EN
  • تاريخ النشر: 16 أكتوبر, 2012

أوزبكستان تهزم قطر في تصفيات مونديال البرازيل 2014

منتخب قطر الأولمبي

قطر خسرت أمام أوزبكستان

انتزع منتخب أوزبكستان فوزا غاليا من عقر دار مضيفه القطري بهدف نظيف يوم الثلاثاء في الجولة الخامسة من مباريات المجموعة الأولى من الدور النهائي من التصفيات الاسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل.

  • تاريخ النشر: 16 أكتوبر, 2012

أوزبكستان تهزم قطر في تصفيات مونديال البرازيل 2014

انتزع منتخب أوزبكستان فوزا غاليا من عقر دار مضيفه القطري بهدف نظيف يوم الثلاثاء في الجولة الخامسة من مباريات المجموعة الأولى من الدور النهائي من التصفيات الاسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل.

سجل سانزهار تورسونوف مهاجم فولجا الروسي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة  الـ(13).

رفع منتخب اوزبكستان رصيده إلى خمس نقاط في المركز الثاني بعدما حقق فوزه الأول في الدور النهائي من التصفيات، بينما تجمد رصيد المنتخب القطري عند أربع نقاط في المركز الرابع بالتساوي مع إيران ولبنان الجنوبية، فيما يتصدر منتخب كوريا الجنوبية ترتيب المجموعة برصيد سبع نقاط.

دخل المنتخب القطري المباراة بضغط هجومي أملا في تسجيل هدف مبكر يشعل به حماس الجماهير باستاد استاد جاسم بن حمد بنادي السد.

وسيطر صاحب الأرض على مجريات اللعب في الدقائق الأول ووصل أكثر من مرة للمرمى الأوزباكي خاصة عن طريق سيباستيان سوريا، لكن انتقلت الخطورة من الجانب القطري إلى الجانب الأوزبكي بعد مرور الدقائق العشرة الأولى من المباراة.

تقدم المنتخب الاوزبكستاني بهدف في الدقيقة الـ(13) عن طريق سانزهار تورسونوف بعدما تلقى عرضية رائعة من الناحية اليمنى ليسددها مباشرة بقدمه إلى داخل الشباك.

وكاد لورنس كوايي أن يرد بهدف التعادل للمنتخب القطري بعد ثلاث دقائق فقط عبر تسديدة صاروخية، ولكن الحارس الأوزبكي تصدى له بثبات.

وضاعت فرصة محققة للمنتخب القطري في الدقيقة الـ(23)، بعد ضربة رأسية من يوسف أحمد مرت بالكاد من فوق الشباك.

وبدا واضحا أن المنتخب القطري يعاني كثيرا في وسط الملعب، حيث افتقد الفريق إلى القدرة على نقل الكرة إلى خط الهجوم، في الوقت الذي تحرك فيه المنتخب الأوزبكي كما يحلو له في منتصف ملعب العنابي، وسط خطورة حقيقة على مرمى الحارس القطري.

وطالب لاعبو المنتخب القطري بضربة جزاء بعد تعرض خلفان ابراهيم خلفان ومن قبله سيباستيان سوريا للعرقل داخل منطقة الجزاء، ولكن الحكم أشار باستمرار اللعب في كلتا المرتين.

وأهدر طلال البلوشي فرصة مؤكدة للمنتخب القطري في الدقيقة الـ(43)، بعدما تلقى تمريرة رائعة من يوسف أحمد وضعته في مواجهة المرمى مباشرة ولكنه سدد في أحضان الحارس.

وسيطر الفريق العنابي على الدقائق الخمسة الأخيرة من الشوط الأول ولكنه لم ينجح في الوصول إلى الشباك.

ومع بداية الشوط الثاني استعاد الفريق الأوزبكي سيطرته على مجريات اللعب وسط محاولات قطرية غير مجدية.

وكادت أوزبكستان أن تربح هدفا بنيران صديقة في الدقيقة الـ(55) بعد تسديدة من داخل منطقة الجزاء اصطدمت بأقدام المدافعين ولكن الحارس نجح في ابعاد الكرة قبل أن تتجاوز خط المرمى.

وتراجع إيقاع اللعب كثيرا في الشوط الثاني مقارنة بالشوط الأول، حيث زادت الالتحامات بين اللاعبين وانحصر اللعب في منتصف الملعب دون خطورة حقيقية على المرميين.

وحصل الفريق القطري على ضربة حرة مباشرة في منطقة خطرة في الدقيقة الـ(85) ليسددها طلال البلوشي، ولكن الكرة اصدمت بأقدام مدافعي اوزبكستان

وحاول الفريق القطري خلال اللحظات الأخيرة من المباراة أن يدرك التعادل ولكن صلابة دفاع وحارس مرمى الفريق الضيف حالا دون حدوث ذلك، ليخرج الفريق الاوزبكي فائزا بهدف تورسونوف.

المزيد عن الكرة القطرية

تابع حلقات صدى الملاعب على شاهد.نت