EN
  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2010

التصويت على الأفضل عربيا يقترب من حاجز المليون استفتاء صدى لـ2010: رأفت علي يتجه للفوز.. وبوقرة وجدو في الأسفل

فشل الجزائري مجيد بوقرة والمصري محمد ناجي جدو الخارجان من سباق الترشح على جائزة أفضل لاعب إفريقيًّا 2010م، في احتلال أحد المراكز المتقدمة في المرحلة الثانية من استفتاء "صدى الملاعب" لاختيار أفضل لاعب عربي لعام 2010م، الذي تصدره عن جدارة الأردني رأفت علي، ويطارده عن قرب الليبي أحمد سعد.

  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2010

التصويت على الأفضل عربيا يقترب من حاجز المليون استفتاء صدى لـ2010: رأفت علي يتجه للفوز.. وبوقرة وجدو في الأسفل

فشل الجزائري مجيد بوقرة والمصري محمد ناجي جدو الخارجان من سباق الترشح على جائزة أفضل لاعب إفريقيًّا 2010م، في احتلال أحد المراكز المتقدمة في المرحلة الثانية من استفتاء "صدى الملاعب" لاختيار أفضل لاعب عربي لعام 2010م، الذي تصدره عن جدارة الأردني رأفت علي، ويطارده عن قرب الليبي أحمد سعد.

واحتل بوقرة في الاستفتاء الذي قارب المصوتون فيه حاجز المليون، المركز السابع بعدما حصل على 1.62% من مجموعة التصويت، وذلك على رغم تألقه مع ناديه "جلاسجو رينجرزأو منتخب بلاده؛ الذي قاده لنصف نهائي أمم إفريقيا 2010م، كما قاده للتأهل إلى نهائيات كأس العالم 2010م بجنوب إفريقيا للمرة الثالثة، بعد غياب 24 عاما.

أما المصري جدو فقد احتل المركز السادس برصيد 2.39% من مجل التصويت، على رغم مساهمته الفعالة في فوز مصر بكأس الأمم الإفريقية 2010م، وحصوله على لقب أفضل بديل في العالم.

ولم يشفع لبوقرة أو جدو ترشحيهما في قائمة أفضل لاعب إفريقي في 2010م، قبل خروجهما منها، واقتصار القائمة على الإيفواري "ديديه دروجيا" والكاميروني "صامويل إيتو" والغاني "أسامواه جيانوخاصة أن المنافسة شرسة مع نجوم كبار.

كما فشل المغربي مروان الشماخ؛ الذي حقق نجاحاته الكبيرة في الدوري الفرنسي مع "بوردوقبل انتقاله بداية هذا الموسم إلى "الأرسنال" الإنجليزي، في احتلال مركز متقدم، رغم مواصلة التألق أوروبيا، وقيادة أرسنال لدور الستة عشر في دوري أبطال أوروبا.

وحصل الشماخ في التصويت على (0.52%)، وهو مركز متأخر لا يليق باسمه ولا مكانته، وخاصة أنه من أبرز المحترفين العرب في أوروبا.

كما لم يحقق عديد من النجوم الكبار في التصويت النسبة التي توازي نجوميتهم، وأبرزهم: السعودي نايف هزازي (0.54%)، والعراقي يونس محمود أفضل لاعب في أسيا 2009م (0.29%)، والعماني على الحبسي أفضل حارس في الخليج (0.27%).

ويذكر أن المرحلة الأولى من استفتاء "الصدى" قد تم فيها اختيار أفضل لاعب من كل دولة، بمشاركة أكثر من 800 ألف صوت، ثم تقلص عدد المرشحين للجائزة إلى 19 لاعبا، وسيستمر التصويت في الاستفتاء الجديد حتى نهاية الشهر الجاري.

شارك في اختيار أفضل لاعب عربي من بين قائمة تضم 19 لاعبا، وكذلك في اختيار أفضل مدرب وحكم ومعلق عربي، ضمن أكبر استفتاء عربي لعام 2010م.