EN
  • تاريخ النشر: 04 يونيو, 2010

الأهلي إلى نهائي كأس مصر.. والإسماعيلي خارج الحدود

تقديم 	مصطفى الأغا، تاريخ الحلقة	الخميس 3/6/2010، ضيف الحلقة: علي الزين

تقديم مصطفى الأغا، تاريخ الحلقة الخميس 3/6/2010، ضيف الحلقة: علي الزين

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين:
-الأهلي إلى نهائي كأس مصر بعدما فرمل طموح الإنتاج الحربي

  • تاريخ النشر: 04 يونيو, 2010

الأهلي إلى نهائي كأس مصر.. والإسماعيلي خارج الحدود

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين: -الأهلي إلى نهائي كأس مصر بعدما فرمل طموح الإنتاج الحربي -وبعد التمديد حرس الحدود يخرج الإسماعيلي خارج حدود كأس النسر -ألمانيا وصربيا واستراليا وغانا في المجموعة الرابعة لنهائيات كأس العالم والأوروبيون هم المرشحون -لوكاس بودولسكي يحمل آمال الألمان بعد غياب قائدهم بالاك وهو أحد أهم نجوم المجموعة الرابعة -الشيخ رابح سعدان يخرج عن صمته ويقول للمنتقدين انتظروا محاربي الصحراء في المونديال ولست خائفاً من الإنجليز ولا من علي الزين -صالح النعيمة وجاسم يعقوب أسطورتان كرويتان يتحدثان عن نقطة التحول في حياتهما -النجمة السورية كيندا حنا تحذر الجميع لعبت كراتيه ومعها حزام أسود -والنجمة هيفا وهبي ستحل قريباً ضيفة على صدى الملاعب وتتحدث عن خياراتها التشجيعية في كأس العالم 2010 من ستشجع وأينما كنتم السلام عليكم ورحمة الله هذي تحية مني أنا مصطفى الأغا ونلتقيكم يومياً ودايماً بقول الله يعين اللي ما بيحبوني عبر الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل ما في غيرها MBC وما في غيره برنامجكم المحايد دائماً صدى الملاعب، لا مع هادون ولا مع هادون نحنا مع الحقيقة ولا شيء غير الحقيقة، اللي حابب يغير حياته بس يغير حياته، ما بعرف ليش حاسس إنه بعد ما صار عندنا فائز تاني هيك شوية همتكم فترت، طيب من هلا ليوم الخميس المقبل مجموعة MBC بمشيئة الله حتغير حياة واحد منكم، واحد منكم حتتغير حياته إذا حمل الموبايل هلا وبعت كلمة حلم أو دريم على الأرقام اللي طالعة على الشاشة، دايماً بقول إخوتنا في ليبيا وموريتانيا والسودان إلكم رقم دولي راح يطلع هلا ونحنا فين نحقق الأحلام اللي ممكن تتحقق، يعني مليوني ريال وحنوزعها على تلات أشخاص، اتنين أخدوا حصتهم بقيان التالت، في أحلام ما فينا نحققها، مثلاً أو شربل إنه نطول عشرة سنتي هذا غير وارد مثلاً، يعني ما فينا نحققها، قبل خمس دقايق كنا كلياتنا مشلوشين بشغلة هون بالاستوديو، كنت عم بأرجيهم صورة ملكة جمال فرنسا سورية الأصل ما حدا لسة ركز عليها كتير فالشباب نسيوا كل شي، هلا مثلاً حلم سيمو إنه يخلي ضيفنا يطلع كله بالكاميرا، بس بما إنه كاميرا نحيفة وضيفنا نحيف ظبطت معك؟ بده كاميرتين، ضيفنا الرشيق النحيل علي الزين، إزيك يا باشا علي الزين: مشتاقين مصطفى الأغا: دانا صملاجي بتسلم عليك علي الزين: الله يسلمها ويخليها بصحتها مصطفى الأغا: وليش قابلتها بنشافة للبنت؟ علي الزين: لمين مصطفى الأغا: لدانا صملاجي علي الزين: لا حول الله بلش بده يعلقنا مع الجماعة مصطفى الأغا: راح نبدأ من نصف نهائي كأس مصر اللي شهد مباراتين حماسيتين، في الأولى خرج الإسماعيلي بعدما خسر لقاءه مع حامل اللقب حرس الحدود فيما صعد الأهلي للنهائي بعد فوزه على الإنتاج الحربي في لقاء تابعه الحربجي عمار علي [مقطع من مباراة الأهلي والإنتاج الحربي] عمار علي: عودنا الأهلي على أن يتأخر بكل لقاءاته ومن بعدها يثور والإنتاج الحربي لم يخرج من القاعدة تلك كحال الزمالك وكحال بتروجيت وإن لم يسجل لكنه بدأ بالهجوم أولاً والهدف الأول حاضر بعد أن استغل أحمد العدروسي كرة ساقطة بظرف ربع ساعة فقط وجنون الأهلي يصل إلى ذروته فلم يتأخر كعادته إلى الشوط الثاني بل تكفل له محمد فضل بتسجيل التعادل بعد فترة قليلة من التقدم، والملاحظ هنا بأن الإنتاج وإن اختلف نوعاً وكماً عن الأهلي فإنه كان يحارب نادي القرن بكل قوة أوتي بها، لكن لاعبيه الذين لم يساعدوه على تحقيق مراده وليس الحظ أو أشياء أخرى كهذا الانفراد مع المرمى، أما الجهة الأخرى فهو السيل العارم حيث الهجوم الكاسح قادم لا محالة ومن يقود الدفة محمد فضل نجم اللقاء حيث سجل بقدمه وعاد ليضيف الثاني برأسه وشكل النهائي قد بان منذ الشوط الأول وإن كانت كرة القدم لا تعرف المستحيل سيما أخبار الإسماعيلي مع حرس الحدود لكن لكل قوة طاقة، وإن كان اسمها الإنتاج الحربي فإن الفريق هذا لم يستطع أن ينتج هجمة واحدة أخرى كما حصل في الشوط الأول وظل يناضل للمحافظة على نتيجة الهدفين في وقت اكتفى صاحب اللقب بهذه النتيجة لكي يدخر قوته للنهائي، عمار علي، صدى الملاعب مصطفى الأغا: ومعي من العاصمة المصرية زميلي وصديقي وحبيبي عصام شلتوت الإعلامي المصري مسا الخير يا عصام عصام شلتوت: مساء الخير يا مصطفى وحمد الله ع السلامة عرفت إنك كنت مسافر، واحشني جداً وأتمنى أشوفك مصطفى الأغا: إن شا الله أجيلك، عصام اليوم محمد فضل منح، يعني هل له الفضل بعد الله في تأهل الأهلي، الإنتاج الحربي الحقيقة كان ند قوي عصام شلتوت: مؤكد طبعاً محمد فضل استعاد اكتشاف نفسه وقدر يترجم السيطرة الحمراء لهدفين في الشوط الأول بعد ما تأخر الأهلي زي ما التقرير بتاع الزميل عمار بيقول، الأهلي اعتاد أن يعوض دائماً، هكذا يبدو البطل بعد أن أخلى الطريق من منافسيه الزمالك وكل من لاقاهم، يعني ليلة حمراء جديدة في القاهرة أو قاهرة المعز، أعتقد إنه كلامك في محله لما قلت أن الأهلي يدخر قوته إلى المباراة النهائية، خرج بأقل مجهود فإذن أمام الإنتاج المكافح من وجهة نظري وارتضى بأن يعود إلى هذا الكأس الذي غاب عنه موسمين ليلعب أمام الحرس ولدى الحرس يوجد ثأر أحمر هو الفوز بالسوبر المصري من النادي الأهلي مصطفى الأغا: سنأتي على موضوع الحرس لكن أسأل علي الزين على السريع، توقعت مقاومة من الإنتاج؟ علي الزين: الإنتاج الحربي بيلعب خطة دفاعية معظم الوقت واللي ساعده إنه سجل هدف مبكر يعني فاجأ فيه الأهلي، لكن الأهلي بينت شخصيته بسرعة كان عم يلعب بكامل نجومه باستثناء عماد متعب وجلس أحمد حسن على مقاعد الاحتياط، ولكن مفاتيح اللعب موجودين، غاب عماد متعب ظهر محمد فضل اللي مثل ما قال أعاد اكتشاف نفسه ومرة جديدة عم يثبت الأهلي إنه هو المرشح الدائم لكل البطولات ومنافسينه يعني عم بيواجهوا صعوبات لإيقافه مصطفى الأغا: طيب، كابتن عصام الأهلي بمدرب محلي هل هو قادم للثنائية؟ عطفاً على موضوع ما نراه في الكأس، جايين على حرس الحدود بعد شوي عصام شلتوت: يعني بالمعادلات النظرية طبعاً الأهلي مؤهل وقادم للثنائية مع حسام البدري يعني ربما يصبح جارديولا مصر جديد حسام البدري مصطفى الأغا: حلوة دي عصام شلتوت: استطاع أن يحقق طموحه، باعتبار إنه جارديولا شاب لكن احنا العرب بنقول على الراجل عنده 50 سنة شاب إنما موجود وحريص وأنا شايف إن هو من مدرسة خاصة جداً في التدريب قدر إن هو يتواصل مع خبراته كلاعب وخبراته التدريبية مع أكثر من مدير فني آخرهم طبعاً مانويل جوزيه لكن يبدو أن التلميذ فجر كل طاقاته وربما يقترب من مرحلة الأستاذ مصطفى الأغا: بس عصام كأني شفت الجمهور ما كان كتير في المباراة اليوم ليش عصام شلتوت: لا أظن جمهور النادي الأهلي حس إن المباراة، الجو كمان مش ملائم ومش مناسبة في ظروف امتحانات الموجودة في مصر إعدادية وثانوية بدأت، فالجمهور قليل وربما كان محتجز بردو قواه أو توفير يوم للطلاب للمباراة النهائية مصطفى الأغا: طيب خليك معنا لأنه حنتابع موضوع الإسماعيلي اللي كاد أن يحرز اللقب المصري الموسم الفائت، خسره بمباراة فاصلة أمام الأهلي، لقب الكأس لم يدخل خزائن الإسماعيلي من عام 2000 صار له زمان، كان الثاني وآخر مرة أصلاً هو فاز بالكأس كلها مرتين، اليوم كان الإسماعيلي على موعد مع حامل اللقب حرس الحدود في مباراة تابعها أحمد الأغا [مقطع من مباراة الإسماعيلي وحرس الحدود] أحمد الأغا: بين أمل الإسماعيلي بالعودة لنهائي كأس مصر بعد سنوات الصيام التي امتدت منذ 2003 وبين حلم حرس الحدود بالقتال للحفاظ على لقبه حدث الصدام الأعنف على أرض الميدان الذي توقعناه مختلفاً بحرارة أكثر وسرعة وأهداف، لكن الخوف والحذر كان السائد رغم البداية القوية من الدراويش، حرس الحدود كان ينتظر بصبر لاستغلال أي فرصة أو ثغرة متاحة ليضرب بالعمق وفعلاً أكد إسلام الشاطر على شطارته باستغلال الارتباك الدفاعي بكرة أسكنها شباك عصام الحضري، فرحة لم تكتمل وأمل لم يتم الحفاظ عليه سوى دقيقتين ليعيد محمد السليتي الإسماعيلي إلى الواجهة من جديد بتعديل النتيجة وبأنه لن يفرط بهذه الفرصة الثمينة