EN
  • تاريخ النشر: 12 سبتمبر, 2011

جدد ثقته في موضوعية الإعلام السعودي الأمير نواف: شؤون الأخضر تخص المدرب

أكد الأمير نواف بن فيصل، الرئيس العام لرعاية الشباب ورئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، ثقته في الإعلام الرياضي السعودي، وما يطرح فيه، وفي قدرة العاملين فيه على تمييز الحقيقة والواقع من التعصب المقيت.

أكد الأمير نواف بن فيصل، الرئيس العام لرعاية الشباب ورئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، ثقته في الإعلام الرياضي السعودي، وما يطرح فيه، وفي قدرة العاملين فيه على تمييز الحقيقة والواقع من التعصب المقيت.

وأضاف الأمير نواف على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر أن كل أمر يخص المنتخب كما أوضحت سابقا هذا من اختصاص المدرب والإدارة المختصة، وهم على تواصل مع الجمهور دائما.

وفي رده على طلبات وأسئلة من المشاركين والجمهور الرياضي السعودي قال الرئيس العام لرعاية الشباب مخاطبا الشباب السعودي: "إخواني دولتكم لا تقصر بشي، وهمها الأول والأخير المواطن والوطن.. أنتم أملي وأمل كل الوطن، وأقولها صريحة الشباب السعودي يستاهل من يخدمه ويعمل لأجله بلا كلل ولا ملل".

وطمأن الرئيس العام لرعاية الشباب السعودي إلى أن الرياضة والشباب تمر حاليا بمرحلة انتقالية بكل شيء تقريبا، من إعادة تطوير الأنظمة واللوائح في اللجنة الأولمبية والاتحادات، وأيضا إعادة تهيئة المنشآت الرياضية.

وأشار الأمير نواف إلى أن فكرة إنشاء مجموعة من الملاعب الجديدة في أنحاء المملكة تكون كبيرة السعة حتى تستوعب الجماهير الرياضية غير ممكنة؛ إلا بوجود استضافة لبطولات دولية كبيرة.. أما بخصوص الملاحظات التي يبديها الجمهور السعودي عن الملاعب فيتم حصرها، وسيتم بإذن الله الأخذ بها حسب المتاح، وما اطلعت عليه من طرح كريم منكم إما جارٍ تطبيقه، أو سيطبق بأقرب وقت.

وفي النهاية قال الأمير الشاب في لفتة تعكس عمق تواصله مع الجمهور الرياضي السعودي: "لاحظت اهتمامكم بموضوع مكبرات الصوت، وللعلم المنع دوليا كان لأكثر من سبب بالذات اللي على الكهرب وعدم وجود مسؤولية لشخص محدد لكل فريق، ولكن أعدكم بدراسة إمكانية أن تكون العملية منظمة، ومع رئيس الرابطة بكل نادي وبالبطارية وليس بالكهرب، ولكن سنسأل الفيفا عن إمكانية ذلك، ولو أن الموضوع ما يستاهل أن يوصل للفيفا، ولكن كل ما يهمكم يهمني جدا، والحقيقة نحرص دائما على التطوير بكل مجال بغض النظر عن ما يعمل غيرنا من الدول".