EN
  • تاريخ النشر: 25 ديسمبر, 2012

الدوري المصري في انتظار رصاصة الرحمة مع بداية عام 2013

وفاة الدوري المصري إكلينيكيا

هل الدوري المصري مصيره الإلغاء هذا الموسم؟

مع اقتراب يوم 30 ديسمبر/كانون الأول 2012، ينتظر الدوري المصري رصاصة الرحمة من مسئولي اتحاد كرة القدم، الذين حددوا هذا التاريخ في خامس محاولة لإعادة الحياة إلى المسابقة المحلية المصابة بالشلل في نسختها الجديدة.

مع اقتراب يوم 30 ديسمبر/كانون الأول 2012، ينتظر الدوري المصري رصاصة الرحمة من مسئولي اتحاد كرة القدم، الذين حددوا هذا التاريخ في خامس محاولة لإعادة الحياة إلى المسابقة المحلية المصابة بالشلل في نسختها الجديدة، منذ إلغاء الموسم الماضي بعد كارثة إستاد بورسعيد، التي شهدت مقتل 72 شخصا من جماهير الأهلي عقب مباراة الفريق أمام النادي المصري.

حتى الآن، لا توجد أي مؤشرات حقيقية لتطبيق قرار اتحاد الكرة على أرض الواقع لانطلاق الدوري مع بداية العام 2013، ويكفي أن لاعبي الأهلي والزمالك حصلوا على راحة حتى نهاية الشهر ديسمبر/كانون الأول بقرار من الجهازين الفنيين، فالأول يريد الراحة بعد انتهاء مشوار طويل مع البطولة الأفريقية ومنافسات كأس العالم للأندية، والثاني يرغب في العودة للتدريبات مع بداية يناير/كانون الثاني ليبدأ الاستعداد للنسخة المقبلة في دوري الأبطال الأفريقي، بمواجهة جازيل التشادي في دور الـ64.

يأتي هذا أيضا في الوقت الذي أعلن فيه مصدر مسؤول بالإتحاد المصري لكرة القدم لوكالة الأنباء الفرنسية، أن مسابقة الدوري الممتاز لن تنطلق قبل شهر فبراير/شباط عام 2013، وذلك إنتظارا لصدور الحكم النهائي في قضية "مجزرة بورسعيد".

قال المصدر الذي رفض الكشف عن هويته: "إن من بين أسباب التأجيل هو عدم الحصول على الموافقات الأمنية لإنطلاق المسابقة وعدم تقدم القنوات الفضائية بطلب لشراء مباريات المسابقة الآن نظرا لتشكيكهم في إمكانية عودة الدوري من الأساس".

كان مجلس ادارة الاتحاد المصري اقترح تاريخ 18 ديسمبر/كانون الأول لانطلاق الموسم الكروي الجديد على أن ينتهي في الاول من أكتوبر/تشرين الأول عام 2013، وأرسل جدول الدوري المزمع انطلاقه إلى وزراء الدفاع والداخلية والرياضة، لكن شيئا لم يحدث بسبب الأوضاع التي تعيشها البلاد في الوقت الحالي.

ويسعى الاتحاد من خلال اقتراحه انطلاق الدوري يوم 30 ديسمبر/كانون الأول إلى تبرئة نفسه فقط أمام الأندية التي تطالب بعودة النشاط الرياضي ممثلا فى انطلاق الدوري العام، خاصة أن الأندية تنوي مطالبة الاتحاد بتعويض مادي كبير بسبب شلل مسابقة الدوري.

تابع الجديد مع صدى الملاعب على شاهد.نت