EN
  • تاريخ النشر: 25 يونيو, 2012

اعتراف عراقي بالأخطاء رغم الفوز على لبنان في كأس العرب

مصطفى كريم

مصطفى كريم سجل هدف الفوز للعراق

خرج لاعبو منتخب لبان وهم في خيبة أمل بعد الخسارة في الوقت القاتل أمام العراق بهدف نظيف، في افتتاح منافسات الجولة الأولى للمجموعة الثالثة لكأس العرب، وفي المقابل كان العراق منتعشا بالنقاط الثلاث الهامة في بداية المشوار، خاصة وأن الفوز تحقق بشق الأنفس على حساب فريق عنيد.

  • تاريخ النشر: 25 يونيو, 2012

اعتراف عراقي بالأخطاء رغم الفوز على لبنان في كأس العرب

خرج لاعبو منتخب لبان وهم في خيبة أمل بعد الخسارة في الوقت القاتل أمام العراق بهدف نظيف، في افتتاح منافسات الجولة الأولى للمجموعة الثالثة لكأس العرب، وفي المقابل كان العراق منتعشا بالنقاط الثلاث الهامة في بداية المشوار، خاصة وأن الفوز تحقق بشق الأنفس على حساب فريق عنيد.

جاء هدف العراق في الدقيقة الـ(89) من ضربة رأسية بواسطة مصطفى كريم.

قال عباس العطوي لاعب منتخب لبنان: "المباراة كانت قوية من الفريقين، وأهدرنا كثيرا من الفرص على مدار الشوطين، فنحن لم نكن نريد الخروج بالتعادل أو أقل الخسائر كنا نخطط للفوز، الأداء كان جيدا لكن النتيجة لم ترق لمستوى التطلعات للاعبي لبنان".

بينما أكد مهدي كريم لاعب العراق أن الأداء في المباراة الأولى أمام لبنان لم يكن الأفضل "لأسود الرافدينلكن هناك مباراتين في المجموعة الثالثة وسيكون الأداء أفضل بالتأكيد، لأن العراق جاءت إلى البطولة كونها مرشحة للفوز باللقب، ولا بد من الظهور بقوة خلال المباريات المقبلة حتى لا يخيب ظن العراقيين في فريقهم.

وقال نور صبري حارس مرمى العراق: "كنا بحاجة إلى تحقيق الفوز ولا أنكر أننا وقعنا في أخطاء خلال اللقاء أمام لبنان، وهذا أمر طبيعي لأننا نواجه فريقا قويا تطور كثيرا في الفترة الأخيرة، وبالنظر إلى الفرق المنافسة في المجموعة نرى أنها قوية لكننا كوننا فريقا عراقيا لا يهمنا هوية المنافسين، لأننا نبحث دائما عن النقاط الثلاث، وهذا يتطلب علاج الأخطاء التي وقعنا فيها لتجنب تكرارها مجددا".