EN
  • تاريخ النشر: 31 أغسطس, 2013

الأجواء المصرية المشحونة تتسبب في صدام بين جماهير الأهلي بملعب الجونة

ملعب الجونة شغب

تم السيطرة على الجماهير في الجونة

اندلع اشتباكا بين جماهير الأهلي المصري وبعضها قبل بداية مباراة الفريق أمام ليوبار الكونغولي في الجولة الرابعة من مباريات دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا.

  • تاريخ النشر: 31 أغسطس, 2013

الأجواء المصرية المشحونة تتسبب في صدام بين جماهير الأهلي بملعب الجونة

اندلع اشتباكا بين جماهير الأهلي المصري وبعضها قبل بداية مباراة الفريق أمام ليوبار الكونغولي في الجولة الرابعة من مباريات دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا. 

وتسببت المعركة بين الجماهير في تأخير بداية المباراة لأكثر من 20 دقيقة، وتدخل الأمن لفض الاشتباك قبل أن تعود الجماهير إلى المدرجات مجددا استعدادا لتشجيع فريقها مع انطلاق المباراة. 

وكانت المشاجرة بدأت بين جماهير أولتراس أهلاوي وأولتراس ديفيلز بسبب لافتة تخص الأولى حصلت عليها الثانية ، لتندلع اشتباكات بين الطرفين أنهاها رجال الشرطة سريعة بالفصل بينهما في المدرجات.

جماهير الأهلي اشتبكت فيما بينها
768

جماهير الأهلي اشتبكت فيما بينها

وخشيت بعض الجماهير من تكرار مأساة بورسعيد التي راح ضحيتها أكثر من 74 مشجعا للنادي الأهلي بعد مباراة أمام المصري البورسعيدي بالإضافة لإصابة أكثر من 300 شخصا، ولكن الأمن نجح في إنقاذ الجماهير بإنزالهم إلى أرض الملعب بعيدا عن الاشتباكات. 

وأخرجت الجماهير العناصر المتسببة في حدوث الشجار ليعود الهدوء إلى مدرجات الفريق الأحمر مرة أخرى، لتوجه الجماهير بعد ذلك هتافها لنجوم فريقها وناشدتهم بتحقيق الفوز وفاء للراحل محمد عبد الوهاب الظهير الأيسر للفريق الذي توفى في مثل هذا اليوم عام 2006.

وتعيش مصر أجواء غير مستقرة أمنيا بعد عزل الرئيس السابق محمد مرسي، وهو ما دفع الأمن في البداية لمطالبة الجماهير بتأمين نفسها خوفا من حدوث احتكاكات بينهما قبل أن يضطر الأمن للتدخل عندما لزم الأمر.