EN
  • تاريخ النشر: 26 يناير, 2013

ماذا قال نجوم الكرة عن الشغب البورسعيدي؟

ehab saleh
كارثة بورسعيد

"روح رياضيةمصطلح شائع أساسه التنافس القائم على الاحترام والالتزام بالقيم، عُرف في المسابقات الرياضية لاسيما كرة القدم معشوقة الجماهير، وانتقل منها إلى كافة نواحي الحياة

(القاهرة صدى الملاعب- إيهاب العبسي) "روح رياضيةمصطلح شائع أساسه التنافس القائم على الاحترام والالتزام بالقيم، عُرف في المسابقات الرياضية لاسيما كرة القدم معشوقة الجماهير، وانتقل منها إلى كافة نواحي الحياة، إلا أن تلك الروح تخلت عن بعض جماهير الساحرة المستديرة في مصر وباتت كلمات التهديد والوعيد شعارات لعدد من جماهير ناديين من أكبر الأندية المصرية "الأهلي" و"المصري البورسعيدي".

وشهدت مصر التي ظن حاكموها سابقا أن كرة القدم أداة لإلهاء الشعوب وحظروا كل أنواع التجمعات الشعبية إلا في مدرجات الأندية، مشاهد دامية ، اليوم، حيث لقى أكثر من 30 مصرعهم في محافظة بورسعيد في الاشتباكات بين الشرطة وأهالي المتهمين الذين صدرت أحكام بإعدامهم في قضية "مجزرة بورسعيد" حيث قُتل  72 من مشجعي "الأهلي" في مباراة بين "الأهلي" ومضيفه "المصري" فبراير الماضي.

واستبقت مشاهد الدم اليوم، عدة اعتصامات لألتراس "أهلاوي" و"مصراوي" في القاهرة وبورسعيد، حيث طالب الأول بالقصاص للضحايا، فيما هدد الثاني بالتصعيد في حالة صدور أحكام مشددة على المتهمين في القضية اعتقادا منه ببراءتهم .

و(Ultras)  هي  كلمة  لاتينية تعني الشيئ الفائق أو الزائد، وهي فئة من مشجعي الفرق الرياضية والمعروفة بانتمائها وولائها الشديد لفرقها وتتواجد بشكل أكبر بين محبي الرياضة في أوروبا وأمريكا الجنوبية وحديثا في دول شمال أفريقيا.

لا للعنف

أعرب رياضيون عن استياءهم من الأحداث الجارية في بورسعيد، داعين كافة الأطراف للتهدئة واحترام أحكام القضاء ومراعاة شعور أهالي المتهمين الصادر بحقهم أحكام الإعدام.

وقال إيهاب صالح المدير التنفيذ السابق لاتحاد الكرة المصري إن أهالي المتهمين في قضية مجزرة بورسعيد عليهم اللجوء إلى الوسائل القانونية للتعبير عن رفضهم للحكم الصادر اليوم وذلك من خلال طلب التقدم بمذكرة لمحكمة النقض، مضيفا أنه ليس هناك داع لكل هذا العنف الذي شهدته المحافظة الساحلية.

وأضاف صالح لموقع "صدى الملاعب" أن الأمور خرجت عن السيطرة ولن تفلح أي محاولات من النادي المصري البورسعيدي لإقناع ألتراس مصراوي بالتهدئة، خاصة بعد سقوط المزيد من القتلي اليوم جراء الاشتباكات مع قوات الشرطة كما توقع انطلاق الدوري في موعده المحدد في الثاني من فبراير المقبل بدون أي عقبات من جماهير النادي الأهلي .

 

عبدالله يستنكر

 

من جانبه استنكر أحمد عبد الله لاعب الزمالك الأسبق وعضو لجنه التعاقدات بالنادي، أحداث بورسعيد، قائلا لـ " الدم المصري ليس رخيصا حتى يُهدر هكذا".

وأضاف عبد الله لموقع "صدى الملاعب" إنه يزور الولايات المتحدة حاليا ويتابع بشغف ما يحدث في مصر ولم يكن يتوقع تلك الأحداث الدامية.

 

الشغب مرفوض

 

بدوره قال أحمد العجوز نجم النادي الإسماعيلي ومدربه الاسبق والمدير الفني لفريق الشباب بنادي أم صلال القطري إن الجميع يجب أن يرضى ويثق في أحكام القضاء المصري لإقامة دولة تقوم على القانون لا شريعة الغاب.

وأضاف العجوز لـ "صدى الملاعب دوت نت" ، أن جميع الرياضيين في مصر ينبذون العنف ويدعون لتهدئة الموقف المشتعل حاليا، قائلا:" ليس هناك عاقلا يرضى بما يحدث في بورسعيد".، مشيرا إلى أنه يجب كذلك مراعاة الشعور

وأشار العجوز إلى أنه لا يجب الربط بين عودة الدوري والأحكام الصادرة اليوم، مؤكدا على أن قرار عودة الدوري صدر سابقا وليس هناك مسببات لتأجيله، موضحا أن الحديث عن أن حُكم محكمة جنايات بورسعيد يخدم قرار عودة الدوري "مرفوضمشددا على ضرورة مراعاة مشاعر أهالي المتهمين المحكوم عليهم بالإعدام.

وكان حماده المصري، عضو مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، قال في تصريحات صحفية اليوم إن الدوري سينطلق في موعده بعد أن أصبحت "الأمور سهلة في عودة الدوري مجددا" بعد الأحكام القضائية الصادرة اليوم وبعد استبعاد نادي "المصري" البورسعيدي من بطولة الدوري تنفيذا لقرار الاتحاد بحرمانه من خوض أي مباراة لمدة موسم كامل.