EN
  • تاريخ النشر: 26 ديسمبر, 2011

استفتاء افضل مدرب مشتعل على الطريقة الانجليزية

المدربون المتنافسون في استفتاء صدى الملاعب لافضل مدرب عربي في 2011

المدربون المتنافسون في استفتاء صدى الملاعب لافضل مدرب عربي في 2011

عادة ما يصنف الدوري الانجليزي بانه اقوى دوري في العالم لان المنافسة فيه تتسع لعدد كبير من الفرق كذلك يمكن تصنيف استفتاء صدى الملاعب لافضل مدرب عربي في عام 2011 باعتباره اقوى استفتاء في هذا العام لان الفروق بين متصدر الاستفتاء عدنان حمد والاخير رشيد الطوسي لا تزيد عن 408 صوت فقط..

عادة ما يصنف الدوري الانجليزي بانه اقوى دوري في العالم لان المنافسة فيه لا تقتصر على فريقين فقط مثل اغلب الدوريات الاخرى وانما تتسع لعدد كبير من الفرق الى جانب احتدام المنافسة الى اخر اسابيع البطولة.. ووفقا لهذه المقاييس يمكن تصنيف استفتاء صدى الملاعب لافضل مدرب عربي في عام 2011 باعتباره اقوى استفتاء في هذا العام لان المنافسة فيه على اشدها والفروق بين متصدر الاستفتاء المدرب العراقي لمنتخب الاردن عدنان حمد والاخير رشيد الطوسي مدرب فريق المغرب الفاسي المغربي بطل كأس الكونفدرالية الافريقية لا تزيد عن 408 صوت فقط.

المدربون السبعة الذين يتنافسون في استفتاء صدى لافضل مدرب عربي حقق كل منهم انجازات ملموسة خلال العام الحالي وهو ما يفسر سر التنافس الشديد بينهم رغم تربع عدنان حمد على صدارة الترتيب منذ الايام الاولى بفارق طفيف عن بقية منافسيه حيث جمع 17.79 % من اجمالي الاصوات المشاركة ويليه في المركز الثاني السعودي خالد القروني مدرب منتخب السعودية للشباب المشارك في كأس العالم في الصيف الماضي بنسبة 14.28 % وخلفه مباشرة التونسي نبيل معلول مدرب الترجي الفائز ببدوري ابطال افريقيا الى جانب الدوري والكاس المحليين بعدما حصل على نسبة 14.12 % من الاصوات.

وفي المركز الرابع المدرب السوداني محمد عبد الله مازدا مدرب المنتخب الوطني السوداني بنسبة 13.64 % مبتعدا عن صاحب المركز الخامس سامي الطرابلسي مدرب منتخب تونس بصوتين فقط والاخير حصل على نسبة 13.62 %.

بينما جاء هاني رمزي مدرب منتخب مصر الاوليمبي في المركز السادس بنسبة 13.35 % من اجمالي الاصوات واخيرا رشيد الطوسي بنسبة 13.23 %.

وهكذا فأن فرص كل المدربين السبعة المشاركين لا تزال قائمة ويمكن ان تتغير النتائج في يوم تصويتي واحد.