EN
  • تاريخ النشر: 29 يناير, 2013

والد زياني يصرخ: حاربوا ابني رغم عشقة للجزائر

كريم زياني

كريم زياني

أعرب رابح زياني والد نجم الجيش القطري كريم زياني واحد ألمع نجوم الكرة الجزائرية التي قادت الخضر لمونديال كاس العالم 2014 عن حزنه الكبير للحرب التي تعرض لها نجم وسط مرسيليا السابق واستبعاده من المنتخب قبل بطولة الأمم الإفريقية.

  • تاريخ النشر: 29 يناير, 2013

والد زياني يصرخ: حاربوا ابني رغم عشقة للجزائر

أعرب رابح زياني والد نجم الجيش القطري كريم زياني واحد ألمع نجوم الكرة الجزائرية التي قادت الخضر لمونديال كاس العالم 2014 عن حزنه الكبير للحرب التي تعرض لها نجم وسط مرسيليا السابق واستبعاده من المنتخب قبل بطولة الأمم الإفريقية.

قال زياني في تصريحات خاصة لصحيفة " الشروق " الجزائرية: "كريم يموت على الجزائر ولم يرفض أبدا دعوة المنتخب الوطني وكان دائما يضحي من أجله، حتى أنه كان يحارب فوق أرضية الملعب عندما لا يكون في أفضل مستوياته الفنية.

وأضاف والد الدولي الجزائري أن ابنه لم يرفض أبدا دعوة المنتخب الجزائري مستشهدا بما قاله رابح سعدان المدير الفني السابق للخضر حينما شدد على أن إبعاد زياني عن الخضر " ظلم " فادح.

وكشف رابح زياني أنه يجهل لحد الساعة الأسباب الحقيقية التي تقف وراء إبعاد ابنه من المنتخب الوطني، تاركا الانطباع بأنه غير مقتنع إطلاقا بالأسباب التي أطلقتها بعض الأطراف، والتي أرجعت ذلك إلى تراجع مستوى لاعب مرسيليا السابق بعد احترافه في الدوري القطري.

وختم " كريم لا يستحق الإبعاد من المنتخب، فيكفي أن نقول أنه من أحسن لاعبي الدوري القطري، ودائما ما يتم اختياره من أحسن لاعبي كل جولة من الدوري.. إنه يقدم مستوى جيدا والحديث عن تراجع مستواه باحترافه في الدوري القطري لا أساس له من الصحة".

يذكر أن المنتخب الجزائري لكرة القدم ودع بطولة الأمم الإفريقية بخسارتين متتاليتين أمام تونس وتوجو، بينما ستكون مباراته الأخيرة غدا أمام منتخب كوت ديفوار مجرد " تحصيل حاصل".