EN
  • تاريخ النشر: 08 نوفمبر, 2012

26 ألفا للترجي وألف للأهلي وومنوع حضور دون الـ20 عاما الأمن التونسي يزيد عدد الجماهير في النهائي الإفريقي إلى 27 ألف متفرج

جماهير الترجي

الأمن التونسي يرفض حضور 60 ألف متفرج في نهائي أفريقيا بين الترجي والأهلي

قررت وزارة الداخلية التونسية السماح لـ27 ألف متفرج فقط بحضور مباراة إياب الدور النهائي لمسابقة دوري أبطال افريقيا لكرة القدم المقررة في 17 نوفمبر/تشرين الثاني على ملعب رادس، الذي يتسع لنحو 60 ألف متفرج.

  • تاريخ النشر: 08 نوفمبر, 2012

26 ألفا للترجي وألف للأهلي وومنوع حضور دون الـ20 عاما الأمن التونسي يزيد عدد الجماهير في النهائي الإفريقي إلى 27 ألف متفرج

قررت وزارة الداخلية التونسية السماح لـ27 ألف متفرج فقط بحضور مباراة إياب الدور النهائي لمسابقة دوري أبطال افريقيا لكرة القدم المقررة في 17 نوفمبر/تشرين الثاني على ملعب رادس، الذي يتسع لنحو 60 ألف متفرج.

قال الرائد محمد علي العروي الناطق الرسمي باسم جهاز الأمن الوطني لوزارة الداخلية:" تم الاتفاق بعد معاينات أمنية على 26 ألف مشجع للترجي و1000 للاهلي، حتى تكون المباراة ناجحة أمنيا".

وذكر بأن الداخلية قررت بادىء الأمر السماح لـ20 ألفا و500 مشجع بحضور المباراة ثم رفعت العدد إلى 27 ألفا بطلب من الترجي.

وقال:" هذا العدد نهائي ولا تراجعمشيرا الى أنه تقرر منع المشجعين دون سن الـ20 عاما من حضور المباراة.

واضاف ان الامن سيتأكد من بطاقات هوية المشجعين لمنع "القاصرين" من دخول الملعب في إجراء قال مهتمون بالشأن الرياضي في تونس بانه غير مسبوق في تاريخ البلاد.

وتابع أن الامن سيتسلم ملعب رادس قبل 48 ساعة من موعد المباراة.

ومنذ الاطاحة في 14 يناير/كانون الثاني 2011 بنظام الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي تجرى مباريات الدوري التونسي دون حضور جماهير.

تعادل الترجي والأهلي بنتيجة (1-1)  في مباراة الذهاب التي أقيمت بملعب برج العرب في الإسكندرية أمام نحو 20 ألف متفرج حضروا للمرة الأولى منذ أحداث بور سعيد التي أودت بحياة 72 من مشجعي الأهلي عقب مباراته في الدوري المحلي أمام المصري، ما أدى إلى وفق النشاط الرياضي في مصر.

ويكفي الترجي التعادل السلبي لإحراز اللقب للمرة الثانية على التوالي والثالثة في تاريخه.

ويحمل الأهلي الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب (6 مرات).

تابع حلقات صدى الملاعب على شاهد.نت