EN
  • تاريخ النشر: 25 ديسمبر, 2010

بحسب استفتاء صدى إبراهيم ولد أبو بكر يبكي بعد تتويجه بلقب الأفضل في موريتانيا

ولد أبو بكر يبكي بعد فوزه بأفضل لاعب في موريتانيا

ولد أبو بكر يبكي بعد فوزه بأفضل لاعب في موريتانيا

أشاد كثير من الرياضيين في موريتانيا بفخر واعتزاز بلفتة استفتاء صدى الملاعب لأول مرة لاختيار أحسن لاعب في موريتانيا، لكن هذا الفخر والاعتزاز زاد مرة أخرى عندما تم اختيار لاعب موريتاني هو إبراهيم ولد بو بكر الملقب بأنييستا، ضمن مشروع أحسن لاعب عربي لبرنامج صدى الملاعب.

أشاد كثير من الرياضيين في موريتانيا بفخر واعتزاز بلفتة استفتاء صدى الملاعب لأول مرة لاختيار أحسن لاعب في موريتانيا، لكن هذا الفخر والاعتزاز زاد مرة أخرى عندما تم اختيار لاعب موريتاني هو إبراهيم ولد بو بكر الملقب بأنييستا، ضمن مشروع أحسن لاعب عربي لبرنامج صدى الملاعب.

إبراهيم ولد أبو بكر قال في تصريحاته لصدى الملاعب إن الفوز باستفتاء صدى هو فوز لكل الشباب الموريتاني الذي دعمه من أجل الفوز بهذا اللقب.

أضاف أن كرة القدم الموريتانية ليست معروفة على الساحة العالمية، لكنني كلاعب أؤمن بحظوظي ومجهودي، والحمد لله كمسابقة يمكن التعرف علي مستقبلا بين اللاعبين والأندية بالعالم.

وأكد العديد من الجمهور الرياضي الموريتاني أن استفتاء صدى الملاعب ساهم في إدراك عدالة غابت كثيرا عن كرة القدم الموريتانية أمام نظيرتها العربية.

يذكر أن برنامج صدى الملاعب هو الوحيد الذي يحاول أن يغطي كل بلاد العرب، وجاء اختيار موريتانيا على اعتبار أنها بلد عربي وإسلامي لتدخل ضمن الاستفتاءات الموضوعة لأفضل لاعب في البلاد العربية بأكملها.