EN
  • تاريخ النشر: 27 نوفمبر, 2012

الصحف البحرينية تنقل تعهدات الأغا بتغطية مثيرة لخليجي 21

عيد ميلاد مصطفى الأغا

مصطفى الآغا

تناقلت الصحف البحرينية تصريحات الإعلامي مصطفى الأغا مدير البرامج الرياضية بشبكة MBC والتي تعهد خلالها بتحقيق تغطية قوية ومثيرا لبطولة كأس الخليج 21 التي تنطلق في البحرين خلال شهر يناير/ كانون الثاني المقبل.

تناقلت الصحف البحرينية تصريحات الإعلامي مصطفى الأغا مدير البرامج الرياضية بشبكة MBC والتي تعهد خلالها بتحقيق تغطية قوية ومثيرا لبطولة كأس الخليج 21 التي تنطلق في البحرين خلال شهر يناير/ كانون الثاني المقبل.

وذكرت صحيفة أخبار الخليج أن فريق العمل ببرنامج صدى الملاعب الذي يعرض على قناة MBC1 وعلى رأسه الإعلامي المتميز مصطفى الأغا جاهزون للخروج بأفضل تغطية إعلامية للحدث الخليجي الكبير.

ونقلت الصحيفة تصريحات على لسان الأغا كشف فيها أن البرنامج يربتط بعلاقة وثيقة الصلة مع البطولة مشيراً إلى الزخم الإعلامي المتوقّع لخليجي21 كما كان في الدورات السابقة.

وكشف الأغا عن الخطوط العامّة العريضة لعمل البرنامج، ويأتي في مقدّمتها عرض تقارير متنوّعة مصحوبة بأهمّ اللقاءات الحصرية والتي تعزّز تاريخ برنامج صدى الملاعب الزاهر في تغطية أبرز الأحداث الرياضية والكروية، مؤكّداً عزم إدارة البرنامج على إيلاء هذا الحدث زخماً إعلامياً يليق بالعرس الكروي الخليجي.

قال الأغا" نحن في الإم بي سي كنّا في طليعة القنوات الفضائية التي عاصرت دورات كأس الخليج منذ تأسيس القناة، كما كان لنا ذكريات جميلة في البطولة على الصعيد الشخصي، وهو ما يلقي علينا بالمسؤولية الكبيرة لمواصلة هذا النجاح بشهادة أفضل الخبراء والنقّاد والمحلّلين والمؤسّسات الإعلامية الرسمية وغير رسمية، وبالتالي بدأنا في رسم خطّة عمل متكاملة لمواصلة النجاح وتعزيز المكتسبات التي تحقّقت، والمحافظة على السمعة العطرة للبرنامج والمجد التليد لكأس الخليج على صعيد التنافس الإعلامي المحموم".

وتحت عنوان " جاهزون للتغطية الأجمل والأكمل والأمثل قالت صحيفة " الأيام" نقلا عن الأغا " مع مرور الوقت بدأت الحملة التنافسية بين القنوات التلفزيونية من أجل إخراج دورات كأس الخليج بأفضل صورة ممكنة، سواء كان من خلال التقدّم الحاصل في نوعية الطرح الموضوعي للقضايا الرياضية التي كانت على الدوام حاضرة في خليجي لكننا نؤكّد هنا أن التنافس الخليجي أضفى بريقاً خاصاً للحدث.

أما صحيفة الوطن فنقلت توقعات الأغا بأن تكون دورة «خليجي21» هي المميزة بين دورات كأس الخليجي العربي السابقة، والسبب في ذلك بحسب قوله: «لم تعد دورات كأس الخليج العربي في الآونة الأخيرة تنجب نجوماً من طينة النجوم القدامى والذين كانت لهم باعٌ طويلٌ في صناعة المجد للمسابقة من حيث النجومية والعراقة».

وقالت صحيفة البلاد حسما شدد الأغا " ستبرز دورة المنامة العديد من النجوم المواهب، هذا تقديري للأمر، كما ستشهد تنافساً شديداً بين المنتخبات المشاركة نظراً لتواجد ثلاثة منتخبات مشاركة؛ متأهلة للدور الحاسم من تصفيات كأس العالم 2014.

وختم الأغا تصريحاته كما نقلت صحيفة الوسط معربا عن أمنياته بالتوفيق للجنة المنظمة لكأس الخليج الحادية والعشرين، مشيداً بإمكانات البحرين في توظيف كافة الجهود التنظيمية والإعلامية والدراية، واصفاً ذلك ليس بجديد عن الشعب البحريني الأصيل.