EN
  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2012

الجيش يرفض استضافة مباريات الدوري المصري على ملاعبه

الأهلي والشغب

كارثة بورسعيد مازالت تعرقل استئناف الدوري

نفى فريد نائب رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم الأنباء التي ترددت مؤخرا حول إلغاء مسابقة الدوري هذا الموسم، مؤكدا أنها مجرد أقاويل لا أساس لها من الصحة. وقال فريد إن خطاب وزارة الدفاع بشأن عدم استضافة أي مباريات على ملاعبها لا يعني بالضرورة إلغاء المسابقة.

نفى فريد نائب رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم الأنباء التي ترددت مؤخرا حول إلغاء مسابقة الدوري هذا الموسم،  مؤكدا أنها مجرد أقاويل لا أساس لها من الصحة.

وقال فريد في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن خطاب وزارة الدفاع بشأن عدم استضافة أي مباريات على ملاعبها لا يعني بالضرورة إلغاء المسابقة، موضحا أنه كان قد تم الاتفاق في وقت سابق على إقامة المباريات على ملاعب عسكرية وانتهت مهلة الخطاب في الثالث من كانون أول/ديسمبر.

وأضاف أنه بعد الانتهاء من المرحلة الثانية للاستفتاء على الدستور فإنه سيتم عقد جلسة خاصة مع المسئولين في الدولة لحسم مصير الدوري المصري.

وتنتهي المرحلة الثانية من الاستفتاء على الدستور يوم السبت المقبل بعدما جرت المرحلة الأولى يوم السبت الماضي.

وأوضح فريد أنه في حالة رفض وزارة الدفاع المصرية استضافة مباريات الدوري على ملاعبها فإنه سيتم الاجتماع بمسئولي الأندية المصرية لحسم مصير الملاعب بعد الحصول على موعد محدد لانطلاق المسابقة.

يذكر أن الاتحاد المصري لكرة القدم أعلن منذ أيام عن عودة الدوري المصري للانطلاق من جديد في 30 من كانون أول/ديسمبر الجاري.