فهو قاب قوسين أو أدنى من النهائي الذي يحلم به، هدف السليتي كان أجمل وآخر ما رأيناه من الأول فيما توقعت الجماهير أداءً مختلفاً وارتفاعاً في الحرارة والأداء بالثاني الذي كان فيه الحال من بعضه وبنفس موال الأول، اقتناص لفرصة التقدم مع الحفاظ على الخطوط الخلفية بمأمن من الهجمات، الإسماعيلي هدد وحرس الحدود اقترب من حدود الفوز لكن الحضري الذي كان أكثر تركيزاً منع حدوث الكارثة التي كادت أن تنقلب على أصحابها بكرة السليتي ليكون الحسم في الأشواط الإضافية، ويبدو أن تصريحات الحضري بأنه لا يكترث بقرار المحكمة الرياضية الدولية بإيقافه أربعة أشهر بداية الموسم القادم وتغريمه مبلغ 796 ألف دولار بانضمامه لسيون السويسري بعد أن ترك الأهلي دون إذن مسبق يبدو أنها أثرت عليه بكرة محمد ميدو التي لا يغالطها الحضري أبداً لكنها خانته لتكون فاصلة الإسماعيلي الذي خرج من المولد بلا حمص فيما بقيت خطوة وحيدة للحرس بالحفاظ على حدوده وكأسه الغالية في النهائي القادم، أحمد الأغا، صدى الملاعب مصطفى الأغا: إذن حرس الحدود يدافع عن لقبه وأسأل عصام شلتوت هل يتحمل الحضري مسئولية خروج الإسماعيلي؟ عصام شلتوت: يعني مؤكد إذا كان غلطة الشاطر في أمثالنا العربية بألف فغلطة الحضري بمليون، هي كرة ضالة وكما جاء بتقرير زميلنا أحمد الأغا طبعاً لا يغالطها الحضري أبداً إلا لو كان خارج تركيزه أو ربما الحضري لقى مشهد تعويضي فإنه يقترب من ضربات الجزاء التي يجيدها في نفس الوقت المنافس لا يمتلك حارس على مستوى الحضري، فربما كان أكثر تركيزاً مع اقتراب ضربات الجزاء مصطفى الأغا: هل كانت النتيجة مفاجئة لك يا عصام؟ عصام شلتوت: ... خرج من المولد ومعه حمص وليس بدون حمص لأنه حمص كمان خرج مع الدراويش، إنما يجب أن نذكر أن الإسماعيلي يواجه غيابات غير مسبوقة وعلى الإدارة أن ترى بشأن الإصابات وخاصةً إنه الرباط الصليبي المتكرر لأغلب نجومه لا بد أن تبحث هذه القضية، هل هي قضية ملعب أم قضية أحذية أم قضية جهاز طيب، لا يجب أن يكون فريق كبير مثل سامبا مصر والعرب دراويش الإسماعيلية بهذا المستوى من النقص بسبب إصابات ملاعب في زمن التكنولوجيا فيه أن تستطيع أن تفعل أي شيء مصطفى الأغا: هل ترى أن موسم الإسماعيلي مخيب؟ عصام شلتوت: بكل تأكيد لكن حتى نكون جادين في كلامنا مواسم الإسماعيلي إذا أراد أن تصبح مصيبة أو صائبة فعليه أن يتدارك الكبارة، والكبارة أن يكون مجلس إدارة النادي الإسماعيلي حاضر في الميعاد، أن يوفر استثمارات يعني يستحق النادي الإسماعيلي أن تكون موجودة حتى يستطيع أن يستقطب نجوم غوالي، الآن الإسماعيلي مشرف على أزمة كبرى هي أزمة حسني عبد ربه، من أين يدبر خمس ملايين جنيه في الموسم لحسني وكيف يرضي باقي الفريق بنجومه، المسألة بيزنيس وصناعة اسمها كرة القدم، لو دخلت مصر والإسماعيلية أعتقد أن الدراويش مهيئين للعب دور ليس فقط بطل مصر ولكن ربما بطل أفريقيا أيضاً مصطفى الأغا: نعم، سؤال أخير علي الزين، حرس الحدود والأهلي علي الزين: مباراة صعبة راح تكون على الأهلي بدون شك، حرس الحدود مع نجمهن أحمد عيد عبد الملك مرشح للانتقال للزمالك، كمان بده يحاول الاحتفاظ باللقب اللي أحرزه على حساب إنبي الموسم الماضي، طبعاً الأهلي هو المرشح نظراً للإمكانيات اللي بيمتلكها، بس أنا بدي أقول شغلة إنه الإسماعيلي أيضاً مصطفى عانى بالكأس، عم بيعاني، ربح بضربات الترجيح على الاتحاد السكندري بالدور القبل، وهوني اضطر يلعب أيضاً وقتين إضافيين وخسر بخطأ للحضري، بعتقد إنه الحارس لما تروح المباراة تقرب من ركلات الترجيح شوي بيشت الحارس وبيصير تفكيره بركلات الجزاء أكتر من المباراة، بس الحضري من الصعب عليه كان يتلقى هيك هدف مصطفى الأغا: نعم، عصام سؤالي الأخير، حرس الحدود والأهلي عصام شلتوت: حرس الحدود يا أهل الله، المسألة مرتبطة بإنه الأهلي لا بد أن يدفع في اتجاه الفوز بهذا اللقب خاصةً وقد قلت لك أن هناك ثأر أحمر للأهلي عند حرس الحدود، الحرس سيواجه أزمة كبرى بعد إصابة أحمد سعيد أوكا باشتباه في رباط صليبي وإن دعونا الله أن يتعافى على الأقل سيكون جائز أن يبعده بالإضافة لابتعاد أحمد عاصم المدافع الآخر، ليس لدى طارق العشري إلا الدفع بشبان دفع النهاردة بالبديل عبد الرحمن فاروق لكن تعويض هذه الغيابات المؤثرة في دفاع الحرس