EN
  • تاريخ النشر: 02 ديسمبر, 2012

نابولي يواصل مطاردة يوفنتوس..ومصري وجزائري يسجلان مع جنوى وبارما

نابولي

نابولي يواصل مطاردة المتصدر وحامل اللقب

أعاد نابولي الفارق مع يوفنتوس المتصدر وحامل اللقب إلى نقطتين بعد أن اكتسح ضيفه بيسكارا الوافد الجديد إلى الدوري الممتاز 5-1 يوم الأحد في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الإيطالي.

  • تاريخ النشر: 02 ديسمبر, 2012

نابولي يواصل مطاردة يوفنتوس..ومصري وجزائري يسجلان مع جنوى وبارما

أعاد نابولي الفارق مع يوفنتوس المتصدر وحامل اللقب إلى نقطتين بعد أن اكتسح ضيفه بيسكارا الوافد الجديد إلى الدوري الممتاز 5-1 يوم الأحد في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الإيطالي.

فعلى ملعب سان باولو، بكر نابولي في هز شباك الضيوف بتسديدة قوية من خارج المنطقة أطلقها الدولي السويسري جوكهان إينلر، وعزز السلوفاكي ماريك هامسيك بالهدف الثاني من مجهود فردي داخل المنطقة رافعا رصيده إلى 7 اهداف.

وأعاد الأيسلندي بيركير بياماسون الأمل للفريق الزائر بعدما قلص الفارق سريعا بمتابعة رأسية لعرضية داميانو تسانون، وفي الشوط الثاني، تعرض بيسكارا لضربة قوية مزدوجة تمثلت ببطاقة حمراء لمدافعه أنطونيو بوكيلي الذي اسقط الأوروجوياني أدينسون كافاني في المنطقة المحرمة، وبركلة جزاء نفذها الأخير بنجاح هدفا ثالثا لأصحاب الأرض.

وتلقت شباك بيسكارا هدفا رابعا إثر تمريرة من هامسيك ومتابعة من كافاني الذي سجل هدفه العاشر في البطولة معززا موقعه في المركز الثاني على لائحة ترتيب الهدافين بفارق هدفين خلف مهاجم ميلان ستيفان الشعراوي الذي قاد فريقه إلى الفوز على مضيفه كاتانيا 3-1 الجمعة في افتتاح المرحلة.

وأكمل إينلر الخماسية بقذيفة ثانية من خارج الحدود مسجلا هدفه الثاني الشخصي بنفس الطريقة التي جاء بها الأول، ورفع نابولي رصيده إلى 33 نقطة مقابل 35 ليوفنتوس الذي تغلب على جاره تورينو 3-صفر ، فيما وقف رصيد بيسكارا صاحب المركز العشرين الأخير عند 11 نقطة.

وعلى ملعب جوزيبي مياتزا، حقق إنتر ميلان فوزا صعبا على ضيفه باليرمو بهدف نظيف فانفرد بالمركز الثالث بعد أن فك الشراكة مع فيورنتينا الذي يستضيف لاحقا اليوم سمبدوريا في آخر مباريات المرحلة.

ومرت الدقائق العشر الأولى دون وضوح في الرؤيا من الجانبين قبل أن يقود الأرجنتيني دييجو ميليتو مهاجم إنتر ميلان هجمة من الجهة اليمنى ودخل المنطقة ثم سدد في جسم لاعب الوسط إيروس بيزانيو لتتحول إلى ركنية غير مثمرة، وطال أمد الرد من جانب باليرمو الذي سيطر ميدانيا في وسط الملعب، برأسية من الأرجنتيني باولو ديبالا ذهبت بعيدا دون تهديد مباشر.

وأبعد الأرجنتيني والتر صامويل كرة عرضية خطرة أمام مرمى إنتر ميلان ارسلها من الجهة اليسرى السلوفيني يوزيب إيليسيتش، وسدد ميليتو كرة من مكان مناسب ذهبت عالية وبعيدة عن القائم الأيسر أتبعها مواطنه استيبان كامبياسو بتسديدة في أحضان الحارس الألباني سمي اويكاني.

واستعاد إنتر ميلان السيطرة، وتوالت والهجمات والتسديدات على مرمى باليرمو من جانب ميليتو وكامبياسو والأرجنتيني الاخر رودريجو بالاسيو دون ان يقف الحظ الى جانب اي من لاعبي الفريق المضيف حتى نهاية الشوط الأول، فيما كانت محاولة واحدة في ربع الساعة الاخير لباليرمو عبر ايليسيتش حولها الحارس السلوفيني سمير هاندانوفيتش الى ركنية.

