EN
  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2012

الأمير فيصل بن تركي: لن يجبرني أحد على الرحيل من النصر

فيصل بن تركي رئيس نادي النصر

الأمير فيصل بن تركي

شن الأمير فيصل بن تركي رئيس نادي النصر هجوما ضاريا على منتقديه من المعارضة مؤكدا أن أحدا لن يجبره على الرحيل من رئاسة النادي، في ظل الدعوات المطالبة برحيله عن رئاسة النادي.

  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2012

الأمير فيصل بن تركي: لن يجبرني أحد على الرحيل من النصر

شن الأمير فيصل بن تركي رئيس نادي النصر هجوما ضاريا على منتقديه من المعارضة مؤكدا أن أحدا لن يجبره على الرحيل من رئاسة النادي، في ظل الدعوات المطالبة برحيله عن رئاسة النادي.

قال الأمير فيصل بن تركي في تصريحات لصحيفة " المدينة" السعودية  "لن يجبرني أحد على الرحيل ، فأنا رئيس منتخب بواسطة الجمعية العمومية ، وسوف استمر حتى نهاية مدتي ، والباقي منها موسم وثمانية أشهر".

وأبدى رئيس نادي النصر استياءه من قرار لجنة الانضباط باتحاد كرة القدم السعودي الأخير ، بشان تغريمه 10 آلاف ريال بسبب دخوله ملعب مباراة فريقه الأخيرة مع الشباب بدوري زين السعودي للمحترفين.

وتابع " أرى أن هذه العقوبة فيها إجحاف ، ورغم عدم وجود استئناف في القرار ، إلا أننا أرسلنا خطاباً للجنة الانضباط نوضح موقفنا  القانوني من القرار".

واستطرد الأمير فيصل بن تركي  "أطلب عندما تتخذ اللجنة قرارات ، فلابد أن يكون فيها وضوح ، وأن تكون حسب اللائحة المعممة على الأندية".

يذكر أن رئيس النصر بنى موقفه من قرار لجنة الانضباط ضده، بأن أسمه ضمن " الأسكورشيت " الخاص بالأفراد المسموح لهم بالجلوس على دكة البدلاء ، وبالتالي ينطبق عليه ما ينطبق على أي أحد من الإداريين الموجودين على دكة البدلاء.

وأضاف "للأسف وبغض النظر عن ما دفعته للنادي ، فهناك من هو جالس في منزله ولا يتعب ولا يدفع لكنه ينظر ، ويخرج بمثل هذا الكلام ، نحن نرحب بالنقد الذي يهدف إلى مصلحة النادي ، لكني ارفض الإساءة والتجريح  ، ولمثل هؤلاء أقول لهم من أنتم حتى تحاسبونني ؟ّ".

واختتم رئيس النصر تصريحه الموسع متسائلا عن سبب عدم إشراك لاعبي فريقه إبراهيم غالب وخالد الغامدي مع المنتخب في مباراته الودية الأخيرة أمام الكونجو ، مع أنهم من أفضل عناصر المنتخب في الوقت الحالي.