما سمعنا أنه الجماهير تسببت في عقوبة لناديه وعمل رد فعل عكسي على ناديه وهتف ضد إدارة النادي، أبدا برغم نتائج الفريق كانت ليست كما يتمناها الإدارة ولا الجماهير وأحرز لقب سادس لكن بقي هذا الجمهور وفي وأخيرا توج بأفضل الألقاب وبالعودة إلى دوري أبطال آسيا إدارة النادي هتكافئ الجماهير مثل هتكافئ نفسها تستعد بشكل جيد للموسم المقبل لأنه هذا الجمهور يستاهل. ماريان باسيل: وكنا نتحدث عن الاستاد اللي سيقام للجماهير بجدة أمبارح بيجوز كان في مشاكل بالتذاكر أيضا للدخول للملعب وبع ض الجماهير الأهلاوية والاتحادية كانت أكثر خارج الملعب من داخل الملعب فا نتمنى يكون دة فأل للجماهير. سامي: بالتأكيد سعة الاستاد 16 ألف متفرج لكن أعتقد ربما هتكون سعة أكبر بكثير وجماهير جدة يستاهلون. ماريان باسيل: بعد الفاصل: احتمالية زيادة عدد الأندية السعودية في الدوري الممتاز إلى 16 فريقا. ـ أجمل 5 أهداف في كاس الملك من هو الأجمل من بينها. ماريان باسيل: أهلا بكم من جديد، في اجتماع يترأسه الأمير نواف بن فيصل الرئيس العام لرعاية الشباب ومجلس إدارة الاتحاد السعودي يتم مناقشة مجموعة من المواضيع المدرجة على جدول الأعمال ومن قبل الأمانة العامة في الاتحاد المتعلقة بالنتائج النهائية في المسابقات للاتحاد للموسم الرياضي الحالي وأيضا دراسة ومناقشة استعدادات المنتخبات السعودية للاستحقاقات المقبلة على الأصعدة المحلية والقارية والإقليمية والدولية ، وأيضا من المنتظر أن يتم الإعلان عن قرار حول زيادة عدد أندية الدوري الزين للموسم المقبل ليصبح 16 فريق بدلا من 14 فريق رغم أن هناك عددا من الاعتراضات حول زيادة الفرق في ظل التكلفة المالية الكبيرة وقد يبقى العدد على ما هو عليه. ها الاجتماع لسة ما حصل بس هناك بعض التوقعات أنه العدد يزيد حتى بعض الصحف تقول ل20 نادي . سامي عبد الإمام: في ختام كل موسم يتم اجتماع لمناقشة تفاصيل السلبيات والايجابيات ومثل هذا القرار بحاجة لحسابات كثيرة أولا الأندية ستزيد أعبائها المالية لأن الفرق لما تلعب تنتقل تقيم في فنادق وهذه أمرو إضافية لما تلعب 13 ذهاب و13 إياب غير لما تلعب عدد أكبر ومكافآت فوز وتعادل، إذا تمت زيادة حصتها من الإيرادات للنقل التليفزيوني والاتحاد بحيث تغطي هذه بكل تأكيد لما لا لكن الاتحاد سيدرس كل هذه الأمور وطول الموسم وعدد المباريات في جميع المسابقات ويتخذون القرار اللي فيه مصلحة الكرة. ماريان باسيل: بعد انتهاء مسابقة كأس الملك السعودي نختتم الحديث حول هذه البطولة بأجمل الأهداف التي اختارتها لنا الزميلة راضية صلاح. ـ المركز الخامس: علاء ريشاني- الاتفاق على الوحدة. ـ المركز الرابع: بدر المطوع- النصر على الاتحاد. ـ المركز الثالث: عبد المالك زياية- الاتحاد على الأهلي. ـ المركز الثاني: مختار فلاتة- الوحدة على الأهلي. ـ المركز الأول: أحمد الفريدي- الهلال على الفيصلي. ماريان باسيل: شو كابتن طبعا ها دول الأهداف غير الأهداف اللي صارت بالمركز الثالث اللي كان الهلال بيلعب فيها فا بالنسبة للمراكز كيف بتلاقي. سامي عبد الإمام: أعتقد ترتيب منطقي الهدف الأول مزيج من الجماعي والمهارة الفردية العالية والهدف الثاني مختار فلاتة وسرعة اختراقات وانتقالات فا أعتقد ترتيب منطقي وأتفق معاها. ماريان باسيل: في هدف حلو لويلهامسون. سامي عبد الإمام: الأهداف كان فيها مزيج من اللعب الجماعي والمهارة الفردية. ماريان باسيل: انتهت مشاهدينا حلقتنا لليوم لا تنسوا تبعتوا مسجات على مسابقة الحلم بقي فائز واحد فقط ، إذن شكرا لك كابتن سامي عبد الإمام ونشكر الزميل عصام شلتوت وكشرا إلكم على المتابعة ومصطفى يعوج بالغد إلى اللقاء.