صعب جداً وإن كان نظرياً الأهلي يتفوق إلا أن مفاجآت الكأس ومفاجآت الحرس تحديداً مع الأهلي ربما تكون حاضرة عملياً في الملعب يوم المباراة مصطفى الأغا: يا عصام الناس كل ما تكبر بتكوكع انت كل ما تكبر تحلو يا حبيبي يعني الله هيك يديم عليك الشباب والشوارب الحلوين دول الشنبات دول، شكراً يا عصام شلتوت عصام شلتوت: انت أبو الشياكة وأبو الذوق مصطفى الأغا: حبيبي انت حبيبنا وصديقنا الإعلامي الكبير عصام شلتوت شكراً لك كنت معنا ضيف عزيز من القاهرة شكراً، هو عزيز واللي قاعد جنبي مش عزيز علي الزين: مش مشكلة مصطفى الأغا: شنباته أكبر من شنباتك علي الزين: الله يعطيني مصطفى الأغا: طبعاً على طريقة علي الزين نذهب إلى فاصل من الإعلان، بعد الفاصل: ألمانيا وصربيا واستراليا وغانا في المجموعة الرابعة لنهائيات كأس العالم والأوروبيون هم المرشحون، ولوكاس بودولسكي يحمل آمال الألمان بعد غياب قائدهم بالاك وهو أحد أهم نجوم المجموعة الرابعة [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: حسب ترجمة كفاح الكعبي لهذه الأغنية، عم بتقول شاكيرا إنه ارفع راسك انبسط اضحك حتى لو كان أمامك علي الزين علي الزين: ما تخاف يا زلمة خليك ريلاكس مصطفى الأغا: هيك قالوا، وصلنا اليوم للحديث عن مجموعات نهائيات كأس العالم، المجموعة الرابعة اللي بتضم العملاق الألماني اللي وصل نهائيات كؤوس العالم سبع مرات، فاز باللقب تلاتة والصرب واستراليا وغانا، أحمد الأغا أحمد الأغا: استراليا وصربيا وغانا وألمانيا المنتخب الذي أينما حل بأي بطولة كانت يكون مرشحاً فوق العادة، القرعة أوقعته في المجموعة الرابعة إلى جانب الأبطال الثلاثة الذين ذكرتهم، المهارة والقوة والانضباط والتركيز والتنظيم هي ذخائر يسلح بها نجومهم، المدرب اضطر لاستبعاد بيك من القائمة التي أعلنها بدلاً من الاستغناء عن واحد من ستة مهاجمين لديه، الخبرة لا تنقص الشاب الألماني الذي شارك في المونديال السابق في مجموعة أظهرت روحاً قتالية واكتسبت المهارة والخبرة أمثال فيليب لام وسكاير وشنايجر، اللقاء الأول سيكون أمام استراليا التي لا يحسب لها البعض الحساب وقد تكون بنظر الأغلبية الحلقة الأضعف، لكن التسلح بالطموح والأمل والعزيمة وبمدرب هولندي هو ديربيك عانى كثيراً مع الفريق الذي اعتبر بأن تحضيراته فوضوية، لكنه قد يكون خطراً كما ذكر المدرب، ومصدر إزعاج لباقي فرق المجموعة فاختار قائمته من أصحاب الخبرة وأغلبهم من الذين شاركوا في المونديال الماضي فالاعتماد سينصب على هاري كويل وجورج كيندي ونيكيتا، التعطش لبداية قوية ومثيرة وملفتة ستكون من الغاني المنتخب الشاب قليل الخبرة بكأس العالم هذه إلا أنه أثبت أنه جدير بالاحترام ويجب أن يُحسب له ألف حساب بتتويجه بطلاً على العالم للشباب، ترك بصمة إيجابية في هذا المونديال هو ما يصبو إليه هذا الغاني الذي قد يشكل عائقاً كبيراً أمام صربيا فالانضباط إلى جانب التميز خططياً أكثر ما يشتهر به هذا المدرب بالإضافة إلى أسماء لها وزنها في عالم المستديرة كمايكل إيسيان وسولي مونتاري، مواجهة صربيا لن تكون سهلة بعدما حقق إنتينتش الصعبة مع صربيا فأعاد الاستقرار والاتزان والثقة إلى صفوف المنتخب فكان التأهل إلى جنوب أفريقيا عبر التصفيات التي خسر بها مباراتين فقط أمام فرنسا وليتوانيا فتصدر مجموعته بلاعبين محترفين يتملكهم حنين الماضي كفيديتش وإيفانوفيتش وستانكوفيتش وكراسيتش، إلى جانب نجوم آخرين من المحترفين في ألمانيا وإيطاليا وإسبانيا، أحمد الأغا، صدى الملاعب مصطفى الأغا: إذن المجموعة الرابعة علي الزين علي الزين: أنا بعتقد إنه هايدي المجموعة قد تكون واحدة من أصحاب المجموعات إذا مش أصعبهن لأنه الأربع منتخبات منهن عاديين الصراحة يعني مصطفى الأغا: أصعب من مجموعة البرتغال والبرازيل علي الزين: يعني الأربعة لأنه الأربعة قادرين مصطفى الأغا: غانا علي الزين: منتخب قوي غانا، منتخب مليء بالنجوم مصطفى الأغا: رغم غياب إيسيان؟ علي الزين: هي هايدي الضربة كانت غياب إيسيان، ولكن المنتخب فيه جون منساف، جون بانسل، علي مونتاري، في مجموعة ستيفن أبيا اللاعب المخضرم، عندك جون أسامواجيان اللي قادهن لنهائي بطولة أمم أفريقيا يعني منتخب بيلعب كرة جميلة شفناه بكأس 2006 خسر بالبرازيل بثلاثية بس قدرت يعني مصطفى الأغا: ألمانيا وغياب بالاك علي الزين: ألمانيا وغياب بالاك يعني المنتخب هو مزيج حالياً يعني يواكيم لوف اختار سبع لاعبين من منتخب الشباب اللي أحرز بطولة أوروبا، مسعود أوزيل ومنهن توماس مولار لاعب بايرن ميونيخ المتميز، طبعاً الإتكال الكبير بده يكون على المجموعة المعروفة ماري جوميز، شفاين شتايجر، فيليب لام، يعني هاي مجموعة المخضرمين وأيضاً حراسة المرمى عليها خوف قليلاً بعد إصابة مانويل اللي موجود حالياً مصطفى الأغا: هني طول عمرهن أحسن حراس في الكرة الأرضية، من ماير لليملان لشوماخر علي الزين: أوليفر كانت كان أحسن لاعب بكأس العالم 2002، فهايدي قد تكون بتلعب دور مع منتخب ألمانيا مصطفى الأغا: استراليا؟ علي الزين: استراليا منتخب الأجسام بس يعني حتى صحافتهن عم بتقول جينا بمجموعة كلهن أجسام ألمانيا وصربيا وغانا، ولكن بين فيربك المدرب الاسترالي بعتقد أنا التصفيات ما كانت فيصل لاستراليا لأنه هني أعلى من المستوى مصطفى الأغا: والله كان ممكن ما يطلعوا علي الزين: في بعض مباريات التصفيات ما كانوا ينضموا كل اللاعبين المحترفين بأوروبا ولكن معهن مارك شوارتزر حارس فولهام لعب نهائي كأس الاتحاد، تيم كاهل واحد من أحسن الهدافين بالدوري الإنجليزي، هاري كيول إذا كان مصطفى الأغا: قالك المدرب مل من كتر ما سألوه عنه علي الزين: هايدي الصحافة لأنه هاري كيول بعد اعتزال مارك فيدوف مصطفى الأغا: هروه أسئلة علي الزين: آخر شي جن وقالهن مليت منكن، عندك أيضاً مارك بريشيان اللاعب اللي كان بده يجي على النصر السعودي، المنتخب الأخطر بالمجموعة هو منتخب صربيا يعني إذا بتطلع عندهن إيفانوفيتش، فيديتش، ستويكوفيتش، يعني مجموعة أنا بقول مغلقة مصطفى الأغا: طول عمرها هي مصدر اللاعبين علي الزين: رغم إنها اتفككت وصارت خمسة دول ولكن بعدها مصطفى الأغا: خمسة ولا ستة علي الزين؟ سؤال المليون دولار علي الزين: خمسة مصطفى الأغا: طيب بنضل بالمجموعة الرابعة، يمكن أكيد بعد غياب بالاك للإصابة وغياب اللي حكينا عنه قبل شوي الغاني إيسيان لنفس السبب وتنيناتهم بيلعبوا في تشيلسي الإنجليزي فريقي اللي هزم فريقه، يبدو منطقياً إنه نختار لوكاس بودولسكي كنجم عن هذه المجموعة الرابعة، حمادي القردبو حمادي القردبو: لوكاس بودولسكي أفضل لاعب واعد في مونديال ألمانيا 2006 أصله بولندي وعمره 25 عاماً أما تألقه فكان مع ناديه إف سي بولوني عندما سجل في موسمه الأول عشرة أهداف في 19 مباراة، لفت الأنظار فاستدعاه البولنديون لتعزيز منتخبهم لكنه استجاب لدعوة رودي مولار ليدافع عن ألوان المانشا، انطلاقته كانت قوية والتأكيد كان في نهائيات النسخة الأخيرة للمونديال في بلاده عندما سجل ثلاثة أهداف واحد في شباك الإكوادور واثنان في شباك السويد في الدور الثاني لينجح بفضلها في التقدم على كريستيانو رونالدو ويفوز بجائزة أفضل لاعب واعد، بودولسكي تقدم على كريستيانو ولكن إلى حين فالبرتغالي بلغ القمة بينما عانى بودولسكي مع بايرن ميونيخ بعد أن اكتفى معه بـ15 هدفاً في ثلاثة مواسم وثمانية أهداف في المسابقات الأوروبية، ورغم التجربة الفاشلة مع بايرن ميونيخ فقد تلقى بودولسكي عديد العروض من أشهر الأندية العالمية إلا أنه فضل العودة من حيث أتى لتستقبله جماهير أف سي بولوني بحفاوة كبيرة وتردد بأن الأمير عاد إلى قصره، الأمير لعب 27 مباراة لكنه لم يسجل مع بولوني سوى هدفين واحد منها في شباك بايرن ميونيخ، بدايته كانت قوية وأداءه تراجع في الدوري لكنه بقي ورقة رابحة في تشكيلة المنتخب الألماني ليقول بكل ثقة بأنه وزملاءه قادرون على العودة متوجين باللقب إن هم لعبوا بمستواهم المعهود وإن هم نجحوا في الدخول بسرعة في أجواء البطولة، بودولسكي رشح إسبانيا والبرازيل والأرجنتين وفرنسا للذهاب بعيداً في البطولة ليستثني حامل اللقب فهل يكون بودولسكي نجماً من نجوم المونديال أم أنه سيكتفي بما حققه في منتخب بلاده، حمادي القردبو، صدى الملاعب مصطفى الأغا: أنا شخصياً لست من مشجعي الكرة الألمانية من يوم اللي تآمروا ع الجزائر لكن بودولسكي هل هو فعلاً نجم هذه المجموعة الرابعة؟ علي الزين: لا مش نجم المجموعة، يعني حتى على صعيد المنتخب الألماني ما بعرف إذا كان راح يفضله على ميروسلاف كلوزي أو على ماريو جوميز المدرب يواكيم لوف مصطفى الأغا: كان نجم 2006 علي الزين: اللاعب كان من نجوم البطولة رغم إنه إذا بتتذكر كان إلي تحفظ على الجائزة لأنه كان كريستيانو رونالدو مصطفى الأغا: كان أحسن علي الزين: كان بيستاهلها، بودولسكي كان انتقاله لبايرن ميونيخ يمكن حلم ولكن تحول إلى كابوس لأنه جلس معظم الوقت على مقاعد الاحتياط، اضطر يرجع لنادي كولم ليبتدي من جديد، عمره مناسب بعده صغير السن بس أنا بعتقد إنه لاعب إمكانياته يعني المفروض يلعب مع نادي أعلى مصطفى الأغا: مين برأيك نجم المجموعة الرابعة، حتاخده من الصرب مثلاً؟ علي الزين: والله في كولاروف مثلاً مطلوب بريال مدريد لاعب لاتسيو ولاعب الصرب مهم جداً، وأيضاً مونتاري مهم جداً، بفريق غانا عندك كيفين برنس بواتنج ترك ألمانيا وراح التحق بغانا مع إنه كان ممكن يكون بالمنتخب الألماني بعد مشكلته مع مايكل بالاك، بس أنا بعتقد إنه حدا من الصرب راح يكون نجم المجموعة مصطفى الأغا: طيب، الأخ فيدل من اليمن عم بيقول لماذا بتشد على علي الزين بدك تطفشه مثل عصام عبده؟ أولاً عصام عبده ما طفش، التاني هذا لو شو عملت قاعد ما راح يطفش، إن شا الله بيطفش إذا طولت رقبته وإذا لبس كرافات، هاي قصة الكرافات وصلت لأمريكا علي الزين: إي وبعدين وصلت للبيت الأبيض مصطفى الأغا: البيت الأسمر حالياً، بعد الفاصل: الشيخ رابح سعدان يخرج عن صمته ويقول للمنتقدين انتظروا محاربي الصحراء في المونديال ولست خائفاً من الإنجليز ولا من علي الزين، وصالح النعيمة وجاسم يعقوب أسطورتان كرويتان يتحدثان عن نقطة التحول في حياتهما [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: كلنا جزائريون كلنا ضد أمريكا وضد إنجلترا وضد سلوفينيا، كلنا ضد من يشجع إنجلترا من يجلس أمامي علي الزين: تحت الهوا كنت بتقولي ماتش إنجلترا صعب على الجزائر مصطفى الأغا: بعيدة عليك يا باشا علي الزين: الجزائر قبل الجزائريين وإنجلترا إي مصطفى الأغا: رابح سعدان قائد لواء العرب في المونديال قال أنه الجزائر حققت أهم أهدافها بالتأهل لكأس العالم والوصول لمربع الذهب في كأس أفريقيا والهدف المقبل طبعاً سيكون في جنوب أفريقيا وتمثيل العرب كأفضل ما يكون، نتابع رابح سعدان: شوف احنا اتكلمنا عدة مرات وقلنا إنه وصلنا للهدف بتاعنا، الهدف بتاعنا باش شاركنا ورجعنا لكأس أفريقيا والحمد لله ربي وصلنا حتى لنصف النهائي، الهدف الثاني احنا رجعنا بعد 24 سنة لكأس العالم، نظن الهدف احنا وصلناه، طبعاً الهدف في كأس العالم زيادة هو نحاولو باش نديرو أداء ممتاز خاصةً باش نشرفو الكرة الجزائرية باش نشرفو الكرة العربية، باش نشرفو الكرة الأفريقية وكل الفرق ماهيش في المستوى العالي حالياً، هما تدريجياً الهدف بتاع التحضير هو راح يبدأ في بداية المجموعات وزيادة، يمكن الفرق في المجموعات ما يكونوش في أحسن إمكانياتهم ولكن يتحسنوا تدريجياً بالمقابلة المقبلة، على سبيل المثال نعطيك مثال بسيط صار في 82، إيطاليا في الدور الأول دارت تلات تعادلات باش مرت للدور الثاني ولكن شكون هدا لكأس العالم، هي إيطاليا مصطفى الأغا: طبعاً كلام كثير للشيخ رابح وعلى الشيخ رابح، انت شو بتقول عجبك الكلام اللي سمعته، تتفق معه؟ علي الزين: أنا متفق معه مية بالمية مصطفى الأغا: الهدف الوصول فقط إلى المونديال؟ علي الزين: مصطفى أنا باخد مسيرة رابح سعدان مع المنتخب الجزائري، كانت الجزائر عم بتعاني لسنوات طويلة بالفترة الأخيرة، مع رابح سعدان ووجود ها النجوم اللي منتشرين بأحسن أندية بأوروبا، الفريق تأهل إلى كأس العالم ولعب نص نهائي بطولة أفريقيا يعني أنا بعتقد بداية عودة ممتازة إلى الآن، بالوصول إلى كأس العالم شو الطموحات اللي عند الجمهور أو عند النقاد مصطفى الأغا: يبدو إنه الجمهور نسي إنه المنتخب الجزائري كان غائب عن الساحة تماماً علي الزين: يعني احنا دايماً لازم نقارن بالفترة الماضية وبها السنة ونص الأخيرين شو صار، أنا بعتقد في مشروع ناجح لحد هلا، اعطوه فرصته خلوه بعد المونديال بيصير في تقييم لكل المرحلة وللاعبين أيضاً كل واحد، بعد في الجزائر ولادة وفي نجوم عم تظهر مصطفى الأغا: انت عم تحكي عن المنتقدين، الحقيقة رابح سعدان رد على المنتقدين وقالهم انتظروا محاربي الصحراء في المونديال، أكد أنه ليس متخوفاً من فرق مجموعته، المصير سيتحدد على أرض الميدان، بنتابع رابح سعدان: لا شوف هذا حافظينها