EN
  • تاريخ النشر: 08 يوليو, 2013

الاتحاد المصري يؤجل تحديد مصير الدوري بسبب الأوضاع الأمنية

شعار الكرة المصرية

مصير الكرة في مصر يحيط به الغموض

قرر مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم تأجيل اجتماعه الذي كان مقررا يوم الاثنين إلى أجل غير مسمى بسبب الأوضاع الأمنية وصعوبة وصول أي من أعضاء المجلس إلى الاجتماع نظرا لأحداث الحرس الجمهوري فجر اليوم.

قرر مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم تأجيل اجتماعه الذي كان مقررا يوم الاثنين إلى أجل غير مسمى بسبب الأوضاع الأمنية وصعوبة وصول أي من أعضاء المجلس إلى الاجتماع نظرا لأحداث الحرس الجمهوري فجر اليوم.

وكان مقررا أن يجتمع مجلس الاتحاد اليوم لمناقشة مصير المباريات المتبقية من الدوري المصري للعبة ومباريات مرحلة التتويج في ظل الظروف الأمنية العصيبة التي تمر بها البلاد.

وأكد عزمي مجاهد مدير إدارة الإعلام بالاتحاد ، في تصريح خاص لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) ، أن الموعد الجديد للاجتماع لم يتحدد بعد وأن استمرار الأوضاع الأمنية بهذا الشكل قد يحول دون إقامة المباريات من الدوري ولكن القرار النهائي بهذا الشكل يبقى معلقا لحين استكشاف الوضع.