EN
  • تاريخ النشر: 05 مارس, 2012

اعترافات اندونيسية خطيرة

ماجد الخليفي

ماجد الخليفي

طلبت من أحد محررينا الإتصال بنائب رئيس الإتحاد الأندونيسي فريد رحمن الذي سرعان ما كشف النقاب عن اسرار خطيرة كانت بمثابة " الصدمة " بالنسبة لي.

  • تاريخ النشر: 05 مارس, 2012

اعترافات اندونيسية خطيرة

(ماجد الخليفي) عندما قلت في مقالي الأخير ان تأهل منتخبنا الوطني الى المرحلة الرابعة والحاسمة من تصفيات آسيا المونديالية قد أفسد المخطط الخبيث الذي حيكت خطوطه في مباراة البحرين واندونيسيا كنت قد استندت في ذلك الى جملة من المعطيات التي لم يكن أي منها بحاجة الى أي جهد للوصول اليها..

وبالأمس طلبت من أحد محررينا متابعة خيوط الفضيحة .. والتعرف على رأي الإتحاد الأندونيسي في كل الذي يثار عن نتيجة المباراة ومسؤوليته فيها من قريب أو بعيد , فتم الإتصال بنائب رئيس الإتحاد الأندونيسي فريد رحمن الذي سرعان ما كشف النقاب عن اسرار خطيرة كانت بمثابة " الصدمة " بالنسبة لي..

فالمسؤول الأندونيسي قدم تبريكاته لحصول منتخبنا على بطاقة التأهل الى الأدوار الحاسمة من التصفيات وقال ان جماهيرة الكرة في بلاده سعيدة بوصولنا الى هذه المرحلة وتمنى ان يواصل الفريق خطواته في الطريق الى كأس العالم . وتوقف عند الحكم اللبناني اندريا حداد قائلا : لقد عاملنا بشكل ظالم وتقدمنا بشكوى ضده إلى الاتحاد الآسيوي والفيفا.. حيث كان متحاملا علينا ولم تمض سوى ثلاث دقائق حتى احتسب ركلة جزاء ضدنا وطرد الحارس ..!

ويمضي رحمن في حديثه عن الحكم فيؤكد ملء فمه استياءه مما فعله الحكم وبالظلم الذي وقع عليهم حيث اراد حداد ان يخرجوا مهزومين صفر – 8 وتعمد ان يكون طرفا في حصول هذا الفارق .. ثم يصفه بأوصاف سيئة لكنه ينفي في الوقت نفسه وجود اية مؤامرة من لاعبيه لتلقي هذه الخسارة الشنيعة بل انهم لم يتوقعوا أبدا أن يخسروا بهذه النتيجة في الاجواء الطبيعية.. ولم يكن والرأي لرحمن أمامهم أي خيار سوى زج لاعبين بدائل عن غيرهم " الموقوفين " وقلنا للاعبين إنه يجب ان لا نسمح بأن نخرج بنتيجة كبيرة.

وسأل زميلي رحمن عن الدافع الذي جعل حداد يفسد المباراة لصاح طرف على حساب آخر فأكد في البداية صعوبة تحديد ذلك .. لكنه عاد ليؤكد في انهم يشتبهون في أن " الجانب البحريني هو الذي عمل على اعداد هذه "الطبخة " ضدنا مع الحكم .. ونحن في حقيقة الأمر ذهلنا لهذا الأعتراف الخطير!

وفي الوقت الذي نؤكد باننا وجدنا في هذا الكلام الخطير صيدا صحفيا ثمينا يعزز مصداقية ما نقول الا اننا لانريد أيضا ان نتجنى على الأتحاد البحريني فقد اكتفينا بنشر ما جاء على لسان المسؤول الأندونيسي ونحفظ للأخوة في الأتحاد البحريني حقهم في توضيح وجهة نظرهم والتعقيب على كل كلمة وردت في هذا التصريح . كما اننا لانعرف حقيقة الدوافع التي جعلت هذا المسؤول يطلق تصريحه المثير وهل قاله لإبعاد " الشبهة " عن اتحاده لما قد يطاله من عقوبة من الفيفا او غيره أم انه متأكد من حقيقة ما يقول وبالدليل القاطع الذي لايختلف عليه اثنان ..

وفي النهاية اعرف الأصداء الواسعة التي سيثيرها المقال بسبب التصريحات الخطيرة والمريرة التي كشفها نائب رئيس الإتحاد الإندونيسي , لكنني في الوقت نفسه اطالب الأتحادات الوطنية بقارة آسيا بأن تستعجل في انتخاب رئيس لإتحادها القاري في حالة عدم استمرار السيد بن همام لأن حال الأتحاد الآسيوي الآن مثل سفينة بلا ربان ..!فهل حان وقت الحقيقة ؟