وعارفينها تماماً، سلوفينيا يعرفونا فردياً ولاعب للاعب، يعرفونا جماعياً، أكيد المقابلة علينا وعليهم مقابلة مصيرية يعني بروح رياضية واحنا كذلك حافظينهم تماماً، راح نديرو خطة تكتيكية طبعاً ما راحش نتكلم عليها في الصحافة احنا راح نطبقها، نحاول نطبقها ونحضرها باش لأنه لو فزنا في المقابلة الأولى في مجموعة الأربع فرق تعطيك حظوظ كبيرة من الناحية النفسية ومن ناحية النتايج، المباراة الثانية حقيقة مع فريق قوي، لاعبين يلعبوا في أحسن بطولة في العالم، ولكن احنا مش راح نخسر شي في كأس العالم، نلعبو بدون ضغط بدون عقدة يعني مانا خايفين منهم وإن شا الله خير الميدان راح يبين ما هي نتيجة هذي مصطفى الأغا: أولة امبارح كان معنا أيضاً محمد روراوة رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، تنيناتهم متفقين على أنه المنتخب الجزائري يدخل كأس العالم بدون ضغوط علي الزين: طبيعي مصطفى الأغا: ما عنده مشكلة علي الزين: ليش بده يكون مضغوط، أولاً هو مش مرشح ياخد البطولة، المفروض اللاعبين يفكروا لما ينزلوا يأدوا اللي عليهم بالملعب والنتايج لحالها بتيجي، يقدموا مستواهم مصطفى الأغا: مثل ما قال الشيخ رابح إنه مع سلوفينيا إنك تفوز في أول مباراة وربما حاطين هي المفتاح وهي أول واحدة علي الزين: طبيعي يعني المنتخب السلوفيني المجموعة بتلعب لمهاجم اسمه إيدين زيكو هذا اللاعب مطلوب بكل الأندية بأوروبا، أكيد مجيد بوقرة راح يكون man to man معه بالمباراة، والمنتخب الجزائري لو قدر وخرج من المباراة بنتيجة يعني نتمنى له الفوز، ممكن كتير بالمراحل التانية يلعب على نتيجة إنجلترا بالولايات المتحدة، ويمكن الفوز أو التعادل يأهله بالفترة الأولى، بس هو لازم يكون طموحه مع الأندية أو المنتخبات اللي بيقدر يطال منها نقاط وفوز، ماتش إنجلترا ماتش لحاله بده يكون لأنه هايدا الماتش النقاد حتى الجمهور الجزائري بيعرفوا إنه في فوارق بالمستوى بس هذا شي يعني دخلوا كأس العالم 82 كان في ألمانيا وهزموا ألمانيا، يعني كل شي وارد بكرة القدم، بس هني لازم ينزلوا بدون أي ضغوطات يلعبوا بمستواهم المعروف وما ينغروا بنتائج المباريات الودية يعني رغم الهزائم هايدا احتكاك ودي وبس مصطفى الأغا: طيب، بس بحب أذكركم إنه ممكن تتغير حياتكم من هون ليوم الخميس، بس تحملوا الموبايل وتبعتوا حلم أو دريم على الأرقام اللي طالعة على الشاشة وطبعاً إخوتنا في السودان في موريتانيا في ليبيا إلكم رقم دولي حيطلع بعد شوي، إن شا الله نقدر نعملكم إياه، الأغلب بده بيت بده سيارة، امبارح جاني اتصال غريب إنه أخت حابة تلاقي عريس، طبعاً حلمه علي الزين إنه يقول تنتين قاف ورا بعض، طيب بنروح لفاصل من الإعلان، بعد الفاصل: النجمة السورية كيندا حنا تحذر الجميع لعبت كراتيه ومعها حزام أسود، النجمة هيفا وهبي ستحل قريباً ضيفة على صدى الملاعب وتتحدث عن خياراتها التشجيعية في كأس العالم 2010 من ستشجع [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: والله كل ما بزعل مرتي بحطلها غنية من أغاني نبيل شعيل، نبيل شعيل مقيم عندنا بالبيت لأنه صوت عذب وإنسان رائع ومحلل سيكون معنا في صدى الملاعب خلال كأس العالم وراح يكون قاعد جنب علي الزين، بدك؟ علي الزين: فخر بلبل الخليج مصطفى الأغا: هيفا وهبي؟ علي الزين: يعني خيارات واسعة، اللي بدك إياه ما عندي مشكلة مصطفى الأغا: يوم السبت راح يكون موعدكم مع الحلقة الأخيرة من برنامج نقطة تحول اللي بيقدمه زميلنا سعود الدوسري على شاشة MBC 1، نجمي الحلقة الأخيرة هما أسطورتان من أساطير كرة القدم الخليجية، النجم صالح النعيمة والكويتي جاسم يعقوب، بحياة كل واحد منهم لحظة كانت نقطة تحول، أنصحكم أن تشاهدوا هذا البرنامج وهو الحلقة الأخيرة منه يوم السبت على الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل MBC والتقرير مع الأطول والأكتر عضلات عمار علي عمار علي: من منا لا يملك نقطة تحول بحياته، نقطة قد تكون كبيرة على رأس السطر فتغيرنا إلى الأحسن، أو أخرى بآخر السطر صغيرة فتنقلب حياتنا إلى الأسوأ لا سمح الله وبين نقطتين ملايين الأسئلة يطرحها زميلنا سعيد الدوسري على ضيوفه بحلقات برنامج نقطة تحول، الدوسري لم يحجم نفسه بضيوف من شريحة معينة بل ترك لخياله العنان بأن يكون ضيوفه من كل فئة تخطر على