وفي الشوط الثاني، أهدر المدافع اندريا رانوكيا، الإيطالي الوحيد في صفوف إنتر ميلان، فرصة افتتاح التسجيل بعد ان سدد كرة وصلته من كامبياسيو مرتين الأولى في جسم أحد المدافعين والثانية بعيدا عن الخشبات.

وتقدم إنتر ميلان بالنيران الصديقة لعد عرضية طولية بعيدة المدى من رانوكيا وضع المدافع الأوروجوياني سانتياجو جارسيا قدمه في طريقها بهدف إبعادها الى ركنية فخدعت الحارس ودخلت الشباك.

وتقدم لاتسيو إلى المركز الرابع مؤقتا بفوزه على ضيفه بارما 2-1 على الملعب الأولمبي في العاصمة، وأنهى لاتسيو الشوط الأول متقدما بهدفين نظيفين سجل الأول جوزيبي بيافا بعد ركنية نفذها الدولي الفرنسي ميكايل سياني (25)، واضاف الالماني ميروسلاف كلوزه بعد أن استثمر كرة في العمق من الأوروجوياني الفارو جونزاليز رافعا رصيده إلى 9 أهداف ثم ترك مكانه مصابا للتشيكي ليبور كوزاك.

وفي الشوط الثاني، تمكن بارما من تقليص الفارق بعدما ارتكب ستيفانو ماوري خطأ ضد نيكولا سنسوني داخل المنطقة واحتساب ركلة جزاء نفذها الجزائري أسحق بلفضيل وتصدى لها الحارس البانو بيتزاري لتعود الكرة إلى الجزائري فأعادها إلى الشباك.

وتغلب روما على مضيفه ىسيينا 3-1 بعد أن تخلف بهدف في الشوط الأول عبر المدافع البرتغالي نيتو الذي تابع كرة من ركلة ركنية في شباك حارس مرمى روما الأوروجوياني ماورو جويكوتشيا.

وفي الشوط الثاني، خطف روما هدف التعادل الصعب بواسطة ماتيا ديسترة الذي تلقى كرة عرضية من اليساندرو فلورنتسي تابعها برأسه في المرمى، ومنح سيموني بيروتا الفوز والنقاط الثلاث لفريق العاصمة بتسجيله الهدف الثاني من داخل المنطقة (86)، وعززه ديسترو بالهف الثالث في الوقت بدل الضائع .

وحقق أودينيزي فوزا كبيرا على ضيفه كالياري 4-1 بعد أن تقدم بأربعة أهداف نظيفة افتتحها الأرجنتيني روبرتو بيريرا بتسديدة من داخل المنطقة، وأضاف المدافع جابرييلي أنييلا الثاني إثر ركلة ركنية.

واستهل أودينيزي الشوط الثاني بالهدف الثالث من رأسية للمدافع البرازيلي دانيلو إثر عرضية من انطونيو دي ناتالي ، وسجل جوفاني باسكوالي الهدف الرابع بمساعة من دييجو فابريني، وسجل كالياري هدف حفظ ماء الوجه إثر عرضية من أندريا كوسو ومتابعة رأسية من دانييلي ديسينا.

وفاز بولونيا على ضيفه اتالانتا 2-1، وسقط جنوى أمام ضيفه كييفو 2-4، وتقدم كييفو بواسطة ركلة جزاء تسبب بها ماريو سامبيريزي ونفذها بنجاح البرتو بالوسكي  الذي سجل الهدف الثاني لفريقه بعد كرة بينية من لوكا ريجوني الى داخل المنطقة.

وقلص كييفو الفارق من ضربة رأس للمصري أحمد السعيد إثر ركنية نفذها اندريا برتولاتشي، لكن بالوسكي اكمل ثلاثيته الشخصية في الوقت بدل الضائع وأعاد الفارق الى سابق عهده مستفيدا من عرضية روبرتو جوانا، وفي الشوط الثاني، قلص جنوى الفارق مرة جديدة عن طريق الصربي بوسكو يانكوفيتش الذي تابع تمريرة من المصري السعيد.

ورغم النقص العددي بطرد مدافعه ماركو أندريولي لنيله البطاقة الصفراء الثانية، تمكن كييفو من اضافة الهدف الرابع بواسطة الروماني أدريان ستويان.