EN
  • تاريخ النشر: 04 أكتوبر, 2012

استفتاء "صدى الملاعب" يشعل حربا إلكترونية بين عشاق الأندية العربية

قدوة السعودية

قدوة الملاعب السعودية من في هؤلاء؟

لن تجد أكثر من العبارة الشهيرة لمصطفى الأغا "أربطوا الأحزمة" للتعبير عن ما أحدثه استفتاء "القدوة" الذي انطلق في الأول من أكتوبر الحالي عبر موقع البرنامج، فلم تمر ساعات إلا وشهدت الشبكة العنكبوتية ومواقع التواصل الاجتماعي حالة من السخونة خاصة وأن هذا الاستفتاء يضم نجوما كبار تعشقها الجماهير ويمثلون أيقونة كروية.

لن تجد أكثر من العبارة الشهيرة لمصطفى الأغا "أربطوا الأحزمة" للتعبير عن ما أحدثه استفتاء "القدوة" الذي انطلق في الأول من أكتوبر الحالي عبر موقع البرنامج، فلم تمر ساعات إلا وشهدت الشبكة العنكبوتية ومواقع التواصل الاجتماعي حالة من السخونة خاصة وأن هذا الاستفتاء يضم نجوما كبار تعشقها الجماهير ويمثلون أيقونة كروية. ماراثون الاستفتاء الذي انطلق رسميا الاثنين الماضي ويستمر ثلاثة أسابيع، أدخل المواقع الالكترونية والمنتديات - منذ اللحظات الأولي لبدء التصويت في منافسة شرسة وكأنها مباراة قمة انطلقت قوية ولن تحسم نتيجتها إلا مع صافرة النهاية.

فساحة المنتديات ومواقع الإنترنت السعودية عكست بشكل كبير حالة السجال والحيرة لدى الجماهير حول الأحق بالفوز باللقب، خاصة أن الساحة الكروية السعودية تحوي العديد من الأسماء الكبيرة والنجوم المعروفة على المستويين العربي والعالمي.

نور أم ماجد؟

فنجد محمد نور قائد اتحاد جدة له نصيب الأسد في الاستفتاء السعودي -حتى الآن- فمحبيه لم يفوتوا الفرصة لدعم نجمهم المحبوب فتاعلت الدعوات والنداءات التي ظهرت بوضوح عبر منتدى موقع النادي مطالبين عشاق (الفتى الأسمر) بالدخول والتصويت له خاصة بعد أن نقلت العديد من المواقع الرياضية خبر تقدمه بعد 24 ساعة فقط من بدء الاستفتاء بنسبة نحو 70 % متفوقا على كل نجوم المنتخب السعودي على مر التاريخ، لكن ماجد عبدالله يراقبه من بعيد.

وجاء ترشيح الإعلامي أحمد الشقيري للنجم المتألق ماجد عبد الله للحصول على "اللقب" بمثابة دفعة قوية، حيث انتشر تأييد ماجد عبر المنتديات والمطالبة بدعم هذا اللاعب الخلوق،  فظهر سيل من  العبارات المؤيدة لنجم النصر السابق، على شاكله "بدون تصويت يبقى رجل لن يتكرر" أو هو "الأسطورة"  أو "مافي شك يستاهل ماجد".

وتحت عنوان (همتكم ياجمهور الليث) دعا رواد منتدى الشباب بأحقية نجمهم المفضل أحمد عطيف باللقب، إلا أن ردود الأفعال تسارعت في الحال على هذه الدعوات منها من نادى بتأييد ـنور والأخر بمحمد الشلهوب.

الثعلب يتصدر وأمير القلوب يترقب

أما الساحة الالكترونية المصرية، بكانت بمثابة مباراة قمة بين الأهلي والزمالك ولكن عبر استفتاء "صدى الملاعب" ، إذ اشتد السباق بين محمد أبوتريكة (أمير القلوبوحازم إمام (الثعلب الصغير) رغم وجود 10 أسماء من العيار الثقيل كمحمود الخطيب وحسن شحاتة.

فموقع (جماهير الأهلي المصري) أبرز انجازات أبوتريكة المحلية والإفريقية وأهدافه الحاسمة، والروح الرياضية التي يتمتع بها ومواقفه الإنسانية، داعياً للتصويت له.

أبوتريكة يتراجع لأول مرة
416

أبوتريكة يتراجع لأول مرة

وبدورها ألقت صفحة أخبار الزمالك على (فيس بوكورابطة محبي نادي الزمالك بثقلها خلف إمام واهتم الموقع الرسمي للاعب بسرد مسيرته مع النادي وانضمامه للمنتخب تحت 15 عاماً، وتفوقه على نجوم العالم في مسابقة (أفضل مهارات في العالم) وتواضعه وأخلاقياته العالية.

ومن الأمور المثيرة التي شهدها الاستفتاء، تأخر أبو تريكة عن إمام ما يثير الكثير من علامات الاستفهام خاصة وأنه دائما ما كان يأتي أولا في أي استفتاء يتعلق بالأخلاق والمهارة والسلوك القويم، ما يعتبر مؤشرا خطيرا لانقسام جماهيري أهلاوي هو الأول من نوعه حول اللاعب.

عز الدين الحاضر الغائب

ولم تكن الكرة السودانية بأقل إثارة من جارتها في وادي النيل، فعلى الرغم من مرور أكثر من عقدين من الزمان على اعتزاله موسم 1990 وأكثر من 5 أعوام على فاجعة رحيله المفاجئ إلا أن نجم المنتخب والمريخ السوداني سامي عز الدين تصدر الاستفتاء السوداني حتى الآن، وحل فيصل العجب ثانيا.

ويرجع تقدم عز الدين إلى الحملة الصاخبة التي قادتها صفحته على "فيس بوك" للتصويت له، أما رابطة عشاق فيصل العجب فدعت محبيه للتصويت للسلطان، مسلطة الضوء على تحقيقه المركز الثالث إفريقيا والسادس والعشرين عالميا في استفتاء أكثر لاعبي العالم شعبية الذي ينظمه الإتحاد الدولي للتأريخ والإحصاء الرياضي.

وفي المغرب، سيطرت عبارة "صدى الملاعب يشعل المنافسة بين الزاكي والنيبت" على جميع المنتديات والمواقع الالكترونية، وأشهر ما قيل عن هذا التنافس "الخلاف القديم بين الزاكي والنيبت يظهر مجددا" ولكن هذه المرة عبر استفتاء موقع صدي الملاعب