بالكم، فنانون وسياسيون وممثلون ورجال دين وحتى الممثلون الأتراك استنطقهم زميلنا عن نقاط التحول بحياتهم، أما قطار البرنامج هذا فقد وصل إلى محطته الأخيرة التي ستذاع عليكم يوم السبت القادم إن شاء الله والتي اختار بها ضيفين ما أن ننطق اسميهما حتى تنتعش ذاكرة كرة القدم بزمن الأيام الجميلة، نجم المنتخب السعودي السابق صالح النعيمة وأسطورة الكرة الكويتية جاسم يعقوب، وهما يفتحان قلبيهما لنقطة تحول، إذن موعدكم السبت القادم بآخر حلقة ستكون كل الأبواب مفتوحة فيها فلا تدعوا أي باب إلا وتدخلوه، عمار علي، صدى الملاعب مصطفى الأغا: نقطة تحول على MBC مع النجم سعود الدوسري، شو نقطة التحول بحياتك علي الزين علي الزين: بصراحة يمكن ما في في حياتي شي مصطفى الأغا: حياتك رتيبة؟ علي الزين: لا بس بصراحة واحدة من الخطوات المهمة دخولي الـMBC الصراحة لأنه فتحت لي مصطفى الأغا: واحدة من الخطوات؟ غيرنا حياته للحبيب، شو اللي واحدة من الخطوات، بتمشي توقع أوتوجرافات وبتتصور وعين الله عليك وأمور علي الزين: لا بس بصراحة الـMBC إلها دور كبير بالتحول اللي حصل مصطفى الأغا: بس MBC؟ علي الزين: وأبو كرم مصطفى الأغا: طيب، هي واحدة من نجمات مسلسل صبايا اللي بيطلع على MBC النجمة كيندا حنا لاعبة كراتيه سابقة وممثلة حالياً، طبعاً لاعبها المفضل ميسي ومحللها المفضل أكيد مش علي الزين وقلبها مع الجزائر، على الأسئلة مراسلتنا السابقة في سوريا دانا صملاجي اللي انضمت حالياً لفريق العمل لصدى الملاعب في دبي والله يعينها عليها، بنتابع دانا صملاجي: بتلعبي رياضة معينة ولا بس الجيم وأيروبيك كيندا حنا: لا كنت لاعبة كاراتيه وعندي جوائز على مستوى القطر والمناطق اللي كنت فيها وعلى مستوى سوريا العمومي دانا صملاجي: ولسة مكفية فيها كيندا حنا: بقيت للـ11 بكالوريا بس انتقلت ع المعهد وقفت لأنه صار في شي يعرقل الالتزامات بالمعهد فبعدت عنها شوي، واصلة للدرجات العليا اللي هي الحزام الأسود دانا صملاجي: ما حدا يمزح معك كيندا حنا: لا ما يسترجي دانا صملاجي: طيب بتابعي كرة قدم؟ كيندا حنا: هلا أنا ماني متابعة، بتابع كأس العالم والناس هما اللي بيخلوني أتابع، وبالدورة الماضية كنت عم بتابع وأشجع الأرجنتين بس طلعت الأرجنتين زعلت كتير فكملت مع الإيطاليين دانا صملاجي: يعني هلا أنتي مع الأرجنتين كيندا حنا: إن شا الله دانا صملاجي: مين لاعبك المفضل بالأرجنتين أو بشكل عام كيندا حنا: ميسي دانا صملاجي: طيب بنعرف احنا لكنا إنه الجزائر بتمثل العرب بكأس العالم، حتشجعي الجزائر؟ كيندا حنا: أكيد وبتمنى يكونوا هني اللي يطلعوا بكأس العالم، أكيد كل العرب بيشجعوا الجزائر وهي مرحلة كتير كبيرة أو خطوة كتير كبيرة إنه حدا عربي عم بيحضر كأس العالم يعني شغلة الحمد لله كتير كانت مهمة وبتمنى لهم النجاح دانا صملاجي: انتي كفنانة بتحسي إنه إله علاقة كبيرة الفنان بالرياضة لازم دائماً يمارس رياضة لأنها بتفيده كتير كيندا حنا: أكيد هي الرياضة أساس مو بس للفنان لأي حدا بالعالم المفروض الرياضة تكون جزء من حياته، أنا كيندا حنا بتمنى نكون كلنا مع الجزائر ونتمنى لهم النجاح من كل قلبنا هني العرب اللي بيمثلونا بكأس العالم ونتابع أصداء كأس العالم مع مصطفى بصدى الملاعب مصطفى الأغا: ما في منها كيندا ما هيك؟ علي الزين: أرجنتينية بتحب ميسي مصطفى الأغا: بدكم 300 قرن لتطلعوا واحد مثل مارادونا، و100 قرن لواحد مثل ميسي، بتشاهدوا على قنوات الجزيرة الرياضية الجمعة مباراتين دوليتين وديتين فرنسا مع الصين، وسلوفينيا مع نيوزيلاندا، حنختمها بشو بعلي الزين ولا جمال علي ولا كفاح الكعبي ولا فهد خميس، حنختمها بمين يا باشا علي الزين: بالجمال مصطفى الأغا: النجمة هيفا وهبي راح تكون، هي بالأساس ما إلها اهتمام كروي حقيقةً قبل ما تتجوز، لكن بعد ما تزوجت يبدو إنه زوجها مشجع كروي مر فباتت هي أيضاً من مشجعات كرة القدم، هي راح تحل علينا ضيف هنا في الاستوديو قريباً، حنتابع شوي من اللي قالته لصدى الملاعب هيفا وهبي: بشجع الطليان والبرازيليين، إيطاليا مصطفى الأغا: ميرسي إلك كتير، كنت بحكي مع علي الزين على الجمال، ها هي ملكة جمال فرنسا السورية، شكراً لك علي الزين وشكراً لكل المعدين وبشوفكم يوم الاتنين ودايماً جمعة وسبت وأحد إن شا الله مع مريان، باي باي