EN
  • تاريخ النشر: 01 أغسطس, 2010

مجموعته تضم الجيش النيجري وغالبا الهلال والفتح الرباطي اتحاد ليبيا يحقق المهم ويتأهل لدوري المجموعات رغم الخسارة

رغم هزيمته بهدفين لهدف أمام مضيفه أول أغسطس الأنجولي في إياب دور الترضية لبطولة الكونفدرالية الإفريقية، نجح فريق الاتحاد الليبي في العودة لطرابلس ببطاقة التأهل الغالية ليضمن مكانا في دوري المجموعات.

  • تاريخ النشر: 01 أغسطس, 2010

مجموعته تضم الجيش النيجري وغالبا الهلال والفتح الرباطي اتحاد ليبيا يحقق المهم ويتأهل لدوري المجموعات رغم الخسارة

رغم هزيمته بهدفين لهدف أمام مضيفه أول أغسطس الأنجولي في إياب دور الترضية لبطولة الكونفدرالية الإفريقية، نجح فريق الاتحاد الليبي في العودة لطرابلس ببطاقة التأهل الغالية ليضمن مكانا في دوري المجموعات.

نجح "التيحا" في افتتاح باب التسجيل ومفاجأة منافسه الأنجولي مبكرا بهدفٍ أحرزه مهاجمه النيجيري المحترف داودا كاميلو ليحسم فريق الاتحاد الشوط الأول لصالحه بهذا الهدف الذي كان وزنه من ذهب، وجعل مهمة الفريق الأنجولي تزداد صعوبةً وتعقيدا.

حاول صاحب الأرض والضيافة العودة للمباراة في الشوط الثاني، حيث نجح في إحراز هدفين لم يكونا كافيين للتأهل الذي حسمه وحافظ عليه ممثل الكرة الليبية، الذي عاد ليستعيد ذكريات الأمس القريب عندما كان قد تأهل لأول مرة عام 2007 إلى دوري المجموعات ضمن بطولة دوري أبطال إفريقيا، وتأهل بعد ذلك عن مجموعته التي ضمت أبرز الفرق العربية، وهي النجم الساحلي التونسي والجيش المغربي وشبيبة القبائل الجزائري، وتأهل للدور نصف النهائي والمربع الذهبي الذي غادره أمام حامل اللقب فريق الأهلي المصري.

بهذا التأهل المستحق سيلعب فريق الاتحاد في دوري المجموعتين ضمن المجموعة الأولى التي تضم المتأهل من مباراة الهلال السوداني وكابس يونايتد بطل زيمبابوي (والأقرب الهلال بعد أن أجهز على منافسه بخماسية نظيفة في الخرطوم) والجيش بطل النيجر الذي أطاح بالمريخ السوداني، والمتأهل من مباراة سوبر سبورت الجنوب إفريقي والفتح الرباطي المغربي (انتهت جولة الذهاب بجنوب إفريقيا بخسارة الفتح بهدفين مقابل هدف أي أن الفوز بهدف يكفيه للمرور) وسيكون التأهل لأصحاب المركزين الأول والثاني للدور نصف النهائي.

وضمت تشكيلة المتأهل -بقيادة مدربه المصري أنور سلامة- كلا من سمير عبود لحراسة المرمى، ووليد هدلول والعربي جابر وماهر حناشى ومروان المبروك وناصر صليل وداودا كاميلو وجيري ايمار وأحمد الزوى وكوليبالي، ودخل في الشوط الثاني كل من علي ارحومة ومنصور البركي وماني سابول.

وستكون أولى مباريات فريق الاتحاد في دوري المجموعات بملعب الحادي عشر من يونيو بطرابلس يوم الثالث عشر من شهر أغسطس الجاري مع المتأهل الجيش بطل النيجر.