EN
  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2013

عشاق "صدى الملاعب" يجمعون على أن أبوتريكة هو "أمير القلوب الخلوق"

محمد أبوتريكة

تريكة انتقل إلى بني ياس

أجمع عشاق برنامج "صدى الملاعب" على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" على أن أهم صفة للنجم المصري محمد أبوتريكة هي "أمير القلوب الخلوق".

  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2013

عشاق "صدى الملاعب" يجمعون على أن أبوتريكة هو "أمير القلوب الخلوق"

أجمع عشاق برنامج "صدى الملاعب" على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" على أن أهم صفة للنجم المصري محمد أبوتريكة هي "أمير القلوب الخلوق". وكان الموقع الرسمي لبرنامج "صدى الملاعب" قد سأل زوار الصفحة عن أفضل صفة يفضلون أن يطلقوها على النجم المصري المنتقل حديثا لبني ياس الإماراتي من الأهلي المصري وكان لقب "أمير القلوب الخلوق" الأبرز بين أكثر من 450 تعليقا ، فيما حاز السؤال على أكثر من 750 "لايك".

وقد انضم محمد أبو تريكة للنادي الأهلى موسم 2003 من نادي الترسانة، وارتدى الرقم 22 والذي بدأ معه مشواره الكروي، ويلعب أبو تريكة في مركزي خط الوسط المهاجم وصانع الألعاب.

حقق أبو تريكة إنجازات عديدة منذ التحاقه بالنادي الأهلي، إذ حصل معه على بطولة الدوري سبع مرات والكأس المصري ثلاث مرات وكأس السوبر المصري 4 مرات ودوري رابطة الأبطال الأفريقية ثلاث مرات وكأس السوبر الأفريقي مرتين والوصول لكأس العالم للأندية 3 مرات بالإضافة إلى الفوز مع المنتخب المصري بكأس الأمم الإفريقية أعوام 2006و2008 والذي لعب فيه دوراً مهماً خلال مشوار المنتخب المصري أثناء البطولة والتي كان أبو تريكة أبرز لاعبيها.

تريكة يحمل قميص بني ياس
416

تريكة يحمل قميص بني ياس

وعلى الصعيد الشخصي حصل أبو تريكة على لقب أفضل لاعب بالدوري مرتين ولقب هداف الدوري مرة واحدة وهداف أفريقيا مرة واحدة، ورشح لجائزة أفضل لاعب إفريقي لعام 2008 وحصل على المركز الأول، بينما حصل على لقب أفضل لاعب إفريقي 2008 في استفتاء جريدة المنتخب المغربية، وحصل على لقب أفضل لاعب عربي 2007 و 2008 على التوالي في استفتاء جريدة "الهداف" الجزائرية، ولقب أفضل لاعب عربي 2008 وأفضل لاعب إفريقي لعام 2009 في استفتاء مجلة "الهدف" الليبية، وكذلك على لقب أفضل لاعب عربي 2008 في استفتاء مجلة "سوبر" الإماراتية، وحصل بالاجماع على لقب أفضل لاعب في الدوري المصري طوال الاعوام الاربعة الأخيرة.

وكان أيضا هداف كأس العالم لأندية كرة القدم 2006 حيث أحرز ثلاث أهداف مع الأهلي ساهمت في حصول الأهلي على برونزية المونديال، وحصل على لقب أفضل لاعب داخل القارة السمراء عام 2012.

وقد أحرز أبو تريكة العديد من الأهداف الهامة والحاسمة في مسيرتة الكروية سواء مع المنتخب المصري أو النادي الأهلي، منها هدفه في نهائي دوري أبطال أفريقيا أمام الصفاقسي التونسي في الوقت بدل الضائع والذي حسم البطولة للنادي الأهلي، وهو صاحب هدف الفوز بكأس الأمم ألأفريقية لعام 2006 والتي اقيمت في مصر بإحرازه ضربة الترجيح الأخيرة والتي أعلنت فوز مصر بكأس أمم أفريقيا للمرة الخامسة في تاريخها، ويبقى هدفه الأهم الذي أحرزه في مرمى منتخب الكاميرون في نهائي بطولة الأمم الأفريقية سنة 2008 لتفوز مصر بالبطولة.

وكان أبو تريكة قد أحرز في نفس البطولة ثلاث أهداف خلال مشوار المنتخب المصري في البطولة، ونتيجة لأداءه الراقي ودوره الفعال في أحراز منتخب بلاده للبطولة رشحه الاتحاد الأفريقى لنيل الكرة الذهبية لأحسن لاعب أفريقي لعام 2008.