EN
  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2012

تهديدات بمنع الأهلي من اللعب في بطولة أفريقيا بالقوة

جماهير المحلة

الأهلي المصري

تواصلت ردود الأفعال الغاضبة من قبل اللاعبين المصريين المحليين بعد قرار الاتحاد المصري لكرة القدم بتأجيل الدوري المصري لأجل غير مسمى لدوعي أمنية مما دفع لاعبون للتهديد بمنع الأهلي من اللعب في بطولة أفريقيا بالقوة.

تواصلت ردود الأفعال الغاضبة من قبل اللاعبين المصريين المحليين بعد قرار الاتحاد المصري لكرة القدم بتأجيل الدوري المصري لأجل غير مسمى لدوعي أمنية مما دفع لاعبون للتهديد بمنع الأهلي من اللعب في بطولة أفريقيا بالقوة.

الهاني سليمان لاعب نادي الاتحاد السكندري أكد أن هناك قطاعا كبيرا من اللاعبين انقطع عيشهم بسبب تهديدات الألتراس بعدم لعب الدوري وخضوع الاتحاد المصري لرغباتهم مشيرا إلى أنه لو لزم الأمر مستقبلا سيتم قطع الطرق حتى تستجيب الأجهزة الأمنية لمطابهم بعدوة الدوري.

وهدد سليمان في تصريحات تلفزيونية بمنع الأهلي من اللعب في بطولة أفريقيا قائلا اللاعبون يستطيعون إيقاف كوبري أكتوبر وكذلك أيقاف كل المصالح الحكومية خاصة بعد تردد المسئولين عن اتحاد كرة القدم وكذلك وزير الرياضة في عودة الدوري.

وفي سياق آخر أطلق محمد عبد المنصف حارس مرمى الزمالك السابق وإنبي الحالي تصريحات نارية شن فيها هجوما حادا على مجموعات جماهير الألتراس في مصر بسبب رفضهم لعودة النشاط الرياضي.

وقال عبد المنصف في تصريحات تلفزيونية: "لقد شاركت في ثورة 25 يناير من أول يوم وحتى يوم التنحي، وأؤكد أن مجموعات الألتراس لم تشارك في الثورة بأي صورة من الصور، ولم تكن متواجدة في ميدان التحرير، ولم تتواجد يوم موقعة الجمل".

وأضاف عبد المنصف: "مجموعات الألتراس دعت إلى المظاهرات بعد تنحي الرئيس المخلوع حسني مبارك، في شارع محمد محمود، أو عند مجلس الوزراء أو ضد ترشح أحمد شفيق، لكني أؤكد أنهم لم يشاركوا في الثورة".

كانت وزارة الداخلية المصرية أصدرت بيانا أمس لتوضح موقفها من القدرة على تأمين المباريات المفترضة مستقبلا ضمن الدوري الممتاز لكرة القدم.

وجاء في البيان " سبق أن تواصلت الداخلية مع الجهات المعنية بشئون اللعبة، والجهات الرياضية المختلفة لتحديد موعد بدء عودة النشاط الرياضي، في الوقت الذي يراه إتحاد الكرة ملائمًا لذلك من كافة الوجوه والنواحي".

يذكر أن الأهلي سيلعب يوم الأحد المقبل مع صن شاين النيجيري في إياب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا، وبات الفريق مرشحا لخوض النهائي بعد تعادله في لقاء الذهاب خارج القاهرة 3/3.