EN
  • تاريخ النشر: 08 فبراير, 2013

مشجعون يحرقون ناديهم الإسرائيلي بسبب ضم مسلمين

جماهير بيتار

جماهير بيتار المشاغبة تشعر بالغضب من ناديها

حرق مجهولون مكاتب نادي بيتار القدس الذي يعاني من توتر مع مشجعيه الأكثر عنصرية بعد التوقيع مؤخرا مع لاعبي كرة قدم مسلمين من الشيشان بحسب ما أعلنت الشرطة يوم الجمعة.

  • تاريخ النشر: 08 فبراير, 2013

مشجعون يحرقون ناديهم الإسرائيلي بسبب ضم مسلمين

(القدس - mbc.net) حرق مجهولون مكاتب نادي بيتار القدس الذي يعاني من توتر مع مشجعيه الأكثر عنصرية بعد التوقيع مؤخرا مع لاعبي كرة قدم مسلمين من الشيشان بحسب ما أعلنت الشرطة يوم الجمعة.

وقال المتحدث باسم شرطة القدس شموليك بن روبي لوكالة فرانس برس "أحرقت المكاتب في الساعات الأولى من الصباح وقمنا بفتح تحقيق" مشيرا إلى أنه لم يتم حتى الآن التعرف على أي مشتبهين.

وذكر موقع صحيفة يديعوت أحرونوت الالكتروني بأن أضرارا "خطيرة" ألحقت بتذكارات النادي ومن بينها الكؤوس ولوحات للبطولة وقمصان النادي التاريخية".

وأشارت وسائل الإعلام إلى أنه تم الخميس توجيه تهم لأربعة مشجعين من النادي متهمين بترديد شعارات عنصرية استهدفت اللاعبين المسلمين خلال إحدى المباريات وأحد الحصص التدريبية.

واثار إعلان النادي الشهر الماضي عن استقدامه اللاعبين جبريل كديب وزؤور سديبيب من نادي تيريك جروزني الشيشاني غضب جماهير النادي الذين حملوا شعارا كبيرا يقول "بيتار نقي للأبد" خلال مباراة للفريق.

ولكن مالك النادي رجل الاعمال الإسرائيلي أركادي جايدماك أصر على ضم اللاعبين مشيرا إلى أن الاستفزازات قامت بها مجموعة "صغيرة جدا" من المشجعين.

ويعرف نادي "بيتار القدس" بكراهية وعنصرية مشجعيه ومعاداتهم للعرب حيث يصر أغلبية المشجعين على عدم شراء أي لاعب عربي أبدا. وتمت معاقبة الفريق عدة مرات في السابق لتصرفات مشجعيه العنصرية.