EN
  • تاريخ النشر: 02 أكتوبر, 2012

ضمن منافسات إياب دور الثمانية في دوري الأبطال الأهلي والاتحاد يضربان بقوة أبواب نصف نهائي أسيا أمام سباهان وجوانزو

الاتحاد وجوانزو

مدينة جدة على موعد مع البطولة الأسيوية، عندما يلعب الأهلي والاتحاد مباراتهما في إياب ربع النهائي أمام سباهان اصفهان الإيراني وجوانزو الصيني يوم الثلاثاء، كلاهما يسعى لحسم تأهله إلى المربع الذهبي لدوري الأبطال، أملا في مواصلة المنافسة على اللقب هذا الموسم.

  • تاريخ النشر: 02 أكتوبر, 2012

ضمن منافسات إياب دور الثمانية في دوري الأبطال الأهلي والاتحاد يضربان بقوة أبواب نصف نهائي أسيا أمام سباهان وجوانزو

مدينة جدة على موعد مع البطولة الأسيوية، عندما يلعب الأهلي والاتحاد مباراتهما في إياب ربع النهائي أمام سباهان اصفهان الإيراني وجوانزو الصيني يوم الثلاثاء، كلاهما يسعى لحسم تأهله إلى المربع الذهبي لدوري الأبطال، أملا في مواصلة المنافسة على اللقب هذا الموسم.

قدم الاتحاد عرضا راقيا في مباراة الذهاب توجه بفوز على جوانزو بنتيجة (4-2)، والأهلي عاد من اصفهان بتعادل سلبي.

في حال التأهل إلى الدور نصف النهائي، يلتقي الفائز من مواجهة الاتحاد مع الفائز من سيباهان والأهلي، في حين يتقابل الفائز من مواجهة اديلايد وبونيودكور مع الفائز من أولسان والهلال.

يدخل الاتحاد المباراة بأكثر من فرصة حيث يحتاج إلى الفوز أو التعادل لكي يضمن التأهل للدور نصف النهائي.

ونظرا لأهمية المباراة وقوة الفريقين، فإن الإثارة ستكون حاضرة كما كانت في مباراة الذهاب التي نجح خلالها الاتحاد في قلب الطاولة على ضيفه وحقق فوزا كبيرا قوامه أربعة أهداف مقابل هدفين بعد ان تأخر مرتين.

الفوز الكبير الذي حققه الاتحاد ذهابا يجعله يخوض المباراة بمعنويات عالية وبخطة واضحة، حيث من المتوقع أن يعتمد مدربه الإسباني راؤول كانيدا إلى تأمين الجوانب الدفاعية والحد من خطورة لاعبي جوانغجو ومباغتة مضيفه بهدف يصعب المهمة عليه اذا امكن.

لا بديل عن الفوز للأهلي

Image
435

يأمل الأهلي على أرضه وبين جمهوره في تحقيق الفوز على سباهان بعد أن أنقذ مرماه من أكثر من هدف ايراني محقق في مباراة الذهاب قبل أسبوعين في اصفهان.

ومن الطبيعي أن يلعب الأهلي مهاجما لأن لا بديل له عن الفوز، وقد استعاد مهاجمه وهدافه البرازيلي فيكتور سيموس الذي غاب عن مباراة الذهاب بداعي الإصابة، فضلا عن جهوزية معظم اللاعبين فنيا وبدنيا بعد تأجيل مباراته في الدوري السعودي أمام الفتح.

يدرك المدرب التشيكي كارل ياروليم ولاعبيه أهمية المباراة وضرورة الفوز بها للاستمرار في البطولة والمنافسة على اللقب.

سيعتمد ياورليم على نفس العناصر التي شاركت ذهابا فضلا عن سيموش ويبرز منهم كامل الموسى وكامل المر وتيسير الجاسم وعبدالرحيم الجيزاوي والكولمبي بالومينو والبرازيلي فيكتور والعماني عماد الحوسني.

وسيلجأ سباهان إلى إغلاق منطقته والانطلاق بالهجمات المرتدة، أملا في خطف هدف يسهل مهمته في التأهل، معولا على محمد رضا خلعتبري ومحرم نافيديكيا وفرشد طالبي والحارس محمد رضا.

المزيد عن الكرة السعودية

تابع حلقات صدى الملاعب على شاهد.نت