EN
  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2012

نجران يسعى للإطاحة بالهلال من دور الـ16 لكأس ولي العهد

الهلال والأهلي

الهلال يلعب على أرض نجران

تحسم منافسات الليلة من دور الـ16 لبطولة كأس ولي العهد السعودي هوية خمسة فرق ستتأهل لدور الثمانية، وتبدو مباراة نجران والهلال التي يستضيفها الأول أهم مباريات الليلة بما أن الهلال هو حامل لقب البطولة لخمسة أعوام متتالية ، بينما يستضيف الفتح فريق العروبة ويلتقي الاتحاد مع القادسية والوحدة مع الاتفاق وهجر مع الفيصلي في باقي مباريات اليوم.

  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2012

نجران يسعى للإطاحة بالهلال من دور الـ16 لكأس ولي العهد

تحسم منافسات الليلة من دور الـ16 لبطولة كأس ولي العهد السعودي هوية خمسة فرق ستتأهل لدور الثمانية، وتبدو مباراة نجران والهلال التي يستضيفها الأول أهم مباريات الليلة بما أن الهلال هو حامل لقب البطولة لخمسة أعوام متتالية ، بينما يستضيف الفتح فريق العروبة ويلتقي الاتحاد مع القادسية والوحدة مع الاتفاق وهجر مع الفيصلي في باقي مباريات اليوم. ويسعى الهلال للاحتفاظ بلقبه ببطولة كأس ولي العهد رغم خوضه مباراة صعبة على أرض نجران الذي تعود إسقاط الفرق الزائرة على أرضه وأمام جماهيره التي تسانده بحماس شديد.

ويحتل الهلال المركز الثاني بترتيب الدوري السعودي خلف المتصدر الفتح ، فيما يأتي نجران ثامنا في الترتيب لكنه يريد أن يحقق تطلعات جماهيره ببلوغ مرحلة متقدمة في بطولة الكأس.

ويعتمد الهلال على نجمه البرازيلي ويسلي لوبيز الذي ينفرد بصدارة قائمة الهدافين لهذا الموسم برصيد 15 هدفا فيما يبدو فريق نجران أكثر تحسنا على الصعيد الفني مع ضمه لعدد من النجوم مثل السوريين جهاد الحسين ووائل عيان.

من ناحية أخرى ، يعتبر الفتح المرشح الأقرب للفوز عندما يستضيف العروبة بالأحساء حيث أنه الفريق الأكثر جاهزية على الصعيد الفني فضلا عن خبرة لاعبيه في إدارة المباريات التنافسية بقيادة البرازيلي إيلتون.

فيما يسعى العروبة لتفجير مفاجأة بإسقاط "ظاهرة الكرة السعودية" الفتح الذي يقدم مستويات لافتة وغير مسبوقة ويتصدر ترتيب الدوري السعودي حاليا بعد 15 جولة من الموسم وهو ما يعتبر إنجازا تاريخيا للفريق في ظل إمكانياته الفنية والمالية المتوسطة مقارنة بما تملكه الفرق العريقة مثل الهلال والاتحاد والشباب والنصر والأهلي والاتفاق.

ورغم عدم استقرار الحالة الفنية والمعنوية لفريق الاتحاد في الفترة الأخيرة إلا أنه يستطيع المضي قدما في بطولة كأس ولي العهد من خلال تجاوز فريق القادسية ، أحد أندية الدرجة الأولى.

فيما ستكون مباراة الوحدة والاتفاق فرصة للأخير من أجل مواصلة حالة التحسن الفني والمعنوي التي يعيشها من خلال الفوز باللقاء وبلوغ دور الثمانية.

وسيعمل فريقا الفيصلي وهجر على مصالحة جماهيرهما بتحقيق نتيجة إيجابية عندما يلتقيان على أرض الأول.