EN
  • تاريخ النشر: 06 أكتوبر, 2009

لا يمارس الرياضة ولكنه يتابع مباريات كرة القدم أيمن زيدان: جاري حرمني من احتراف الكرة وأشجع الآتزوري

في حوار من القلب، كشف النجم السوري المتألق دائما أيمن زيدان، لمشاهدي صدى الملاعب، عن متابعته الدائمة لمباريات كرة القدم، وتشجيعه للمنتخب الإيطالي الملقب بالآتزوري، كما استرجع ذكرياته الشخصية مع الساحرة المستديرة.

في حوار من القلب، كشف النجم السوري المتألق دائما أيمن زيدان، لمشاهدي صدى الملاعب، عن متابعته الدائمة لمباريات كرة القدم، وتشجيعه للمنتخب الإيطالي الملقب بالآتزوري، كما استرجع ذكرياته الشخصية مع الساحرة المستديرة.

"بتذكر جار إلنا الله يسامحه، كنا نلعب بالحارة وبالحارات الضيقة الدمشقية؛ ما في ملاعب، فدائما أنا كنت حارس مرمى، فدايما صد الطابة (الكرةتوقع على الأبواب تبع جارنا فيشق إلنا الطابة. نحنا ضلينا حافظين وشه هذا اللي بيشق إلنا الطابة، وكان يلبس نضارات يشتمنا ويشق الطابة، وخاصةً كان في ضربة جزاء لفريقنا، وراحت علينا الطابة وخسرنا 1-صفر، شقها الله يسامحه".

وقال زيدان، أحد عمالقة الفن السوري، إنه لا يمارس الرياضة، ولكنه متابع جيد لمباريات كرة القدم، وكان ولا يزال من مشجعي منتخب إيطاليا.

وتعليقا منه على قيام جار زيدان بشق الكرة، قال الكابتن جمال علي -ضيف الحلقة- "أنا أشكر هذا الجار، على رغم كره الأستاذ أيمن، لأنه لولاه كان صار حارس مرمى وما كنا شفنا فنان عظيم بمستوى أيمن زيدان، لذلك نشكر ها الجار على شق الكرة".

يذكر أن الفنان أيمن غالب زيدان -56 عاما- مولود في سوريا في الأول من سبتمبر/أيلول عام 1953، ويعد واحدا من أهم الفنانين في الدراما السورية.

عمل في بداية حياته مقدما لأحد برامج المسابقات، كما عمل مديرا لشركة الشام الدولية للإنتاج السينمائي والتلفزيوني، كما كان عضوا في مجلس الشعب السوري.

ولعب زيدان بطولة نحو 30 مسلسلا تلفزيونيا، كان آخرها "صدق وعده"؛ الذي عرضته MBC1 في رمضان الماضي، ونحو 8 أعمال مسرحية، وعدد من الأفلام السينمائية والمسلسلات الإذاعية.