EN
  • تاريخ النشر: 08 مارس, 2015

الآغا يكتب : وأثمر الفكر القطري

الأغا

الأغا

عندما كتبت مشيدا باليوم الوطني للرياضة في قطر والذي اعتبرته أمرا غير مسبوق في العالم كله وليس في منطقتنا العربية أو الخليجية غمز البعض قائلا إنني أجامل القطريين وأنا لم ولن أجامل أحدا في حياتي على حساب الحقيقة وأتساءل هنا: هل شاهد أحدكم في العالم كله دولة كاملة بدءا بقائدها وانتهاء بأصغر عامل أو وافد إليها يمارسون الرياضة في يوم قررته الدولة عطلة وطنية؟

  • تاريخ النشر: 08 مارس, 2015

الآغا يكتب : وأثمر الفكر القطري

عندما كتبت مشيدا باليوم الوطني للرياضة في قطر والذي اعتبرته أمرا غير مسبوق في العالم كله وليس في منطقتنا العربية أو الخليجية غمز البعض قائلا إنني أجامل القطريين وأنا لم ولن أجامل أحدا في حياتي على حساب الحقيقة وأتساءل هنا: هل شاهد أحدكم في العالم كله دولة كاملة بدءا بقائدها وانتهاء بأصغر عامل أو وافد إليها يمارسون الرياضة في يوم قررته الدولة عطلة وطنية؟

صحيح أنني عشت في أوروبا ردحا طويلا من الزمن وصحيح أن الأوروبيين بشكل عام يمارسون الرياضة في المدارس والحدائق والمتنزهات الوطنية ولكني لم أر يوما للرياضة في بريطانيا أو فرنسا أو هولندا وإن رأيت فتكون مبادرات فردية أو ماراثونات أو احتفالات معينة وليس بالضرورة أن يشارك بها رأس الهرم في الدولة وأصحاب الشركات الكبرى وعمالهم وتكون يوم عطلة رسمية.

لهذا أعتقد أن الخليجيين اقتنعوا تماما بالفكرة القطرية ولأنها متفردة ومتميزة لهذا تم الاتفاق مؤخرا في الدوحة على إقرار يوم السبت الثاني من شهر فبراير يوما رياضيا بدول مجلس التعاون الخليجي أسوة باليوم الرياضي لدولة قطر والذي بدأ في فبراير عام 2012 بناء على قرار حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر.

وجاء اعتماد هذا القرار بناء على مقترح اللجنة الأولمبية القطرية ليكون اليوم الرياضي خليجيا في السنوات المقبلة وهو لا يتعارض مع اليوم الرياضي للدولة والذي سيقام في الثلاثاء الثاني من شهر فبراير في كل عام.

هنيئا لقطر نشر فكرتها المتميزة وهنيئا للخليجيين يومهم الرياضي.