EN
  • تاريخ النشر: 09 سبتمبر, 2013

الإمارات هدفها لقب الدورة الودية والثأر للسعودية

الإمارات وقطر 8

منتخب الإمارات هدفه مواصلة الانتصارات

تختتم مساء الاثنين منافسات البطولة الودية الدولية الرباعية لكرة القدم (OSN) التي ينظمها الاتحاد السعودي لكرة القدم بمشاركة منتخبات السعودية والإمارات ونيوزلندا وترينيداد وتباجو.

  • تاريخ النشر: 09 سبتمبر, 2013

الإمارات هدفها لقب الدورة الودية والثأر للسعودية

تختتم مساء الاثنين منافسات البطولة الودية الدولية الرباعية لكرة القدم (OSN) التي ينظمها الاتحاد السعودي لكرة القدم بمشاركة منتخبات السعودية والإمارات ونيوزلندا وترينيداد وتباجو.

ويسدل الستار اليوم على الحدث، بإقامة مباراتين، الأولى لتحديد هوية البطل، وتجمع الإمارات بنيوزلندا، والثانية لمعرفة صاحب المركز الثالث وتجمع المنتخب السعودي وترينيداد وتوباجو.

ويقام اللقاء على استاد الملك فهد الدولي بالرياض في تمام الساعة التاسعة مساء، وجاء تأهل المنتخبين الإماراتي والنيوزلندي، للمباراة النهائية، عقب فوزهما في اللقاء السابق، إذ فاز المنتخب الإماراتي على ترينيداد وتوباجو بركلات الترجيح 7-6 بعد أن انتهت الأشواط الأصلية بالتعادل الايجابي 3-3، فيما تمكن المنتخب النيوزلندي من حجز بطاقته النهائية بفضل فوزه على المنتخب السعودي بنتيجة 1-صفر.

وفنياً تبدو الكفتان أقرب للتساوي بين المنتخبين اللذين قدما مستوى كبيرا في اللقاء الماضي، والذي استحقا على إثره بلوغ النهائي، فالمنتخب الإماراتي قدم في لقائه السابق مستوى متميزا وتحديدا الشوط الأول، وكاد أن ينهي اللقاء من الأشواط الأصلية، وفي المقابل قدم المنتخب النيوزلندي عرضا فنيا مرتفعا أمام المنتخب السعودي (المضيف) لينهي اللقاء لمصلحته بهدف نظيف جاء في الحصة الثانية من المباراة ، وهو ما يجعل مواجهة الليلة ساخنة بين المنتخبين.

المنتخب الإماراتي سيدخل اللقاء وسط جاهزية كاملة، وستكون الخيارات متعددة أمام مدربه الوطني مهدي علي الذي يتطلع لتحقيق نتيجة ايجابية مقرونة بالمستوى الفني المرتفع، ومن المنتظر أن يبدأ المدرب بالقائمة نفسها التي خاضت اللقاء السابق، ومن أبرز الاسماء في صفوف الفريق المهاجمان أحمد خليل وعلي مبخوت، ويتواجد في خط الوسط عمر عبدالرحمن وحبيب الفردان، والحارس المتألق علي خصيف.

وفي المقابل سيدخل المنتخب النيوزلندي بقيادة مدربه ريكي هيربرت ، وهو المدرب الذي نجح في إيجاد فريق مميز تصدر معه التصفيات النهائية لقارة اوقيانوسيا المؤهلة لكأس العالم 2014.

ويمتاز المنتخب النيوزلندي بطول اجسام لاعبيه ما يساعدهم في الكرات العرضية، وايضا التسديد المتقن من خارج منطقة الجزاء.

و سيدخل المدرب النيوزلندي اللقاء بالتشكيلة الاساسية التي لعبت اللقاء الماضي امام المنتخب السعودي، ومن ابرز الاسماء لدى المدرب المهاجم كريس كيلين والمدافع تومي سميث.