EN
  • تاريخ النشر: 19 يونيو, 2010

بعد إدارته مباراة فرنسا والمكسيك إشادة بأداء السعودي خليل جلال في المونديال

أشاد برنامج "أصداء العالم" بأداء الحكم العربي السعودي خليل جلال الذي قاد مباراة فرنسا والمكسيك في الجولة الثانية من نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2010 المقامة حاليا في جنوب إفريقيا، والذي حظي بإشادة كبيرة.

  • تاريخ النشر: 19 يونيو, 2010

بعد إدارته مباراة فرنسا والمكسيك إشادة بأداء السعودي خليل جلال في المونديال

أشاد برنامج "أصداء العالم" بأداء الحكم العربي السعودي خليل جلال الذي قاد مباراة فرنسا والمكسيك في الجولة الثانية من نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2010 المقامة حاليا في جنوب إفريقيا، والذي حظي بإشادة كبيرة.

وأوضح أصداء العالم في تقرير له أن أداء جلال جاء امتدادا لتألق التحكيم العربي في بطولات العالم، مشيرا إلى توليه إدارة مباراة تشيلي وسويسرا يوم الإثنين المقبل في المجموعة الثامنة، رغم كونها في الجولة الثانية.

وظهر جلال بأداء قوي في مباراة فرنسا والمكسيك؛ حيث كان قريبا من كل لعبة، واحتسب ضربة جزاء على فرنسا بشجاعة كبيرة، رغم أن الكثير من الحكام كان من الممكن أن يترددوا في احتسابها، خاصة وأن فرنسا كانت متخلفة بهدف.

وكانت مباراة فرنسا والمكسيك الذي أدارها الحكم السعودي في المجموعة الأولى، قد انتهت لصالح المكسيك بهدفين مقابل لا شيء.

حمادي القردبو: "مونديال 98 بفرنسا هو أجمل ذكرى للتحكيم العربي عندما وقف مساعد الحكم السعودي عبد الرحمن الزيد إلى جانب المغربي سعيد برقولا ليحكم النهائي الحلم بين أصحاب الضيافة ومنتخب البرازيل، وليتوجا تألق الإماراتي علي بوجسيم الذي حكم نصف النهائي بين البرازيل وهولندا، عندها رفع الفرنسيون كأس العالم ليكون التحكيم العربي طالع خير لهم، وهذا الخميس سجل العرب أول ظهور تحكيمي في المونديال الإفريقي، واقتربت فرنسا من الخروج من الباب الضيق منذ الدور الأول، ممثلنا الوحيد السعودي خليل جلال كان على الموعد فسار على درب عديد الحكام العرب المتألقين في المونديال، أداء متميز استحق التهنئة والإشادة، وأكد أن التحكيم السعودي بخير، الأكيد أن ظهور خليل جلال لن يقتصر على مباراة فرنسا والمكسيك، والأكيد أنه سيواصل السير بخطى ثابتة ليؤكد جدارته بالتواجد في المونديال. بالمناسبة تحية لروح الفقيد سعيد برقولا في ذكرى وفاته الثامنة التي مرت عليها ثلاثة أيام".