EN
  • تاريخ النشر: 01 أبريل, 2015

محافظ الإسكندرية يرد على إنذار منعه من دخول المنشآت العسكرية

قال هانى المسيرى، محافظ الإسكندرية في تعليقه على الإنذار الذي تقدم به هشام رجب، المحامى و يطالب بمنعه دخول المنشآت العسكرية

قال هانى المسيرى، محافظ الإسكندرية في تعليقه على الإنذار الذي تقدم به هشام رجب، المحامى و يطالب بمنعه دخول المنشآت العسكرية، بسبب الجمع بين الجنسية الأمريكية والمصرية أنه لا يزال يتردد على المنطقة الشمالية العسكرية والمنطقة البحرية، بشكل دائم لمتابعة مشروعات المحافظة.

وأستطرد محافظ الإسكندرية حديثه في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم بالمقر المؤقت لديوان عام محافظة الإسكندرية : " ولم أتلق أى ملاحظات من القيادات العسكرية بمنعي".

وأضاف "أنا وطني" ثم قال  "تقابلت بالأمس مع نائب وزير الدفاع ولم يكن هناك أى تعليق على هذا الأمر ولم أقرأ خبر الإنذار المقدم ضدي، وإذا كنت محل شك لما كنت ترشحت لهذا المنصب"

وحول أزمة جنسيته الأمريكية قال هاني المسيرى، محافظ الإسكندرية الجنسية مجرد باسبور، ولا تعنى أنى خدمت فى الجيش الوطني الأمريكي".

وفي إشارة منه إلى الأخبار التي تم تداولها بخصوص تخصيص أرض للقنصلية الأمريكية، قال "لا أستطيع تخصيص أي أرض للقنصلية الأمريكية بمفردي، فهو قرار أكبر من منصب محافظ ولابد من تصعيده إلى رئيس الوزراء"