EN
  • تاريخ النشر: 09 يناير, 2013

شاكر : أنا مدرب مؤقت للعراق.. والكويت مظلومة

العراقي حكيم شاكر

حكيم يتوقع تأهل السعودية للمربع الذهبي

أشاد حكيم شاكر المدير الفني للمنتخب العراقي بأداء لاعبيه بعد الفوز على نظيره الكويتي بهدف نظيف يوم الأربعاء في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول لبطولة كأس الخليج (خليجي 21) بالبحرين.

أشاد حكيم شاكر المدير الفني للمنتخب العراقي بأداء لاعبيه بعد الفوز على نظيره الكويتي بهدف نظيف يوم الأربعاء في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول لبطولة كأس الخليج (خليجي 21) بالبحرين. وأكد شاكر ، في المؤتمر الصحفي بعد المباراة ، "قلت قبل المباراة إن المنافس من المنتخبات القوية ولديه مجموعة من اللاعبين المنسجمين الذين يمتلكون القوة والحماس والأداء الخططي العالي ، وصدقت توقعاتي حيث واجهنا صعوبات كثيرة على امتداد شوطي المباراة".

وأضاف "الحمد لله أن اللاعبين أدوا ما عليهم وقدموا ما طلبته منهم حيث طلبت منهم اللعب بانضباط دفاعي كبير والاعتماد على المرتدات وقد نجحوا في أداء المهام الموكلة إليهم. عندما تفوز على منتخب بقيمة منتخب الكويت ، فهذا يعني أن الكرة العراقية تسير على الطريق الصحيح".

وأوضح "لدينا دفاع متميز وواجباتنا الدفاعية تحتم علينا أن ندافع بشكل جيد كما أن حارسنا نور صبري قدم مستويات رائعة وأراح زملاءه المدافعين كثيرا وأظن أننا حققنا نسبة عالية من النجاح في هذه المواجهة".

وعن الدور المقبل وتوقعاته ، قال شاكر "أتوقع أن يكون المنتخب السعودي رفيق الدرب في الدور المقبل لأنه الأقرب من وجهة نظري لذلك، المنتخب الكويتي يعتبر أحد المنتخبات المنسجمة وأتصور أنه قد يظلم كثيرا في مباراته أمام المنتخب السعودي لأنها مواجهة صعبة لكليهما وسيكون في حاجة إلى الفوز ليضمن التأهل".

وأضاف "المنتخب الكويتي أزاح منتخبنا من الدور قبل النهائي بالنسخة السابقة التي توج بها كما أنه أحد الأبطال التاريخين لكأس الخليج وكان شرسا على أرض الملعب (في مباراة اليوم) وأجبرنا على الدفاع للحفاظ على الهدف الذي سجلناه مما يعني أنه لا يزال قادرا على كل شيء في المستقبل".

وأشار شاكر "هناك شيء مهم في بطولة الخليج وهو أنها كانت بطولة نجوم ولاعبين مميزين. والآن غابت تلك النجوم في جميع المنتخبات بعد أن أصبح اللعب جماعي أكثر. أظن أن فوائد البطولة كبيرة وألقت بظلالها على جميع الفرق المشاركة دون استثناء".

وأضاف "المدرب الوطني يمكنه تحقيق أفضل النتائج في صورة توفر الإمكانات ، وما زلت أصر أنني مدرب مؤقت وأنتظر أيضا أن يقوم الاتحاد العراقي للعبة بالتعاقد مع مدرب جديد وأنا مستعد لخدمة الكرة العراقية من أي موقع".