EN
  • تاريخ النشر: 19 أكتوبر, 2010

الحبسي ثانيا وزياني ثالثا وزيدان رابعا استفتاء صدى: الجزائري بوقرة أفضل محترف عربي في أوروبا

أسدل الستار على استفتاء موقع صدى الملاعب حول أفضل محترف عربي في أوروبا، الذي شارك فيه أكثر من 75 ألف زائر، وفاز بالمركز الأول نجم الجزائر ونادي جلاسجو رينجرز الاسكتلندي مجيد بوقرة بعد أن حصد بمفرده نحو نصف الأصوات.

  • تاريخ النشر: 19 أكتوبر, 2010

الحبسي ثانيا وزياني ثالثا وزيدان رابعا استفتاء صدى: الجزائري بوقرة أفضل محترف عربي في أوروبا

أسدل الستار على استفتاء موقع صدى الملاعب حول أفضل محترف عربي في أوروبا، الذي شارك فيه أكثر من 75 ألف زائر، وفاز بالمركز الأول نجم الجزائر ونادي جلاسجو رينجرز الاسكتلندي مجيد بوقرة بعد أن حصد بمفرده نحو نصف الأصوات.

"عندما نقول استفتاءً سنقول من وراء الاستفتاء، وعندما نقول صدى الملاعب سنقول برنامج كل العرب ومصداقية أكبر، الأكيد أن عدد محترفينا العرب في أوروبا يفوق بكثير أربعة عشر لاعبا، لكن هي قائمة ضمت الأكثر تألقا، وهى قائمة عكست اجتهادا نزيها يراد منه تكريم الأفضل.

حتما إن افتقد أحدنا نجمه المفضل فلن يكون سعيدا، ولكن المتمعن في القائمة سيلاحظ أنها مثلت كل العرب، ثلاثة من مصر ومثلهم من الجزائر، ومغربيان وتونسيان وسوريان وعماني ولبناني، ليبلغ عدد المصوِّتين 75 ألفا أجمعوا على اختيار الجزائري مجيد بوقرة ليكون الأفضل، بوقرة قال إن أجواء كرة القدم في الجزائر مشابهة لأجوائها في البرازيل، والجزائريون لم يخيبوا آماله، فبعد عنتر يحيى في استفتاء أفضل عربي العام الماضي، جاء الدور على مجيد بوقرة ليكون أفضل حاليا في قائمة المحترفين العرب في أوروبا.

شعبية صدى الملاعب ضاربة في كل الدول العربية، إلا أن ما يميز الجزائريين غيرتهم على لاعبيهم وتجنيدهم لمساندتهم، وهذا مثال لمن تبنى الاستفتاء واجتهد للتصويت له، اضغط هنا لتصوّت، الاستفتاء لاقى رواجا كبيرا فتحدثت عنه الصحف وواكبت نتائجه وأخباره، لتبرز منذ البداية سيطرة بوقرة على الترتيب، مجيد بوقرة هو الأفضل في المحترفين العرب، وبوقرة يستأثر بقرابة نصف الأصوات.

سيطرة مطلقة والفضل أولا لتألق اللاعب وانتظام مستواه، فالأكيد أن الجزائريين وغير الجزائريين اختاروه، والأكيد أن كل من تابع الاستفتاء سيعترف بمصداقيته وسيرجو لمجيد بوقرة خصوصا ولبقية المحترفين العرب مزيدا من التألق والنجاح، صفحة الأفضل من بين اللاعبين طويت، وموعدكم الجديد مع استفتاء يعكس آرائكم ويوصل أصواتكم."